هل ينجح كٌتّاب الإنترنت في خطف الأضواء من بتوع كلام الجرايد؟؟

الكاتب : "إبراهيم"   المشاهدات : 991   الردود : 17    ‏2007-07-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-16
  1. "إبراهيم"

    "إبراهيم" عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-07-16
    المشاركات:
    286
    الإعجاب :
    0
    هل ينجح كٌتّاب الإنترنت في خطف الأضواء من كُتّاب كلام الجرايد؟؟




    قبل البدء

    أتمنى أن لا يكون كل ما يمس الصحافة مثيراً للحفيظة ، لذا أتمنى أن لا يحذف هذا الموضوع !

    وبسم الله نبدأ

    فتح الإنترنت الباب على مصراعيه أمام العديد من الكتّاب والمنظرين ومهّد الطريق أمام مقالاتهم لتصل إلى أيدي القراء إما مطبوعة أو على شاشات الحواسيب زائغة عن أعين الرقباء ومُخبرة عن جيلٍ آخر من الكتاب له نكهة جديدة وتوجهات لا قيود عليها تستطيع إيقافها !!..

    وبطبيعة الحال استطاع كل من كان لديه خبرة بالتعامل مع الإنترنت أن ينشر أفكاره وكتاباته عبر المنتديات والمدونات ، والتي ما كان يستطيع نشرها عبر الوسائل التقليدية إلاّ بالجهد الجهيد وبشروط عديدة أهمها أن لا تخرج عن سياق السياسات المرسومة لوسائل النشر المتاحة << مما يجعل كتاباته تعبر عن تلك الوسائل أكثر مما تعبر عنه !!

    ومع هذه الكثرة الهائلة من الأشخاص القادرين على نشر كتاباتهم بشتى أنواعها صارت المنافسة أكثر صعوبة أمام كتاب الإنترنت في وجود هذه الكم الهائل من العرض الكتابي الذي ينتجونه !!..

    فالكاتب الناجح إنترنتياً لا بد أن تتوفر في كتاباته الكثير والكثير من المميزات التي تدفع بالقارئ الإلكتروني إلى متابعة إنتاجه الفكري ، ونجوم الكتابة على الإنترنت لا بد أن يمتلكوا الأسلوب الكتابي المميز والصادق والكثير من المساحة الفكرية والثقافية بالإضافة إلى وضوح الهدف فيما يكتبونه ويتبنونه ..وبالرغم من كل هذه الإشتراطات اللازمة للمعان الكُتّاب على الإنترنت فقد ظهر على شبكة الإنترنت الكثير من نجوم الكتابة الإنترنتية، والذين انتشرت مقالاتهم انتشار النهار في الهشيم وسارع القراء لمتابعتها وتبادلها وربما طباعتها ونشرها بأسمائها الحركية (User Name) !!..

    وما حصل من نشر مقالات في صحف عربية مشهورة كالقدس العربي الصادرة من لندن لإحدى مقالات أحد أولئك الكتاب وباسمه الحركي وطباعة إحدى دور النشر لذلك الكاتب وباسمه الحركي أيضاً إلاّ دلالة على نجاح تلك الفئة من الكُتّاب في خلق قاعدة عريضة من القراء والمتابعين على المستوى العربي !!

    كما أن قيام الكثير من الجهات الحكومية بالاهتمام والمتابعة للعديد من الكُتّاب المثيرين للاهتمام والجدل نتيجة لما يكتبونه – بعيداً عن مقصات رقبائها – خلق قاعدة عريضة من المتعاطفين مع كتاباتهم التي في أغلبها تقف في الخط المواجه لسياسيات أغلب الدول العربية إن لم نقل كلها !! وجعل أولئك الكٌتّاب أكثر ثقة وتأثيراً من كُتّاب المطبوعات الورقية في المتلقين من القراء ليظهر لنا جيلاً جديداً من أصحاب الكيبورد ربما سيؤدون إلى إنقراض من لم يحاول تطوير مصداقيته من كُتّاب المطبوعات الورقية ( أصحاب كلام الجرايد
    ) ..

    وإلى اللقاء في المقال القادم الذي يصب في نفس القناة وهو بعنوان : لماذا الكُتّاب الإسلاميين هم الأفضل والأكثر متابعة وشهرة ؟!!


    ملاحظة للأخ المشرف : لو كنت مكانك لفكرت أكثر من مرة واخذت الإذن من مالك المنتدى قبل تثبيت أي موضوع لــ Bikur
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-07-16
  3. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    لا يا أخي

    فكـلام المنتديات كـلام مجـهــــــــــولين وأيضا الكثير يغـلب عليهم طـابع الحماس والإندفاع
    وقـلة الخـبرة والإطـــــلاع.........إلخ
    فالكاتب في الصحف يشعـر أنه معـروف وأنه مـراقب من زمـلائه وقرائه قبل غـيرهم
    فلـذلك يحاول جاهـدا أن يحسن ظنهم به
    أمـا الكاتب في المنتديات..يعـني لا أقصـد الجميع..وإنما كما يقال مخـرب غلب ألف عمار
    فكاتب المنتديات يعيش بين الجهـل والكذب وقـلب الحـقائق..عـلاوة على ذلك السب والشتم..
    طـبعـا هذا لايـنفي الفائدة التي قـد تحصـل من المنتديات ومنها التنفيس عن ما في القلب

    تحـيتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-07-16
  5. "إبراهيم"

    "إبراهيم" عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-07-16
    المشاركات:
    286
    الإعجاب :
    0

    شكراً لمداخلــتك يا يحيـى ، ويبدو لي بأنني قد أخفقت كعادتي في اختيار العنوان !!

    فأنا أعني هنا نجوم الكتابة في الانترنت ومثيليهم من الصحفيين..

    وتقبل فائق احترامي لك ولصحة ردك الذي انبنى على العنوان أكثر من المقصد.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-07-16
  7. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    هو إيقاع العصر ... وبكل مكان على وجه البسيطة ،،،، إذا كان الأمر هكذا بالبلدان المتطورة تقنيا وبها حيزا عاليا من الحرية الفكرية ... فماذا ببلدان ترزح تحت الكثير من التقاليد القبلية ( الجاهلية ) حيث يكن لقائد المجموعة الكلمة الفصل حتى وإن كانت ملحونة .. هنا برزت عظمة الصحافة الإلكترونية .. وبالتالي هي خليفة شرعية للمكتبة والكتاب ... فإختزال الأزمنة وإختصار الوقت يصب بصالح القارئ .. ويساهم بنمو تدفق الأفكار ... ومن الطريف أن العرب يحاولون كبح جماح هذا المارد عبر تضامنهم المشهود له بأنه لم يتم سوى ببند واحد وهو القمع ... وعليه ينتظر القمع الفكري وهو حالة واقعة .. وقد يدس السم بالعسل ويؤتي بالمطاطيات والتأويليات ... وكلها سيان ... هي محاولة تغطية قرص الشمس بغربال ... إستمرار تدفق المعلومة إلكترونيا يفضي لتدفق الأفكار ... وعلى القارئ الإختيار ولكن دون أن يرغم على مايفعل كما هو حال الصحافة الورقية ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-07-16
  9. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    إضافة لماسبق ...
    كان الشاعر أحمد شوقي برحلة للشام (سوريا ، لبنان ، ... الخ ) يرافقه الموسيقار الشاب حينها محمد عبد الوهاب .. قابلا الشاعر محمود البارودي .. صاحب النشيد الشهير :
    بلاد العرب أوطاني * من الشامي لبغدان
    .....
    إلى أن يقول فهبوا يابني وطني * إلى العلياء في شمم
    طلب البارودي من عبد الوهاب أن يلحن النشيد ... إعتذر عبد الوهاب بقوله ... يأستاذ أنا مش ملحن جغرافيا ..
    الخلاصة : الجواب على نفس التسآئل ومن حكم الواقع المعاش ... هبوا أيها المفكرون قبل أن تصبح أفكاركم مجرد قصاصات ورق تغلف بها الأغذية ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-07-16
  11. قاصد خير

    قاصد خير عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-07
    المشاركات:
    915
    الإعجاب :
    2
    مقال رائع من يد ما نعدمها :)


    في تصوري
    مع الأيام قد تصبح الجرائد يوما ما من الآثار
    خصوصا في عالمنا العربي الذي ما زال يعتمد الرقابة الصحفية والتوجيه الاعلامي من قبل الحكومات العربية !

    اضف إلى ذلك
    حين يصبح في كل بيت جهاز كمبيوتر ستزيد مشكلة الجرائد واعباءها المالية ، ومع الأيام وتقدم الاتصالات وإنتشار المحمول( اللابتب ) والموبايل ستصبح الجريدة والمجلة للتصفح في رحلات الطيران والقطارات وفي الأماكن التي لا يتوفر فيها الاتصال بالأنترنت .
    وعندها سيصبح مصير الصحفي وكاتب الجريدة في خبر كان !

    أنا عن نفسي
    كانت الجريدة عندي من الضروريات اليومية
    الآن لا أذكر متى أخر مرة دخلت المكتبة لشراء الجريدة !!

    حتى الجريدة اتصفحها في الأنتر نت !
    وحين يقل شراء الناس للجرائد هذا سيشكل على الجرائد وكل المطبوعات اعباء مالية وربما مع الأيام تغيب عن الوجود .. هذا من ناحية

    الجانب الأهم
    هو إن معظم الصحافة العربية تتحدث بلسان عربي :)
    واقصد هنا طريقة العرب في كبت الحريات وفرض الرقابة على الكاتب والصحفي
    وهذا يجعل الباحث عن الحقيقة يتجه إلى النت والمنتديات والمدونات المنتشرة ليكتب ما يريد ويقرأ ما يريد دون حسيب ولا رقيب
    وهذا سيبرز مع الوقت كتاب واقلام المنتديات على حساب كتاب الجرائد والمطبوعات الأخرى ..

    هذه وجهة نظر ليس إلا ..

    عودة حميدة يا بيكر ( ابراهيم )


    شكرا لمثبت الموضوع ..

    والسلام عليكم


    ،،،
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-07-16
  13. أبو تميم

    أبو تميم علي الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    9,843
    الإعجاب :
    0
    مداخلة سريعة حيث أني هذه الأيام في صنعاء من مقهى الى آخر !

    أولاً أرحب بأخ عزيز طالما أعجبنا بكتاباته وتمنينا لقاءه والتعرف عليه
    ( بصراحة إحتجتك في موضوع منذ أيام يخص صاحبنا الحبوب العلماني :) )

    موضوعك جميل ورائع وقد كان لي حوار مع بعض المتخصصين في الصحافة فكان
    يستهزئ بالكتاب الإنترنتيين كونهم غير معروفي الهوية إلا اني فاجأته بإعطائه نسخة
    أحضرها هو دون قراءتها من صحيفة الحياة تحوي حواراً في صفحة بأكملها ! مع أحد
    هؤلاء الكتاب والذي أقض مضاجع الكثيرين وأزعجهم بسبب كتاباته على الرغم من كونه
    يكتب بإسم مستعار ( الخفاش الأسود ) ..

    بالفعل إن كتاب بحجم الخفاش وفتى الأدغال وغيرهم ممن لم يعرف لهم توجه صحفي أو كتابة في
    الصحف يستحقون التأمل والدراسة لأثرهم في مجتمعاتهم بهذه الكتابه المتخفية وراء الشاشات ..

    تحياتي أخي الفاضل واعذرني على العجلة في الرد ومرحبا بك مجدداً ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-07-16
  15. أبو تميم

    أبو تميم علي الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    9,843
    الإعجاب :
    0
    مداخلة سريعة حيث أني هذه الأيام في صنعاء من مقهى الى آخر !

    أولاً أرحب بأخ عزيز طالما أعجبنا بكتاباته وتمنينا لقاءه والتعرف عليه
    ( بصراحة إحتجتك في موضوع منذ أيام يخص صاحبنا الحبوب العلماني :) )

    موضوعك جميل ورائع وقد كان لي حوار مع بعض المتخصصين في الصحافة فكان
    يستهزئ بالكتاب الإنترنتيين كونهم غير معروفي الهوية إلا اني فاجأته بإعطائه نسخة
    أحضرها هو دون قراءتها من صحيفة الحياة تحوي حواراً في صفحة بأكملها ! مع أحد
    هؤلاء الكتاب والذي أقض مضاجع الكثيرين وأزعجهم بسبب كتاباته على الرغم من كونه
    يكتب بإسم مستعار ( الخفاش الأسود ) ..

    بالفعل إن كتاب بحجم الخفاش وفتى الأدغال وغيرهم ممن لم يعرف لهم توجه صحفي أو كتابة في
    الصحف يستحقون التأمل والدراسة لأثرهم في مجتمعاتهم بهذه الكتابه المتخفية وراء الشاشات ..

    تحياتي أخي الفاضل واعذرني على العجلة في الرد ومرحبا بك مجدداً ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-07-17
  17. "إبراهيم"

    "إبراهيم" عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-07-16
    المشاركات:
    286
    الإعجاب :
    0
    رد للهاشمي اليماني

    كـم أنت جميل أيها الأديب المفوه حينما تبتعد تستقرئ المستقــبل !!

    أستاذي الهاشمي اليماني: لقد كانت مداخلتك في الصميم واكتفي بتعديل عبارتك الأخيرة لأصحاب الأقلام من أزلام الصحافة غير الرشيدة ..

    " هبوا أيها الكُتّاب فقد أصبح مسطوركم مجرد قصاصات ورق تغلف بها الأغذية "
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-07-17
  19. "إبراهيم"

    "إبراهيم" عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-07-16
    المشاركات:
    286
    الإعجاب :
    0
    رد للهاشمي اليماني

    كـم أنت جميل أيها الأديب المفوه حينما تبتعد تستقرئ المستقــبل !!

    أستاذي الهاشمي اليماني: لقد كانت مداخلتك في الصميم واكتفي بتعديل عبارتك الأخيرة لأصحاب الأقلام من أزلام الصحافة غير الرشيدة ..

    " هبوا أيها الكُتّاب فقد أصبح مسطوركم مجرد قصاصات ورق تغلف بها الأغذية "
     

مشاركة هذه الصفحة