قبل أن تتحول هذه السياسات التعسفية الى ما لايحمد عقبه.. للكبار فقط ..الحلقة الاولى

الكاتب : الـمســافــر   المشاهدات : 1,048   الردود : 20    ‏2007-06-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-29
  1. الـمســافــر

    الـمســافــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-07
    المشاركات:
    441
    الإعجاب :
    0
    زادت في الأونة الأخيرة الكتابات الصحفية لعدد من المحلليين السياسيين والصحفيين واعضاء مجلس النواب عن الأوضاع المتوترة في المحافظات الجنوبية، كما تحلت هذه الكتابات بقدر كبير من الجرأة والصراحة والوضوح لم نعهدها من قبل.. هذه الكتابات شخصت مواطن الخلل في السياسات التي تمارس على هذه المحافظات واهلها.. وتطالب بأن يتم إعادة النظر في هذه السياسات حتى لا يتفاقم الوضع.. وندرك تماماً أن العديد من الأخوة هنا في المجلس السياسي او خارجه لا يعترفون أن هناك مشكلة من اساسه في المحافظات الجنوبية.. ونحن لا نلومهم ومتأكدين بأن مواقفهم هذه ما هي إلا
    مكابرة فقط.. ولكن لا يمكن حجب الشمس بغربال..

    ونتركم مع هذا المقال.. وكما نؤكد دائماً.. ان هذه المقالات ليس للقراءة فقط بل للفهم ايضاً..

    *****************************************************

    ما يجري في أغلب المحافظات الجنوبية من أعمال تتمثل في التقطع والخروج عن الدولة وتحديها هي أمور يجب على الدولة أن تبحث في أسبابها وبواعثها حتى لا تستفحل وتتطور وتخرج عن السيطرة.

    طالما حذر كثيرون من مغبة السياسة الاستعلائية التي يمارسها مسئولون تم تعيينهم في هذه المحافظات وتعاملوا مع أهلها باعتبارهم خونة وانفصاليين وأكثر من ذلك سعت السلطة وبسياسة ممنهجة لبعث الثارات القبلية والسياسية وراحت توزع صكوك الوطنية ومعها شهادات نافذة بتأكيد مشيخة هذا ونزعها من ذاك إلى درجة أن مصلحة شئون القبائل كانت تمنح بطائق المشيخة لأكثر من شخص ويظل هؤلاء المتنافسون يدورون من جهة حكومية إلى أخرى لإثبات أحقية كل منهم بالمشيخة التي كانت قد أصبحت من الماضي.

    ذهنية الفيد لم تنته بانتهاء الحرب بل ظلت متواصلة، فلم يتبق متر مربع من أرض إلا ونهبه النافذون المعصوبة الوحدة برؤوسهم ومثل هذا ليس سراً يذاع، فنظرة سريعة إلى السجلات العقارية يمكن أن تفضح جشع هؤلاء الذين تملكوا عشرات الآلاف من الأمتار وفي محافظات متعددة.


    النظام هو الذي لم يحافظ على ألق الوحدة حينما اعتبر أن العدد المحدود من المحافظات الجنوبية التي ولاها المسئولية هي الممثلة للجنوب، رغم أن هؤلاء لا يمثلون إلا أنفسهم ووظائفهم ومصالحهم التي بمجرد أن تمس يبدأون بتذكر مظالم إخوانهم الجنوبيين والنماذج أكثر من أن تعد.

    التعبير عن رفض الوحدة أصبح اليوم يكتب علنا ويعبر عنه بتمردات تختلف مسمياتها، إلا أنها تصب في نفس الغاية وبدلا من أن يتم التواضع من قبل قادة هذا النظام ببدئهم بتفهم اسباب المشاكل يزدادون عتوا ونفورا ويحصون بالورقة والقلم من يكتب أو يتظاهر ويعلن غضبه قياسا بمجموع سكان المحافظات الجنوبية وكأنما صمت هؤلاء هو رضى بالواقع الذي يزداد بؤسا وبالسلطة التي لا تربطه بها سوى البطاقة الشخصية وجواز السفر.

    إن ما حدث ويحدث من ممارسات إقصائية تدل على توجه غبي يحاول استبدال كل من كانت له علاقة تمثيل حقيقية بالجنوب بغيرهم تتم صناعتهم ليظلوا مأسورين لمن صنعهم.

    أين الحزب الاشتراكي الذي سلم دولة فأصبح بذريعة محاولة الانفصال متهما بوطنيته، يحاصر قادته حتى في لقمة عيشهم إلى درجة الإذلال فيما يقسرون على مراجعة الجهات الحكومية مترددين من أكبر مسئول فيها إلى أصغر موظف ليثبتوا أنهم كانوا يوما موظفين ويستلمون رواتب من هذه الدولة مع أنهم كانوا من مسئوليها قبل أن يسلموها وبعد أن سلموها إلى يوم الاستفراد بها من قبل أسرة أرادت أن تكون مالكة للبشر وللأرض ومن عليها ثم مطلوب من هؤلاء أن يشكروا الراعي على نعمه.

    الإنجاز لا يتحدد بعدد الأميال من الطرق التي تم شقها ولا بمبان تم تشييدها ليذهب ريعها لغاصبي الأراضي التي قامت عليها ولا هو كذلك القدرة على تمرير الكذب وبيع الوهم وإثارة الفرقة بين مجاميع ناس جمعها نفس الهم.

    الإنجاز الحقيقي هو في قدرة النظام على إرساء قيم العدل والمواطنة المتساوية إلى الحد الذي يجعل من الانفصال كلمة مستبشعة يعزل قائلها.


    الوحدة ليست علي عبد الله صالح ولا مشائخ الشمال مثلما هي ليست أولئك القادة العسكريين الذين تتالوا على نهب المحافظات الجنوبية وهي أيضا ليست المسئولين الجنوبيين الذين أرادوا اختزال الجنوب في شخوصهم وادعوا تمثيله.

    الوحدة قيمة وطنية ذات مضمون أخلاقي فرض بقوة التلاقي الذي كان يدفع ثمنه أولئك الذين عانوا من برميل وضع على الطريق الواصلة بين شمال اليمن وجنوبه ومنع اجتيازه جلادو الشمال والجنوب أمن الدولة والأمن الوطني. بالتأكيد ليست محافظات الجنوب التي تنهب فقد نهبت بالقدر نفسه محافظات في الشمال ولنسأل عن أراضي إب وشبابها ومثلها تعز.. لنبحث عن سهول ووديان الحديدة.. لنسأل عن حقوق ومصير كل من لا يحتمي بقبيلة قادرة على الدفاع عن بنيها المسمون قبائل.

    حتى هؤلاء علينا أن لا نغفل عن الأوضاع التي يعشون فيها ويتم القفز على عدد محدود من المشائخ حصلوا على جزء من الكعكة ومع ذلك لم يبنوا مدرسة أو مستوصفاً في مناطقهم وتواطأوا مع السلطة ليبقى هؤلاء مجرد مقاتلين حين يدعو الداعي، لا دفاعا عن مصالحهم وإنما دفاعا عن مصالح مشائخهم في سبيل يوم آخر ينقضي دون بحث عن قات وقوت.

    الاحتقان يبدو أكثر وضوحا في محافظات الجنوب، ربما فقط بسبب حداثة الظلم الواقع وربما أيضا لأن الناس هناك ما زالوا أحياء وربما -وهو الأكثر صحة - لأن ظروف اليوم غيرها بالأمس بسبب القدرة على إظهار الشكوى والرفض وإعلانهم، إلا أن الحقيقة التي لا يمكن نكرانها أن السلطة قدرت بامتياز أن توحد الناس على رفضها حتى وإن عاشت وهم تحقيق الإنجازات العظيمة على مستوى الداخل فسعت لتصديرها إلى الخارج في بعثرة مخزية لمبادرات ونصائح لو كان لها وزن لكان أهل الدار أولى. الشعب لم يعد يملك ما يمكن أن يقدمه .. حتى الصبر نفد وإذا كان ثمة مبادرة صادقة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه فإن مصدرها دار الرئاسة من خلال تسمية الأمور بمسمياتها الحقيقية بحثا عن الحلول وهذا لن يتأتى إلا من خلال حدوث ثورة في المفاهيم وإدراك مقتنع بضرورة حلها دون حساب لمن قدم التنازل أكثر.. الشعب أم الدولة. لأن الخيارات المتاحة صارت تنحسر يوما بعد يوم ، بحيث لم يتبقى سوى قرار واحد يقضي بالانقلاب على الدستور والديمقراطية وقرار مماثل شعبي هو حماية آخر المكتسبات والنتيجة في مثل هاتين الحالتين أكثر بؤسا مما يمكن تصوره.

    بقلم المحرر السياسي لصحيفة الوسط.. العدد 153 بتاريخ 27 يونيو 2007

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-29
  3. رمز الحريه

    رمز الحريه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-01-30
    المشاركات:
    1,643
    الإعجاب :
    0
    كلام اعجبني واتفق معه جمله وتفصيل وانا من الشمال التعيس
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-06-29
  5. بو يوسف المفلحي

    بو يوسف المفلحي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-04-24
    المشاركات:
    576
    الإعجاب :
    0
    كلام في الصميم
    يشكر كاتبه على هذا التحليل السليم للواقع الذي نعيشه
    فلا شك أن الظلم والفساد يولد الأزمات والمشاكل وقد
    يرتد بشكل أو بآخر على أصحابه فيقضي عليهم بإذن الله.

    شكراً أخي المسافر على هذا النقل المميز​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-06-29
  7. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    ليتهم يعلمون قبل فوات الاوان!!

    اما من هم هنا في المجلس!!

    فهم بعدد اصابع اليد!!

    مكابرون ولا يرون الا ما يراه النظام..مع ان البعض قد اصبح يرى جزء من الحقيقة..

    الا ان هؤلاء فقط مازال التعصب بادي على كتاباتهم ..ضد الجنوب!!

    البرق اليماني..ابو العتاهية..ناصر الوحدة..مراد..ابن اليمن..
    وبعض المعرفات الطارئة!!

    لا نشك في نواياهم ولكن كتاباتهم تدل على جهلهم بما يجري!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-06-29
  9. فريحه

    فريحه عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-08
    المشاركات:
    234
    الإعجاب :
    0
    يا اخواني كلنا في الهم شرق
    الماسي والمحن تشمل اليمن من اقصاه الي اقصاه
    للعلم نسبه التعليم والوعي في المناطق الجنوبيه من اليمن مرتفعه ولذلك تري المظاهرات والمسيرات الشعبيه والتنديد بالظلم والحرمان بالاضافه الي ان اخواننا في الجنوب لمسوا الخدمات الاساسيه في المجتمع

    وعلى النقيض من ذلك كان مصير المناطق الشماليه من اليمن الاميه والفقر وان تقنعت بقناع الجمهوريه
    اتذكر اول ما صعد شاويش الدبور الى كرسي الحكم
    كانت الهجره الي السعوديه على اشدها
    فكانت التسهيلات للشباب على قدم وساق بغرض افراغ اليمن من خيره ابناءها وبدلا من المحافظه على طلبه اليمن
    كان التسهيل بتزوير الاعمار لاي طالب بلغ مرحله المراهقه بكتابه ان عمره بلغ ال18 وارساله الي السعوديه للعمل والنتيجه كما ترون تحطيم الطبقه المتوسطه التي هي عماد اي مجتمع وهلم جرأ

    وهذا مجرد مثال للظلم الفادح الواقع على ابناء المناطق الشمالي ان ماتعانيه المناطق الشماليه من الوطن هو اشد واعظم مما في جنوبه
    ولان ليس هناك من يوصل صوتهم ويعبر من امالهم وتطلعاتهم
    فالمصيبه تعم اليمن من اقصاه الى اقصاه والله المستعان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-06-29
  11. alabrak

    alabrak عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-17
    المشاركات:
    1,840
    الإعجاب :
    0

    في المحافضات الشمالية صادرو الفكروالعقول والجنوبية صادرو الارض؟

    اذاكنا في الشمال امعات فهذ شاننا واذالم نساعد اخواننا في الجنوب فلا نطا لبهم ان يكونو مثلنا؟

    تحياتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-06-30
  13. الـمســافــر

    الـمســافــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-07
    المشاركات:
    441
    الإعجاب :
    0

    شكراً لك اخي على مرورك وتعقيبك..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-06-30
  15. الـمســافــر

    الـمســافــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-07
    المشاركات:
    441
    الإعجاب :
    0

    حياك الله يا المفلحي
    ومشكور على التعقيب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-06-30
  17. البكيان

    البكيان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-18
    المشاركات:
    1,377
    الإعجاب :
    0


    مـا تفضلت به اخي الكريم مُطبّق وممارس في ربــوع السعيدة
    أو بالأصـح التعيسة

    والفرق هنـا أن المحافظات الجنوبية والشرقية تأخذ منحنى آخــر
    يتمثل في تأجيج الحدث - مع إقرارنا بوجودة - من قبل أطـراف
    لها مآرب وأبعاد سياسية - كسب مواقف - تستثمر لصالح جهات
    نعرفها جميعا ً .

    فلا تعطي الموضوع أكثر من حقة أخي الكريم
    فنحن يمنيون لسنا قادمين من الواق واق
    وندرك ما يحدث في اليمن وما يدور في المحافظات الجنوبية
    وغيرها

    فــ ( حدِّث العاقِل بمـا لا يُعقَل فإن صدَّق فلا عقل له )

    ملاحظة : إذا لم تستسيغ التعليق فبإمكانك ضمه الى مجموعة الصغار ^_^

    تحياااااتي​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-06-30
  19. قلم احمر

    قلم احمر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-11
    المشاركات:
    1,167
    الإعجاب :
    0
    كلام حق يريد بة باطل وفتنة وتخريب
    صاحب المقال يريد ان يوهم قارئة ان ابناءالمحافضات الشمالية ينعمون بالخير ولا يتجرعون جرع الجوع وان المحافضات الجنوبية مستهدفة ومحاربة ومحاصرة واغلب ابنائها في اقبية السجون
     

مشاركة هذه الصفحة