حديث : عقوبة تارك الصلاة بخمسة عشر عقوبة

الكاتب : ابن السلفي   المشاهدات : 483   الردود : 2    ‏2002-11-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-11-01
  1. ابن السلفي

    ابن السلفي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-31
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0
    إن حديث : عقوبة تارك الصلاة بخمسة عشر عقوبة , هو خبر منتشر بين الناس ويحرص بعضهم على نشره ( بعضهم ينشره مع صورة لأفعى ) طمعاً في الأجر والثواب والأولى بهم أن يسألوا أهل العلم ( السلفيون ) قبل الإقدام على الكذب على رسو الله صلى الله عليه وسلم .
    أما الحديث فهو حديث باطل كما بيّن ذلك أهل العلم وإليك متن الخبر مع كلام أهل العلم عليه :

    (( من تهاون في الصلاه عاقبه الله بخمسه عشر عقوبه

    6 ، منها في الدنيا
    3 ، عند الموت
    3 ، في القبر
    3 ،عند خروجه من القبر

    اما السته التي تصيبه في الدنيافهي كالاتي
    1 , ينزع الله البركه من خيره
    2 , لايرفع له دعاء الى السماء
    3 ,يمسح الله سيم الصالحين من وجهه
    4 ,تمقته الخلاق في الدنيا
    5 ,كل عمله لايؤجر عليه من الله
    6 , ليس له حظ من دعاء الصالحين

    اما الثلاثه التي تصيبه عند الموت فهي كالاتي
    1 ,انه يموت ذليل
    2 ,انه يموت جائعاً
    3 ,انه يموت عطشانا ولو سقي بمياه بحار ومحيطات الدنيا فانه
    يموت عطشانا

    اما الثلاثه التي تصيبه في قبره فهي كالاتي
    1 , يضيق الله عليه قبره ويعصره حتى تختلط ضلوعه
    2 ,يوقد الله عليه ناراً في قبره
    3 ,يسلط الله عليه ثعبان يسمى الشجاع الاقرع
    يضربه علىترك صلاة الصبح من الصبح الى الظهر ومن
    الظهر الىالعصر لترك صلات الظهر ,,,,,,,,,,, وهاكذا وكلما
    ضربه يغرص في الارض سبعون ذراعا

    اما الثلاثه التي تصيبه يوم القيامه عند خروجه من قبره فهي كالاتي
    1 ,يسلط الله عليه من يسحبه على وجهه الى جهنم على جمر من نار
    2 , ينظر الله سبحانه وتعالى اليه بعين القضب وقت الحساب فيقع لحم وجهه
    3 ,يحاسبه الله جل جلاله حساباً شديداً ما عليه من مزيد ويامر الله
    به الى النار وبئس القرار

    وبئس القرار وبئس القرار ))) أ . هـ الخبر الكاذب .

    والبيان عنه :
    جاء في لسان الميزان للحافظ ابن حجر العسقلاني ما نصه :
    محمد بن علي بن العباس البغدادي العطار ركّب على أبي بكر بن زياد النيسابوري حديثاُ باطلا في تارك الصلاة روى عنه محمد بن على الموازيني شيخ لأبي النرسي . زعم المذكور أن ابن زياد أخذه عن الربيع عن الشافعي عن مالك عن سمي عن ابي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه رفعه : من تهاون بصلاته عاقبه الله ... الخبر . وهو ظاهر البطلان من أحاديث الطرقية { لسان الميزان 5/296-297 } , وانظر للفائدة { ميزان الاعتدال 3/653 } , { تنزيه الشريعة 2/1130-114} , { فتاوى اللجنة الدائمة } تنبيه :
    يحتج بعضهم لهذا الحديث بأن الذهبي رحمه الله تعالى أورده في كتاب الكبائر , وهذ ليس حجة أصلاً ، فضلاً عن أن الذهبي لم يذكره في كتابه الكبائر فيه زيادات كثيرة . - السدحان - { تحت المجهر ص 202-203-204}



    فتب إلى الله تعالى يامن سولت لك الكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم { من كذب علي متعمداً فليتبؤا مقعده من النار }
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-11-01
  3. سياف

    سياف عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-07-23
    المشاركات:
    478
    الإعجاب :
    0

    جزاك الله خير اخي ابن السلفي على هذا التنبيه المبارك.

    نعم، هذا الحديث باطل ومكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقال عنه سماحة الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ في مجلة البحوث العلمية 22/329 ما يلي:

    "أما الحديث الذي نسبه صاحب النشرة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في عقوبة تارك الصلاة وأنه يعاقب بخمس عشرة عقوبة الخ فإنه من الأحاديث الباطلة المكذوبة على النبي صلى الله عليه وسلم كما بين ذلك الحفاظ من العلماء رحمهم الله كالحافظ الذهبي في الميزان والحافظ ابن حجر وغيرهما".

    وكذلك أصدرت اللجنة الدائمة فتوى برقم 8689 ببطلان هذا الحديث كما في فتاوى اللجنة جمع الشيخ أحمد الدويش 4/468 الطبعة الثالثة، وقال الشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : هذا الحديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحل لأحد نشره إلا مقرونا ببيان أنه موضوع حتى يكون الناس على بصيرة منه. (فتاوى الشيخ الصادرة من مركز الدعوة بعنيزة 1/6 ).




     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-11-02
  5. ابن السلفي

    ابن السلفي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-31
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0
    أحسن إليك يا أخانا الكريم ( سياف ) وإلى الأن نريد توبة من هذا المجهول العين والهوية , وإلا اللقاء يوم الحساب , يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلا من أتى الله بقلبٍ سليم وهو لم يأتي بقلبٍ سليم على أهل السنة ( السلفيون ) بل قد كذب على إمامهم محمد صلى الله عليه وسلم , ولا عجب ما دام الأعمى لا يبصر !
     

مشاركة هذه الصفحة