أبو حمزة المصري وحمود منصر والدكتور أحمد الربعي

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 786   الردود : 5    ‏2002-10-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-21
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    أبو حمزة المصري وحمود منصر والكتور أحمد الربعي

    في مناظرة على الفضائية اللبنانية ( lbc ) بين الصحافي اليمني حمود منصر والدكتور أحمد الربعي والمرتزق المعروف أبو حمزة المصري لقد كان الحديث يدور حول مقدرة اليمن على مقاومة الإرهاب وجيش عدن أبين والقاعدة 0

    ظهر لنا أبو حمزة المصري وفي مفارقة لايمكن لطبيعة الأشياء أن تصدقها إذ كيف لشخص يدعي بالتقى ومحاربة الغرب على ارض المسلمين وفي نفس الوقت يعيش على كنفهم وتحت حمايتهم ويحمل جنسيتهم ؟؟

    لااستطيع أن أتخيل الديمقراطية الغربية وخصوصا تجاه كل ما هو عربي ومسلم لقد كشف الله عنهم الحجاب وفضح ديمقراطيتهم في مواضع عديدة في الشيشان وفلسطين وأفريقيا وسياسة افصل العنصري التي تمارس من قبل دعاةالحرية وحقوق الإنسان في الغرب0

    لقد رفض الدكتور الربعي مناقشة أبو حمزة المصري بدافع عدم العقلانية في الحوار وخصوصا بأن أبوحمزة قد اتخذ من قتل الأبرياء سبيلا لنشر الدعوة الإسلامية وهو مايخالف تعاليم ديننا الحنيف 0

    لقد كان الدكتور الربعي على حق بعدم محاورة مثل هذا الشخص المعوق فكريا قبل أن يكون بدنيا ولا يمكن لمثله أن يقنعنا بأن يمن الحكمة والإيمان بحاجة إلى مجهودات عملاء الغرب ويرتدون عباءة الدين للتستر على دسائسهم المكشوفة 0

    بريطانيا رفضت رفضا قاطعا أن تسلم هذا الشخص المندس لليمن ليتم معاقبته على تحريض الشباب المغرر بهم من مسلمي بريطانيا وإيهامهم بأن نشر الإسلام يكون عن طريق ضرب مصالح اليمن ونسي بأن اليمن ليست بحاجةإلى مجهوداته سيما إذا نظرنا للتاريخ القريب والمعاصر فسوف نرى بأن أبناء اليمن قد جعلهم الله مددا للإسلام وساهموا في نشره من مجاهل أفريقيا إلى مشارق الصين 0

    تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-22
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    صدقت اخي سرحان

    يقول المثل لاتبيع الماء في حارة السقائين

    اذا كنا اليمينيين من قاد جيش الفتح لنشر الاسلام في بلاد

    المأفون ابو حمزة فكيف يعلمنا ماعلمناه لاجداده.

    شكرا لك لاني لم استطع متابعة الحوار بسبب اختلاف التوقيت

    وظروف العمل.

    شكرا لك مرة اخرى
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-23
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    لاشكر على واجب أخي الكريم ونعي تماما بأن الغرب قد استغل ضعاف النفوس مثل أبي حمزة ليجعل منه خنجرا مسموما مسلطا إلى ظهور المسلمين مستندين على بعض الملكات اللفظية التي لم تعد ذات جدوى 0

    شكرا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-23
  7. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,907
    الإعجاب :
    703
    شكرا مشرفنا القدير وبالنسبة لابو حمزة المصري وضعه في بريطانيا غريب جدا فلو كان شخص مثله في اي دوله من دول العالم التالف وتصرف بنفس تصرفاته لادرجت تلك الدولة ظمن الدول الداعمة للارهاب وقامت عليها القيامة الامريكية وذيلتها الامبراطورية العظمى التي لاتغيب عنها الشمس وحلال عليهم حرام على غيرهم؟؟؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-10-24
  9. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    اليمن وقبلها مصر طالبتا بهذا المرتزق

    قبل احداث 11/ سبتمبر بوقت طويل

    لكن الطلب قوبل بالرفض بسبب ان

    بريطانيا تدعم حقوق الانسان حتى

    ولوكان(مسلما) . واليوم نتهم بالارهاب

    وايواء خلاياه.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-10-24
  11. العجي

    العجي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-03-17
    المشاركات:
    148
    الإعجاب :
    0
    هذا الشخص جزء من الحملة ضد الإسلام .

    يجب على كل واحد منا أن سأل نفسه هل يستطيع أبو حمزة المصري لو لم يكن يعيش في بريطانيا أن يقول مثل هذا الكلام ؟ فلو قلتم نعم لرأيتم تلك الدولة التي يعيش فيها قد وضعت في قائمة الدول الراعية للأرهاب ، ولكن ابو حمزة يهاجم الغرب وهو يعيش بينهم فهو صنيعتهم من اجل التشويش على الإسلام والمسلمين وإظهار الإسلام على إنه مثل هذه النوعية ، فلا تعجبوا من اقوال ابو حمزة المصري وغيرة ممن يعيشون على فتات الغرب وفي نفس الوقت يهاجمون الغرب فهل هذا يدخل العقل إذا كانت أمريكا وبريطانيا تطالب بالمشتبهين لمجرد الأشتباه فكيف بهذا المعتوه الذي يعيش بينهم يغض الطرف عنه إنها علا مة استعجاب من هؤلاء العملأ الذين يسيئون للإسلام والمسلمين بهذه التصرفات الرعناء .
     

مشاركة هذه الصفحة