هكذا يكذب الرئيس اليمني

الكاتب : آناستازيا   المشاهدات : 545   الردود : 9    ‏2007-08-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-17
  1. آناستازيا

    آناستازيا عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    245
    الإعجاب :
    0
    هكذا يكذب الرئيس اليمني




    منير الماوري

    عاتبني أحد الأصدقاء المشاركين في السلطة باليمن لأني وصفت الرئيس علي عبد الله صالح يوما ما في أحد ‏مقالاتي بالرئيس الكذاب، ولأني بطبعي أحاول أن ابتعد تماما عن توجيه شتائم لأي إنسان فقد ‏حاولت اقناع ذلك الصديق بأني لا أقصد الإساءة ولكني لم أجد أي وصف آخر أصف به تناقض ‏الرئيس مع نفسه، ونحن لا نسيء للرئيس عندما نكتب ولكن الرئيس هو الذي يسئ إلى نفسه عندما ‏يكذب.‏

    ومن المعروف عن الرئيس علي عبد الله صالح أنه كان يتصف إلى ما قبل سنوات مضت بذاكرة ‏حديدية، شهد له بها كثيرون، ولكن يبدو أن الذاكرة بدأت تهتز وهو يقترب من السنين الأخيرة من ‏عهده، وربما أن الحياء بدأ يخف، والغرور يتزايد، والأخطاء تتكاثر، لدرجة ازداد فيها كذب الرئيس، وزاد الماء على الطحين.

    ومثلما لا يجد أي أميركي من حرج في وصف الرئيس بوش بالكذاب فإننا أيضا في اليمن لم يعد أمامنا ‏سوى تسمية الأشياء بأسمائها وتشخيص العيوب كما هي، مع الفارق أن المواطن الأميركي يعيش على ‏أمل محقق هو مغادرة بوش مقاعد السلطة في نهاية فترته بعد بضعة شهور في حين أن رئيسنا اليمني، يشبه كثيرا شمعون بيريز ‏في تشبثه بالسلطة، والفرق بينه بين بيريز هو أن السلطة لا تتشبث بشمعون بيريز ولكنها متشبثة بعلي عبدالله صلاح بسبب كثرة الفاسدين المتمصلحين من حكمه، ولا نظنه سيترك السلطة ، وإن تركها فسوف يسلم الراية لنجله لينكل بنا ثلاثين سنة ‏أخرى، إن لم يرفض اليمنيون نظام الفوضى.

    ولكي لا يقول الرئيس أعطوني كاذبا واحدا كي أعاقبه، مثل ما يقول أعطوني فاسدا واحدا كي أحاسبه، فسوف ‏نعطيه مثالا واحدا على كذبه هو، وتناقضه مع نفسه، وإيرادنا للمثال ليس إلا من من باب النصيحة رغم إدراكنا أن ‏من شب على شئ شاب عليه، وأن الرئيس لن يعاقب نفسه.‏

    والمثال الذي نود أن نطرحه على كذب الرئيس هو ما ورد في مقابلته الأخيرة مع صحيفة الوسط عندما ‏سأله الزميل جمال عامر عن مكافحة الإرهاب وهل تعني السماح لطائرة أميركية بضرب مواطن يمني، ‏في إشارة لمقتل زعيم تنظيم القاعدة في اليمن أبو علي الحارثي، بطائرة أميركية في مارب أواخر عام ‏‏2002، فأجاب الرئيس بلا تردد: " نحن لم نسمح ولكن هي دخلت وضربت لأن عندهم رصد ‏بواسطة أجهزتهم الخاصة"‏‎.‎‏ ‏

    وطبعا نسي الرئيس أو تناسى أنه في عام 2003 أجرى معه المحاور التلفزيوني أحمد منصور مقدم برنامج ‏بلا حدود في قناة الجزيرة مقابلة على الهواء مباشرة ودار الحوار حول هذه النقطة كالتالي:‏

    أحمد منصور: ما هي طبيعة التسهيلات التي تقدمونها للأميركان الآن؟
    علي عبد الله صالح: لا نقدم لهم أي تسهيل على الإطلاق‎.‎‏ ‏
    أحمد منصور: كيف وقد ضربوا بعض الناس على أرض اليمن بالطائرات؟
    علي عبد الله صالح: بالتنسيق.. بالتنسيق معانا. ‏
    أحمد منصور: هل سمحتم لهم بذلك؟
    علي عبد الله صالح: نعم‎.‎
    أحمد منصور: لماذا سمحتم لهم بضرب المواطنين؟
    علي عبد الله صالح: هذه قلة (تضر) لا تنفع، وهؤلاء ناس يسعون في الأرض فساد، ويلعبوا ‏باقتصاد ‏الوطن ويحولوا الوطن إلى وطن إرهابي، فليذهبوا ثلاثة وأربعة وخمسة وعشرين من ‏أجل الوطن فليذهبوا، ‏أي خائن.. أي عميل، أي من يعبث بأمن الوطن فليذهب‎.‎
    أحمد منصور: لكن يعني تاريخياً سيادة الرئيس ممكن يقال أنه الرئيس اليمني سمح بضرب شعبه ‏من ‏الأميركان‎.‎
    علي عبد الله صالح: لا أنا ما ضربت.. أنا أضرب.. أنا الذي ضربتهم، مش ضربه الأميركان أنا ‏الذي ‏ضربتهم‎.‎
    أحمد منصور: أنت ضربت شعبك بالطائرات؟‎ ‎
    علي عبد الله صالح: نعم أنا ضربتهم‎.‎
    أحمد منصور: لماذا؟
    علي عبد الله صالح: ضربته بالقرار لأنه يعني هذا مخرب‎.‎

    أحمد منصور: هم يقولون إنه عدد ما يُسموا بالإرهابيين على أرض اليمن قليل للغاية وأنك ‏بالدرجة ‏الأولى تقصد ضرب القبائل التي تعارض نظام حكمك‎.‎

    علي عبد الله صالح: هذا كلام غير صحيح، أولاً القبائل هم.. هم العمود الفقري لنظام الحكم، هم ‏يقولوا ‏هكذا حتى السياسيين المعارضة إنه إحنا قبليين والقبلية وما القبلية وهكذا، إحنا ما نضرب ‏القبائل، هذه.. ‏هذا موضوع جديد، يعني إحنا نضرب الذين يسعون في الأرض فساداً والذين يخلوا ‏بالأمن والذين ‏يطاردوا الأجانب والذين سببوا كارثة اقتصادية الآن لا سياحة، لا استثمار زي ‏الناس بسبب الإرهاب ‏الذي عانينا منه على الباخرة كول في عدن والباخرة الفرنسية في ‏‏(حضرموت)، وكذلك بعض ‏الانفجارات التي حصلت في العاصمة‎. ‎

    إلى هنا انتهى كلام الرئيس حول النقطة التي أثارها جمال عامر مجددا، ولوحظ أن الرئيس يتناقض مع ‏نفسه واختلفت إجابته لجمال عامر عن إجاباته لأحمد منصور، وربما كان الرئيس صادقا مع جمال عامر وكاذبا مع أحمد منصور أو العكس، ولكن الشئ المؤكد أن أقوال هذا الرئيس تتناقض دوما مع أفعاله، فعندما نجح الأميركيون في قتل الحارثي انبرى في قناة الجزيرة ينسب الأمر إلى نفسه في حين أن الأميركيين أعلنوا مسؤوليتهم عما حدث دون الإشارة إلى دور مزعوم لعلي صالح.

    وعندما رضح للتعاون الميداني في السنوات الأخيرة بدأ يتنصل كلاميا عن مكافحة الإرهاب ويقول " هم الذين قتلوا الحارثي، بوسائلهم وليس أنا".‏ وقد يكون صادقا في هذا الشأن لأن دوره لن يتعدى بأي حال من الأحوال إبلاغهم عن مكان وجود الحارثي.

    وأنا هنا لا أدافع عن الحارثي بل أعتقد أنه لقي المصير الذي سيلقاه كل إرهابي يجاهر بانتمائه للقاعدة، ‏ولكن النقطة هنا هي مبررات أن يقول رئيس الجمهورية الشئ ونقيضه. ويبقى أن نشهد للرجل أنه بهذه ‏السياسة استطاع أن يحكم شعبا طيبا ثلاثة عقود متتالية، ولكن النتيجة واضحة وهي دمار القيم وإفساد الذمم ‏والكذب على المواطنين البسطاء، ومهما استمر الرجل في كذبه فنهاية الكذب آتية لا ريب فيها.‏
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-17
  3. آناستازيا

    آناستازيا عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    245
    الإعجاب :
    0
    هكذا يكذب الرئيس اليمني




    منير الماوري

    عاتبني أحد الأصدقاء المشاركين في السلطة باليمن لأني وصفت الرئيس علي عبد الله صالح يوما ما في أحد ‏مقالاتي بالرئيس الكذاب، ولأني بطبعي أحاول أن ابتعد تماما عن توجيه شتائم لأي إنسان فقد ‏حاولت اقناع ذلك الصديق بأني لا أقصد الإساءة ولكني لم أجد أي وصف آخر أصف به تناقض ‏الرئيس مع نفسه، ونحن لا نسيء للرئيس عندما نكتب ولكن الرئيس هو الذي يسئ إلى نفسه عندما ‏يكذب.‏

    ومن المعروف عن الرئيس علي عبد الله صالح أنه كان يتصف إلى ما قبل سنوات مضت بذاكرة ‏حديدية، شهد له بها كثيرون، ولكن يبدو أن الذاكرة بدأت تهتز وهو يقترب من السنين الأخيرة من ‏عهده، وربما أن الحياء بدأ يخف، والغرور يتزايد، والأخطاء تتكاثر، لدرجة ازداد فيها كذب الرئيس، وزاد الماء على الطحين.

    ومثلما لا يجد أي أميركي من حرج في وصف الرئيس بوش بالكذاب فإننا أيضا في اليمن لم يعد أمامنا ‏سوى تسمية الأشياء بأسمائها وتشخيص العيوب كما هي، مع الفارق أن المواطن الأميركي يعيش على ‏أمل محقق هو مغادرة بوش مقاعد السلطة في نهاية فترته بعد بضعة شهور في حين أن رئيسنا اليمني، يشبه كثيرا شمعون بيريز ‏في تشبثه بالسلطة، والفرق بينه بين بيريز هو أن السلطة لا تتشبث بشمعون بيريز ولكنها متشبثة بعلي عبدالله صلاح بسبب كثرة الفاسدين المتمصلحين من حكمه، ولا نظنه سيترك السلطة ، وإن تركها فسوف يسلم الراية لنجله لينكل بنا ثلاثين سنة ‏أخرى، إن لم يرفض اليمنيون نظام الفوضى.

    ولكي لا يقول الرئيس أعطوني كاذبا واحدا كي أعاقبه، مثل ما يقول أعطوني فاسدا واحدا كي أحاسبه، فسوف ‏نعطيه مثالا واحدا على كذبه هو، وتناقضه مع نفسه، وإيرادنا للمثال ليس إلا من من باب النصيحة رغم إدراكنا أن ‏من شب على شئ شاب عليه، وأن الرئيس لن يعاقب نفسه.‏

    والمثال الذي نود أن نطرحه على كذب الرئيس هو ما ورد في مقابلته الأخيرة مع صحيفة الوسط عندما ‏سأله الزميل جمال عامر عن مكافحة الإرهاب وهل تعني السماح لطائرة أميركية بضرب مواطن يمني، ‏في إشارة لمقتل زعيم تنظيم القاعدة في اليمن أبو علي الحارثي، بطائرة أميركية في مارب أواخر عام ‏‏2002، فأجاب الرئيس بلا تردد: " نحن لم نسمح ولكن هي دخلت وضربت لأن عندهم رصد ‏بواسطة أجهزتهم الخاصة"‏‎.‎‏ ‏

    وطبعا نسي الرئيس أو تناسى أنه في عام 2003 أجرى معه المحاور التلفزيوني أحمد منصور مقدم برنامج ‏بلا حدود في قناة الجزيرة مقابلة على الهواء مباشرة ودار الحوار حول هذه النقطة كالتالي:‏

    أحمد منصور: ما هي طبيعة التسهيلات التي تقدمونها للأميركان الآن؟
    علي عبد الله صالح: لا نقدم لهم أي تسهيل على الإطلاق‎.‎‏ ‏
    أحمد منصور: كيف وقد ضربوا بعض الناس على أرض اليمن بالطائرات؟
    علي عبد الله صالح: بالتنسيق.. بالتنسيق معانا. ‏
    أحمد منصور: هل سمحتم لهم بذلك؟
    علي عبد الله صالح: نعم‎.‎
    أحمد منصور: لماذا سمحتم لهم بضرب المواطنين؟
    علي عبد الله صالح: هذه قلة (تضر) لا تنفع، وهؤلاء ناس يسعون في الأرض فساد، ويلعبوا ‏باقتصاد ‏الوطن ويحولوا الوطن إلى وطن إرهابي، فليذهبوا ثلاثة وأربعة وخمسة وعشرين من ‏أجل الوطن فليذهبوا، ‏أي خائن.. أي عميل، أي من يعبث بأمن الوطن فليذهب‎.‎
    أحمد منصور: لكن يعني تاريخياً سيادة الرئيس ممكن يقال أنه الرئيس اليمني سمح بضرب شعبه ‏من ‏الأميركان‎.‎
    علي عبد الله صالح: لا أنا ما ضربت.. أنا أضرب.. أنا الذي ضربتهم، مش ضربه الأميركان أنا ‏الذي ‏ضربتهم‎.‎
    أحمد منصور: أنت ضربت شعبك بالطائرات؟‎ ‎
    علي عبد الله صالح: نعم أنا ضربتهم‎.‎
    أحمد منصور: لماذا؟
    علي عبد الله صالح: ضربته بالقرار لأنه يعني هذا مخرب‎.‎

    أحمد منصور: هم يقولون إنه عدد ما يُسموا بالإرهابيين على أرض اليمن قليل للغاية وأنك ‏بالدرجة ‏الأولى تقصد ضرب القبائل التي تعارض نظام حكمك‎.‎

    علي عبد الله صالح: هذا كلام غير صحيح، أولاً القبائل هم.. هم العمود الفقري لنظام الحكم، هم ‏يقولوا ‏هكذا حتى السياسيين المعارضة إنه إحنا قبليين والقبلية وما القبلية وهكذا، إحنا ما نضرب ‏القبائل، هذه.. ‏هذا موضوع جديد، يعني إحنا نضرب الذين يسعون في الأرض فساداً والذين يخلوا ‏بالأمن والذين ‏يطاردوا الأجانب والذين سببوا كارثة اقتصادية الآن لا سياحة، لا استثمار زي ‏الناس بسبب الإرهاب ‏الذي عانينا منه على الباخرة كول في عدن والباخرة الفرنسية في ‏‏(حضرموت)، وكذلك بعض ‏الانفجارات التي حصلت في العاصمة‎. ‎

    إلى هنا انتهى كلام الرئيس حول النقطة التي أثارها جمال عامر مجددا، ولوحظ أن الرئيس يتناقض مع ‏نفسه واختلفت إجابته لجمال عامر عن إجاباته لأحمد منصور، وربما كان الرئيس صادقا مع جمال عامر وكاذبا مع أحمد منصور أو العكس، ولكن الشئ المؤكد أن أقوال هذا الرئيس تتناقض دوما مع أفعاله، فعندما نجح الأميركيون في قتل الحارثي انبرى في قناة الجزيرة ينسب الأمر إلى نفسه في حين أن الأميركيين أعلنوا مسؤوليتهم عما حدث دون الإشارة إلى دور مزعوم لعلي صالح.

    وعندما رضح للتعاون الميداني في السنوات الأخيرة بدأ يتنصل كلاميا عن مكافحة الإرهاب ويقول " هم الذين قتلوا الحارثي، بوسائلهم وليس أنا".‏ وقد يكون صادقا في هذا الشأن لأن دوره لن يتعدى بأي حال من الأحوال إبلاغهم عن مكان وجود الحارثي.

    وأنا هنا لا أدافع عن الحارثي بل أعتقد أنه لقي المصير الذي سيلقاه كل إرهابي يجاهر بانتمائه للقاعدة، ‏ولكن النقطة هنا هي مبررات أن يقول رئيس الجمهورية الشئ ونقيضه. ويبقى أن نشهد للرجل أنه بهذه ‏السياسة استطاع أن يحكم شعبا طيبا ثلاثة عقود متتالية، ولكن النتيجة واضحة وهي دمار القيم وإفساد الذمم ‏والكذب على المواطنين البسطاء، ومهما استمر الرجل في كذبه فنهاية الكذب آتية لا ريب فيها.‏
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-17
  5. السـاخر

    السـاخر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-29
    المشاركات:
    143
    الإعجاب :
    0
    مقااااال رائع كشفــ زيفـ وكذبـ
    سيااااااادة الرئيس
    اجارنااااا الله وايااااكم من الكذبـ




    مودتي آناستازيا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-17
  7. السـاخر

    السـاخر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-29
    المشاركات:
    143
    الإعجاب :
    0
    مقااااال رائع كشفــ زيفـ وكذبـ
    سيااااااادة الرئيس
    اجارنااااا الله وايااااكم من الكذبـ




    مودتي آناستازيا
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-08-17
  9. نصير المقهورين

    نصير المقهورين قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-05-24
    المشاركات:
    4,648
    الإعجاب :
    0
    ما لقى الماوري الا هذه الكذبة

    لو كان هنا ك فعلا متابع ايضا لحديثه هنالك الكثير خذ مثلا
    عندما تكلم تعيين اولاد اخوه واقرباءه قال انهم يتمتعون بتاهيل وترقوا في الوظائف وفقا للقانون بينما في مقابلته مه الام بي سي ايش قال قال انه يعنيهم لانه لا يريد ان ياتي ضابط مغمور ويقوم بانقلاب عليه
    يعني في هذه المقابلة لو وقفنا نتامل كل اجاباته وقارناها بخطابات او مقابلات لاكتشفنا اننا امام رئيس كاذب وبدون خجل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-08-17
  11. نصير المقهورين

    نصير المقهورين قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-05-24
    المشاركات:
    4,648
    الإعجاب :
    0
    ما لقى الماوري الا هذه الكذبة

    لو كان هنا ك فعلا متابع ايضا لحديثه هنالك الكثير خذ مثلا
    عندما تكلم تعيين اولاد اخوه واقرباءه قال انهم يتمتعون بتاهيل وترقوا في الوظائف وفقا للقانون بينما في مقابلته مه الام بي سي ايش قال قال انه يعنيهم لانه لا يريد ان ياتي ضابط مغمور ويقوم بانقلاب عليه
    يعني في هذه المقابلة لو وقفنا نتامل كل اجاباته وقارناها بخطابات او مقابلات لاكتشفنا اننا امام رئيس كاذب وبدون خجل
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-08-17
  13. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    أيـــــــــــوه يكـــــــذب
    الله يـنـجـينا مـنه ومن كـــــــذبه


    تحـيـتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-08-17
  15. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    أيـــــــــــوه يكـــــــذب
    الله يـنـجـينا مـنه ومن كـــــــذبه


    تحـيـتي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-08-18
  17. الدكتور اليافعي

    الدكتور اليافعي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-10-15
    المشاركات:
    8,529
    الإعجاب :
    0
    انجاز سيكتب له ... ويحقق به رقما قياسيا يؤهله لدخول موسوعه جينيس للارقام القياسيه
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-08-18
  19. فادي عدن

    فادي عدن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-23
    المشاركات:
    5,068
    الإعجاب :
    0
    قد دخلها
    30 سنة يحكم بالكذب
     

مشاركة هذه الصفحة