ملاحظات على تقرير صحيفة الوسط !

الكاتب : علي الحضرمي   المشاهدات : 1,769   الردود : 31    ‏2007-06-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-28
  1. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    في العدد الماضي ( 153 ) من صحيفة الوسط المستقلة طالعنا تقريراً في الصفحة الثالثة انفردت الوسط بنشره ، وهو تقرير يكشف تفاصيل التحركات الخارجية في قضية صعدة خلال الأشهر والأسابيع الماضية ، والمعلومات التي وردت في هذا التقرير تدل على جهد مشكور بذلته الصحيفة في جمعها !
    أنا هنا لن أناقش المعلومات التي وردت من حيث صحتها من عدمه ، وسأفترض أنها كلها معلومات صحيحة مئة بالمئة !!

    فقط لدي بعض التعليقات والملاحظات على ما ورد في تحليلات كاتب التقرير لتلك المعلومات ، وهي كما يلي :-

    أولاً : ذكر التقرير أن السفارة الأمريكية ببرلين ( ألمانيا ) وافقت على إستقبال السيد يحيى الحوثي بعد مباحثات قام المحامي عادل الذهب ولكن السيد يحيى رفض هذا اللقاء لأنه – حسب كاتب التقرير – خشي من تسرب خبر هذا اللقاء وتأثيره على تعاطف وتأييد المناصرين لشقيقه عبدالملك في صعدة ، ونحن لا ندري كيف إستطاع كاتب التقرير الجزم بأن رفض اللقاء كان لهذا الإعتبار !
    ولماذا لم يفترض أنه موقف مبدئي من السيد يحيى أو ربما هو نتيجة إستشارته لقيادة الجماعة في صعدة ، والذين يعرفون هم وغيرهم أن أمريكا هي أهم طرف متورط في أحداث صعدة وأكبر مستفيد منها وداعم رئيسي للنظام في كل جرائمه هناك !

    ثانياً : ضمن سرده للتحركات الخارجية ذكر التقرير أن المحامي عادل الذهب ( الموصوف بعراب التحركات الخارجية !! ) إقترح على السيد يحيى البدء بإجراءات رفع قضية في المحكمة الخاصة بمجرمي الحرب ضد علي محسن والعمري وغيرهم ، وهذه خطوة مهمة وكانت ستضغط بقوة على أركان النظام لوقف الحرب في وقت مبكر ، وتم إختيار محامي ألماني وتكليفه بالمهمة ولكنه طلب مبلغ 15 ألف يورو أي ما يعادل حوالي ثلاثة مليون ريال يمني فقط ، وماكان من السيد يحي إلا الإعتذار بعدم وجود المال الكافي لهذه النفقات !
    هذا الموقف يفضح ويؤكد زيف كل الإدعاءات والإتهامات والأكاذيب الملفقة التي ظل يرددها النظام وأبواقه حول وجود دعم خارجي لأتباع الحوثي !
    فإذا كانت الحالة المادية كذلك لدى السيد يحيى الذي هو خارج اليمن وقريب من مصادر الدعم المزعومة !!
    فكيف سيكون الحال بمن هم معزولون ومحاصرون في شمال اليمن !!!

    ثالثاً : ذكر التقرير أنه خلال اللقاء الذي تم في منزل السفير القطري بألمانيا والذي إلتقى فيه يحيى الحوثي وعادل الذهب مع صالح النصف سفير قطر بألمانيا ، وكانت مطالب السيد يحيى مطالب مذهبية - حسب تعبير كاتب التقرير – مع تأكيد هذا الكاتب أنها نفس المطالب المقدمة للوساطة الليبية سابقاً وهي المطالب المعروف : ( وقف الأعامل العسكرية .. إطلاق سراح المعتقلين .. كشف مصير المفقودين .. تعويض المتضررين .. إفساح الحرية الكاملة لهم في التعبير عن آرائهم وأفكارهم كبقية التيارات السياسية والدينية ) !!!
    فبالله عليكم هل هذه مطالب مذهبية أو عنصرية ، والله إنها مطالب إنسانية وهي أقل مطالب يطالب بها مجموعة من المظلومين والمستضعفين في هذا العالم !
    ثم إن كاتب التقرير قد ناقض نفسه حين أكد أن من ضمن مطالبهم المطروحة في ذلك اللقاء ( أن يجيروا من طلب جوارهم ) بمعنى أنهم مستعدون للدفاع عن أي مواطن يمني يتعرض لأي مظالم أو إنتهاكات من قبل النظام ، وهذا المطلب يكفي ليكون دليلاً على عدم موضوعية كاتب التقرير في توصيفه لمطالبهم المطروحة !

    رابعاً : كشف التقرير أن المحامي عادل الذهب كان قد إقترح على السيد يحيى الحوثي التواصل مع المقاتلين في صعدة وإقناعهم بالقبول بنصر وهمي للجيش عن طريق دخوله إلى ضحيان مع بشمركته ، وذلك مقابل تحقيق مكاسب سياسية عن طريق الوساطة القطرية ، وهو ما تم رفضه من قبل المدافعين في صعدة وضحيان !
    هذا الموقف يؤكد بما لايدع مجالاً للشك بأن هاؤلاء لا يقاتلون من أجل مطامع أو مطامح سياسية معينة ، وإنما يقاتلون دفاعاً عن أنفسهم وأموالهم وأعراضهم ، كما يؤكد أن قرارات الجماعة ليست قرارات فردية أو خاضعة لأهواء ومصالح شخصية !

    خامساً : ذكر التقرير أن الأستاذ المناضل عبدالله سلام الحكيمي تم تفويضه من قبل السيد يحيى الحوثي بعد لقاء الأخير في ألمانيا بالشميري سفير اليمن بمصر ، ثم حدث خلاف بسبب أن الحكيمي – حسب كاتب التقرير – كان يرى ضرورة أن تكون مطالب الحوثيين مطالب وطنية عامة وأن تتناول كل مشاكل اليمن السياسية والإقتصادية والإجتماعية ، وقد كتبها السيد الحكيمي في سبع صفحات حسب ما ذكر التقرير !
    ونحن هنا نتسائل هل من المعقول أن يقبل النظام بمطالب مكتوبة في سبع صفحات إذا كان إلى الآن لم يقبل بمطالب مكتوبة في أقل من سطر وهي التي ذكرناها سابقاً في الملاحظة الثالثة !
    كيف تريدون منهم أن يطالبوا بمطالب سياسية وإقتصادية وإجتماعية ، وهم لم يحصلوا بعد على المطالب الإنسانية أو مطالب المواطنة ،و لم يعترف بهم بعد كمواطنين يمنيين أو حتى كبشر !
    هم محكوم عليهم سلفاً بالإستأصال والإبادرة كما يصرح دائماً قادة النظام !

    نعم هم جزء من هذا الشعب ولديهم آراء ومطالب سياسية متوافقة ومتطابقة مع مطالب الغالبية العظمى من هذا الشعب المسحوق ، ولكن هم لم يخوضوا الحرب كي يعبروا عن آراء سياسية أو غيرها ويرغمون الدولة على تنفيذها !
    بل حتى إنهم لم يخوضوا الحرب من أجل تنفيذ مطالبهم الإنسانية المشروعة التي ذكرناها سابقاً ، فهم يطالبون بتلك المطالب سلمياً وعبر الوسطاء ، ولكن الدولة هي من فرضت عليهم الحرب وجعلتهم مخيرين بين أن يقتلوا بدم بارد أو يدافعوا عن أنفسهم وأموالهم وأعراضهم ، وهذا الدفاع مشروع و واجب وحق مكفول في كل الشرائع السماوية والوضعية ومنها القانون اليمين في المواد ( 27 – 28 – 29 ) جرائم وعقوبات !!!
    نعم الوساطة القطرية والإتفاق بين الدولة وبين المكبرين هو لوقف نزيف الدم اليمني ووقف الخراب والدمار والمآسي في صعدة أولاً وأخيراً ،
    أما بقية المطالب السياسية والإقتصادية والإجتماعية فيمكن المطالبة بها سلمياً عبر الأطر الدستورية والقانونية !
    والشيء المؤكد أنهم حينما يحصلون على حقهم في الحياة وحقوق المواطنة حينها سترونهم ضمن مختلف الفعاليات السلمية المطالبة بالإصلاحات السياسية وغيرها ، بل ربما سيكونون هم من يقود ويحرك تلك الفعاليات !

    سادساً : نؤكد على ماذُكر في نهاية التقرير من أن الوساطة الخارجية لم يكن ليقبل بها النظام لولا ( الإخفاقات العسكرية المتتالية ) والفشل الذريع لقادة الجيش في أرض المعركة ، والصمود الأسطوري لأبناء صعدة والمكبرين !

    أخيراً : نذكر الجميع بأنه إذا كان لدى النظام هذه المرة الجدية الكاملة في حل هذه القضية فإنه لن يتردد في ذلك خاصة بعد تكفل الشقيقة قطر بأغلب تعويضات الحرب !
    أما إذا ركبه الغرور والعناد وأصر على سياسة إدارة الحكم بإختلاق الحروب والأزمات أو خضع لإملاءات أصدقاء البيت الأبيض أوأشقاء الرياض فإنه سيكون أول من يجني ثمار هذه السياسات والتي ستعجل لا محالة بزواله !
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-28
  3. القواسم

    القواسم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-04-13
    المشاركات:
    300
    الإعجاب :
    0
    انا شاهد من اهلها واقول ان هذا الصحيفة مهما مارست الخطاب المهاجم للدولة ولكن تم احتوائها منه وتناصره بطريقة ذكية وهي مدعومة من قيادة في المؤتمر ورئيس تحريرها يقدم كبطل لاغراض في بطن الغيب.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-06-28
  5. رمز الحريه

    رمز الحريه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-01-30
    المشاركات:
    1,643
    الإعجاب :
    0
    والله اوكتبت حتى يجف قلمك فان لاشي سيتغير الى بزوال هذه العصابه لانهم بعيدين عن تمثيل دوله كونهم لايعرفو الى اليوم كيف تدار الدول والحكومات بغم اني لم اويد حركه الحوتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-06-28
  7. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    بالفعل أخي أنا ألاحظ أن هذه الصحيفة تدافع عن الدولة وتشوه معارضيها بطريقة ذكية جداً لا يفقهها إلا القليل ؟!!

    ألف تحية لكم
    وبالمناسبة كنت قد أرسلت هذا المقال إليها ولم تنشره !
    وقدأرسلت إليها أنا وغيري عدة مقالات ولكنها لا تنشر إلا ما يوافق توجهها المعارض الموالي للدولة ؟!!
    ألف تحية لكم أخي العزيز
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-06-28
  9. friend-meet

    friend-meet قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-04-15
    المشاركات:
    5,636
    الإعجاب :
    1
    وهذا أيضاً قد ينطبق على صحيفة الشارع الجديدة على الشارع اليمني اليوم حيث في عددها الأخير

    الذي تناولت فيه موضوع حساس جداً وهو الرئيس الحمد وإغتياله إلا أن المتتبع لما تناولته الشارع ومحاور الملف يخرج من ضمن يخرج به بخلاصة تتوافق فيها مع ما قاله الأخ القواسم:

    فالشارع قد أخرجت الرئيس من قضية الحمدي كما تخرج الشعرة من العجين.

    وتحياتي الخالصة لكليكما" المجاهد والقواسم"
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-06-28
  11. ابوهائله

    ابوهائله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-06
    المشاركات:
    1,322
    الإعجاب :
    0
    جميع الصحف عندها الرئيس خط احمر وهذا قرار الاعلام واللوزي
    ماعدئ الشورئ والخيواني والثوري ايام خالدسلمان
    الخيواني بالحبس وسلمان بالمنفئ والشورئ موقفه

    الوسط لها سيستها وعامر كسروا راسه واهانوه
    لاداعي للاتهامات الوسط وقفت اثناحرب صعده
    موقف ممتاز ونقلت الاحداث ولم تجامل السلطه

    نقل الخبر بشجاعه يختلف عن التحليل السياسي
    الوسط افضل من صحف المشترك بالف مره واشجع منها
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-06-29
  13. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    يا رمز الحرية
    لن يتغير شيء ولن تزول هذه العصابة إذا لم نناضل بكل شيء بالقلم وبغيره !
    ألف تحية لكم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-06-29
  15. الأشتر النخعي

    الأشتر النخعي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-04-18
    المشاركات:
    586
    الإعجاب :
    0
    بين نجرانٍ وصعده
    وقف القرآن يوماً
    ذاكرا ما قَحَّ عنده

    مخبرا عما جرى من قبله.... بل منذرا من جاء بعده

    حفر الأُخدود جبارٌ ... وخَدَّه
    بين نجران وصعدة
    أرسل الجبار جنده
    حفر الأخدود كي يرمي من جاوز حَدَّه
    أوقد النيران كي يُحدِثَ في دين الله رِدَّه
    بذل الجبارُ جهده
    فقد الجبار رشده
    ظن أن القوم ضده

    أحرق القوم....
    فقال اللهُ عنهم قوله..... واعتدَّ خُلْدَه
    دخل الجبار في خزي من الدنيا ولكن ليس وحده

    ثم نال النار في الأخرى ولكن ليس وحده
    من يفتنون الناس عن أديانهم
    يبقون جنده

    وهمُ من كان في النيران عنده
    قصة الأُخدود ليست قصةٌ تُروى لكي تَجْتَرَّ نهده

    إنما أُنموذجاً عما سيجري بعد مُدَّه
    ذو نواسٍ جالسٌ في قصر حَدَّه
    رمزُه كان حِصانا
    أمر اللهُ بأن يعبدَهُ.... فاختار أن يعبدَ عبدَه
    شنَّ في القُربى حروباً....
    حين أوحى الله فيهم بالمودَّه
    ذو نواسٍ ثار من أجل اليهود
    واعترته فيهم أكبر رعده

    شدَّ في أعدائهم أكبر شدَّه

    ذو نواسِ الحميريْ
    في دينه يشبهُ جده

    ذو نواسٍ مثله حقق وحده
    ذو نواسٍ مثلهُ.... صبَّ على الأطفال حقده
    ذو نواسٍ مثلهُ... أفنى خيار الناس عنده

    قتل الأبطال كي يبلغ قصده

    نزع الدين من الشعب ليبقى يستبدَّه

    جاءَه الغزو من الغرب فمن يسطيعُ صدَّه

    فهو لن يصمد ضدَّه
    أين من كانوا رجالَ الموت في ساعة شِدَّه

    أُحرقوا يوما بأخدودٍ لكي يرضي اليهود
    بين نجران وصعده

    آه لو كانوا هنا ما اجتازت الاعدا الحدود

    إن من يصمد ضد الظلم يعتاد الصمود
    ليس يعنيه العتادُ الضخم
    أو تثنيه أعدادُ الجنود

    ذو نواسٍ أحرق الأبطال
    ذا نواسٍ كيف أحرقْتَ الرجال
    قال : إذ أحرقتهم ما كان بُدَّه

    ذو نواس بطل يقتل شعبه
    ذا نواس : من يذودُ اليوم عن شعبٍ وقد قطَّعت زندَه
    ذو نواسٍ هل تُرى يسطيع أن يهزمَ نِدَّه

    أسدٌ يصطاد من إخوانه
    كلُّ الورى تُحسن صيده
    لن يرى في ساعة الشدة أُسْدَه
    ذو نواس لم يجد من جنده من سَلَّ حَدَّه

    والحصان الرمز ما زال على أكمل عِدَّه

    ذو نواس فر نحو البحر كي يطلب نجده
    وإذا بالبحر قد أخلف وعده

    حربه هَزْلٌ مع الأعدا
    وفي الأهل يجدُّ الحرب جِدَّه

    ذو نواسٍ والحصان.... قبله بحرٌ عَدُوٌ

    وعدوُّ البَرِّ بعدَه
    لم يجد من خط عوده
    هل سيلقاهم كما لاقى الحسين الموت وحده

    لم يرد من جأش آل البيت وِرْدَه
    مثلهُ ليس له قلبٌ
    لكي يصنعَ مجده
    مثله يهزمُ نفسه مثله يهزم جنده

    مثله من يرتمي خوفا من الأعداء في البحر

    فيأبى أن يكون البحر لحده
    هكذا يختمُ عهده..... كل من ينكثُ عهدَه
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-06-30
  17. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    ربما أتفق معكم مع ما ذكرتموه
    ولكن أنا متفائل بالشارع لا أدري لماذا ؟!!!

    ألف تحية لكم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-06-30
  19. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0

    أوافقكم الرأي بأن الوسط أفضل بألف مرة من كل صحف المشترك ؟!
    ولكن ليست كالشورى والثوري أيام خالد سلمان كما قلتم !
    كما أن الوسط لها سياسة معارضة ذكية تخدم الرئيس أكثر من أي صحيفة أخرى !!

    ألف تحية لكم
     

مشاركة هذه الصفحة