حَــــياه علــقمَ مٌر... ثمة أمل موتٌ حالي..!!

الكاتب : عبدالله النظاري   المشاهدات : 440   الردود : 0    ‏2007-07-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-22
  1. عبدالله النظاري

    عبدالله النظاري عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-03
    المشاركات:
    100
    الإعجاب :
    0
    حَــــياه علــقمَ مٌر... ثمة أمل موتٌ حالي..!!
    عبدالله النظاري​
    ح

    سٌوق الباعه أمسى اليوم مٌكتظ با التلوث في ضل وطن مٌضرج بدمائه وجراحاته وأنـيين مٌتقطع لا ينقطع.. هذه عروضات لعينات مُبلله بخداع سينمائيه مروجه زائِفه لأِظهار وقاحة التراجيديا اليوميه التي يتناوب عليها البشر .. فضلاًعن العيش الأشد صمتاً... وخمــوداً... ورضــوجاً..!!
    ي
    إضمحلال الأفكار.. واستوقاد الأحـــلام .. ثمة مفارقه بإستحياء عجب .. ثمة مفارقه مُدهشه تتلاعب بخواطر إنسان جريح هزهٌ الصمت المتفحل في أرجاء وطنه ليكتُب عن إنحطاط الفساد المالي والاداري عن إنهيار الإقتصاد و ضــمورغياب العقليه العلميه والأفكار الصــامته نسبياً ... أوالإجباريه مؤاخراً ..!!
    أ
    إزدياد الفقر المتواتر ..( الذي يزداد وطاه عاماً بعدعام) ..خروج النساء الشوارع لَلتًسول ..ممارسة الفتيات الصًغارالأشياء الشاذه علناً .. ترك الأطفال التعليم والمكوث في الجولات.. تخزين المواد الغذائيه.. التلاعب بأسعار السلع.. الإرتفاعات المفاجئه بلا مُبرر.. محاكمة الصحفيين..وصمة عار مشيمه للنضام ودليل فشل مُضرج با الهزيمه الإداريه..!!
    ة
    إنقطاع الكهرباء الدائم.. تلوث الأجواء.. إنتشار التسول المتفاقم .. إرتفاع مُعدل الأُميه والجهل ..مكافحة الفقر والصحافه با القوه والقمع .. إعتياد المواطن اليمني المُهينْ على ذٌل هذه الحياة إكتفاءٍ با الهزيمه والخضوع للحياه العنجهيه والنقص في كل شيءٍ إجباراً بالحياه الروتينيه لنظام (السنه عباره عن يوم) بلا مُقاومه أو رفض.. رُغماً عن إنتشار نووي .. وفاتح شهية برُخص..!!
    ع
    كُل يوم يرى الإنسان موته بأٌم عينيه لكِنه يعجز عن إختيار أدنى موته حسنه ..قد يموت أحدهم مضرج بدما شوالة أموال ..أوتحت كوبونات حشيش.. والأخر تتوحم إمراته قبل الولاده بِاُذُونات خزانه فضلاً عن دوله... بينما لاتجد البعض خرقه تسٌد بها فرجها عند الولاده.. هذا عندما تتزاحم الاٌمنيات على هذا الوطن العليل.. وتنهار الأحلام .. ويتكاثر ملوك وقابضي الأرواح..!!


    ل
    العافيه مخجلهٌ حيناً..ليراها السُئوم موضع ريبه وإحراج.. في مزابل وقمامات وكنائس وجوه يتكدس الوطن... لنرى عافيتنا أصبحت نصف كُمٌ.. والنصف الاخر تنسلخ منه كل يوم .. ضرائب .. وتحسين مدينه.. وجمارك.. وهواء .. وأُكسٌجين.. ..واا..واا..واا......والعد مفتوح....!!
    ق
    في العصر الإمامي ومايُقابله الحديث..كان الناس سواسيه في المعيشه والتفكير.. كنا نبحث عن السعاده با الاسترخاء وشرب التمباك بلطف والتفكير قليلاً بشرب قهوه محليه مخلوطه بماء ليس كوثراً.. وبا المقابل أمسى التفكير والأحلام محرماً دولياً.. أصبح التفكير يٌباع مطبوخاً با الدكاكيين المجاوره.. وحيناً وجيزاً.. ظل الغليان والمضايقات النفسيه والإنفراد والإستجواب يٌهدى مجاناً لإصحاب الفِكر والأحلام والتأويل والاقلام الغير مراوغه..!!
    مَ
    أشكُرُ الله على وجود فضلات كُدم ومرق حامض يُباع بِأسواق القات الذي يضل الناسك فيها مُتعبداً على الأبواب في الليالي راصداً مفاتن وسيئات الناس.. أشكُر الله على وجود دردحة ماء ملوثه ببكتيريا سخيفه جداً فهي لاتُصيب سواء الجائعيين والعاله على أوليائهم .. والفقراء والمعاقين ترويجاً للمستشفيات الحكوميه.. أو الاهليه النصف أو الربع حكوميه..!!
    مٌ
    بشمرجة السياسة لم يُؤذونا قط.. مازال بإمكاننا .. التنفس ..والضحك ..والنطق ..فضلاً عن ركوب الباصات الهنديه الديزل والتمتع بروائحها..والتحرك يميناً و يساراً بلا خوف أو تلفت.. أما الليل أضنه لباساً .. لكنا نفضل أن نلبسهُ بلا مكــوى..!!
    رَ
    الأراضي الواسعه للأموات.. قارئ القُرآن .. حافري القبور.. مشيعي الجنائز .. بائعي الفل والكافور.. خياطي الأكفان السحوليه ..لابد من إنزال لإئحه قانونيه إعتماداً لشركاتهم وإنزال ألآت ضخمه مستورده من الخارج بتعميد حكومي.. وطلب موضفي أكفـــأء ... فموسمهم قد
    حان..!!
    المُناضِلون المُتقاعِدون..
    تحيه أيه الأحرار.. فلتعيشو نسوراً رٌغم أُنوف الحاقدين.. النضال السلمي هو الفكر والإتجاه السليم في المبدئ والضمير الراسخ في هذا الوطن..وإحياء فكره تعني إحياء وطن.. وضــمور المبادئ دليل جمود العقول ... وإحياء فكره صغيره قد تولد طاقات داخليه مكبوته..إحياء معناً صغير لايعنى الغباء.. فرُب شريان أيقض قلب.. أيقض إنسان متجمد معتوه..!!
    لقًطـــه سياحيه...
    أرصفة مُخجله تنتظركم.. مليارات وملايين سفكت.. طرقات وأرصفه وإنارات أصابها القشف تنظر إليكم.. ألغام مائيه مدسوسه مفخخه في قلب الطرقات في قعر الماره في قلب المدينه.. لفائف ولمسات سحريه ورقيه وبلاستيكيه يتقاذفها الهواء صعوداً.. هياماً .. وفرحاً..باالترحيب بكم .. أيُه القادمون من كل فج..!!
    بيت السيٌاح .. مقهى السيٌاح.. إنترنت السٌياح.. مدينة السيٌاح.. مستودع السُياح.. سيارات السيُاح.. كاميرات السيٌاح.. المواصلات السهله للسيٌاح.. اليمنيه للسيٌاح..المعامله الحسنه للسيٌاح.. باب اليمن السيُاح..ترخيص الأسعار للسيٌاح.. برامج السيٌاح.. المطالبه بحقوق السٌياح.. فاصل سيًاحي وسنــــــعود ..!!
    * هـــدايا...!
    ثمة أمل التِجوال في الأماكن المٌظلمه.. ثمة أمل إختراق الجِدران الصَلبه..ثمة أمل في رؤية نور نسجهُ الظلام.. ثمة أمل المشي في الطرقات المكدره والأزِقه المتعتمه.. ثمة أمل يتعربد الفيافي.. ثمة أمل مفارقة ليلٍ مُعتم لنرى نور شمسٍ يكسر عُري ليل نائم..بــرٌغم الحـــياة العلقمِ مٌراً..ثمة أمل إختراق الموت البطئ.. ثمة أمل موت حالـــي..؟
    ثمـــة أمـــل
    الإقـــــتراب
    من الأجل
    المستورد..!!
    alnathary@hotmail.com
     

مشاركة هذه الصفحة