افتتاح مكتبة الأسكندرية .. هنيئا لمصر ولهذه الخطوة الرائدة .

الكاتب : بنت يافع   المشاهدات : 650   الردود : 1    ‏2002-10-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-23
  1. بنت يافع

    بنت يافع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-09-08
    المشاركات:
    656
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ..

    افتتاح مكتبة الأسكندرية .. هنيئا لمصر ولهذه الخطوة الرائدة .

    افتتح الرئيس المصري حسني مبارك بحضور الرئيس الفرنسي جاك شيراك مكتبة الاسكندرية امس الاربعاء وبحضور حشد كبير من القادة والشخصيات العالمية الذين اكدوا انها ستكون كسالفتها التي اندثرت قبل قرون عدة منارة للثقافة والحوار.
    وقال الرئيس المصري حسني مبارك امام حوالى 300 ضيف ومئات المدعوين ان الحوار والتفاعل الثقافي هو البديل الاساسي لمواجهة العنف والتوتر، موضحا ان عودة المكتبة الى موقعها يعيد احياء تراث انساني عريق في هذه المنطقة من العالم.
    وحضر الى المدينة المصرية الساحلية للمشاركة في الحدث الفريد غالبية اعضاء مجلس الامناء البالغ عددهم 22 شخصا من جميع ارجاء العالم وبينهم اربعة مصريين ابرزهم الاديب نجيب محفوظ الذي لم يحضر فالقى وزير الثقافة المصري فاروق حسني كلمة نيابة عنه.
    وقال محفوظ في كلمته انه مع تزايد الصراعات يوما بعد يوم، فان دور المكتبة الجديدة يشكل رسالة نبيلة للانسانية وسيكون اكثر اهمية من دور المكتبة القديمة.
    والقى عدد من اعضاء مجلس الامناء كلمات مقتصبة شددوا فيها على الدور المتوخى للمكتبة بصفتها مركز اشعاع للحضارة والانسانية.
    ووصل المسؤولون والشخصيات المشاركة في الحفل عند غروب الشمس الى المكتبة التي شيدت على كورنيش البحر.
    وبدأ حفل افتتاح مكتبة الاسكندرية بعد وصول جميع المدعوين من رسميين وضيوف بازاحة الستارة عن اللوحة التذكارية للمكتبة من قبل الرئيس المصري حسني مبارك وبجواره الرئيس الفرنسي جاك شيراك.
    واصطف 700 طفل يمثلون جميع المناطق المصرية على جانبي مدخل المكتبة للترحيب بالقادة والشخصيات التي تشارك في حفل التدشين وسط اجراءات امنية مشددة.
    وحظي الرئيس الفرنسي جاك شيراك، من بين القادة الاجانب، بترحيب كبير خصوصا وانه اصر على مصافحة الاطفال الذين قدموا له ولزوجته برناديت التي ارتدت ثوبا اسود اللون، العديد من باقات الزهور.
    وارتدت ملكة اسبانيا صوفيا ثوبا طويلا اخضر اللون بينما ارتدت ملكة الاردن رانيا فستانا باذنجاني اللون.
    واكد عضو مجلس الامناء، الحائز على جائزة نوبل للاداب عام 1986 النيجيري وول شوينكا انه يؤيد وجود جميع انواع الكتب في المكتبة.
    وقال شوينكا ان مجلس الامناء ليس الجهة المختصة لتحديد نوعية الكتب وما اذا كانت تتضمن مؤلفات ممنوعة او تشكل مصدرا للخلافات و تاجيج الصراعات موضحا ان المجلس قد ينظر في هذه القضية خلال اول اجتماع رسمي يعقده في نيسان/ابريل المقبل.
    واضاف شخصيا، اريد ان تضم المكتبة كل انواع الكتب ومنها كتاب +ايات شيطانية+ للبريطاني سلمان رشدي او كتب (الزعيم النازي) ادولف هتلر، لكن الامر عائد لادارة المكتبة، مشيرا الى ان ذلك قد يستغرق وقتا.
    من جهة اخرى، ادت فرق موسيقية وفنانون اغاني ومقطوعات بينهم المغنية الايرلندية شينيد اوكونر التي ستقيم حفلا غنائيا بالمناسبة في 18 الجاري امام المكتبة.
    يشار الى ان اوكونر اقامت حفلا غنائيا بمناسبة مئوية جائزة نوبل قبل فترة.
    كما القى المطرب احمد جمال اغنية عنوانها انا المصري وانشد كورال الاسكندرية مقطعا من اوبرا كارمينا بورينا بالعربية وشارك في الحفل الموسيقي الارجنتنية ليديا بوردا وثنائي هندي اضافة الى فرقة من جنوب افريقيا.
    واختتم الحفل الذي اخرجه بنتني براندسون بمقطوعة السيمفونية التاسعة للموسيقار الالماني وولفغانغ بيتهوفن والتي اعتمدها الاتحاد الاوروبي نشيدا للفرح.
    وقد ارتفعت تكاليف بناء المكتبة الجديدة الى 225 مليون دولار ساهمت فيها مصر وعشرات الدول كلها تقريبا عربية واوروبية الى جانب منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) وبرنامج الامم المتحدة للتنمية.
    وبانتهاء تشييدها وافتتاحها تكون مكتبة الاسكندرية قد بعثت من الموت كطائر الفينيق لتستعيد مكانتها كصرح حضاري، بعد ان اندثرت المكتبة القديمة التي كانت اول موقع ضخم للمطالعة العامة في التاريخ ضم 700 الف مخطوطة.
    *********

    والسلام عليكم وحمة الله وبركاته .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-23
  3. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    الأخت العزيزة بنت يافع
    تحية طيبة .ز وشكرآ على هذة المشاركة
    مع خالص التحية
     

مشاركة هذه الصفحة