من بيذراصرب

الكاتب : الشاعر الضباعي   المشاهدات : 586   الردود : 1    ‏2007-07-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-04
  1. الشاعر الضباعي

    الشاعر الضباعي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-04-19
    المشاركات:
    245
    الإعجاب :
    0
    من بيذرا صرب
    بدع الشاعر/عبد اللاه سالم الضباعي مرسل لأحمد محمد حسين شوقي .
    يا لله أدعيك يا رحمن تغفـــر وترحــم ***** أهـد عبد كووفقناطريـــق السـلام بعد قال الضباعي يا رسولي قـم أعـــزم *** * شل مكتوب أبو سالم وفحوى كلامـــه
    مروحك أجمل الأوطان من عهــــــــــــد آدم *** جنة الله في أرضه ليوم القيامـــــــة
    حبها حل في قلب الضباعي وخيــــــــــــــم *** * آخذه حب أبو سالم وكل اهتمامـــه
    ع.د.اسمها ونون يكمـــــل وتمــــــــــــــــم ***** اسم تيم أبو سالم وعايش غرامـــــه
    خور مكسر تصل وسال على أحمد بن العم ** وابلغه من أبو سالم جزيل احترامه
    قل رسول الضباعي جيت عاني ملـــــــــزّم ** في نبأ هام مستعجل عن أجوى تهامة
    جو مشحـــــــون متوتر ملبـــّد مغيـــــــــــــم **** حاجبة عننا الرؤية كثافة غيامــــة عاصفـــة هزت البرج الحسين المصمـــــم منها أهتزت العمدان ذي هي دعامة
    رعب سيطر وحالة ربنا فيها أعلـــــــــــــم خلّيت الصقر يا أبن العم يرجع حمامة
    أبذلوا جهد للإصلاح قبــــل التفاقــــــــــــــم بالفشل كلها بائت وفلت زمامه
    والحوار إنتهـــى مــا بيـــن مسعــد وقاسـم * لا تحقق هدف ولا سلم من غرامة
    هكذا صـــارت الحالــة والموقــــــف تـــأزم ** والطيور الجوارح بالسماء ياحوامـــه
    ليل مظلم وحالة بؤس مصحوب بالغــــــم ** ع الوجوه ارتسم وفاقد الابتسـامـــــة
    الخطأ سبب أخطاءات أعــظم و أألــــــــــم من حفر حفرةً لأخوة يلقى النـــدامـة
    عاد ليام باتــــظهــر خفــــايا مختـــــــــــــم ** واتبين لنا المخبوء تحت العمامـــــة
    من بيذرأ صرب حسب الذري ذي في التلم آخر الموسم أيجنيه وقت الغلامـــــة
    الذي حــز في نفســـي ومنـــه تألــــــــــــم ** حين تتأرمل النسوة وأبناء يتامــــــه
    تزهق أرواح من لا ذنب له يسفك الــــدم والهدف فرد أو أفراد تسقط وقامــــة
    ذا مصمم على رايـــة وهــذاك يحلــــــــم ** والهدف واحد المنصب وكرسي الزعامة للخلافة يقول الحق له حســب يزعــــــم والوصي قام من رب السما بالإمامـة
    شد عزمة على تحقيق حلم بن لــــــزرم ** عد نفسه على نقل الحجر واستلامـه
    بايخذها وينقلها إلى حيـــــــث أعــــلــــم ** أبرها له إلى المبنى الذي شاد قامــــة
    إنما الخوف للموضوع حد به يســــــاوم وايقع شرك خذ من ثور ناصر غرامة
    كل واحد يخذ له شرك منّـــه ومقســــــم **** بعدها تصبح الكومية تخرش ودامة
    يا الله ألطف بنا من يـــوم حامي ومرجم الفريع أيروح له براسه ثلامــــــه
    لكن الأمر ذي هو هــام عنــدي وملــزم ** إننا ما نفرط في خطوط العـلامــــــة
    وحدة الأرض والإنسان هي عندي أعظم *** باندافع على منجز وثروة وهامـــه
    ما نفرط بها أو هي لحد فيد مغنــــــــــــم *** من بيحلم بهذا الشي أيقظ منامــــه
    يكتفي قال أبو سالــم بهـــذا وختـــــــــم وادعي الله يوفقنــا إلى الاستقامــــة
    صل واذكر معي المختار طه وسلــــــم ** سعد من يذكره ويسحبه في مقامـــه






    كيدهم بينهم
    جواب أحمد محمد حسين(شوقي ) على الشاعر/ عبد اللاه الضباعي.
    يا عظيم الرجى يا فارج الكــرب والهـــم يســر الرزق جنبنــا طريــق النــدامـة
    لا تشفّي بنا حاســــد ولا وضـــع مبهـــم فيه كثــر البلى دائــم وهو في زحامـــه
    واهدنا لا طريق الخيــر نسلــــى وننعــم راحة البال والعافيــة عنـــدي غـنامة
    واذكر المصطفى طه الحبيــــب الممعظــــم من بحبـــه أبو سامــي تهيــم هـيامه
    بعد ذا الحين بارحب بذي جــا مرقّـــــم خط من عنـد عبدالإله عالـــي مـقـامه
    نَظْــم فيه الصفى والنبــل وافـي محكـــم واللـه إنـه مرجح عنـدنا ع الزعــامة
    قالي فيه شوف الــــوضع بايـــن ملغــــم حاجبه عنه الرؤية ويخشى ارتطامــه
    شوف يا شيخ من حــب الغنيمـــة تغنـم كيدهم بينـــهم كلاً بيجــرد حسامه
    من تسبب من اصدر حكم قاضــي ومبــرم يصبح الجيــش في (مِرْان) ينفــظ ركامه
    من ذرأ شر بايشرب من البــيـر علـــقــم والجمل لا هـدر ســوو بلـقـفه فـدامة
    وضع ظالم ومتجبـــــر عزيزي تنـــســـم عاد كثـر المظـــلام باتكـــسر عظـامه
    والخطوط الذي قلتــــه بها إنــك ملــــزّم وإننا ما نفـــرط في خطـــوط العـــلامة
    ويش بتقول هل لا زلت بالأمس تحلــــم عندما كــان حبــلك با يصل ألف قامـة
    ما قد الهيج دحقهـــــا وهــــدم ولطــــم هيج ما ينـــزقر والشعــب فاقد زمامه
    لم يعد عندنا منجــز ولاشــــي مسلَّـــــم أصبح الظلم والتمييـــز فارض حُتامـه
    مانبي شرط حد يشرط على حد ويفـــهــم إن شرطــه قده ســاري بموجــب كلامه
    ذي العجينة يسوها خبـــز ولّا مخلـــــم ما لنا دخـل فـي قــصـة علي أو إمـامه
    بنتنا في المسيلة داخل الحقـــــل تــنهــم عـــارية تشتكي لهل الشرف والشهامة
    يسلبوها ذهبها بعدما الليـــــل دلهـــــم واهــلها سيبوهـــا طالبيــــن السلامة
    والنسور الجوارح من قفــاها تهـــــــــدم برج لبراج عالي القدر رمز الشهامـــة
    ذي عدن فيه كانت حصـــن عالي منظـــم بالجزيرة شعاعــه مرتفع ع الغمامــــة
    واصبح اليــوم من بين المبـــاني محطــــم والخطــوط انتهت ما غـير بالخد شامـة
    افتدوها زمن راجـح وفيصــــل ومــــدرم باتت اليوم تشكي البهذلـــه والقتامه
    الأمل كان بالوحـــــدة نموذج مجـــســـم واصبح اليـــوم للطـــامع يدومه دوامـه
    ظهرنا في الجنوب الحر به ألف محجـــم كم صبرنا على كثر الألم والحجامـــة
    لا تقولـــــون ذا جائــز وهذا محـــــــرم ربما يفرح الطامــع ومولى الفخامـــة
    لا سياسة بهم تصلح ولا الشعب معهــــم هوشليه بصــــورة غارقـــة بالدمـامـة
    شوف وضع العرب يرثي له الحيد لصيــم وضعهم مثل جاهل ما تعــــدل فطامه
    والجيوش التي معهم على من بتدهــــــم غير ع الشعب أما الخارجيــة نعامة
    مثل صدام بايصبح مصير أبن ملجــــــــم بعد صدام ما حاكــــم تهنــــى منامه
    كل واحد وهو خايف من السيف لثلـــــم لا يقع له كما صـدام رغـــم اهتمـــامه
    لا هنا قال أبو سامي بدعها وختــــــــــم وان حُوي الهيج بالصحراء أكل من سنامه
    واذكر المصطفى طه الحبيب المعظــــــــــم من بحبه أبو سامــي تهيم هيامـــــه
    5/8/2004م
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-07-04
  3. الشاعر الضباعي

    الشاعر الضباعي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-04-19
    المشاركات:
    245
    الإعجاب :
    0
    من بيذرا صرب
    بدع الشاعر/عبد اللاه سالم الضباعي مرسل لأحمد محمد حسين شوقي .
    يا لله أدعيك يا رحمن تغفـــر وترحــم ***** أهـد عبد كووفقناطريـــق السـلام بعد قال الضباعي يا رسولي قـم أعـــزم *** * شل مكتوب أبو سالم وفحوى كلامـــه
    مروحك أجمل الأوطان من عهــــــــــــد آدم *** جنة الله في أرضه ليوم القيامـــــــة
    حبها حل في قلب الضباعي وخيــــــــــــــم *** * آخذه حب أبو سالم وكل اهتمامـــه
    ع.د.اسمها ونون يكمـــــل وتمــــــــــــــــم ***** اسم تيم أبو سالم وعايش غرامـــــه
    خور مكسر تصل وسال على أحمد بن العم ** وابلغه من أبو سالم جزيل احترامه
    قل رسول الضباعي جيت عاني ملـــــــــزّم ** في نبأ هام مستعجل عن أجوى تهامة
    جو مشحـــــــون متوتر ملبـــّد مغيـــــــــــــم **** حاجبة عننا الرؤية كثافة غيامــــة عاصفـــة هزت البرج الحسين المصمـــــم منها أهتزت العمدان ذي هي دعامة
    رعب سيطر وحالة ربنا فيها أعلـــــــــــــم خلّيت الصقر يا أبن العم يرجع حمامة
    أبذلوا جهد للإصلاح قبــــل التفاقــــــــــــــم بالفشل كلها بائت وفلت زمامه
    والحوار إنتهـــى مــا بيـــن مسعــد وقاسـم * لا تحقق هدف ولا سلم من غرامة
    هكذا صـــارت الحالــة والموقــــــف تـــأزم ** والطيور الجوارح بالسماء ياحوامـــه
    ليل مظلم وحالة بؤس مصحوب بالغــــــم ** ع الوجوه ارتسم وفاقد الابتسـامـــــة
    الخطأ سبب أخطاءات أعــظم و أألــــــــــم من حفر حفرةً لأخوة يلقى النـــدامـة
    عاد ليام باتــــظهــر خفــــايا مختـــــــــــــم ** واتبين لنا المخبوء تحت العمامـــــة
    من بيذرأ صرب حسب الذري ذي في التلم آخر الموسم أيجنيه وقت الغلامـــــة
    الذي حــز في نفســـي ومنـــه تألــــــــــــم ** حين تتأرمل النسوة وأبناء يتامــــــه
    تزهق أرواح من لا ذنب له يسفك الــــدم والهدف فرد أو أفراد تسقط وقامــــة
    ذا مصمم على رايـــة وهــذاك يحلــــــــم ** والهدف واحد المنصب وكرسي الزعامة للخلافة يقول الحق له حســب يزعــــــم والوصي قام من رب السما بالإمامـة
    شد عزمة على تحقيق حلم بن لــــــزرم ** عد نفسه على نقل الحجر واستلامـه
    بايخذها وينقلها إلى حيـــــــث أعــــلــــم ** أبرها له إلى المبنى الذي شاد قامــــة
    إنما الخوف للموضوع حد به يســــــاوم وايقع شرك خذ من ثور ناصر غرامة
    كل واحد يخذ له شرك منّـــه ومقســــــم **** بعدها تصبح الكومية تخرش ودامة
    يا الله ألطف بنا من يـــوم حامي ومرجم الفريع أيروح له براسه ثلامــــــه
    لكن الأمر ذي هو هــام عنــدي وملــزم ** إننا ما نفرط في خطوط العـلامــــــة
    وحدة الأرض والإنسان هي عندي أعظم *** باندافع على منجز وثروة وهامـــه
    ما نفرط بها أو هي لحد فيد مغنــــــــــــم *** من بيحلم بهذا الشي أيقظ منامــــه
    يكتفي قال أبو سالــم بهـــذا وختـــــــــم وادعي الله يوفقنــا إلى الاستقامــــة
    صل واذكر معي المختار طه وسلــــــم ** سعد من يذكره ويسحبه في مقامـــه






    كيدهم بينهم
    جواب أحمد محمد حسين(شوقي ) على الشاعر/ عبد اللاه الضباعي.
    يا عظيم الرجى يا فارج الكــرب والهـــم يســر الرزق جنبنــا طريــق النــدامـة
    لا تشفّي بنا حاســــد ولا وضـــع مبهـــم فيه كثــر البلى دائــم وهو في زحامـــه
    واهدنا لا طريق الخيــر نسلــــى وننعــم راحة البال والعافيــة عنـــدي غـنامة
    واذكر المصطفى طه الحبيــــب الممعظــــم من بحبـــه أبو سامــي تهيــم هـيامه
    بعد ذا الحين بارحب بذي جــا مرقّـــــم خط من عنـد عبدالإله عالـــي مـقـامه
    نَظْــم فيه الصفى والنبــل وافـي محكـــم واللـه إنـه مرجح عنـدنا ع الزعــامة
    قالي فيه شوف الــــوضع بايـــن ملغــــم حاجبه عنه الرؤية ويخشى ارتطامــه
    شوف يا شيخ من حــب الغنيمـــة تغنـم كيدهم بينـــهم كلاً بيجــرد حسامه
    من تسبب من اصدر حكم قاضــي ومبــرم يصبح الجيــش في (مِرْان) ينفــظ ركامه
    من ذرأ شر بايشرب من البــيـر علـــقــم والجمل لا هـدر ســوو بلـقـفه فـدامة
    وضع ظالم ومتجبـــــر عزيزي تنـــســـم عاد كثـر المظـــلام باتكـــسر عظـامه
    والخطوط الذي قلتــــه بها إنــك ملــــزّم وإننا ما نفـــرط في خطـــوط العـــلامة
    ويش بتقول هل لا زلت بالأمس تحلــــم عندما كــان حبــلك با يصل ألف قامـة
    ما قد الهيج دحقهـــــا وهــــدم ولطــــم هيج ما ينـــزقر والشعــب فاقد زمامه
    لم يعد عندنا منجــز ولاشــــي مسلَّـــــم أصبح الظلم والتمييـــز فارض حُتامـه
    مانبي شرط حد يشرط على حد ويفـــهــم إن شرطــه قده ســاري بموجــب كلامه
    ذي العجينة يسوها خبـــز ولّا مخلـــــم ما لنا دخـل فـي قــصـة علي أو إمـامه
    بنتنا في المسيلة داخل الحقـــــل تــنهــم عـــارية تشتكي لهل الشرف والشهامة
    يسلبوها ذهبها بعدما الليـــــل دلهـــــم واهــلها سيبوهـــا طالبيــــن السلامة
    والنسور الجوارح من قفــاها تهـــــــــدم برج لبراج عالي القدر رمز الشهامـــة
    ذي عدن فيه كانت حصـــن عالي منظـــم بالجزيرة شعاعــه مرتفع ع الغمامــــة
    واصبح اليــوم من بين المبـــاني محطــــم والخطــوط انتهت ما غـير بالخد شامـة
    افتدوها زمن راجـح وفيصــــل ومــــدرم باتت اليوم تشكي البهذلـــه والقتامه
    الأمل كان بالوحـــــدة نموذج مجـــســـم واصبح اليـــوم للطـــامع يدومه دوامـه
    ظهرنا في الجنوب الحر به ألف محجـــم كم صبرنا على كثر الألم والحجامـــة
    لا تقولـــــون ذا جائــز وهذا محـــــــرم ربما يفرح الطامــع ومولى الفخامـــة
    لا سياسة بهم تصلح ولا الشعب معهــــم هوشليه بصــــورة غارقـــة بالدمـامـة
    شوف وضع العرب يرثي له الحيد لصيــم وضعهم مثل جاهل ما تعــــدل فطامه
    والجيوش التي معهم على من بتدهــــــم غير ع الشعب أما الخارجيــة نعامة
    مثل صدام بايصبح مصير أبن ملجــــــــم بعد صدام ما حاكــــم تهنــــى منامه
    كل واحد وهو خايف من السيف لثلـــــم لا يقع له كما صـدام رغـــم اهتمـــامه
    لا هنا قال أبو سامي بدعها وختــــــــــم وان حُوي الهيج بالصحراء أكل من سنامه
    واذكر المصطفى طه الحبيب المعظــــــــــم من بحبه أبو سامــي تهيم هيامـــــه
    5/8/2004م
     

مشاركة هذه الصفحة