قال الفتى الي حايـم براسـه الشيـب

الكاتب : الشاعر القناص   المشاهدات : 617   الردود : 1    ‏2007-06-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-18
  1. الشاعر القناص

    الشاعر القناص عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-31
    المشاركات:
    97
    الإعجاب :
    0
    قال الفتى الي حايـم براسـه الشيـب
    راعي القوافي ان قال اباتـوب كـذاب
    وصيتن من ذيب تسنـد علـى ذيـب
    والذيب يشكيله مـن الجـرح بقنـاب
    يـا عاقـلا ياخـذ بلـب المكاتـيـب
    ومازل منها يجدعـه دون مـا عتـاب
    خطيت لك من واقـع النـون تهذيـب
    ولخصت لك خبرة سنيني بـلا حسـاب
    هادوك خذهـا واول النصـح ترغيـب
    سيف الفتى نصفه ونصفن ترى كتـاب
    ولا خير في رجلن عديـم الشواهيـب
    حمرن تزف المـوت لاثـارت انشـاب
    ومنـلا ثنـى ساقيـه عنـد الكتاتيـب
    الموت خيرن له وتالي الفتـى تـراب
    ومنلا جمـع ثنتيـن عنـد المناكيـب
    صبرن وحسن الظن في رب الاربـاب
    خسر الثـواب ولانفـع شقـه الجيـب
    افلـس مـن الدنيـا وبالاخـرة خـاب
    ومنلا نفع ربعـه فـلا يذكـر بطيـب
    ولا يشرب دلالـه كريميـن الانسـاب
    يعيش منبـوذن لمـا راسـه يشيـب
    ييبس كما تيبـس بملهـاب الاعشـاب
    ومنلا تواضع شـاف تالـي العواقيـب
    يجيه وقتن يقهـره عكـف الاشنـاب
    ون اجتمع عكف الشوارب على طيـب
    افزعلهـم وايـاك مـن ردة الـبـاب
    ون جاح ربعـك كايداتـن فـلا تغيـب
    عنهـم وخلـك بينهـم مثـل العقـاب
    وقت الرخـى كلـن يلبـي المطاليـب
    ولا يصمل الا الحر في وقت الاكـراب
    عشنا وشفنـا مـن الليالـي اعاجيـب
    تدعي حليم العقل يعـوي لـه اقنـاب
    وا كثرهـم حولـك قرايـب واجانيـب
    ون عزت حدهم ماوقـى عنـك ذبـاب
    مادمت ميسـورن فكلـن بـك يهيـب
    ون اعسرت تلقى المخاليـق اغضـاب
    ترقى ومعك يرقـون فـوق المراقيـب
    ون طحت خلو جثتـك نهـش لكـلاب
    ومنـلا توقـع دوس درب العذاريـب
    زلت خطاه ولو نـوى خيـر ماصـاب
    خذها مـن معـدّي عسيـر المعاطيـب
    من الذي شيـب وهـو مابعـد شـاب
    نصيحـة تشـرى بغالـي المذاهـيـب
    يعدّهـا الحييـن لـلـي بـالاصـلاب
    ان طحت لاترجي سوى عالـم الغيـب
    الواحـد الـي مـن ترجـاه مـاخـاب
    منشي الرياح الي تسـوق السواكيـب
    الي نصر عبده علـى جنـد الاحـزاب
    الـي بعـث نـوح(ن) وداود وشعيـب
    ومنقذ ابراهيـم مـن نـار الاحطـاب
    لاتجزع ان جالك من الوقـت ترهيـب
    ولا تفرح بشمسـن تواليتهـا غيـاب
    واعلم ترى ماخطـاك ماكـان ليصيـب
    ولاصابك الا اللي كتب لك بـه تصـاب
    من عاش مات وكل حي(ن) يبي يغيـب
    وجميع من فـوق الاراضيـن لتـراب
    وين المهلـل سالـم او وينـه كليـب
    وين الخلاوي ووين شامـان وحجـاب
    وين الفديع او وينهـم شالـح وذيـب
    وين اجودن بن زامـل ووينـه ذيـاب
    قـد جاهـم الـي ماتـرده تسابـيـب
    ولا واحدن منـه تشـاوى ولا طـاب
    الموت يامهفـي الوراعيـن والشيـب
    كانك تبي حلقـي فانـا اقيـف بالبـاب
    يامـوت انـا مشلـت هـم الرعابيـب
    ولا غمضت عيني على دني الارغـاب
    ياموت انـا ماريـد مـال ومكاسيـب
    ولاني بمزهوفن على عنـق الارقـاب
    همي عظيم ولايشيلـه سـوى الذيـب
    الـى علـى نطـح المهاليـك رغـاب
    قولـوا سفيـه ولا يحسـب العواقيـب
    وقولوا فلت عقلـه ولا تنفـع اطبـاب
    وقولوا هروجه حكـي ليـل وتكاذيـب
    وقولوا خيالـه جامحـن مابعـد تـاب
    قولوا... ومن في خاطره صوتن يجيب
    عمر الوحش ماعثـر خطـاه سنجـاب
    باكر يجيكـم علـم ذيبـن ولـد ذيـب
    مايردعه طاغوت ومرجـف ومرتـاب
    لي همتن يخسى حمـل همتـي هديـب
    وتخسى المباني والبواخـر والهضـاب
    تعجز مصر والشام صيـن وسرنديـب
    تشيـل ذاك الـي حملتـه ونـا شـاب
    همـي يعـود المجـد تاليـه لعريـب
    ونجمع على صهيونن جيوش الاعراب
    الى متى نصبر علـى الـذل والعيـب
    ويدوسنا الي ماحسـب للمـلا حسـاب
    ابكي علـى ربعـن قوانيـص للطيـب
    وابكي بنـي عـم وبعيديـن واقـراب
    ابكي العرب فـي عاليـات المصاليـب
    وابكـي عليهـم كـل ماحـل الغيـاب
    بالعين مالـوم البصـر لوهـو يعيـب
    والقلـب مالومـه ولوهـو بعـد ذاب
    وين العريعر ويـن هبـس المعازيـب
    وين اخو عينا اللـي لـلارواح جـذاب
    او وين زيـدن مانفـع فيـه تطبيـب
    ومانـع اسـد غابـن عـن الـغـاب
    قد غاب من بعد عز الدار دار المواجيب
    في ظل مقرن سيـف الإسـلام غـلاب
    له مخلب يشبع بـه الضبـع والذيـب
    ويامـا تعشـن برتغـالـيّ واجـنـاب
    ينطـح عدانـا ماحسـب للعواقـيـب
    ولا أرسلهم منـدوب للصلـح بكتـاب
    يوم الكريهـة شيـب الكفـر تشييـب
    كم علج أستليث رجـع تقـل سنجـاب
    وسعدون! رد الترك وأضحوا مطاليـب
    وبـراك حـراً ماتـرك للعجـم بـاب
    ودار الزمن والوقـت جتلـه اعاجيـب
    عقب المعزه قـام يلسـن لنـا الـداب
    لاتفتخـر يامعـرب الـجـد تعـريـب
    ولا تقول انا من نسـل ذلال الاصعـاب
    الي عليـه العلـم فـي عالـم الغيـب
    شربـوا حمـام وعنهـم قفـل البـاب
    يافـلان لـو جاحتـك بيـوم مناكيـب
    لاتنتخـي يافـلان بطـوال الاشنـاب
    لاتنتخـي ياتايـه العـقـل بعـريـب
    صايل عليهم كافـر وصـاروا هبـاب
    شـد الرحايـل يـم ربعـن مكاسيـب
    العز ما يبنـى بـلا ضـرب الارقـاب
    من يطلب العليا عـن الـذل والعيـب
    لو انقتـل سبعيـن كـرة فـلا تـاب
    خطو الرجـل لاغـار كغـارة الذيـب
    والبعض تيساً ثورتـه زبـل وتـراب
    ياذيب قل للي رضـى بحالـة عريـب
    يلبس خمار وفـوق المتـون جلبـاب
    ياذيب أنا راسي قد أشعل بـه الشيـب
    ومعدود بين الناس من جمع الاشبـاب
    ياذيب جـاء وقتـاً تدابـي الجناديـب
    وإلا نقزت ياذيـب مـا طـار العقـاب
    ياذيب وش ترجى بدار(ن) بها الذيـب
    يرعى مع الطليان من كسو ال تـراب
    ماهم علـى خبـرك قحاقيـحِ عريـب
    لامقرنـن فيهـم وقـد مـات خطًـاب
    مقرن ابن زامل بـن غريـر ماجيـب
    مثلـه ولا مثلـه بعربيـن الانـسـاب
    أرض العرب تبكـي لهـا ون ونحيـب
    دنس ثراها كـل علجـن بـن كـلاب
    مالومها تصرخ تشلـق بهـا الجيـب
    أضحت هدف كل علج عات(ن)و نهاب
    الحـر يأبـى الـذل وعاهـدك ياذيـب
    دارن طغت بالـذل مالـي لهـا إيـاب
    وا جرحي اللـي كـل ماقلـت بيطيـب
    جدد صوابـه وانفتـح داملـن طـاب
    دنيـا تقلـب بالبـشـر كالدوالـيـب
    ساد اللكع والسيـد صاروبهـا هبـاب
    والكلب صاير لابسن لـه جلـد شيـب
    والذيب نسـل الذيـب يركـع للغـراب
    واكبـر هـم بماجـد مناجـي الذيـب
    ولد حمد بن زيد من صلـب الاذيـاب
    تمت كما جرح(ن) عصيّن فلا يطبيـب
    في كبد اخو خضرا قديمـن ولا طـاب



    مـــاجــــد الــــزيــــد
    نشرت فـي 2 جمـاد الثانيـة 1428 ((منقوله ))
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-18
  3. الشاعر القناص

    الشاعر القناص عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-31
    المشاركات:
    97
    الإعجاب :
    0
    قال الفتى الي حايـم براسـه الشيـب
    راعي القوافي ان قال اباتـوب كـذاب
    وصيتن من ذيب تسنـد علـى ذيـب
    والذيب يشكيله مـن الجـرح بقنـاب
    يـا عاقـلا ياخـذ بلـب المكاتـيـب
    ومازل منها يجدعـه دون مـا عتـاب
    خطيت لك من واقـع النـون تهذيـب
    ولخصت لك خبرة سنيني بـلا حسـاب
    هادوك خذهـا واول النصـح ترغيـب
    سيف الفتى نصفه ونصفن ترى كتـاب
    ولا خير في رجلن عديـم الشواهيـب
    حمرن تزف المـوت لاثـارت انشـاب
    ومنـلا ثنـى ساقيـه عنـد الكتاتيـب
    الموت خيرن له وتالي الفتـى تـراب
    ومنلا جمـع ثنتيـن عنـد المناكيـب
    صبرن وحسن الظن في رب الاربـاب
    خسر الثـواب ولانفـع شقـه الجيـب
    افلـس مـن الدنيـا وبالاخـرة خـاب
    ومنلا نفع ربعـه فـلا يذكـر بطيـب
    ولا يشرب دلالـه كريميـن الانسـاب
    يعيش منبـوذن لمـا راسـه يشيـب
    ييبس كما تيبـس بملهـاب الاعشـاب
    ومنلا تواضع شـاف تالـي العواقيـب
    يجيه وقتن يقهـره عكـف الاشنـاب
    ون اجتمع عكف الشوارب على طيـب
    افزعلهـم وايـاك مـن ردة الـبـاب
    ون جاح ربعـك كايداتـن فـلا تغيـب
    عنهـم وخلـك بينهـم مثـل العقـاب
    وقت الرخـى كلـن يلبـي المطاليـب
    ولا يصمل الا الحر في وقت الاكـراب
    عشنا وشفنـا مـن الليالـي اعاجيـب
    تدعي حليم العقل يعـوي لـه اقنـاب
    وا كثرهـم حولـك قرايـب واجانيـب
    ون عزت حدهم ماوقـى عنـك ذبـاب
    مادمت ميسـورن فكلـن بـك يهيـب
    ون اعسرت تلقى المخاليـق اغضـاب
    ترقى ومعك يرقـون فـوق المراقيـب
    ون طحت خلو جثتـك نهـش لكـلاب
    ومنـلا توقـع دوس درب العذاريـب
    زلت خطاه ولو نـوى خيـر ماصـاب
    خذها مـن معـدّي عسيـر المعاطيـب
    من الذي شيـب وهـو مابعـد شـاب
    نصيحـة تشـرى بغالـي المذاهـيـب
    يعدّهـا الحييـن لـلـي بـالاصـلاب
    ان طحت لاترجي سوى عالـم الغيـب
    الواحـد الـي مـن ترجـاه مـاخـاب
    منشي الرياح الي تسـوق السواكيـب
    الي نصر عبده علـى جنـد الاحـزاب
    الـي بعـث نـوح(ن) وداود وشعيـب
    ومنقذ ابراهيـم مـن نـار الاحطـاب
    لاتجزع ان جالك من الوقـت ترهيـب
    ولا تفرح بشمسـن تواليتهـا غيـاب
    واعلم ترى ماخطـاك ماكـان ليصيـب
    ولاصابك الا اللي كتب لك بـه تصـاب
    من عاش مات وكل حي(ن) يبي يغيـب
    وجميع من فـوق الاراضيـن لتـراب
    وين المهلـل سالـم او وينـه كليـب
    وين الخلاوي ووين شامـان وحجـاب
    وين الفديع او وينهـم شالـح وذيـب
    وين اجودن بن زامـل ووينـه ذيـاب
    قـد جاهـم الـي ماتـرده تسابـيـب
    ولا واحدن منـه تشـاوى ولا طـاب
    الموت يامهفـي الوراعيـن والشيـب
    كانك تبي حلقـي فانـا اقيـف بالبـاب
    يامـوت انـا مشلـت هـم الرعابيـب
    ولا غمضت عيني على دني الارغـاب
    ياموت انـا ماريـد مـال ومكاسيـب
    ولاني بمزهوفن على عنـق الارقـاب
    همي عظيم ولايشيلـه سـوى الذيـب
    الـى علـى نطـح المهاليـك رغـاب
    قولـوا سفيـه ولا يحسـب العواقيـب
    وقولوا فلت عقلـه ولا تنفـع اطبـاب
    وقولوا هروجه حكـي ليـل وتكاذيـب
    وقولوا خيالـه جامحـن مابعـد تـاب
    قولوا... ومن في خاطره صوتن يجيب
    عمر الوحش ماعثـر خطـاه سنجـاب
    باكر يجيكـم علـم ذيبـن ولـد ذيـب
    مايردعه طاغوت ومرجـف ومرتـاب
    لي همتن يخسى حمـل همتـي هديـب
    وتخسى المباني والبواخـر والهضـاب
    تعجز مصر والشام صيـن وسرنديـب
    تشيـل ذاك الـي حملتـه ونـا شـاب
    همـي يعـود المجـد تاليـه لعريـب
    ونجمع على صهيونن جيوش الاعراب
    الى متى نصبر علـى الـذل والعيـب
    ويدوسنا الي ماحسـب للمـلا حسـاب
    ابكي علـى ربعـن قوانيـص للطيـب
    وابكي بنـي عـم وبعيديـن واقـراب
    ابكي العرب فـي عاليـات المصاليـب
    وابكـي عليهـم كـل ماحـل الغيـاب
    بالعين مالـوم البصـر لوهـو يعيـب
    والقلـب مالومـه ولوهـو بعـد ذاب
    وين العريعر ويـن هبـس المعازيـب
    وين اخو عينا اللـي لـلارواح جـذاب
    او وين زيـدن مانفـع فيـه تطبيـب
    ومانـع اسـد غابـن عـن الـغـاب
    قد غاب من بعد عز الدار دار المواجيب
    في ظل مقرن سيـف الإسـلام غـلاب
    له مخلب يشبع بـه الضبـع والذيـب
    ويامـا تعشـن برتغـالـيّ واجـنـاب
    ينطـح عدانـا ماحسـب للعواقـيـب
    ولا أرسلهم منـدوب للصلـح بكتـاب
    يوم الكريهـة شيـب الكفـر تشييـب
    كم علج أستليث رجـع تقـل سنجـاب
    وسعدون! رد الترك وأضحوا مطاليـب
    وبـراك حـراً ماتـرك للعجـم بـاب
    ودار الزمن والوقـت جتلـه اعاجيـب
    عقب المعزه قـام يلسـن لنـا الـداب
    لاتفتخـر يامعـرب الـجـد تعـريـب
    ولا تقول انا من نسـل ذلال الاصعـاب
    الي عليـه العلـم فـي عالـم الغيـب
    شربـوا حمـام وعنهـم قفـل البـاب
    يافـلان لـو جاحتـك بيـوم مناكيـب
    لاتنتخـي يافـلان بطـوال الاشنـاب
    لاتنتخـي ياتايـه العـقـل بعـريـب
    صايل عليهم كافـر وصـاروا هبـاب
    شـد الرحايـل يـم ربعـن مكاسيـب
    العز ما يبنـى بـلا ضـرب الارقـاب
    من يطلب العليا عـن الـذل والعيـب
    لو انقتـل سبعيـن كـرة فـلا تـاب
    خطو الرجـل لاغـار كغـارة الذيـب
    والبعض تيساً ثورتـه زبـل وتـراب
    ياذيب قل للي رضـى بحالـة عريـب
    يلبس خمار وفـوق المتـون جلبـاب
    ياذيب أنا راسي قد أشعل بـه الشيـب
    ومعدود بين الناس من جمع الاشبـاب
    ياذيب جـاء وقتـاً تدابـي الجناديـب
    وإلا نقزت ياذيـب مـا طـار العقـاب
    ياذيب وش ترجى بدار(ن) بها الذيـب
    يرعى مع الطليان من كسو ال تـراب
    ماهم علـى خبـرك قحاقيـحِ عريـب
    لامقرنـن فيهـم وقـد مـات خطًـاب
    مقرن ابن زامل بـن غريـر ماجيـب
    مثلـه ولا مثلـه بعربيـن الانـسـاب
    أرض العرب تبكـي لهـا ون ونحيـب
    دنس ثراها كـل علجـن بـن كـلاب
    مالومها تصرخ تشلـق بهـا الجيـب
    أضحت هدف كل علج عات(ن)و نهاب
    الحـر يأبـى الـذل وعاهـدك ياذيـب
    دارن طغت بالـذل مالـي لهـا إيـاب
    وا جرحي اللـي كـل ماقلـت بيطيـب
    جدد صوابـه وانفتـح داملـن طـاب
    دنيـا تقلـب بالبـشـر كالدوالـيـب
    ساد اللكع والسيـد صاروبهـا هبـاب
    والكلب صاير لابسن لـه جلـد شيـب
    والذيب نسـل الذيـب يركـع للغـراب
    واكبـر هـم بماجـد مناجـي الذيـب
    ولد حمد بن زيد من صلـب الاذيـاب
    تمت كما جرح(ن) عصيّن فلا يطبيـب
    في كبد اخو خضرا قديمـن ولا طـاب



    مـــاجــــد الــــزيــــد
    نشرت فـي 2 جمـاد الثانيـة 1428 ((منقوله ))
     

مشاركة هذه الصفحة