منظمة المهاجر تدين الاعتداء على مغتربين في الضالع

الكاتب : أمين الشعيبي   المشاهدات : 303   الردود : 0    ‏2007-07-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-05
  1. أمين الشعيبي

    أمين الشعيبي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-06-10
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    المنظمة اليمنية للدفاع عن حقوق المواطن اليمن في المهجر ( تحت التأسيس )

    البيان الإعلامي رقم ( 5 )

    في تمام الساعة 11 من مساء يوم الجمعة 29/6/2007م وبينما كان الأخ / احمد حسين الثوير والأخ / بركان محمد مانع من ابنا قرية غول سبوله محافظة الضالع القادمان من بلد الاغتراب المملكة العربية السعودية في سيارة الأول الخاصة والذي تحمل اللوحة السعودية .. وعند وصولهما النقطة العسكرية راس نقيل الربض مدخل مدينة الضالع من اتجاه عدن وعند ايقافهما من قبل عسكر النقطة وفور ملاحظة العسكري لكرتون مشروب الطاقة ( شارك ) الموضوع في خانة السيارة الخلفية ابلغ باقي عساكر النقطة إن هذه السيارة تحمل خمر وسحباء الراكبين إلى خارج السيارة وانهالا عليهما ضرباً دون أن يتحققا من الكرتون ومحتوياته وقاما بسحبهما إلى ضابط النقطة الذي باشر هما بالسب واللعن والإهانات التي لا يجوز إطلاقها على إنسان مسلم ( منها ما قاله الضابط اجلس **** أبوك ، واسكت يا كلب يا ابن الكلب ، ولعنت الله عليك ) وعند طلب احدهما ماء بعد العذاب الذي تعرضا له رد الضابط علية مت يا كلب يا سكران .. وقام الضابط بتفتيشهما وعندما وجد 5000 ريال سعودي في محفظة احدهما أخذها وقال اهذه هي أرباح تجارة الخمر .. عندها صرخ عسكري يافندم ما عندهمش خمر هذا شراب شارك المسموح به ، يقول للضابط نحن شكينا فيهم ولكن الأمر لك أيها الفندم .
    وبكل حقارة يقول الضابط يا لله روحوا قبل ما نوديكم خلف الشمس . وحاولا أن يفهمان الضابط بأن يعيد الفلوس التي هي شقا غربتهما لعدد من الأشهر فرد عليهم اذهبوا ولا بانظيعكم .
    إننا في المنظمة اليمنية للدفاع عن حقوق المواطن اليمني في المهجر نستهجن هذه الأسلوب الوحشي الذي تجاوز الأساليب الذي يمارسها الجيش الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين وندعو وزارت ألدخليه إلى الاضطلاع بمهامها والقبض على أفراد تلك النقطة الذي كانت نوبتهم يوم الجمعة الساعة 11مساء وتقديمهم للعدالة ليأخذ القانون مجراه فيهما وندعو كل المنظمات الإنسانية والحقوقية إلى الاستنكار والشجب لهذا المنكر .. كما نطالب كل القوى السياسية ( الأحزاب ووزارة حقوق الإنسان ، ووزارة المغتربين والصحافة بكل أشكالها ) إلى العمل على متابعة هذه القضية التي ستنعكس على نظرة المغترب والمستثمر تجاه وطنه حيث إن السكوت أو المماطلة في مثل هكذا قضية سوف تؤدي إلى عزوف الكثير من المغتربين للعودة إلى وطنهم الذين يرفدون البلاد بالعملات الصعبة بل وستشرد المستثمرين منهم .
    إننا وفي بياننا هذا نتمنى أن لا نرى مرة أخرى مغتربينا يتعرضون لمثل هكذا ممارسات ونريد أن نحمي مغتربينا من الانتهاكات الذي يتعرضون لها في الخارج لا أن نحميهم من وطنهم .. وما بياننا الخامس إلا دليل على إن المغتربين يتعرضون للانتهاكات داخل الوطن أكثر من خارجة فمن خمسة انتهاكات تعرض لها المغتربون منذو مرور شهر على تسليمنا أوراق الاعتراف للمنظمة إلى اليوم كان منها 4 انتهاكات للمغتربين في داخل الوطن .

    صادر عن المنظمة اليمنية للدفاع عن المغتربين
    اليمنيين في المهجر ( تحت التأسيس ) ( صنعاء )
    أمين محمد الشعيبي
    رئيس اللجنة التأسيسية
     

مشاركة هذه الصفحة