إلى كل يمني ... يرفض الضيم ويرضي الشيم تحية شرف وعنوان مستقبل واعد فادخل لتجد البشارة بالفرج القريب

الكاتب : د. محمد آل أبو حورية   المشاهدات : 1,270   الردود : 19    ‏2007-07-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-07-04
  1. د. محمد آل أبو حورية

    د. محمد آل أبو حورية مستشار اجتماعي

    التسجيل :
    ‏2006-11-25
    المشاركات:
    1,487
    الإعجاب :
    0
    أخي اليمني العزيز سواء من لا يزال منتمياً إليها عبر حدودها الحالية أو من كان منتمياً إليها وفق حدودها السابقة والتي ضاعت معظم أراضيها في دول الجوار .وهذه الأحاديث عن المصطفى عليه الصلاة والسلام هي عزاء ومواساة لواقع شعبنا المكلوم عسى الله أن يرد بأس الظالمين له من أبناءه وأن يرفع الله بهم الإسلام وأهله , ويعلي بهم شأنه , كيف لا وقد كان لأهل اليمن وما زالوا بصمات واضحة وجهود مباركة في نشر هذا الدين وهم كذلك ولم يزالوا رغم فقرهم الشديد حالياً وعوزهم كرماء طيبون يهبون لنصرة الدين وحفظ حقوق المساكين في أنحاء الأرض .
    لم يزل لأهل اليمن حكمتهم , ولم يدع لهم الزمان من بقايا ماضيهم إلا فقههم وإيمانهم , وقلما تجد منهم إلا مؤمنا بالله العظيم وهم في ذلك على أقسام منهم الظالم لنفسه , والمقتصد والسابق بالخيرات , حين ننقد ذاتنا , ونشكوا من ظلم ذوي القربى فلن ننسى الجوانب الجميلة في يمننا الحر الآبي والذي استعصى على كل مظاهر الاحتلال والقهر ووقع في الأسر بين عصابات ظالمة , ووجوه كالحة ارتضت أن تعيش على دمائه , وتمتص ثرواته دون خوف ولا رقيب وقد قال أبو القاسم الشابي يوماً في قصيدته
    إذا الشعب يوماً أراد الحياة ..... فلا بد أن يستجيب القدر .
    ولا بد لليل أن ينجلي ......... ولابد للقيد أن ينكسر
    وزدت من عندي هذين البيتين تعقيباً على ماقاله الشابي :
    أفق أيها الشعب من ذا الرقاد ... فقد طال ليل الأسى والقهر
    فإن إلى المجد شم الأنوف ... مضينا بعزم وسدنا البشر .
    وما بين حال وحال يغير الله الأمور بإذن الله ولكن عاجل بشارة المؤمن أن اليمن محل البركة , وموضع العلم والحكمة , ولن ينسى الكريم المنان عباده فيها من لطيف أقداره وقد أعددت كتيباً صغيراً أعده للنشر أن تيسرت سبله ووسمته باسم ( عنوان المنن في فضائل أهل اليمن ) ومن جملة الأحاديث التي ذكرتها وكلها قد بينت حكم العلماء عليها من حيث الصحة والضعف في البحث المستقل منها :
    قوله عليه الصلاة والسلام عن أهل اليمن « أين إخواني الذين أنا منهم وهم مني أدخل الجنة ويدخلون معي ؟ » ، ثم قام فذهب فقال بعضنا لبعض : لو أنا سألنا أو غيرنا هم يا رسول الله ؟ فما كان إلا قليلا أن رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقعد ، فقال : « أين إخواني الذين أنا منهم وهم مني أدخل الجنة ويدخلون معي ؟ » فقلنا : يا رسول الله ، أو غيرنا هم ؟ قال : « نعم هم أهل اليمن المطرحون في أطراف الأرض المدفعون عن أبواب السلطان يموت أحدهم وحاجته في صدره لم يقضها » مسند عبد بن حميد ( 1/ 324) حديث رقم ( 298) .
    فهذا وصف من النبي الكريم – صلى الله عليه وسلم – لحالهم وكونهم المطرحون في أطراف اليمن , وعن عزة أنفسهم فإن أحدهم يموت كمداً وحسرة وحاجته في نفسه لما يقضها وتالله لقد غابت هذه الصفة من كثير من الناس ممن انغمسوا في الحضارة الزائفة واتبعوا أهواءهم وبقي منها مظاهر في أهل اليمن الأفذاذ .
    وعن محمد بن جبير بن مطعم ، عن أبيه ، قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر ، فقال : « أتاكم أهل اليمن كأنهم السحاب ، هم خيار من في الأرض » ، فقال رجل من الأنصار : إلا نحن يا رسول الله ، فسكت ، ثم قال : إلا نحن يا رسول الله ، فسكت ، ثم قال : إلا نحن يا رسول الله ، ثم قال : « إلا أنتم » المستدرك على الصحيحن للحاكم ( 2/ 132) . فإذا كان أهل اليمن هم السحاب وهم خيار أهل الأرض فكفى به شرفا وفخراً
    وعن عتبة بن عبد أن رجلا قال : يا رسول الله العن أهل اليمن ، فإنهم شديد بأسهم ، كثير عددهم ، حصينة حصونهم ، فقال : « لا » ، ثم *** رسول الله صلى الله عليه وسلم الأعجمين فارس والروم ، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا مر بكم أهل اليمن يسوقون نساءهم ، ويحملون أبناءهم على عواتقهم ، فإنهم مني وأنا منهم » مسند الشاميين للطبراني , ( 4/ 50 ) حديث رقم ( 1108) . وتلك مزية أخرى لأهل اليمن فهم منه صلى الله عليه وسلم وهو منهم بأبي هو وأمي وجزاه الله عما قدم لأمته خير الجزاء .
    وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة وألين قلوبًا الإيمان يمانٍ والحكمة يمانية والفخر والخيلاء فى أصحاب الإبل والسكينة والوقار فى أهل الغنم (البخارى ، ومسلم عن أبى هريرة).
    وجاء في الحديث في وصف همدان القبيلة اليمانية الكبيرة ذات البطون والشعوب الكثيرة ففي الحديث قال : فَلَمَّا دَنَوْنَا مِنَ الْقَوْمِ خَرَجُوا إِلَيْنَا فَصَلَّى بِنَا عَلِىٌّ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ وَصَفَّنَا صَفًّا وَاحِدًا ، ثُمَّ تَقَدَّمَ بَيْنَ أَيْدِينَا فَقَرَأَ عَلَيْهِمْ كِتَابَ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَأَسْلَمَتْ هَمْدَانُ جَمِيعًا فَكَتَبَ عَلِىٌّ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- بِإِسْلاَمِهِمْ ، فَلَمَّا قَرَأَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- الْكِتَابَ خَرَّ سَاجِدًا ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَقَالَ :« السَّلاَمُ عَلَى هَمْدَانَ ، السَّلاَمُ عَلَى هَمْدَانَ ». أَخْرَجَ الْبُخَارِىُّ صَدْرَ هَذَا الْحَدِيثِ عَنْ أَحْمَدَ بْنِ عُثْمَانَ عَنْ شُرَيْحِ بْنِ مَسْلَمَةَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ يُوسُفَ وَلَمْ يَسُقْهُ بِتَمَامِهِ ، وَسُجُودُ الشُّكْرِ فِى تَمَامِ الْحَدِيثِ صَحِيحٌ عَلَى شَرْطِهِ. سنن البيهقي , ( 2/ 404) حديث رقم ( 4102)
    وعَنِ ابْنِ عُمَرَ : أَنَّهُ رَأَى رُفْقَةً مِنْ أَهْلِ الْيَمَنِ رِحَالُهُمُ الأَدَمُ فَقَالَ : مَنْ أَحَبَّ أَنْ يَنْظُرَ إِلَى أَشْبَهِ رُفْقَةٍ كَانُوا بِأَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَلْيَنْظُرْ إِلَى هَؤُلاَءِ.
    الحديث رواه البيهقي في سننه , ( 2/ 80) حديث رقم ( 6341) .
    الله أكبر اللهم ارزقنا اتباع سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ومحبته وحبه من يحبه , واحشرنا في زمرته آمين .
    وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ - رضى الله عنهما - قَالَ كَانَ أَهْلُ الْيَمَنِ يَحُجُّونَ وَلاَ يَتَزَوَّدُونَ وَيَقُولُونَ نَحْنُ الْمُتَوَكِّلُونَ ، فَإِذَا قَدِمُوا مَكَّةَ سَأَلُوا النَّاسَ ، فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَعَالَى ( وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى ) . رَوَاهُ ابْنُ عُيَيْنَةَ عَنْ عَمْرٍو عَنْ عِكْرِمَةَ مُرْسَلاً . صحيح البخاري , ( 6/ 61) 1523) .
    وعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ لَمَّا جَاءَ أَهْلُ الْيَمَنِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « قَدْ جَاءَكُمْ أَهْلُ الْيَمَنِ وَهُمْ أَوَّلُ مَنْ جَاءَ بِالْمُصَافَحَةِ ». سنن أبو داود ( 15/ 114) حديث رقم ( 5215) .
    وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : لَمَّا نَزَلَتْ (إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ) دَعَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَاطِمَةَ فَقَالَ :« قَدْ نُعِيَتْ إِلَىَّ نَفْسِى ». فَبَكَتْ فَقَالَ :« لاَ تَبْكِى ، فَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِى لاَحِقٌ بِى ». فَضَحِكَتْ فَرَآهَا بَعْضُ أَزْوَاجِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- فَقُلْنَ : يَا فَاطِمَةُ رَأَيْنَاكِ بَكَيْتِ ثُمَّ ضَحِكْتِ . قَالَتْ : إِنَّهُ أَخْبَرَنِى أَنَّهُ قَدْ نُعِيَتْ إِلَيْهِ نَفْسُهُ فَبَكَيْتُ ، فَقَالَ لِى :« لاَ تَبْكِى ، فَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِى لاَحِقٌ بِى ». فَضَحِكْتُ. وَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- :« إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ وَجَاءَ أَهْلُ الْيَمَنِ هُمْ أَرَقُّ أَفْئِدَةً ، وَالإِيمَانُ يَمَانٍ ، وَالْحِكْمَةُ يَمَانِيَةٌ ». سنن الدارمي , ( 1/ 95) حديث رقم ( 80) .
    وفي الحديث الآخر ينسب نفسه عليه الصلاة والسلام إلى اليمن فيقول – صلى الله عليه وسلم – وفي هذا تذكير لكم يا أهل اليمن يقول : ( وَأَنَا يَمَانٍ، وحَضْرَمَوْتُ خَيْرٌ مِنْ بَنِى الْحَارِثِ، وَمَا أُبَالِى أَنْ يَهْلِكَ الْحَيَّانِ كِلاَهُمَا، فَلاَ قِيلَ وَلاَ مُلْكَ إِلاَّ لِلَّهِ. انظر : غاية المقصد في زوائد المسند للهيثمي , ( 2/ 1771) .
    أَنَّ أَعْرَابِيًّا أَتَى أَبَا هُرَيْرَةَ، فَقَالَ: يَا أَبَا هُرَيْرَةَ حَدِّثْنَا حَدِيثًا عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: فَذَكَرَ الْحَدِيثَ، فَقَالَ: قَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم: أَلاَ إِنَّ الإِيمَانَ يَمَانٍ، وَالْحِكْمَةَ يَمَانِيَةٌ، وَأَجِدُ نَفَسَ رَبِّكُمْ مِنْ قِبَلِ الْيَمَنِ. غاية المقصد للهيثمي ( 2/ 1773) .
    ولإخواني في الجنوب من أهالي حضرموت وجيرانهم هذا تفضيل وتكريم لهم من المصطفى عليه الصلاة والسلام حيث يقول :« ألا أخبركم بخير قبائل ؟ » قلنا : بلى يا رسول الله ، قال : « السكاسك والسكون كندة ، وإلا ملوك ملوك ردمان ، وفرقا من الأشعريين ، وفرقا من خولان ) انظر : الآحاد والمثاني لابن أبي عاصم ( 6/ 316) حديث رقم 2020) .
    تلك هي فضائلكم ياأهل اليمن وهنيئاً لمن حصل أعلاها وسعى إلى ما فيه مرضاة الله والدار الآخرة , وحين أبين هذه الفضائل فتلك دعوة لكل يمني ويمنية أن يبذلوا جهدهم ليكونوا أسعد الناس في الدنيا بطاعة الله , وفي الآخرة بصحبة النبي الكريم عليه الصلاة والسلام فبإتباعه تنال أعلى الدرجات , وبمحبته يتم الدين , ويحصل المراد من الشرع الكريم , لقد آن لقلوبنا رغم اختلافنا أن تتوحد , وللفوارق بيننا أن تزول فلا مكان بيننا للخلاف وهي دعوة للتسامح والغفران , ولكي ننسى الماضي ونحاول معالجة وتجاوز الواقع الأليم ونسعى لغد واعد خلف ابتسامة كل طفل من أطفالنا فالأمل قادم بإذن الله رغم ما يدبره المدبرون وبشراكم يا أهل اليمن فقد قبلتم بشرى الحبيب صلى الله عليه وسلم حين بشركم فلا تدبروا عنه وقد فضلكم , وتبتعدوا عن هديه وقد أنذركم , اللهم صلى على محمد ما ذكره الذاكرون , وغفل عن ذكره الغافلون صلاة دائمة أبداً إلى يوم الدين وعلى آله الطاهرين المباركين , وأصحابه الغر الميامين , وعلى التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم يلقونه على الحوض أجمعين والسلام على كل يمني مني وله وعليه .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-07-04
  3. د. محمد آل أبو حورية

    د. محمد آل أبو حورية مستشار اجتماعي

    التسجيل :
    ‏2006-11-25
    المشاركات:
    1,487
    الإعجاب :
    0
    أخي اليمني العزيز سواء من لا يزال منتمياً إليها عبر حدودها الحالية أو من كان منتمياً إليها وفق حدودها السابقة والتي ضاعت معظم أراضيها في دول الجوار .وهذه الأحاديث عن المصطفى عليه الصلاة والسلام هي عزاء ومواساة لواقع شعبنا المكلوم عسى الله أن يرد بأس الظالمين له من أبناءه وأن يرفع الله بهم الإسلام وأهله , ويعلي بهم شأنه , كيف لا وقد كان لأهل اليمن وما زالوا بصمات واضحة وجهود مباركة في نشر هذا الدين وهم كذلك ولم يزالوا رغم فقرهم الشديد حالياً وعوزهم كرماء طيبون يهبون لنصرة الدين وحفظ حقوق المساكين في أنحاء الأرض .
    لم يزل لأهل اليمن حكمتهم , ولم يدع لهم الزمان من بقايا ماضيهم إلا فقههم وإيمانهم , وقلما تجد منهم إلا مؤمنا بالله العظيم وهم في ذلك على أقسام منهم الظالم لنفسه , والمقتصد والسابق بالخيرات , حين ننقد ذاتنا , ونشكوا من ظلم ذوي القربى فلن ننسى الجوانب الجميلة في يمننا الحر الآبي والذي استعصى على كل مظاهر الاحتلال والقهر ووقع في الأسر بين عصابات ظالمة , ووجوه كالحة ارتضت أن تعيش على دمائه , وتمتص ثرواته دون خوف ولا رقيب وقد قال أبو القاسم الشابي يوماً في قصيدته
    إذا الشعب يوماً أراد الحياة ..... فلا بد أن يستجيب القدر .
    ولا بد لليل أن ينجلي ......... ولابد للقيد أن ينكسر
    وزدت من عندي هذين البيتين تعقيباً على ماقاله الشابي :
    أفق أيها الشعب من ذا الرقاد ... فقد طال ليل الأسى والقهر
    فإن إلى المجد شم الأنوف ... مضينا بعزم وسدنا البشر .
    وما بين حال وحال يغير الله الأمور بإذن الله ولكن عاجل بشارة المؤمن أن اليمن محل البركة , وموضع العلم والحكمة , ولن ينسى الكريم المنان عباده فيها من لطيف أقداره وقد أعددت كتيباً صغيراً أعده للنشر أن تيسرت سبله ووسمته باسم ( عنوان المنن في فضائل أهل اليمن ) ومن جملة الأحاديث التي ذكرتها وكلها قد بينت حكم العلماء عليها من حيث الصحة والضعف في البحث المستقل منها :
    قوله عليه الصلاة والسلام عن أهل اليمن « أين إخواني الذين أنا منهم وهم مني أدخل الجنة ويدخلون معي ؟ » ، ثم قام فذهب فقال بعضنا لبعض : لو أنا سألنا أو غيرنا هم يا رسول الله ؟ فما كان إلا قليلا أن رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقعد ، فقال : « أين إخواني الذين أنا منهم وهم مني أدخل الجنة ويدخلون معي ؟ » فقلنا : يا رسول الله ، أو غيرنا هم ؟ قال : « نعم هم أهل اليمن المطرحون في أطراف الأرض المدفعون عن أبواب السلطان يموت أحدهم وحاجته في صدره لم يقضها » مسند عبد بن حميد ( 1/ 324) حديث رقم ( 298) .
    فهذا وصف من النبي الكريم – صلى الله عليه وسلم – لحالهم وكونهم المطرحون في أطراف اليمن , وعن عزة أنفسهم فإن أحدهم يموت كمداً وحسرة وحاجته في نفسه لما يقضها وتالله لقد غابت هذه الصفة من كثير من الناس ممن انغمسوا في الحضارة الزائفة واتبعوا أهواءهم وبقي منها مظاهر في أهل اليمن الأفذاذ .
    وعن محمد بن جبير بن مطعم ، عن أبيه ، قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر ، فقال : « أتاكم أهل اليمن كأنهم السحاب ، هم خيار من في الأرض » ، فقال رجل من الأنصار : إلا نحن يا رسول الله ، فسكت ، ثم قال : إلا نحن يا رسول الله ، فسكت ، ثم قال : إلا نحن يا رسول الله ، ثم قال : « إلا أنتم » المستدرك على الصحيحن للحاكم ( 2/ 132) . فإذا كان أهل اليمن هم السحاب وهم خيار أهل الأرض فكفى به شرفا وفخراً
    وعن عتبة بن عبد أن رجلا قال : يا رسول الله العن أهل اليمن ، فإنهم شديد بأسهم ، كثير عددهم ، حصينة حصونهم ، فقال : « لا » ، ثم *** رسول الله صلى الله عليه وسلم الأعجمين فارس والروم ، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا مر بكم أهل اليمن يسوقون نساءهم ، ويحملون أبناءهم على عواتقهم ، فإنهم مني وأنا منهم » مسند الشاميين للطبراني , ( 4/ 50 ) حديث رقم ( 1108) . وتلك مزية أخرى لأهل اليمن فهم منه صلى الله عليه وسلم وهو منهم بأبي هو وأمي وجزاه الله عما قدم لأمته خير الجزاء .
    وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة وألين قلوبًا الإيمان يمانٍ والحكمة يمانية والفخر والخيلاء فى أصحاب الإبل والسكينة والوقار فى أهل الغنم (البخارى ، ومسلم عن أبى هريرة).
    وجاء في الحديث في وصف همدان القبيلة اليمانية الكبيرة ذات البطون والشعوب الكثيرة ففي الحديث قال : فَلَمَّا دَنَوْنَا مِنَ الْقَوْمِ خَرَجُوا إِلَيْنَا فَصَلَّى بِنَا عَلِىٌّ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ وَصَفَّنَا صَفًّا وَاحِدًا ، ثُمَّ تَقَدَّمَ بَيْنَ أَيْدِينَا فَقَرَأَ عَلَيْهِمْ كِتَابَ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَأَسْلَمَتْ هَمْدَانُ جَمِيعًا فَكَتَبَ عَلِىٌّ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- بِإِسْلاَمِهِمْ ، فَلَمَّا قَرَأَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- الْكِتَابَ خَرَّ سَاجِدًا ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَقَالَ :« السَّلاَمُ عَلَى هَمْدَانَ ، السَّلاَمُ عَلَى هَمْدَانَ ». أَخْرَجَ الْبُخَارِىُّ صَدْرَ هَذَا الْحَدِيثِ عَنْ أَحْمَدَ بْنِ عُثْمَانَ عَنْ شُرَيْحِ بْنِ مَسْلَمَةَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ يُوسُفَ وَلَمْ يَسُقْهُ بِتَمَامِهِ ، وَسُجُودُ الشُّكْرِ فِى تَمَامِ الْحَدِيثِ صَحِيحٌ عَلَى شَرْطِهِ. سنن البيهقي , ( 2/ 404) حديث رقم ( 4102)
    وعَنِ ابْنِ عُمَرَ : أَنَّهُ رَأَى رُفْقَةً مِنْ أَهْلِ الْيَمَنِ رِحَالُهُمُ الأَدَمُ فَقَالَ : مَنْ أَحَبَّ أَنْ يَنْظُرَ إِلَى أَشْبَهِ رُفْقَةٍ كَانُوا بِأَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَلْيَنْظُرْ إِلَى هَؤُلاَءِ.
    الحديث رواه البيهقي في سننه , ( 2/ 80) حديث رقم ( 6341) .
    الله أكبر اللهم ارزقنا اتباع سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ومحبته وحبه من يحبه , واحشرنا في زمرته آمين .
    وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ - رضى الله عنهما - قَالَ كَانَ أَهْلُ الْيَمَنِ يَحُجُّونَ وَلاَ يَتَزَوَّدُونَ وَيَقُولُونَ نَحْنُ الْمُتَوَكِّلُونَ ، فَإِذَا قَدِمُوا مَكَّةَ سَأَلُوا النَّاسَ ، فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَعَالَى ( وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى ) . رَوَاهُ ابْنُ عُيَيْنَةَ عَنْ عَمْرٍو عَنْ عِكْرِمَةَ مُرْسَلاً . صحيح البخاري , ( 6/ 61) 1523) .
    وعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ لَمَّا جَاءَ أَهْلُ الْيَمَنِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « قَدْ جَاءَكُمْ أَهْلُ الْيَمَنِ وَهُمْ أَوَّلُ مَنْ جَاءَ بِالْمُصَافَحَةِ ». سنن أبو داود ( 15/ 114) حديث رقم ( 5215) .
    وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : لَمَّا نَزَلَتْ (إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ) دَعَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَاطِمَةَ فَقَالَ :« قَدْ نُعِيَتْ إِلَىَّ نَفْسِى ». فَبَكَتْ فَقَالَ :« لاَ تَبْكِى ، فَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِى لاَحِقٌ بِى ». فَضَحِكَتْ فَرَآهَا بَعْضُ أَزْوَاجِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- فَقُلْنَ : يَا فَاطِمَةُ رَأَيْنَاكِ بَكَيْتِ ثُمَّ ضَحِكْتِ . قَالَتْ : إِنَّهُ أَخْبَرَنِى أَنَّهُ قَدْ نُعِيَتْ إِلَيْهِ نَفْسُهُ فَبَكَيْتُ ، فَقَالَ لِى :« لاَ تَبْكِى ، فَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِى لاَحِقٌ بِى ». فَضَحِكْتُ. وَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- :« إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ وَجَاءَ أَهْلُ الْيَمَنِ هُمْ أَرَقُّ أَفْئِدَةً ، وَالإِيمَانُ يَمَانٍ ، وَالْحِكْمَةُ يَمَانِيَةٌ ». سنن الدارمي , ( 1/ 95) حديث رقم ( 80) .
    وفي الحديث الآخر ينسب نفسه عليه الصلاة والسلام إلى اليمن فيقول – صلى الله عليه وسلم – وفي هذا تذكير لكم يا أهل اليمن يقول : ( وَأَنَا يَمَانٍ، وحَضْرَمَوْتُ خَيْرٌ مِنْ بَنِى الْحَارِثِ، وَمَا أُبَالِى أَنْ يَهْلِكَ الْحَيَّانِ كِلاَهُمَا، فَلاَ قِيلَ وَلاَ مُلْكَ إِلاَّ لِلَّهِ. انظر : غاية المقصد في زوائد المسند للهيثمي , ( 2/ 1771) .
    أَنَّ أَعْرَابِيًّا أَتَى أَبَا هُرَيْرَةَ، فَقَالَ: يَا أَبَا هُرَيْرَةَ حَدِّثْنَا حَدِيثًا عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: فَذَكَرَ الْحَدِيثَ، فَقَالَ: قَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم: أَلاَ إِنَّ الإِيمَانَ يَمَانٍ، وَالْحِكْمَةَ يَمَانِيَةٌ، وَأَجِدُ نَفَسَ رَبِّكُمْ مِنْ قِبَلِ الْيَمَنِ. غاية المقصد للهيثمي ( 2/ 1773) .
    ولإخواني في الجنوب من أهالي حضرموت وجيرانهم هذا تفضيل وتكريم لهم من المصطفى عليه الصلاة والسلام حيث يقول :« ألا أخبركم بخير قبائل ؟ » قلنا : بلى يا رسول الله ، قال : « السكاسك والسكون كندة ، وإلا ملوك ملوك ردمان ، وفرقا من الأشعريين ، وفرقا من خولان ) انظر : الآحاد والمثاني لابن أبي عاصم ( 6/ 316) حديث رقم 2020) .
    تلك هي فضائلكم ياأهل اليمن وهنيئاً لمن حصل أعلاها وسعى إلى ما فيه مرضاة الله والدار الآخرة , وحين أبين هذه الفضائل فتلك دعوة لكل يمني ويمنية أن يبذلوا جهدهم ليكونوا أسعد الناس في الدنيا بطاعة الله , وفي الآخرة بصحبة النبي الكريم عليه الصلاة والسلام فبإتباعه تنال أعلى الدرجات , وبمحبته يتم الدين , ويحصل المراد من الشرع الكريم , لقد آن لقلوبنا رغم اختلافنا أن تتوحد , وللفوارق بيننا أن تزول فلا مكان بيننا للخلاف وهي دعوة للتسامح والغفران , ولكي ننسى الماضي ونحاول معالجة وتجاوز الواقع الأليم ونسعى لغد واعد خلف ابتسامة كل طفل من أطفالنا فالأمل قادم بإذن الله رغم ما يدبره المدبرون وبشراكم يا أهل اليمن فقد قبلتم بشرى الحبيب صلى الله عليه وسلم حين بشركم فلا تدبروا عنه وقد فضلكم , وتبتعدوا عن هديه وقد أنذركم , اللهم صلى على محمد ما ذكره الذاكرون , وغفل عن ذكره الغافلون صلاة دائمة أبداً إلى يوم الدين وعلى آله الطاهرين المباركين , وأصحابه الغر الميامين , وعلى التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم يلقونه على الحوض أجمعين والسلام على كل يمني مني وله وعليه .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-07-04
  5. berry

    berry عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-27
    المشاركات:
    739
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك على هذا الموضوع الرائع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-07-04
  7. berry

    berry عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-27
    المشاركات:
    739
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك على هذا الموضوع الرائع
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-07-05
  9. وحيدابوه

    وحيدابوه عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-02
    المشاركات:
    144
    الإعجاب :
    0
    احسنت أخي الكريم على موضوعك الجيد ولكن لدي تعقيب بسيط شرَق وغرَب في أرض اليمن فهل تجد أوصاف اهل اليمن المذكورة بهذه الأحاديث الشريفة تنطبق عليهم الآن فهذا يدعوا حسينا اوعلي وذاك يدعو بن علوان او الجيلاني وهذا اما صوفي قبوري واما زيدي معتزلي الا من رحم ربك فكيف يجيء نصر الله كما قالها الصادق المصدوق مبشرا اصحابه فاهل اليمن جاؤوه مؤمنين موحدين فلابد من العودة للتوحيد لكي نستبشر بتحقق الاحاديث عليناكما اوصى بها صلى الله عليه وسلم معاذا في حديثه المشهور (( ادعهم الى لا اله الا الله فان هم اجابوك فقل لهم ان الله قد افترض عليهم.......... الى اخر الحديث))
    لذا لابد من تصحيح العقائد اولا ................. وشكرا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-07-05
  11. ابــو صخر

    ابــو صخر شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-14
    المشاركات:
    5,444
    الإعجاب :
    6
    اللقب الاضافي:
    نجم الشعر الشعبي 2012م
    جزاك الله خيرا اخي الكريم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-07-05
  13. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    جزاك الله خيرا ... ووفقك في مشوارك المبارك بإذن الله ،،، ونسئل الله أن يكثر من أمثالك .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-07-05
  15. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30
    مكنتونا كلام يا سنحاني شيى عمل اخوانك في الجنوب بيعتصمو للمطالبه بحقوقهم حطو ايديكم بايديهم
    فررررررررررررررصه للخلاص من الظلم اما الكلام ببلاش مع احترامي لموضوعك الجميل
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-07-05
  17. فارس الاندلس

    فارس الاندلس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-09-21
    المشاركات:
    1,873
    الإعجاب :
    1
    عجيب
    مافيش سنحاني مغترب !!!!!!!!!!!!!!!!!!1
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-07-05
  19. خلدون الجابري

    خلدون الجابري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-02-16
    المشاركات:
    370
    الإعجاب :
    0
    موضوع بالفعل يستحق عليه كاتبه الشكر الجزيل .......... ؟؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة