أهم عمليات خطف الأجانب بأفغانستان منذ الإطاحة بطالبان

الكاتب : أحمدالسقاف   المشاهدات : 471   الردود : 1    ‏2007-08-15
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-15
  1. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    أهم عمليات خطف الأجانب بأفغانستان منذ الإطاحة بطالبان

    شهدت أفغانستان العديد من عمليات الخطف التي طالت على الخصوص الأجانب منذ الإطاحة بحركة طالبان من السلطة عام 2001.

    وفي ما يلي أهم تلك العمليات منذ نهاية الإطاحة بطالبان

    2003
    - ديسمبر/ كانون الأول: خطف تركيين يعملان في شركة مقاولات في شرق كابل، حررتهما الشرطة الأفغانية في 12 مارس/ آذار 2004.

    - 6 ديسمبر/ كانون الأول: خطف عاملين هنديين على الطريق بين كابل وقندهار (جنوب شرق) على يد حركة طالبان، أطلق سراحهما في الـ24 من الشهر نفسه.

    2004
    - 5 مارس/ آذار: مقتل مهندس تركي وخطف آخر في ورشة على الطريق بين كابل وقندهار أطلق في 26 يونيو/ حزيران.

    - 28 أكتوبر/ تشرين الأول: خطف إيرلندية وألباني من كوسوفو وفلبيني يعملون في اللجنة الانتخابية التابعة للأمم المتحدة في كابل، طالب خاطفوهم بانسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان وإطلاق أسرى مقربين من حركة طالبان. تم تحرير الرهائن في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني.

    15 ديسمبر/ كانون الأول: العثور على مهندس تركي مقتولا غداة تعرضه للخطف في إقليم كونار الحدودي مع باكستان.

    2005
    - 16 مارس/آذار: خطف الإيطالية كليمنتينا كانتوني العاملة في المنظمة الإنسانية كير إنترناشونال. أطلقت في التاسع من يونيو/ حزيران.

    - 1 سبتمبر/أيلول: خطف المهندس البريطاني ديفد أديسون والعثور على جثته بعد يومين.

    - 23 نوفمبر/ تشرين الثاني: العثور على عامل هندي مقتولا بعد أربعة أيام من تعرضه للخطف على يد حركة طالبان في إقليم نمروز (جنوب غرب).

    2006
    - 11 فبراير/ شباط: تعرض نيباليين يعملان في شركة أمنية بريطانية للخطف في كابل، في الـ28 من الشهر نفسه عثر على أحدهما مقتولا بينما أطلق الآخر.

    - 12 مارس/ آذار: خطف أربعة ألبانيين يعملون في شركة ألمانية على يد حركة طالبان في إقليم هلمند (جنوب)، عثر على جثثهم بعد خمسة أيام.

    - 28 أبريل/ نيسان: خطف مهندس هندي على يد حركة طالبان في إقليم زابل (وسط)، قتل بعد يومين.

    - 27 يوليو/ تموز: خطف مهندس لبناني يعمل في شركة للمعدات الكهربائية في جنوب البلاد، حرر في 9 أغسطس/ آب.

    - 9 سبتمبر/ أيلول: خطف كولومبي يعمل في المنظمة غير الحكومية الفرنسية ماديرا مع سائقه ومترجمه الأفغانيين وسط البلاد، أطلق سراحهما في 27 من الشهر نفسه.

    - 12 أكتوبر/ تشرين الأول: خطف المصور الإيطالي غابرييلي تورسيللو في جنوب البلاد، أطلق في 3 نوفمبر/ تشرين الثاني ولم يتعرف على خاطفيه الذين طالبوا بانسحاب القوات الإيطالية من أفغانستان.

    2007
    - 21 فبراير/ شباط: خطف بريطاني وثلاثة أفغان يعملون لصالح قناة الجزيرة الفضائية على يد حركة طالبان في إقليم هلمند، أطلقوا في أقل من 24 ساعة.

    - 5 مارس/ آذار: خطف الإيطالي دانييلي ماسترو جاكومو مراسل صحيفة لاريبوبليكا في إقليم هلمند مع سائقه ومترجمه على يد حركة طالبان التي أعدمت السائق وأطلقت المراسل في 19 مارس/ آذار مقابل تحرير خمسة من أعضائها المعتقلين في السجون الأفغانية، وأعدمت الحركة المترجم في الثامن من أبريل/ نيسان قبل 24 ساعة من انتهاء المهلة التي كانت قد حددتها.

    - 3 أبريل/ نيسان: خطف رجل وامرأة فرنسيين يعملان في المنظمة غير الحكومية "أرض الطفولة" مع ثلاثة من مرافقيهم الأفغان على يد حركة طالبان في إقليم نمروز.

    - 28 يونيو/ حزيران: خطف ألماني مع مترجمه جنوب غرب أفغانستان أثناء توجهه بسيارته من قندهار, والإفراج عنه بعد أسبوع من اختطافه.

    - 18 يوليو/ تموز: خطف مواطنين ألمانيين في مديرية جغتو بولاية وردك من قبل حركة طالبان التي اشترطت انسحاب القوات الألمانية من أفغانستان والإفراج عن جميع ناشطيها المعتقلين مقابل إطلاق المختطفين.

    - 20 يوليو/ تموز: خطف 23 كوريا جنوبيا على يد حركة طالبان كانوا على متن حافلة في الطريق من مدينة قندهار جنوبي أفغانستان إلى العاصمة كابل.

    المصدر: الجزيرة + وكالات
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-04
  3. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    وانتهت هذه العملية باطلاق سراح الرهائن والتي وصف المجموعة احد اعضاء المنتدى بمقال معروف له انهم يعتبروا اكبر شبكة تنصير وتبشير داخل افغانستان هذاان صدق القول
    لكن كنا نحب ان يفسر لنا ماهي اسباب اخلاء سبيل اكبر شبكة تنصير في افغانستان
    على العموم انا اظن ان اطلاق السراح لهم يعتبر لصالح الحركة وهو عبارة عن تخطيط وتكتيك جيد
    المشكلة لو كانت الحركة من الاخوان لنعق البعض وقال انهم خونة عملاء ولحاول ان يثبت ذلك بكل مايستطيعه ولو لصق لزق
    اما كون الحركة هي طالبان فانتظر ان تاتي الاعذار ووووووووو ولاتستعجلوا انتظروا وترون قريبا
    وانا معكم منتظر ولعلي افرد مقالا عن هذا الافراج
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة