ان كان أنقلابا فأنا أول الأنقلابيين

الكاتب : ahmed khalil   المشاهدات : 498   الردود : 0    ‏2007-07-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-25
  1. ahmed khalil

    ahmed khalil عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-05
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    محمد الوليدي
    هل كتب على الشعب الفلسطيني ان يظل مصيره مرهونا بيد أمثال محمود عباس.
    في هذا الظرف المحزن والذي يتعرض فيه الشعب الفلسطيني الى أسوأ كارثة في تاريخه ؛ فآماله بدأت تتلاشى، وصبره بدأ ينفذ ، والوفاء بالوعود من قبل قادته أصبح ضربا من ضروب الحماقة.
    كل الدنيا أجتمعت عليه ،وأولهم قادته ، وفوق ذلك لا يدري من أين سـتأتيه الضربة ، أمن صديق أو من عدو .. فالفلسطيني الآن يموت بكل الأساليب والوسائل؛ ذبحا، وجوعا ،وقهرا على أرضه المغتصبة ،وفي أماكن لجوئه، وعلى معابر الأشقاء نحو الوطن السليب والتي صارت سدودا.
    في هذه اللحظات الأليمة أنتظر البعض - ممن لم تتحترق آمالهم بعد - خطاب الرئيس محمود عباس ؛أملا في أن يقول كلمة صادقة لهذا الشعب المكلوم ،والذي أكتشف أن لهم عدوا وحيدا لا غيره وهي حركة حماس الأنقلابية !،
    حماس التي أنتخبها الشعب بأغلبية لم يحلم بها عباس ولن يحلم بها، وكال لها سيلا من الشتائم، وأتهمها أنها أنقلبت على الشرعية ،ولا ادري أي شرعية تلك التي يقصدها الرئيس ،ولا أدري أيضا من هو الآنقلابي ..
    لكنه حتما ليس الذي طهر غزة من الجواسيس والعملاء والخونة والمرتزقة والسماسرة.. وليس الذي جعل غزة تحس بالأمان لأول مرة منذ سنين طويلة عانت فيها من الظلم ودحلان والقهر والكبت ؛فلأول مرة تودع الأم أطفالها الى مدارسهم دون ان تتذكر ما جرى لأطفال بعلوشة ، حين كانت غزة مستباحة من أبنائها العاقين.
    وحتما ليس الأنقلابي من ضرب على أيدي البلطجية واللصوص وقطاع الطرق والزعران ،الذين كانوا يقاسمون الجوعى لقمة عيشهم المغموسة في الدم، وليس الأنقلابي الذي نظف غزة من المخدرات والرذائل بانواعها ؛المخدرات التي أغرق الكيان الصهيوني بها مدينة غزة من أجل تدمير ابنائها عبر عملائه الغير انقلابيين طبعا .
    وحتما ليس الأنقلابي الذي جعل الجيش الصهيوني يتردد في الدخول الى غزة ، والذي اعترف ان دخوله اليها غير مأمون العواقب . هل تعلمون لماذا ؟ لآن جواسيسه و حماة ظهوره رحلهم "الأنقلابيون " في لغة عباس .
    لست حمساويا ولا أنتمي لأي حزب أو فصيل والله يشهد، لكن الساكت عن الحق شيطانا أخرس وأن كان هذا انقلابا فأنا أول الأنقلابيين ..لأنه انقلاب على شرعية الأحتلال والجاسوسية واللصوصية .
    أما شرعية النضال ومقاومة الغاصبين فالذي أنقلب عليها فهو الذي يطبق أجندة الأعداء بكل ما أوتي من وسيلة ، وهو الذي وضع يده في يد عدوه، وتودد له غير آبه بمآسي شعبه الجريح ،وهو الذي كرم اللئيم وأهان الكريم ، وهو الذي ابعد الشرفاء وقرب الخونة، وهو الذي وضع مصالحه الشخصية ومصالح اسرته فوق مصلحة الشعب والقانون، وهو الذي يفرق بين أبناء الشعب الواحد؛ ضفة وغزة ..حماس وفتح ؛لأثارة الأحقاد، حتى بين الأسرى في سجون العدو فعلتم هذا، وفي الرواتب ،،ولقمة العيش ولاحقتموهم حتى على معبر رفح أو سد رفح.
    والله في عونك أيها الشعب الفلسطيني..سائلا أياه عز وجل أن يخلصه من كل من أراد به شرا.

    http://www.alnoor.se/article.asp?id=8303
     

مشاركة هذه الصفحة