سلام عليك يا وطني يوم ولدتَ ويوم تموتَ ويوم أبعثُ حياً

الكاتب : ابو العتاهية   المشاهدات : 512   الردود : 2    ‏2007-07-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-14
  1. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    في احيانا كثيرة يقف المرء حائرا عندما تلتقط عينية مشاركة في احد المنتديات
    وخاصة مشاركة تبض بالحياة ولقطة علي قول المثل المصري هل يحتفظ بها لنفسة ويمسكها علي مضض عملا بالقول المأتور لأخينا الصحاف المنقول داء العقول أم يذيعها علي الملاء لتعم الفائدة ونظرا لأن المشاركة معزوفة وطنية
    تنبض بالحياة وتعبر بكلمات مفعمة بخيبة امل المواطن العربي بشكل عام
    فقد توكلت علي الله وقررت اعادة نشرها في منتدانا بعد تنقيحها من الأمور
    الخاصة لظروف وطن الكاتب وتركت المتشابهة لظروفنا وواقعنا بأضافة من عندي
    اسمح لي أيها الوطن العزيز أن أعاتبك قليلاً .. عتاب الابن لأبيه .. والمحب لحبيبه .. عتاباً يليق بمقامك في نفسي .. وأنا الذي احتضنتك بين جوانحي دهراً .. وأفنيت لك عمراً أنت أغلى منه .. وأغلقت عليك أهداب العين كأعز ما تملك يميني في هذه الحياة .. نافحت عنك ودافعت .. ورهنت لك النفس والمال والأهل والولد .. والقبيلة والديار ..


    اسمح لي أيها الوطن العزيز أن أقول : لقد حمَّلتني حبكَ صغيراً .. وضيعتني كبيراً .. وأشحتَ عني بوجهك .. ووليتني صدك وهجرك .. بعد أن ضعفت عظامي .. ورق حالي .. وكثر عيالي ..


    يا وطني العزيز .. همومي كثيرة .. وشجوني تقف كغصة في الحلق .. لا أستطيع البوح بها في فضاء أصم .. فضاء لا يرد لي ولو بعضاً من حروف صوتي .. وإذا كان البوح صعباً .. فإن عدم استماعه أصعب ..


    يا وطني .. شكيت وبكيت .. فلم أجد منك تلك اليد الحانية الدافئة التي كنت أعرفها .. تيبست الحروف في فمي .. وشح اللسان بمداد الكلمات .. وجمعت الأفكار كل نقائها وبهائها وطموحها وغادرت رأسي منذ زمن بعيد .. وعصفت رياح النكران بخيام المديح وعواطف الشعر وبلاغة الكلام .. بعد أن أصبح نبعك قاعاً صفصفاً .. ووجهك صخراً جلمداً .. ولم يعد ينعق في خرابك غير غربان المنتفعين وبغاث النصابين الكذابين ..


    غادرتك .. وغادرك المخلصون المحبون .. غادرتك بكل ما أملك من مشاعري .. تخليت عنك .. أنت لم تعد تهمني .. مثلما أنني لم أعد أهمك ..


    لقد أصبحت مواطناً بلا روح .. وبلا طموح .. مواطناً بليداً .. يأكل مما ترميه عليه من فتات .. ويشرب ماء وجهك بعد أن تغسله أمام العالم ..



    المرض ليس لي وحدي ..


    هاهو كل شيء ينهش في جسدي وأنت تتفرج .. لم تحرك ساكناً .. الأمراض تفتك بي في كل جزء منك .. في شمالك وجنوبك .. غربك وشرقك .. وأنت ما زلت تبني لنا صروح الإسمنت الصحية الخالية من كل صحة وإنسانية .. صروح الغش والكذب والخداع .. والشهادات المزورة .. والمواعيد البعيدة .. وحبوب الفيفادول التي لم يبق سماسرة الدواء في خزائنك غيرها .. بينما تخرج البقية لتباع في السوق السوداء بنصف الثمن ..وأنت في نفس الوقت تستأجر لنا النطيحة والمتردية وما أكل السبع من جميع بقاع الدنيا .. تغمض عينيك عن إهمال المواطن .. وتفتح عينيك لكل موجوع من خارج الوطن .. علماً بأنني إذا مرضت فلن يكون المرض لي وحدي .. بل ستكون أنت المريض .. وما أنا إلا قطعة من جسدك ..



    السجن .. اسمه مدرسة ..


    وها أنا ما زلت كل يوم أذهب أسيراً إلى مجموعة سجون كتبت عليها كلمة مدرسة .. سجون للعقل والإبداع والألسنة والرأي والحرية واليدين والرجلين .. سجون تعلمك كيف تكره كل شيء .. وكيف تكون متلوناً كالحرباء .. وكيف تكون بليد الحس والتفكير والمشاعر .. معتقلات يذهب إليها الجيل بعد الجيل ليتم مسخه وزرع التناقض في نفسه .. وليتم تعليمه كيفية ارتداء الأقنعة .. وإتقان التقيّة .. ولم تكلف نفسك يا وطني بتحطيم كل الأسوار .. أسوار المدرسة وأسوار العقل .. ما زلت تلقننا حبك تلقيناً .. علماً بأننا لا نريد ذلك الكلام الممجوج .. فالأفعال دائماً هي الأقوى أثراً والأصدق لساناً .. وما زلت تعود بأفكارنا إلى عهد أكل عليه الزمن وشرب .. تعلمنا أولاً معنى ( الحقة ) ثم تعلمنا نصاب زكاتها .. وبنت اللبون تلك شاخت ونحن لم نرها بأعيننا .. لأننا لم نعد نرى إلا مرسيدس بنت بنز وأخواتها .. ولا نتذكر الناقة إلا حين نتذكر كم حياتنا رخيصة في هذا البلد .. فرقبة الواحد منا تساوي مائة ناقة ..


    كلنا فقراء ..


    يا وطني .. الفقر ليس معناه الجوع .. وإلا لربطت على بطني حجراً .. وأكلت أوراق الأشجار .. قبل أن أمد يدي لأحد .. وأنت تعلم أنني عزيز وابن عزيز .. ولكن الفقر هو شعورك بأنك حيوان ذليل تأكل وتشرب وتنام فقط .. فحقوقك ضائعة .. وحياتك مهدرة .. وأموالك مستغلة .. الجشع يحيط بك من كل جانب .. والخوف ينتابك ولا من نصير .. يسطو عليك الغني قبل الفقير .. لا القاضي ينصفك .. ولا الشرطي يهتم بك .. قي بلد يحتكم إلى الأهواء والأمزجة .. الرقابة معدومة .. والفساد يزكم الأنوف .. وكل في فلك يسبحون .. الحامي هو أكبر حرامي .. والرقيب هو أول من يستبيح حمى الرقيب .. يا وطني .. أرأيت أن الفقر ليس معناه عدم امتلاك اللقمة .. ولكنه الخوف والقلق عليها من الضياع ..



    لمن الخلود ؟



    أيها الوطن العزيز .. لا أدري كيف استطعت اقتلاع جذوري من هنا .. وجعلتني أنتمي ولا أنتمي لهذا المكان .. الذي أعرفه أن أجدادي منذ قحطان كانوا هنا .. عاشوا هنا .. وأديم أرضك هو بقاياهم.. وما زلت أحمل في كل خلية مني ملامحهم .. فلماذا أرضك التي رحبت ضاقت عليَّ وأنا ابن المكان والزمان .. ولماذا كلما ذرعت صحراءك غدواً ورواحاً أشعر بالألم .. وأتساءل : كيف يبخل علي وطني بجزء من رماله .. بجزء من صحرائه .. حتى وإن كانت قاحلة .. فإنني أستطيع ضرب أطناب خيامي هنا مثلما فعل أجدادي .. وسأعلم أولادي أنهم ينتمون لهذه الخيام ولهذا الوطن .. لقد منحتك أيها الوطن كل أرضي .. وأنا أنتظر منذ عشرين عاماً لتمنحني جزءاً من أرضي .. ولن يطول عمرك أكثر مني .. لأنني أنا الأرض وابن الأرض ..


    أيها الوطن العزيز .. همومي كثيرة .. وما بحت لك إلا بجزءٍ يسير منها .. ولست أقف ببابك مستجدياً .. ولكنني أقف ناصحاً ومعاتباً .. لأنه من العيب أن تفيض الخيرات على المنتفدين ويجوع ابن الدار .. ومن العيب أن يكون الإسلام ديننا ونحن آخر من يتخلق بالأمانة والصدق .. ومن العيب عدم سعيك إلى تأكيد حقيقة أن العربي ولد حراً لا يقبل الذل والإهانة .. وأنه الأولى بالريادة في كل المجالات .. ومن العيب أن تسرح الكلاب وتقيد الذئاب .. ومن العيب أن يكون مصير هذا البلد مرتبطاً بمصالح أصحاب الريال والدولار .. يعبثون به كيفما يشاءون .. بدلاً من أن تكون الكلمة العليا للذين يرخصون دماءهم لأجلك .. ويضعون رقابهم في راحتك .. ويشعلون لأجلك النار ويدرءون عنك العار .. ويحبونك حباً مبرأً من كل المنافع والمصالح .. لأنهم أنت وأنت هم ..


    وأخيراً .. سلام عليك يا وطني يوم ولدتَ ويوم تموتَ ويوم أبعثُ حياً .. سلاماً سلاماً على من أحببته صغيراً فضيعني كبيراً ..

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-07-14
  3. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    اسمحوا لي بنقل المشاركة للسياسي شكلي غلطت في العنوان
    رجاء من المشرف حذف المشاركة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-07-15
  5. الايام دول

    الايام دول قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-05-17
    المشاركات:
    14,302
    الإعجاب :
    1
    الاخ ابو التاهيه سلمت على الموضوع الجميل بس لو تكبر الخط اخي ان هذا الوطن لا يستاهل منك
    هذا التوجع فهذا الوطن قد ظلمك كما ظلم غيرك
     

مشاركة هذه الصفحة