هل الإنفصال صناعة وحدوية ؟

الكاتب : الظاهري قال   المشاهدات : 303   الردود : 0    ‏2007-07-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-08
  1. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    بعد ان تغلبت قوات الشرعية كما تم الترويج لها في حرب صيف 94 كان المواطن اليمني وخاصة في الجنوب يتعشم خيرا بانه قد تخلص من شر الاشتراكي وايدلوجياته المتشددة إلى درجة ان الحبال كلها تقطعت بالمواطن اليمني في ذلك الجزء من اليمن ، واستبشر خيرا بذهاب رعب الاشتراكي وزيارات آخر الليل وإذا به يدخل في متاهة من نوع آخر ولكنها اخطر وأعمق من سالفتها فالدكتاتورية الشرعية والتي تتمنطق بالوحدة وتنسب هذا المنجز العظيم لها وحدها تكشر عن انيابها وتظهر لمواطن الجنوب غير ما كانت تبطنه اثناء طلبها له العون للتغلب على الاشتراكي ونبذه ، لقد استعان حزب المؤتمر الحاكم بكل شرائع السموات والأرض والفتاوى وسخرها لتتناسب مع توجهاته الخالية من اي رحمة او انسانية ولجأ إلى أقصر السبل للتنصل من تعهداته للشعب والوطن بانتهاجه اسلوب معاداة مواطني الشطر الجنوبي من الوطن كبادرة لهضم حقوقهم واستلاب ممتلكاتهم وتحت مسمى " انفصالي رغما ان انفه " وظل هذا الحزب الحاكم يتمترس خلف هذا المصطلح لأغراض شخصية بحتة الهدف منها الاستيلاء على حقوق المواطنين وممتلكاتهم تحت ذريعة بانهم انفصاليين ولا نعلم كيف لحكومة سمت نفسها بالشرعية وتتبع اساليب خبيثة وغير شرعية في وصم شريحة كبيرة من شعبها بوصم هي تعلم بانهم بريئون منه وظلت هذه الحكومة على منوالها البهيم وتردد كلمة انفصالي لأي شخص جنوبي يحاول حتى محاولة ان ينطق بكلمة لا للذود عن حقوقه وفي النهاية ترسخ هذا المصطلح في نفوس شعب الجنوب وبنسبة تعاظمت بين الناس حتى وصلت نسبتها تفوق الـ 90 % منهم وهذه النسبة حقيقة وغير قابلة للجدال او ترهات من يحاولون ان يغطون على الحقائق وكأنهم مجندين من الخارج لدق الأسفين بين الحكومة والشعب بتأييدهم وتطبيلهم لنظام بائس وضار هم اول من اكتوى بنار تسلطه وفساده ، الحزب الحاكم هو المسئول عن أي ترديد لمصطلح الانفصال باليمن ويمكن الآن بداياته على استحياء لكنه وبدون شك سوف يطور من اشكال احتجاجه حتى يصل إلى درجة الغليان وهي الدرجة التي تتبخر فيها فقاعات الخوف بالنفوس بعد ان وصلت درجة الموت والحياة إلى قيمة متساوية
     

مشاركة هذه الصفحة