بعض الخبيقااات

الكاتب : الكاسر   المشاهدات : 456   الردود : 0    ‏2002-10-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-19
  1. الكاسر

    الكاسر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    175
    الإعجاب :
    0
    قال الفرزدق:

    وقد تلتقي الاسماء في الناس والكني كثيراً ولكن ميزوا في الخلائق

    %%%%%%%

    - سأل رجل رجلا: ما اسمك؟ فقال: بحر، قال: أبو من؟ قال: أبو الفيض، قال: ابن من؟ قال: ابن الفرات، قال: ما ينبغي لصديقك أن يلقاك إلا في زورق.

    %%%%%%%

    - أراد عمر بن الخطاب رضي الله عنه الاستعانة برجل! فسأله عن اسمه واسم أبيه، فقال: سراق بن ظالم، فقال: تسرق أنت ويظلم أبوك! فلم يستعن به.

    %%%%%%%

    - قيل لبعض صبيان الأعراب: ما اسمك؟ قال: قراد، قيل: لقد ضيق أبوك عليك الاسم، قال: إن ضيق الاسم لقد أوسع الكنية، قال: ما كنيتك: قال: أبو الصحاري.

    %%%%%%%

    - نظر المأمون إلي غلام حسن الوجه في الموكب،

    فقال له: يا غلام، ما اسمك؟ قال: لا أدري،

    قال: أو يكون أحد لا يعرف اسمه؟

    فقال: يا أمير المؤمنين، اسمي الذي أعرف به لا أدري ، فقال المأمون:

    وسميت لا أدري لأنك لا تدري

    بما فعل الحب المبرح في صدري

    %%%%%%%

    وقال محمد بن صدقة المقريء لرجل اسمه يموت بن المزرع:

    صدق الله فيك اسمك! فقال له أحوجك الله إلي اسم أبيك.

    - قال الشاعر: وحللت من مضر بأمنع ذروةٍ

    منعت بحد الشوك والأحجار

    عني بالشوك أخواله،

    وهم: قتادة وطلحة وعوسجة كلها أشجار لها شوك ،

    وبالاحجار أعمامه، وهم: صفوان وفهر وجندل وصخر وجرول كلها مفردات للحجارة .

    %%%%%%%

    - جمع ابن دريد ثمانية أسماء في بيت واحد، فقال:

    فنعم أخو الجلي ومستنبط الندي وملجأ مكروب ومفزع لاهث

    عياد بن عمرو الجليس بن جابر بن زيد بن منظور بن زيد بن وارث.

    %%%%%%%

    رأي الاسكندر في عسكره رجلا لا يزال ينهزم في الحرب،

    فسأله عن اسمه؟

    فقال: اسمي الاسكندر، فقال: يا هذا،

    إما أن تغير اسمك، وإما أن تغير فعلك.

    %%%%%%%

    قال المأمون للسيد بن أنس الأزدي: أنت السيد؟

    فقال: أنت السيد يا أمير المؤمنين وأنا ابن أنس.

    %%%%%%%%


    دخل سعيد بن مرة الكندي علي معاوية،

    فقال له معاوية: أنت سعيد؟ فقال: أمير المؤمنين السعيد، وأنا ابن مرة.

    %%%%%%%%

    كان بعض الأعراب اسمه وثاب، وله كلب اسمه عمرو، فهجاه أعرابي آخر، فقال:

    ولو هيا لهُ الله من التوفيق أسباب

    لسمي نفسه عمراً وسمي الكلب وثابا

    %%%%%%%%

    كان طلحة بن عبيد الله يسمي أولاده بأسماء الأنبياء،

    والزبير بن العوام يسمي أولاده بأسماء الشهداء،

    فقال طلحة للزبير: ألا أعجب مما تصنع!

    أسمي ولدي بأسماء الأنبياء وتسميهم بأسماء الشهداء؟ فقال الزبير:

    أما أنا فإني أرجو أن يكونوا من الشهداء، ولا ترجو لولدك أن يكونوا من الأنبياء.

    %%%%%%%

    غضب مروان بن الحكم عندما كان والياً علي المدينة

    وعلم أن الامام الحسين رضي الله عنه سمي ولداً آخر له باسم علي ،

    فعلق الامام قائلاً: لو ولد لي مئة، لأحبب ألا أسمي أحداً منهم، إلا علياً.

    %%%%%%%

    قال الزمخشري: قد قدم الخلفاء وغيرهم من الملوك رجالاً لحسن اسمائهم،

    وأقصوا قوماً لشناعة اسمائهم،

    وتعلق المدح والذم بذلك في كثير من الامور.

    %%%%%%%%

    جاء رجل إلي عمر بن الخطاب رضي الله عنه يشكو إليه عقوق ابنه،

    فأحضر الخليفة الولد وأنبه علي عقوقه لأبيه،

    فقال الولد: يا أمير المؤمنين، أليس للولد حقوق علي أبيه؟

    فقال: بلي، أن ينتقي أمه، ويحسن اختيار اسمه، ويعلمه الكتاب،

    فقال الولد: إن أبي لم يفعل شيئاً من ذلك، فأمي زنجية كانت لمجوسي،

    وقد سماني جعلا خنفساء ،

    ولم يعلمني من الكتاب حرفاً،

    فالتفت عمر إلي الرجل وقال له: لقد عققته قبل أن يعقك وأسأت إليه قبل أن يسيء إليك.


    تحياتي؛؛

     

مشاركة هذه الصفحة