المتـــمـــرد (جمال عشال ) تحــــت المجـــهــــر ..!!

الكاتب : مراد   المشاهدات : 2,621   الردود : 35    ‏2007-06-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-21
  1. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2


    المتمرد تحت المجهر

    "الله يرحمك .. كنت طيب" ، هكذا قلت له مداعباً قبل نحو ثلاث سنوات في موضوع لي بقسم التعارف والتسلية في هذا المنتدى الشامخ الذي كان له مساحة واسعة في فِكر صاحبنا جميل الذكر "جمال عشال" المعروف بـ"المتمرد"!

    قادني "ماوس" الحاسوب لأتنقل في إرشيفي الخاص المحفوظ في الجهاز، وإذا بي أنتهي واجماً أمام الكثير من المساحات الباسمة التي جمعتني بالمتمرد، عِوَضاً عن اجتماعي به على أرض الواقع واحتكاكي به، وهو ما يضاعف حزني على فقده، كيف لا، وآخر مرة كنت فيها معه على سيارة "مغسلة الموتى" التي أقلته إلى مثواه الأخير في هذه الدنيا العجيبة، حيث كانت المرة الوحيدة التي لا يرد عليّ مازحاً ولا جاداً، مُسجّى بقطعة قماش بنية، قتلني بهدوئه ذاك، فاعتصر قلبي ألماً، في حين كان أبو لقمان يبكي مُجاهراً بحزنه، وكيف لا يحزن، فمن يعرف جمال عن قرب يعرف أنه من الناس الذين يُبكى عليهم حين يفارقون جوارنا راحلين عن دنيانا!

    قبيل منتصف إحدى ليالي الجمعة في الثلث الأول من أول أشهر العام 2005م وقُبيل أيام عيد الأضحى المبارك من عام 1425هـ إتصل بي الأستاذ الصراري بصوت مخنوق لم أعهده، يستفهم مني حقيقة الفاجعة، طالباً مني التأكد، لأن خبر الوفاة المنشور في المجلس غير موثوق المصدر، و جوال المتمرد مقفل، ترجاني الصراري بأن أتأكد، فطفقتُ غير مصدق أبحث عن اسم المتمرد في هاتفي المحمول، محاولاً الإتصال به، ولكن الرسالة الصوتية تقول بأن الرقم المطلوب لا يمكن الإتصال به الآن، وبعد محاولات ساذجة سرَتْ في جسمي قشعريرة، شعرت معها بأن الرقم المطلوب لا يمكن الإتصال به إلى الأبد!، يا الله .. أين أذهب لأتأكد، لا أقوى على حمل نفسي، هاتفتُ أبا لقمان وكنا حينها نقطن سوياً بمدينة الدمام في السعودية، أخبرته الخبر فتلعثم وطلب مني أن أكرر العبارة، التقينا ودخلنا سوياً موقع المجلس اليمني، وخبر وفاة المتمرد قد أحدث ضجة خصوصاً أن بعض من كتبوا عن الخبر قالوا بأنهم أقارب لجمال، وتركوا أسفل المشاركات بعض الأرقام الهاتفية التي أوصلتنا إلى بعض أقارب الفقيد في السعودية وفي اليمن، وجاء التأكيد بأن جمال انتقل إلى رحمة الله إثر حادث مروري خارج مدنية الأحساء، وكنا قبل هذه الإجابة التفصيلية نتصل بدوريات أمن الطرق وبالمرور نستفسر عن حادث مروري لسيارة (ميتسوبيشي- لانسر 2004- بيضاء) دون إجابة محددة.
    أجرينا بعض الإتصالات الهاتفية بعدد من أقارب الفقيد، وكان أحد أولائك خاله المقيم في المملكة الذي أكد لنا الحادث ووفاة صاحبنا الذي سيُوارى جثمانه الثرى ظهر الجمعة انطلاقاً من جامع النور بمدينة الخبر (تبعد عن الدمام بنحو 20 كم جنوباً) قفلنا أدراجنا عائدين مشدوهين غير مصدقين لما قرأنا وسمعنا، ذهب كلٌ منا إلى بيته، وبينه وبين النوم خصام، كان العبد الفقير إلى الله يتقلب على فراشِهِ وكأن ناراً ملتهبة تضطرم أسفل السرير، وأضع هاتفي المحمول بسذاجة على أذني محاولاً الاتصال بالمتمرد، ولكن (لا يمكن الإتصال به)!
    ساعات قليلة وجاء صباح يوم الجمعة بوجه آخر علينا، أحسسنا بموعد تنجذب الروح إليه، موعد لنلتقي جمالاً كعادتنا، وانطلقنا إلى مدينة الخُبر و حديثنا في الطريق عن المتمرد وبكاء القلوب على المتمرد، وصلنا مسجد النور بلهفة، وأذكر حينها أني تلقيتُ اتصالاً من "البحار" من اليمن يسألني عن الأمر فأخبرته، وكأني به أنهى المكالمة ليبدأ البكاء، عرفنا من بعض أقارب فقيدنا الذين وجدناهم عند بوابة مغسلة الموتى الملحقة بالجامع أن صاحبنا قد غُسّلَ وكُفّن، وسيُصلى عليه عقب صلاة الجمعة مباشرة، مرّ الوقت بطيئاً، والحزن شغلني عن فهم ما كان يقوله الشيخ ناصر الأحمد –خطيب الجامع- على غير عادتي حين أستمع له، مع إقامة الصلاة حرصت مع أبي لقمان أن نكون قريبين من باب المسجد حتى يتسنى لنا الإسراع لملاقاة (سيارة نقل الموتى) مبيتين أمر مرافقة الجثمان في السيارة!، وكان لنا ذلك مع اثنين من أقارب الفقيد لعلهما تعجبا من حزننا وبكائنا وهما لا يعرفان علاقتنا بالرجل المُسجّى بين أيدينا.
    وأنا أحثُّ التراب على قبره أدركت وقتها فقط بأن جمال عشال "المتمرد" قد رحل عن دنيانا، وقبل ذلك كنت بين مصدّق ومكذّب، خصوصاً وأن روح الدعابة معروفة عند المتمرد، ولي معه مواقف من هذا النوع.
    لا أعرف مالذي جعلني أسترسل في ذكر ما جرى، وهي ذكرى لا تفارقني، فجمال عشال لمن يعرفه، لا يمكن أن ينساه، شاب في بداية عقده الثالث يتضوع نشاطاً وحيوية وألقاً في مُحيّاه، يتحدث عن الآخرين بحب، حتى من يختلف معهم يبدأ أولاً بذكر محاسنهم ولا يهتم بذكر مساوئهم، كنا نتناقش كثيراً في أمور كثيرة، وكان الأدب في التحدث مع مَن يكبره –سناً- بادياً في نبرة صوته و نظراته وابتسامته بل وانسحابه من النقاش تأدباً لا اقتناعاً، كان يحدثني بحب عن فهمي الصراري وعلي العيسائي وأبو نبيل الصلاحي وتايم والشاحذي وسرحان والمتشرد وجُرهُم وذي يزن وأبوقيس العلفي وسعدون وأبو عاهد وسمير محمد وآصف بن برخيا وأبوالفتوح ودرهم جُباري وعبدالرشيد وابن الوادي وآخرون من أبرز الأسماء في تلك الأيام.
    رحم الله جمالاً وأسكنه فسيح جنانه، وجمعنا به في عليين، آمين .. إنا لله وإنا إليه راجعون.







     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-21
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    :mad:


    سامحك الله اخي مراد

    ااه لو يعرف المتمرد إلى أين وصل الأمر في فلسطين ؟

    قبل كم يوم قرأت للمتمرد موضوعا في المجلس الأدبي
    يعلم الله ماحصل لي .... اتركها في صدري
    لا أعرف لماذا هذه الهامة عايشة في أعماقنا ؟

    رحمة الله عليه ونسأل الله أن يجعل قبره نورا
    ويجعله من أهل الجنة ....
    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-06-21
  5. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    رحمه الله تغشاه

    ورحمه الله على السامي

    اللهم ارحم جميع امواتنا ياكريم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-06-21
  7. بسام البان

    بسام البان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-11-25
    المشاركات:
    2,024
    الإعجاب :
    0
    والله ان قلبي تقطع من ماذكرته اخي مراد بالرغم من انني لااعرفه جيدا (( جمال عشال))

    اللهم ارحمه وارحم موتى المسلمين جميعاً برحمتك ياارحم الراحمين

    اظن انه كانت ذكرى جميلة لك معه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-06-21
  9. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    نسأل الله أن يرحمه ويكرم نزله ويوسع مدخله


    تحـيـتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-06-21
  11. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    كلمة وفاء من مخلص ووفيّ في حق وفيّ أبن وفيّ...
    (ولاتحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون )..
    نحسبه عند الله شهيدا.. لقد قتل الشهيد جمال عشال (المتمرد) في حادث مروري وهو يجاهد في سبيل الحصول على لقمة العيش بعدما كتب له القدر بأن يهجر بلده اليمن (أبين) الى السعودية لضروف مأساوية قاسية فهو من أسرة المناضل الكبير العشال الذي كان ضحية صراع مابعد الثورة في الجنوب..
    رحم الله جمال عشال (المتمرد)..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-06-21
  13. آصف بن برخيا

    آصف بن برخيا مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-24
    المشاركات:
    15,668
    الإعجاب :
    0
    رحمك الله ياجمال واسكنك فسيح جناتة
    وانا لله وانا الية راجعون

    شكراً لك اخي مراد فما احوجنا بين الفينة والاخرى ان نتذكر صاحبنا المتمرد وندعو له بالمغفرة









    سلام
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-06-21
  15. زيد عزيز مطهر

    زيد عزيز مطهر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-10-24
    المشاركات:
    314
    الإعجاب :
    0
    سامحك الله أبا مراد


    قطعت قلبي كمدا





    صحيح أنني لم أعرف طيب الذكر عشال لكني شعرت بحزن شديد على رحيله وأنا أقرأ موضوعك


    حقا إن المتميزين يتركون خلفهم آثارا مميزة تدل عليهم



    إنا لله وإنا إليه راجعون
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-06-21
  17. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    عرفتة قبل سنوات طويلة وعرفني بهذا الصرح ودعاني الية وكنا نختلف ونتفق

    اتذكر انني كنت مشغول تلك الفترة التي سبقت موتة للتواصل معه عبر الماسنجر وقبل وفاتة بفترة بسيطة دردشنا مع بعض بالكثير وكانت اخر كلمات بيننا واخر لقاء .......

    رحمة الله بواسع رحمتة لم اصدق الخبر وحاولت التاكد من اكثر من شخص وقتها فتاكد الخبر المؤسف جدا والمحزن خصوصاً لمن عرف جمال عشال معرفة كبيرة....

    انطقعت فترة طويلة بعدها عن المجلس قاربت السنة وكان لغياب المتمرد السبب الرئيسي لعدم الرغبة بالكتابة في صرح هو من دعاني وعرفني علية تغمدة الله بواسع رحمتة واسكنة فسيح جناتة....

    وشكرا مراد فتح ملف احزننا وادمع العين
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-06-21
  19. أبو وليد

    أبو وليد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    3,334
    الإعجاب :
    0
    لا اله الا الله
    محمدرسولالله







    قرات تعقيب المرحوم باذن الله
    وانا حابس الدمعه مكتوم الصدر

    لا اعرفه ولم التقي به على هذا الصرح
    لكن يبدوا انه كان انسان رائع وطيب وخلوق


    وقفت دقائق على تعقيبه اتأمل حال هذه الدنيا
    اتأمل مصيرنا جميعا
    وأيقنت انه ربما هذا التعقيب اخر تعقيب لي



    لا احد يدري

    سبحان الله فالموت قريب منا جميعا



    الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته





    لا اله الا الله
    محمد رسول الله
     

مشاركة هذه الصفحة