ما صح من الآثار الدالة أن عليا لم يسب ،ولم يغنم في قتاله لأصحاب الجمل وصفين والنهروان

الكاتب : Umar_almukhtar   المشاهدات : 644   الردود : 3    ‏2007-08-04
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-04
  1. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    هذا هو موقف علي رضي الله عنه من خصومه


    لقد كان في قتال علي رضي الله عنه في معركة الجمل وصفين والنهروان أحكام عظيمة ، تتعلق بقتال البغاة المارقين ، فلولا ماظهر من الأحكام في هذه المعارك التي خاضها علي مع البغاة لبقيت أمة الإسلام في اضطراب حال قتال الصنف المذكور ، ومن هذه الأحكام المهمة: أن عليا رضي الله عنه لم يسب ولم يغنم ، ولم يجهز على جريح ، ولم يتبع مدبرا ، لأن البغاة والمارقين لا يزالون مسلمين ، والإسلام يعصم الدم والمال و العرض ، وقتالهم ليس إلا من أجل ردهم إلى الجماعة ، والسمع للإمام و الطاعة .روى ابن أبي شيبة (14/248) رقم (68783) بسند حسن عن عبد خير قال : أمر علي مناديا فنادى يوم الجمل : << ألا لا يجهزن على جريح ، ولا يتبع مدبر>> .وروى البيهقي في السنن الكبرى (8/182) بسند حسن عن عبد خير قال : سئل علي رضي الله عنه عن أهل الجمل فقال : << إخواننابغوا علينا ، فقاتلناهم وقد فاءوا ، وقد قبلنا منهم >>.وروى المروزي في << تعظيم قدر الصلاة >> برقم(591) عن طارق بن شهاب بسند جيد قال : (( كنت عند علي حين فرغ من قتال أهل النهروان فقيل له: أمشركون هم ؟ قال من الشرك فروا . فقيل : منافقون ؟ قال :المنافقون لايذكرون الله إلا قليلا .قيل فما هم ؟ قال :قوم بغوا علينا فقاتلناهم )) وقد اشتهر هذا عن علي رضي الله عنه من عدة طرق . وروى البيهقي في << السنن الكبرى >> (8/182) عن خمير بن مالك قال: سمعت عمار بن ياسر سأل عليا رضي الله عنه عن سبي الذرية. فقال: ((ليس عليهم من سبي ، إنما قاتلنا من قاتلنا )) قال : لو قلت غير ذلك لخالفتك . وسنده حسن.وروى البيهقي (8/182) واللفظ له وابن أبي شيبة رقم (38786) بسند صحيح عن شقيق بن سلمه قال: << لم يسب علي رضي الله عنه يوم الجمل ،ولا يوم النهروان >> وروى ابن أبي شيبة في ((المصنف)) رقم (38761) عن عبد الخير أن علياً لم يسب يوم الجمل. ولم يخمس قالوا: ياأمير المؤمنين ! ألا تخمس أموالهم ؟ قال : فقال: << هذه عائشة تستأمرها >> قال : قالوا : ماهو إلا هذا. سنده حسن .

    وروى البيهقي في << السنن الكبرى >> (8/182) بسند حسن عن أبي أمامة قال : شهدت صفين ، وكانوا لا يجهزون على جريح ، ولا يقتلون موليا ، ولا يسلبون قتيلا >>. وروى البيهقي في السنن الكبرى (8/182) بسند صحيح عن عمرو بن دينار عن أبي فاختة أن عليا رضي الله عنه أتي بأسير يوم صفين ، فقال : لاتقتلني صبرا. فقال علي رضي الله عنه << لا أقتلك صبرا ، إني أخاف الله رب العالمين >> فخلى سبيله ، ثم قال : << أفيك خير تبايع >>وروى ابن أبي شيبة في المصنف (14/245) برقم ( 38774 ) عن عبد خير عن علي بن أبي طالب رضي الله عنهأنه قال يوم الجمل : << لاتتبعوا مدبرا ، ولاتجهزوا على جريح ، ومن ألقى سلاحه فهو آمن >> وهو أثر حسن .وروى ابن أبي شيبة في المصنف رقم ( 38764 ) عن أبي جعفر وهو محمد الباقر أنه قال : << لم يكفر أهل الجمل >>يعني عليا . وسنده صحيح إلى أبي جعفر .وروى ابن أبي شيبة برقم ( 38812 ) واللفظ له ، والبيهقي في السنن الكبرى (8/181) عن جعفر بن محمد عن أبيه قال:أمر علي رضي الله عنه مناديه فنادى يوم البصرة : << لا يتبع مدبر ، ولايدفف على جريح ، ولا يقتل أسير، ومن أغلق بابا أمن ، ومن ألقى سلاحه فهو آمن ، ولم يأخذ من متاعهم شيئا >> صحيح إلى أبي جعفر.وروى البيهقي في السنن الكبرى ( 8/181 ) بسند حسن عن السدي عن يزيد بن ضبيعة العبسي قال : نادى منادي عمار - أو قال : علي – يوم الجمل وقد ولى إلى الناس : << ألا لا يداف على جريح ، ولا يقتل مولى ، ومن ألقى السلاح فهو آمن >> فشق علينا ذلك .

    وخلاصة القول : أنه قد نقل غير واحد الإجماع على أن البغاة إذا خرجوا على الإمام فقاتلهم فلا يجهز على جريحهم ،ولا يتبع مدبرهم ، ولا تغنم أموالهم ، ولا تسبي ذراريهم . وقد سار على أحكام علي رضي الله عنه في قتال البغاة أئمة المسلمين وملوكهم إلى عصرنا ، إلا من تعدى و ظلم ، فما بال كثير من ملوك الهادوية ارتكبوا كثيرا من هذه الموبقات؟!وبعضهم سبى النساء و الأطفال ! ومعلوم أن هذه المعاملة إنما يعامل بها الكفار كما أوضحنا ذلك في فصل ( بوائق الهادي)

    من كتاب الشيخ محمد بن عبدالله الإمام "كتاب رافضة اليمن على مر الزمن"
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-04
  3. الدكتور صريح

    الدكتور صريح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-09-12
    المشاركات:
    717
    الإعجاب :
    0
    رغم اختلاف مسمى النص بمحتوى النص هل انت مقتنع بما كتبه الكاتب عن الموضوع

    لان ذلك سيدر نقاش كبير ففيه اعترافات بالمروق عن الدين والبغاة منكم يا من تدعون انكم اهل السنة
    اما انه لم يجهز بجريح ولم يقطع شجرة فهذه اوامر رسول الله عليه افضل الصلاة واتم التسليم من قبل لليهود والنصارى فما بالك المارقين كما ذكر الكاتب ام سبه لاحد فعلي لم يشتم عائشة رضي الله عنها وورد لدينا شتمه لمعاوية
    راجع كتب التاريخ ( تاريخ ابن كثير تاريخ الطبري مروج الذهب للمسعودي وابن عبدربه الاندلسي ) ثم افتح الموضوع
    تحياتي لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-04
  5. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    هل الموضوع فقط قطع شجرة أو يجهز على جريح ؟؟

    بل االموضوع أكبر من ذلك لمن له عقل . هو يقول انا لا نستزيدهم في الإيمان ولا يستزيدونا .
    وانه لم يقتل أسراهم ولم يسبي أموالهم . فإن فعل ذلك مع الكفار فإنه يأثم . مما يدل ان علي ينزلهم منزلة المسلمين . حتى الخوارج منهم الذين كفروه أصلا .

    أما الهرطقة والإنتقائية في أختيار النصوص فهي نعرفها من كل أهل البدع فليست غريبة .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-06
  7. ذو الثدية

    ذو الثدية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-04-11
    المشاركات:
    1,359
    الإعجاب :
    0


    اتحداك أن تثبت بسند صحيح أن الخوارج كفروا الإمام علي أو معاوية ؟!! وإن لم تثبت فاعلم أنكم تبنون مذهبكم في فراغ ، تطالبون غيركم بالأسانيد وصحة النقل وأنتم عنه أبعد .. وأتركونا من الوسائط !!!​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة