من هو معاوية ومن يكون يزيد وكيف كانا حكمهما

الكاتب : همدان المزاحن   المشاهدات : 2,073   الردود : 39    ‏2007-07-18
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-18
  1. همدان المزاحن

    همدان المزاحن عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-07
    المشاركات:
    133
    الإعجاب :
    0
    من هو معاوية؟
    أبوه، أبو سفيان الذي لم يستقر الإسلام في قلبه قط. و أُمه هند التي أغرت وحشي بالأموال ليقتل رسول اللّه(صلى الله عليه وآله)أو علي(عليه السلام) أو حمزة سيد الشهداء في معركة أحد، فاعتذر عن قتل رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) و علي(عليه السلام) و استجاب لأمرها في حمزة عم النبي(صلى الله عليه وآله). و بالفعل نفذ ما أرادت و بعد المعركة وقفت على جسد حمزة و شقت بطنه ولاكت أكباده بأسنانها. [تاريخ اليعقوبي، ج 2، ص 218 ،ط. دار صادر. ربيع الأبرار للزمخشري، ج 3، باب القرابات و الأنساب. شرح نهج البلاغة، ج 1، ص 111]
    و هو من المحاربين لرسول اللّه(صلى الله عليه وآله) في بدر و أحد و الأحزاب و من الطلقاء، بلا خلاف، و كان من الذين حاربوا رسول اللّه في معركة الخندق ، و من المؤلفة قلوبهم.[أسد الغابة، ج 4، ص 385] و هو من الملعونين في القران الكريم في قوله تعالى (والشجرة الملعونة في القرآن) [انظر الدر المنثور، ج 4، ص 191. تفسير القرطبي، ج 10، ص 286. تفسير الالوسي، ج 15، ص 107. و انظر *** معاوية في تاريخ الإسلام للذهبي ج 4، ص 39. و في ذم معاوية انظر صحيح مسلم، ج 6، ص 18 ، ط، دار الفكر، بيروت.].
    و مع هذا كله فان معاوية لم يكن من الخلفاء الراشدين ، بل من ملوك بني أمية، الذين احتلوا هذا المنصب بالسيف و الإرهاب و الخديعة و الكذب. و لذا تمرد على إمام زمانه ، علي(عليه السلام)، حينما أراد إزالته عن ولاية الشام.[أنظر تاريخ الخلفاء للسيوطي حيث ينقل حديث احمد بن حنبل: إن معاوية لم يكن أحق بالخلافة من على بن أبي طالب(عليه السلام). تاريخ اليعقوبي، ج 2، ص 216، ط دار صادر] و قام بارتكاب جرائمه بقتله للصحابة الأجلاء أمثال حجر بن عدي الكندي و سبعة من أصحابه، و قتله محمد بن أبي بكر و إحراقه و التمثيل به ، وسمّ مالك الأشتر و عبد الرحمن بن خالد بن الوليد.[الكامل في التاريخ، ج 3، ص 326 ، ط بيروت. مروج الذهب، ج 2، ص 409 ط. دارا لهجرة] كذلك أمر أهل الشام أن يسبوا علياً(عليه السلام) في قنوت الصلاة و خطب الجمعة.[تاريخ ابن الوردي ، ج 1، ص 160. البداية و النهاية ص 252] مع تنزيه النبي لعلي حيث قال «من سب علياً فقد سبني».[سنن ابن ماجة، ج 1، ص 74 ، دار الفكر، بيروت]
    و لم يكتفي بذلك بل أقدم على حرب الإمام علي(عليه السلام) ، الخليفة الشرعي باتفاق المسلمين و خرج عليه في حرب صفين.
    كما انه أمير الفئة الباغية الخارجة من الحق إلى الباطل بدلائل أظهرها و أثبتها قوله(صلى الله عليه وآله) لعمار بن ياسر « تقتلك الفئة الباغية»، و هذا أحد استدلالات أهل السنة و الجماعة على تكفير معاوية، و لما قتل عمار في صفين و علم معاوية بذلك ، أراد أن يبرر موقفه فقال: إنما قتله من أخرجه معه! و يقصد علي(عليه السلام) و هذا قياس باطل و يكون حكمه كحكم قتل حمزة(عليه السلام) فقد خرج مع رسول اللّه ؛ أفيكون الرسول قاتله؟! لأنّه أخرجه .فهذا إلزام لا جواب عنه و حجة لا أعترض عليها [على بن أبي طالب(عليه السلام)، خير اللّه طلفاح، ص 159 ، ط بغداد] بل حتى المحبين لمعاوية من المعاصرين أنكروا تأويل معاوية حيث قالوا: هذا تعسف في التأويل أبتكره معاوية للتخلص من حديث رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) و هو ظاهر بأن عماراً تقتله الفئة الباغية.
    و كان مجلسه لا يخلوا من الطرب و الغناء [أنظر التاج في أخلاق الملوك للجاحظ، ص 38] و كان ينفق على المغنين مبالغ ضخمة و قد صرح الجاحظ بأن معاوية من أهل الطرب و الغناء و كانت أمه ،هند ، و عمته أم جميل ، من ذوات الرايات و زوجة أبي لهب التي انزل الله فيها و في زوجها سورة قرآنية .
    و ختم حياتهب خروجه عن الإسلام . و ذلك كما أفاده ابن حزم حيث عدّ أربعة أمور كل واحد منها يخرج الإنسان عن الإسلام منها قتل الحسن(عليه السلام) حيث دس إليه السم عن طريق زوجته جعدة بنت الأشعث التي أطمعها بتزوجها لابنه يزيد.[سنن ابن ماجة، ج 1، ص 68] و تنصيبه ولده يزيد ملكاً من بعده بقوة السيف و أمر عماله أن يأخذوا له البيعة من الناس و في يزيد قال الذهبي: كان ناصبياً فظاً غليظاً يتناول المسكر و يفعل المنكرات. أفتتح دولته بقتل الحسين بن على(عليه السلام) و ختمها بوقعه الحرة.[شذرات الذهب، ج 1، ص 69]
    لذا يقول الحسن البصري: أربع خصال كن في معاوية لو لم تكن فيه إلا واحدة لكانت موبقة: أنتزاءه على هذه الأمة بالسيف حتى أخذ الأمر من غير مشورة و فيهم بقايا الصحابة و ذوو الفضيلة ، و استخلافه بعده ابنه سكيراً خماراً يلبس الحرير و يضرب الطنابير، و ادعاءه زياداً أخا له و قد قال رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) الولد للفراش و للعامر الحجر ، و قتله حجر بن عدى[الكامل في التاريخ، ج 3، ص 242].
    و أخيراً أقول و بكل اختصار أن حرب معاوية ضد الإمام علي الخليفة الشرعي آنذاك و دس السم للإمام الحسن(عليه السلام) هو حرب لرسول اللّه(صلى الله عليه وآله). و هذا ما دلت عليه الأخبار منها قوله(صلى الله عليه وآله) لأهل بيته «أنا سلم لمن سالمكم و حرب لمن حاربكم»[البخاري، ج 5، ص 52 ، ط دار الفكر، بيروت. المناقب، ص 91. الترمذي، ج 5، ص 360 ط.دار الفكر، بيروت].
    و بعد هذا كله و بعد أن وقفنا على سيرة حياة معاوية و التي استخلصناها من بطون الكتب: أقول كيف يكون معاوية كاتباً للوحي وقد بقي على شركه حتى دخول الرسول(صلى الله عليه وآله) مكة فاتحاً، حينذاك عفا عن أبي سفيان أبيه من جملة من عفا و قال: اذهبوا أنتم الطلقاء . و ما دخل أبو سفيان و لا ولده الإسلام إلا مكاء و تصدية و خوفاً على رقابهم، و هو القائل حينما جاءت الخلافة إلى عثمان: تلاقفوها يا بني أمية فوالذي يحلف به أبو سفيان لا جنة و لا نار.[تاريخ ابن عساكر، ج 6، ص 407. تاريخ الطبري، ج 11، ص 357] إذاً كيف يكون معاوية ثقة رسول الله و كاتب وحيه.
    من هو يزيد؟
    هو يزيد بن معاوية و أمه ميسون و إن أهم ما يميز هذا السيئة أنه لم يكن مثل أبيه في ترويه و حزمه و احتياطه، و لم يلتزم طريقته في تعاطيه للمداورة و المراوغة. فقد كان مستهزئاً إلى أبعد حدود الاستهتار ولم يبالي بما يسمونه دينا و إسلاما و لا بذلك الستار الذي كان يستتر به أبوه ، و كان يتظاهر بالعداء المطلق للهاشميين و العلويين و للأنصار من صحابة رسول اللّه(صلى الله عليه وآله)، و لم يستطع أن ينسى ثارات عائلته و فقده لأخواله و عمومته و سُراة قومه في حروبهم ضد الإسلام التي انتهت بإذلال قريش و بني أمية و استسلامهم لرسول اللّه(صلى الله عليه وآله) . فحمل تلك الأحقاد.
    و كان أخذ الثأر و لو طال الأمد من أبرز صفاته لذا أول شئ بادر إليه عندما أستلم الحكم هو ارتكاب تلك المجزرة الرهيبة التي أمر جلاديه بإتيانها في كربلاء و انتهت بمصرع سيد شباب أهل الجنة الحسين بن علي(عليه السلام) و أهل بيته و أصحابه.[تاريخ الانتفاضات الشيعية، ص 398]
    و لما سمع يزيد بذلك فرح به و اخذ يتثمل بقول ابن الزبعري الذي انشد أبيات بعد موقعه أحد قائلا[مروج الذهب، ج 2، ص 341 ،دار الهجرة. شرح نهج البلاغة، ج 5، ص 13. مقتل الخوارزمي ص 67]
    ليست أشياخي ببدر شهدوا * جزع الخزرج من وقع الأسل
    لأهلوا واستهلوا فرحاً * ثم قالوا يا يزيد لا تشل
    قد قتلنا القرم من ساداتهم * و عدلنا ميل بدر فاعتدل
    لستُ من خندف إن لم أنتقم * من بني احمد ما كان فعل
    لعبت هاشم بالملك فلا خبر * جاء و لا وحي نزل
    و في سنة (61 هـ) سارع لارتكاب مجزرة أخرى في المدينة بقياده سفّاحه مسلم بن عقبة فقتل عشرة آلاف من خيرة المسلمين فيهم ثمانون [تاريخ الأدب الجاهلي لطه حسين، ص 136] من الذين شهدوا بدراً مع رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) و افتضى حوالي ألف بكر و حبلت ألف امرأة في تلك الأيام من غير زوج شرعي . ثم بايع من بقي من الناس على انهم عبيد ليزيد و من أمتنع قتل.
    و مهما كان الحال في المدينة فقد خرج منها مسلم بن عقبة باتجاه مكة المكرمة لحرب بن الزبير الذي أعتصم بها و التف الناس حوله و اشتبك الجيشان، فقذف أهل الشام مكة بالنيران فأحرقوها. و كان ذلك سنة (63 هـ).[المسعودى، مروج الذهب، ح 2، ص 342]
    فهذه ثلاث سنوات من تولي يزيد الحكم، قتل فيها الحسين(عليه السلام) و أهل بيته ، و احتل مدينة رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) في السنة الثانية، و احرق بيت اللّه في السنة الثالثة إلى أن هلك سنة (64 هـ).
    وآل الأمر بعده إلى ولده معاوية بن يزيد، فصعد المنبر و قال: أيها الناس! لقد نازع جدي معاوية من هو أولى منه بالخلافة و أحق بها لقرابته من رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) و ركب بكم ما تعلمون، حتى انتهى الأمر و صار رهينة في قبره بذنوبه، و أسيراً لأخطائه و جرائمه، و قبل أن يرحل عن هذه الدنيا قلد الأمر لوالدي فصار أسيراً بجرمه و ذنوبه. و أن اعظم الأمر علينا سوء مصرعه و قبح منقلبه و قد قتل عترة الرسول(صلى الله عليه وآله) ، و أباح المدينة و هدم الكعبة. و مضى يقول و لقد وُلّيت عليكم و تقلدت أمرا ليس لي ، فأن أجبتم تركتها لرجل قوي أو جعلتها شورى بينكم. ثم ترك المنبر و دخل منزله و مات بعد أربعين يوماً من وفاة والده.[الانتفاضات الشيعية عبر التاريخ، ص 428، 429]
    خاتمه البحث
    بعد هذا المشوار الطويل و على مدى حقبة زمنية طويلة لحكم معاوية و ولده، و ما سرده أصحاب السير من أبناء السنة و العامة، عرضنا لمقامكم الكريم سيرة معاوية و ولده و نحن بهذا العرض التاريخي الذي استعرضناه لا نريد أن نملي عليكم قناعتنا بل نريد أن نركن و إياكم إلى العقل السليم و إلى الدليل المنير الذي نستهدي به الطريق الصحيح الذي يؤدي بنا إلى رضا الله و رضا رسوله و أهل بيته، و لا نتمسك بمن سبقونا الذين أظلهم أصحاب الأقلام المزيفة المرتزقة الذين جعلوا من معاوية كاتباً للوحي مع قبح سيرته، و كيف يقبل العقل بأن رسول الله الذي لا يفارقه الوحي و الذي لا ينطق عن الهوى و الذي يعلم بعلم الله كل شئ ، كيف يأتمن معاوية على كتابة وحيه؟ و هل قلّ الصحابة؟.
    أخيراً هدانا الله و إياكم طريق الرشد و الصواب و السلام عليكم و رحمه اللّه و بركاته.


    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    يزيد بن معاوية

    هو الخليفة الأموي المجرم الفاسق الذي ارتكب مذبحة كربلاء بأمره. ولد عام 25هـ وكان صاحب طرب وجوارح وكلاب وقرود وفهود ومنادمة(الكامل لابن الأثير 569:2)، ولما مات معاوية بويع بالخلافة ، وكان معاوية قبل موته قد اخذ له البيعة كولي للعهد. كان يزيد يضمر الإلحاد ولا يعتقد بالمعاد، وفي أيامه ظهر الغناء بمكّة والمدينة واستعملت الملاهي، وأظهر الناس شرب الشراب(مروج الذهب للمسعودي 67:3).

    و عندما دعا الوليد ومروان الإمام الحسين عليه السلام لمبايعة يزيد، صرّح لهم لفسقه وفجوره قائلاً: يزيد رجل فاسق شارب الخمر قاتل النفس المحترمة معلن الفسق ومثلي لا يبايع مثله"(بحار النوار 325:44).

    ورأى الحسين في يزيد له سابقة؛ فحينما أثنى عليه معاوية في اجتماع كان فيه الحسين عليه السلام قال عليه السلام وأحصى مفاسد يزيد وقبائحه وسوء فعاله، واستنكر على معاوية أخذ البيعة له(الغدير 248:10).

    كان يزيد كما هو شأن أبيه يسرف ويبذر أموال المسلمين، ويقتل المؤمنين، ويشيع الفساد. كتب إلى واليه لعي المدينة أن يأخذ البيعة من الحسين بالإكراه وإن لم يفعل يضرب عنقه. وولى عبيد الله بن زياد ولاية الكوفة ليقضي على أنصار الحسين الذين بايعوا رسوله مسلم بن عقيل، وأصدر أمره بقتل الحسين.

    قال عنه ابن الجوزي: "ما رأيكم في رجل حكم ثلاث سنين؛ قتل في الأولى الحسين بن علي، وفي الثانية أرعب المدينة وأباحها لجيشه، وفي السنة الثالثة ضرب بيت الله بالمنجنيق"(تذكرة الخواص لسبط ابن الجوزي: 164)، وهي إشارة إلى واقعة كربلاء، وواقعة الحرّة التي ثار فيها أهل المدينة ضد واليها وأخرجوه منها وسائر بني أمية، وذلك من بعد أن انكشف لديهم فسق يزيد وكثرة جرائمه. فبعث إليهم يزيد مسلم بن عقبة على رأس جيش فقتل أهلها واستباحها.

    وفي عام 64هـ أرسل نفس ذلك الجيش لقمع ثورة عبدالله بن الزبير بمكة، فهجم عليها وضرب الكعبة بالمنجنيق وأحرق البيت الحرام وهدمه وقتل خلقاً كثيراً من أهلها(مروج الذهب 69:3-72).

    هذي بعض الأبيات لقصيده لدكتور عائض القرني
    بكى البيت والركن الحطيم وزمزمو ودمع الليالي في محا جرها دم
    اذا كان البيت والركن الحطيم وزمزم واهما قبلت الإسلام يبكيان على قتل الحسين (ع) ظلما وهوى أجمل تصوير للحزن على الحسين عليه السلام من الدكتور القرني علما ان د/ القرني هو من الدعاة السنين فلماذا لا نبكيه نحنه البشر معشر المسلمين وقد أعطانا الله نعمت العقل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    إليكم ما قاله الدكتور القرني
    أنا سنّي حسيني
    للداعية الدكتور/ عائض القرني


    بكى البيت والركن الحطيم وزمزمو دمع الليالي فـي محاجرهـا دمُ
    وشق عليك المجد أثـواب عـزِّه ووجه الضحى من بعد قتلك أدهمُ
    فيا ليت قلبي كان قبـرك معلمـاً تُكفّن في أجفـان عينـي وتُكـرمُ
    ويا ليت صدري كان دونك ساترا ًبه كل رمح مـن عـداك يُحطّـمُ
    أريحانة المختار صـرت قضيـة وأصبحت للأحرار نعـم المعلـمُ
    ولكنني وافقتُ جدك فـي العـزا فأخفي جراحي يا حسيـن وأكتـمُ
    وأصبر والأحشاء يأكلها الأسـى وأهدأ والأضلاع بالنـار تُضـرمُ
    وما نُحت نوح الثاكـلات تفجُّعـاً عليك لأن الدِّيـنَ ينهـى ويَعصِـمُ
    أُصبنا بيوم في الحسين لـو انـه أصاب عروش الدهر أضحت تُهدّمُ
    ألابـن زيـاد سـوَّد الله وجهَـه معاذيرُ في قتـل الحسيـن فتُعلـمُ
    يقاضيـه عنـد الله عنّـا نبـيُّـه بقتـل ابنـه والله أعلـى وأحكَـمُ
    علـى قاتليـه لعنـة الله كلـمـا دجا الليل أو ناح الحمـام المرنّـمُ
    وتعرض عنه الخيل خوفاً وهيبـةً وفوق ظهور الخيل أجفى وأظلـمُ
    لنا كربلاء المجد ذكـرى عزيـزة يجددهـا قلـب ورأس ومعصـمُ
    وروح بها يَطَّهَّـرُ الطُهـر كلّـه وعزم تهاب الأسد منـه وتُهـزمُ
    أما ذكروا فيـه النبـي فأغمـدوا سيوفاً وخافوا الله فيـه فأحجِمـوا
    ولو نطقت تلك الرمـاح لولْولـتْ عليه ولكـن هـل رمـاح تَكلَّـمُ
    لمن أصطفي دمعاً؟ ألابن غذوتـه ؟فلابن رسول الله أغلـى وأكـرمُ؟
    وأبكيه في شوق وأكتـم لوعتـي أكلّ سنين العمر أبكـي وأكتـمُ ؟
    إلى الله أشكو ما أصاب جوانحي ولكـن بأمـر الله راضٍ مسـلِّـمُ
    وأتـرك للعينيـن إبـراد غُلّتـي بدمـع سخـيِّ يُستثـار فيَسجـمُ


    إخواني الكرام قرأت في بعض المواقع من يشيد بي يزيد بن معاوية لعنة الله عليه لا ويسمونه إمام وا خليفة استغفر الله العظيم سؤال لكلي من يحترم هذا العين يزيد

    اذا كانا لديك عائلة وأحفاد صالحين وفي يوم من الأيام حاصرهم رجل معتوه مجرم مثل يزيد بن معاوية ومنع عليهم حتى شربت الماء لمدة أسابيع فصاروا أولائك الأطفال يتساقطون وحدا تلو الأخر وين تهيبه الأمر قتل إبائهم وتصليبهم وقطع رقابهم إمام من بقي على قيد الحياة من الأطفال والنسا ولم يكتفي بهذا الأمر بل اسر من بقي من الذين لا حولا لهم ولا قوه وسار بهم بلدان واقفار ويحمل رأس سيد الأسرة ليزيدهم فوق غمهم غم وينتهي به الأمر الى عرض بقية الأسرة كعبيد يباعوا ويشترون فهل هناك ظلم اكبر من هاذا فأي رعبا هذا وماذا سيكون شعورك أنت نحو من تسبب بفعل هذا الأمر بعائلتك

    هل ستغفر له وتقول سامحك الله
    هل سترفع يدك إلى السما وتقول قاتل الله هذا الكافر الطاغية الجبروت وتلعنه ليل ونهار
    هل ستحب من يحب هذا لمجرم ويواليه
    وهل ستبغض من يبغض هذا المجرم أم انك ستحبه

    سؤال لكلي من يحب يزيد بن معاوية ودولتهم التي قامت على القمع والترهيب لإل بيت رسول الله عليه وعلى آل بيته أفضل الصلات والتسليم

    الإجابة / كلي إنسان مسلم من امة محمد عليه الصلات والسلام يسال نفسه هذا السؤال ويجاوب عليها فقط
    ستكون الإجابة واضحة كوضوح الشمس في عز النهار في يوما صافي لا ضباب فيه ولا غمام

    نسال الله العفو والعافية لي ولكم وان يجعلنا من محبي آل بيت خاتم الأنبياء والمرسلين انه على كلي شي قدير
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-07-18
  3. الجزائري

    الجزائري عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-24
    المشاركات:
    209
    الإعجاب :
    0
    الله يقطع دابرك يا ابن المجوس
    لست أدري كيف يسمح لمثل هؤلاء الحيوانات أن يطعنون في صحابة رسول الله صلى الله عليه و سلم
    أين أنتم يا رافضة المجلس يا من تدعون الأخلاق العالية و الأدب مع الناس
    ما رأيكم في هذا الكلام
    و بعد هذا كله لا ترضون في أعراضكم بنصف كلمة منا
    فأبشروا يا أبناء الزنادقة بما يسوؤكم
    أما أنت يا همدان الشيطان فقد تعجلت بهلكتك
    قبحكم الله و قبح وجوهك النتنة العفنة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-07-19
  5. همدان المزاحن

    همدان المزاحن عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-07
    المشاركات:
    133
    الإعجاب :
    0
    //////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ألي على رأسه بطحا يحسس عليها ( مثل )

    لا سلام عليك يا عدو الله أتغار كلى هذه الغيرة لقاتلي الحسن والحسين الله اكبر
    المجوس والنصارى هم من يغارون كلى هذه الغيرة على من قتلو سيدا شباب الجنة وسبطي رسول الله وريحانته يا جاهل يا عدو الله ورسوله ولا تذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم على لسانك يا وكر النجاسة ومتعاطيها وأنت ممن قاتلو وحارب آل بيت الرسول عليه الصلات والسلام فلمجوس الحقيقي هوا أنت

    أما أعراض المسلمين فهيا مصانة كل الصون عدا عرضك فمن يحب قاتل الحسن والحسين إلى ابن حرام ( ابن زنا ) وهذا واضح عليك من ساسك لراسك

    طريقة أسلوبك هذه لدليل قاطع على انك عاجز عن الرد وان كلي ما كتب حقيقة ما عليها غبار
    وتستو عد وتبشر بالوعيد ماذا يطلع من صرصار صغير مثلك ضربة بالحذاء تنهيك
    ( عزا لله قدر السامعين غيرك يا تنهار )

    أما همدان فهوا ارفع بكثير من ان يكون سيدك فأنت حشرة غير مرئية فماذا يطلع منك فلهلاك هوا إليك
    من الله ومن عباده المخلصين لرسول الله وال بيته ألا طهار عليهم أفضل الصلات والتسليم

    الوجه النتن والمعفن الأجرب الحقيقي هوا وجهك لأنك ترى الناس بعين طبعك وشخصيتك

    ملا حضه // ماجا من تجاوزات في ردي عليك هذا من بعض ما عندك //


    لا دمت يا كير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-07-19
  7. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    *** الله من قتل سبط رسول الله .. ولا رحمه الله مغرز إبره ..
    وأرانا الله في محبي قتلة الحسين أياماً مثل أيام فرعون وقارون ..

    عليكم سلام الله يا أبي عبدالله الحسين ,, عشت حميداً ومت عظيماً . شهيداً وإلى جنة الخلد , جمعنا الله بك وبآل بيت رسول الله مع حبيبنا المشفع المصطفى محمد بن عبدالله صلوات ربي وسلامه عليه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-07-19
  9. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0

    أكاذيب يا همدان أكاذيب....

    عقيدة الشيعة في الصحابة والسلف الصالح تقوم كلها على الأكاذيب والروايات الباطلة...

    رضي الله عن أبي سفيان صخر بن حرب بن أمية...

    ورضي الله عن زوجته هند...

    ورضي الله عن ابنهما معاوية...

    ورضي الله عن يزيد بن أبي سفيان...

    ورحم الله يزيد بن معاوية بن أبي سفيان...
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-07-19
  11. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    أما معاوية بن أبي سفيان -- فاعتقادي فيه -- التوقف حيال ما فعل .. لا ألعنه ولا أترضي عليه ..

    .. ولا رحم الله اليزيد ...

    ولا زالت كبد الصحابي العظيم حمزة بن عبدالمطلب شاهدة .. :)

    لله ثم للتاريخ ,,:)
    لم يعد لنا صحابة نذكرهم بخير .. انعدمت علينا الأسماء .. ضاعت علينا أسماء آلاف آلاف الصحابة ممن حافظوا على نهج الحبيب المصطفى وطاعة ولاة الأمر ,, وقوة الإيمان - لا المؤلفة قلوبهم - .

    لم يعد تفكيرنا إلا في الشيخان رضوان الله عليهما , وأباسفيان وأهله .. هل انحصر الإسلام فيهم فقط .. أليس تاريخنا المشرق مليء بشخصيات أخرى , تستحق ذكرها والترحم والترضي عليها ..

    اللهم اجعل أزكى صلواتك وتحياتك على صاحب الوجه الأنور والجبين الأزهر , أبي الطيب والطاهر والقاسم سيدنا محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب بن هاشم , وعلى أخيه ووصيه باب مدينة علمه , السيف الضارب والليث الغالب , إمام المشارق والمغارب سيدنا ومولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب , وعلى زوجته الحوراء , فلذة كبد المصطفى , سيدة نساء الأولى والأخرى , فاطمة البتول الزهراء , وعلى ولديهما القمرين النيرين قاما أو قعدا , سيدا شباب أهل الجنة في الجنة , أبي محمد الحسن وأبي عبدالله الحسين , وارض اللهم على سادتنا خلفاء نبيك المهديين الراشدين , أبي بكر وعمر وعثمان , وعلى جميع الصحابة الراشدين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين ..

    آمين اللهم آمين
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-07-19
  13. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    حب الشيخين علامة الهداية والنور وسلامة القلب...

    وبغضهما علامة الضلال والبدعة والعياذ بالله...
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-07-19
  15. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    وماذا عن بغض أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ,, وولديه الحسنين ,وخاصة الحسين -- بل لقد قتل - هل هو من علامات الإيمان الذي ملأ قلب أميركم اليزيد

    ( ومتى كان اليمانيون - وخاصة الزيود - يكرهون الشيخين رضوان الله عليهما -- أما رأيت كم أنت مفلس ؟؟
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-07-19
  17. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    كلام جميل ارجوا الا يكون دافعه التعصب
    بارك الله فيك واحسن اليك وصحح مذهبك
    واشكرك على اللفتة الكريمة لبيان معتقدك في الشيخين
    واختلف معكم في يزيدومعاوية وغيرهما مماذكرت وذكر صاحب المقال فانه تعصب مفرط نبرأ الى الله منه
    اشكرك مرة اخرى
    ونرجوا من المشرفين متابعة مايكتب عن الصحابة رضوان الله عليهم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-07-19
  19. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    هذا هو ما نشأت عليه وتربيت عليه , فمن يمس الشيخان بأذى , قاتلته وفارقته ..

    أولئك نجوم كرمهم الله وبشرهم الحبيب المصطفى بالجنة , أما موقفي من آل البيت , فما وقع لهم من الظلم , يجعلنا نتأسى بهم وبصبرهم على البلاء , ونحبهم ونترحم عليهم .
    فوالله لن يكذبنا رسول الله حين قال لنا أن نتمسك بالكتاب والعترة ..

    جميع الصحابة -الراشدون - نحبهم ونجلهم ونترضى عنهم وندرس سيرهم .. ومعاوية بن أبي سفيان - أتوقف عنده - فإن أخطأت في الترضي عليه خير لي من الإصابة في لعنه ..

    أما يزيداً .. فاللهم إني بريء منه ..
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة