يجب على كل مسلم أن يقرأ هذه القصيدة (( الجزء الثاني))

الكاتب : الشريف ادريس   المشاهدات : 383   الردود : 4    ‏2002-10-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-31
  1. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    نسبى ونطرد يا أبي ونباد ..... فالى متى يتطاول الأوغاد
    والى متى تدمي الجراح قلوبنا ..... والى متى تتقرح الأكباد
    نصحوا على عزف الرصاص ....... كأننازرع وغارات العدو حصاد
    ونبيت يجلدنا الشتاء بصوته...... جلداً فما يغشى العيون رقاد
    نصحوا على أصوات ألف منصر..... زرعوا لنا أوهامهم فأجادوا
    جائوا وسيف الجوع يخلع غمده..... فشذوا بألحان الغذاء وجادوا
    أين الأحبة يا أبي أوما دروا ....... أناا لى ساح الفناء نقاد
    نشرى كأنا في المحافل سلعة ... ونباع كي يتمتع الأسياد
    ياويحنا ماذا أصاب رجالنا...... أو مالنا سعد ولا مقداد


    هذا حالنا نحن المسلمين
    وهذه قصيدة أعجبتي لأحد الشعراء الأفذاذ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-31
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    اهلا وسهلا بك في رحاب الادب

    وشكرا على مااتحفتنا به في هذه القصيدة التي تصور

    وياللاسف حقيقة امة باكملها


    ولكن حبذا لو كنت ذكرت اسم الشاعر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-31
  5. ممدوح

    ممدوح عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-03
    المشاركات:
    197
    الإعجاب :
    0
    اذكر اني سمعت هذه الابيات تنشد في احد اشرطة الاناشيد قديماً ،

    يا ريت من يجد لها وجوداً في الانترنت ان يضع رابطها هنا ،

    الاخ الشريف ادريس ، شكراً لك على نقلك للابيات .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-31
  7. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أختيار موفق أخي الشريف ادريس .. جزاك الله خير ا..

    ولك الود .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-11-01
  9. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    لكم كل الود والحب يا أخ سمير وأخ ممدوح ويا مشرفنا الموقر .ويعلم الله مدى سعادتي بعد عباراتكم الرقيقة هذه .
     

مشاركة هذه الصفحة