يمننة 90% من القطاعات النفطية في عام واحد هل هو ممكن ؟

الكاتب : بسكوت مالح   المشاهدات : 487   الردود : 2    ‏2007-06-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-26
  1. بسكوت مالح

    بسكوت مالح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    8,984
    الإعجاب :
    1,258
    المتوكل : هدف طموح اكثر مما ينبغي لكننا نسعى اليه


    حاوره عبد العزيز عوضه

    عندما اعلن الرئيس علي عبدالله صالح خلال مهرجاناته الانتخابية للإنتخابات الرئاسية الماضية انه سيسعي الي تحقيق يمننة في كافة القطاعات النفطية في اليمن بنسبة 90 % بنهاية العام 2007 وضع الرئيس طاقمه النفطي في حالة تحدي كبيرة وفي زاوية حرجة يجب عليهم التعامل معها والخروج منها بالنتيجة الايجابية المطلوبة . وعندما فاز الرئيس بولاية جديدة وجه حكومته بتنفيذ برنامجه الانتخابي وتنفيذ وعوده للناخبين فوضعت وزارة من اهم اولوياتها تحقيق هذا الهدف او على الاقل الوصول الى نسبة قريبة جداً منه بنهاية العام القادم.... تنفيذاً لتوجيهات الرئيس. الموضوع استحوذ على اهتمام وفضول وتساؤل الشارع والشركات النفطية وبالطبع الصحافة فحمانا اسئلتنا وانطلقنا الى المبنى الفخم لوزارة النفط نبتغي المهندس محمد يحيى المتوكل مدير عام اليمننة في وزارة النفط
    ما هي مهام الادارة العامة لليمننة ولماذا انشأت؟؟
    انشأت الادارة العامة لليمننة في العام 1996 بهدف مراقبة ومتابعة يمننة الوظائف في الشركات النفطية العاملة في بلادنا . والان وبعد عشر سنوات من انشاء الادارة اعتقد انه قد تم تحقيق الكثير من المهام ولكن المؤكد انه مايزال المشوار امامنا طويل وما يزال لدينا الكثير من العمل الذي يتوجب علينا القيام به . في الفترة الاخيرة وفي العام 2006 تحديداًوجدنا في الادارة العامة لليمننة دعماً واهتماماً ملحوظاً من قبل القيادة السياسية وقيادة الوزارة التي وضعت اليمننة من ضمن اهم اولويات الوزارة خلال العام المقبل 2007 .
    حيث ووفقاً لتوجيهات رئاسية بتنفيذ البرنامج الانتخابي للرئيس والوعود التي قطعها خلال الانتخابات الرئاسية السابقة فإننا سنسعى الى 90 % كنسبة لليمننة في كافة القطاعات النفطية في انحاء الجمهورية .
    الا تعتقد ان تحقيق هذا الهدف يضعكم في تحدي صعب مع الزمن ومع الشركات النفطية العاملة في بلادنا ؟؟؟
    انا اعتقد ان هذا الهدف خلال هذه الفترة الزمنية هو هدف طموح بشكل ربما مبالغ فيه ولكننا نريد ان نتلقى من الشركات النفطية العاملة في بلادنا خطط واضحة توصلنا الى تحقيق هذه النسبة في نهاية العام 2007 م او على الاقل في فترة زمنية قرية من نهاية العام اي في بدايات العام 2008 .واؤكد انه يلزمنا الوضوح والصراحة للوصول الى هذه النسبة . كم نسبة اليمننة حتى نهاية العام الحالي 2006 ؟؟ كنسبة تقديرية اعتقد اننا وصلنا الى نسبة 80 % كنسبة عامة في جميع القطاعات العاملة في بلادنا. هل بدأتم اي خطوات عملية لتحقيق هذا الهدف ؟ نعم .. شركة نكسن قطاع 14 المسيلة وقعنا معهم اتفاقية لتحقيق نسبة 90 % ليمننة الوظائف بنسبة 90 % بنهاية العام 2007 هذه الشركة - هي ثاني اقدم شركة نفطية تعمل في اليمن بعد هنت - لا تزيد نسبة اليمننة فيها عن 79? بنهاية هذا العام ولكننا وضعنا الخطط اللازمة للوصول الى نسبة 90 % بنهاية العام القادم موضع التنفيذ.
    كما اننا اتفقنا مع شركة S1 اوكسدنتال على تحقيق هذه النسبة خلال العام المقبل ولدينا تواصل مع العديد من القطاعات منها توتال القطاع 10-و DOVEالقطاع 32-DNO القطاع 53.
    ما هي ابرز الصعوبات التي تواجهكم لإحلال الكوادر اليمنية في القطاعات النفطية ؟؟
    الصعوبات هي إدارية بالدرجة الاساسية ولكن للاسف لم نعمل لتجاوزها في الماضي وبعضها لا معنى لها كالاعتقاد بان الكادر اليمني غير مؤهل ولا يمتلك الخبرات اللازمة والمهارات الادارية الضرورية لادارة المنشئات النفطية وبالرغم من هذا الكلام غير المنطقي وغير الصحيح الا انه للأسف موجود في الواقع وهي عبارة عن حواجز نفسية اكثر منها عملية وقد انعكست سلباً على نفسيات العمال اليمنيين وانعكس ايضاً في تعامل القيادات العليا في الشركات النفطية مع العامل اليمني من حيث عدم اعطائه صلاحيات او منحه حوافز مما جعله يصدق بانه غير مؤهل ونحن كيمنيين نريد ان نبرهن عكس هذه النظرية ونريد ان نبرهن ان العنصر اليمني لن يكون اقل كفاءة او مهنية من العنصر الاجنبي بل العكس سيكون اكثر تفانياً لانه يعمل من اجل بلده .
    وما حصل في 15/11 /2005 عندما استلمت شركة صافر اليمنية مهام تشغيل وادارة القطاع النفطي في مارب بعد انتهاء العقد مع شركة هنت لخير دليل على اننا كيمنيين مؤهلين لتحمل المسئولية وادارتها بكل كفاءة وقد مر الى الان ما يزيد عن عام والعمل مستمر بل ان هناك بشارات بإستكشافات جديددة ونتائج ايجابية جداً.
    هل لديكم رؤية معينة او برامج محددة لتدريب وتأهيل الكادر اليمني داخلياً وخارجياً ؟؟
    التدريب والتأهيل امر يهم الشركات النفطية بدرجة اساسية وكل شركة بحسب طبيعهتا والقطاعات التي تعمل فيها ولكل شركة خصوصيات وبرامج مختلفة بحسب خصوصيات حاجات التدريب وليس هناك برامج محددة لكل الشركات ولكننا نقوم بحث الشركات على ضرورة اختيار الكوادر الجيدة عملياً وعلمياً وليس بالضرورة ان يكونوا من حملة الشهادات العليا خاصة في التخصصات التي لا تتطلب تأهيل اكاديمي عالي ومن ثم تقييم شخصيات الموظفين وادخالهم في برامج مكثفة نظرية للتدريب لمدة تتراوح من 6 اشهر الى سنة ثم الدفع بهم الى ميدان العمل في المكان المناسب لكل منهم كنظراء للخبراء او العمال الاجانب لكي يكتسبوا الخبرة الميدانية تدريجياً ثم يحل محله في مدة اقصاها 4 سنوات في الوظائف المعقدة.
    هناك من يقول ان الاستعجال في تحقيق نسبة عالية من يمننة الوظائف سوف يضر بمصلحة للدولة و للشركاء على حد سواء؟
    نعم ... ليس من مصلحتنا التعجيل بعملية اليمننة اكثر مما ينبغي لان هناك اضرار قد تلحق بالمصلحة العامة وليس هدفنا من عملية اليمننة اخراج العامل الاجنبي من بلادنا لمجرد الخروج ولا نستطيع ان نفرط بجودة العمل لان الخطأ غير مقبول في العمل النفطي فالأمن والسلامة عنصر اساسي لا ينبغي التهاون فيه ولكننا نسير بخطى متوازنة بين تحقيق اهداف اليمننة وبين الحفاظ على جودة الانتاج ومصلحة االدولة اولاً ثم مصلحة الشركاء ثانياً ونحن لا نغفل مصلحة الشركات النفطية من حساباتنا . ولكنني اريد ان اشير الي ان العمل والخبراء الاجانب تكلفتهم عالية حتى على الشركات العاملة وليس على الدولة فقط وبالتالي فإن اليمننة هي ايضاً مصلحة للشركات العاملة ايضاً.
    هل اخذتم بالاعتبار التحدي الجديد المطروح امامكم بخصوص اليمننة عند الاتوقيع على عقود المشاركة في الانتاج مع الشركات الجديدة والقادمة ؟؟
    نحن نعتبر لاعب جديد بين البلدان النفطية المجاورة التي سبقتنا في هذا المضمار ونحاول ان نستفيد من عام الى آخر وهذه الخبرات الجدية التي نكتسبها بالطبع تنعكس على الاتفاقيات الجديدة مع الشركات النفطية القادمة الى اليمن وفي هذه الاتفاقيات هناك تركيز كبير على موضوع اليمننة .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-26
  3. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    هدف كان مقرر لة 2007 ومن ثم 2008 واعتقد انة مخطط بالخطة الخمسية ضمن اهداف 2009 :D

    شفت ما اسهلها الاعوام عندنا مثل قيمة ساعة او يوم مع انة في سنة تتغير دول من وضع لوضع اقتصادي جديد مزدهر ومتقدم....
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-06-29
  5. الامام الصنعاني

    الامام الصنعاني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-06-23
    المشاركات:
    1,771
    الإعجاب :
    0
    هدف سهل تحقيقه ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,











    يجنسو الاجانب وبهكذا يصبحو يمنيين وخلاص ,,,,,,,,,,,,, تمت اليمننة :(
     

مشاركة هذه الصفحة