تحليلكم لماذا تم حل مشكلة صعده فجئه يا حوثيين دعواتكم لشحتور ياجيش حول من صعده الى الجنوب من سيقاتل

الكاتب : رعد الجنوب   المشاهدات : 1,356   الردود : 20    ‏2007-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-06-15
  1. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30
    بين ليله وضحاها صحينا لنجد ملف صعده قد تم حله وكما يقال والعهده على الراوي سيتم ترحيل الحوثيين ومن معهم الى دولة قطر لن نسئل الحوثيين ولا الرئيس عن من ماتو وعن كل التضحيات ولا عن كل ملايين الدولارات التي خسرها الوطن لعدم اكتراث الجميع لذالك ولن احدثكم عن الخطر الذي سيضهر لنا قريبآ من اثار حرب صعده التي ستظهر لكم الأن ان صح ان الحرب قد انتهت ولن احدثكم عن الويل الذي جلبه لنفسه الدب القطري الى داره فذالك شانه قال دحباش من مصيبته من ايده الله يزيده ومن يربى الثعابين في بيته فلا يأمن من لدغها ولكن السؤال هنا هل شعر الرئيس بخطر قادم له من رياح الجنوب ؟؟ واذا كان فعلآ الرئيس مهزوم الم يكن بأمكان الحوثيين ان يتمسكو بالقتال في انتضار حرب الجنوب ؟؟
    من قاتل في صعده وحقق النصر ان كان هناك نصر فهم الجنوبين فهل قبل الرئيس ايقاف الحرب مع الحوثيين ليتفرغ للجنوبين ؟؟
    وهل سيطلب من الجنوبيين التوجه من حرب صعده وجبالها الى جبال شبوه والمحفد والضالع ؟؟
    وهل سيتجرى ان يقول للجنوبيين اذهبو لقتال اهلكم هناك هل يمتلك الشجاعه لذالك ؟؟
    هل ستظهر الأن مشاكل ثارات لا تنتهي بين قبايل صعده وعمران وكل القبايل التي شاركت في قتال الحوثيين ؟؟
    الأسئله كثيرة ولا تنتهي ولكني ذكرت ما طرى على الذاكره ؟؟؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-06-15
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    لا أظن بأن ملف صعدة انتهاء ،
    كله كلام لأن القضية أكبر مما يوصف
    المرء ... تيحاتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-06-15
  5. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30
    اخي الصحاف هل هناك فعلآ اعلان رسمي بأنتهاء الحرب من التلفزيون اليمني ان كثير السفر هذه الأيام لذا ارجو من التاكيد او النفي اذا كان لديك الخبر الأكيد
    سلامي واحترامي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-06-15
  7. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    أخي القدير
    حتى وأن أعلن التلفاز المؤتمري
    لن نصدقه مطلقا لأنه لايستطيع
    أن يتعامل مع الأزمات ... صعدة
    مازالت في حالة مزرية ونستقبل
    أولادنا في المحافظات الجنوبية
    الذين يشاركون في الحرب بتوابيت
    بلأمس قرأت استقبال قتلى
    في لودر ... تحياتي لكم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-06-15
  9. مطارد الربحان

    مطارد الربحان قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-06
    المشاركات:
    13,171
    الإعجاب :
    1,226
    بوادر حل الخلاف داخل الطائفه الزيديه كان جليا منذ اكثر من اسبوعين وتجلت تلك البوادر في :

    1- اغتيال ابن شقيقة رئيس الوزراء لقطع الطريق امامه من التفكير في الأستقاله بعد ان استوعب اساليب اللعبه.

    2- نقل قيادات عسكريه جنوبيه الى صعده فمنهم من قضى نحبه ومنهم من سوف يتعامل معه كرهينه في صنعاء الى ان يظهر سيدهم المنتظر.
    3- ازدياد وتيرة العنف الموجه الى ابناء المناطف الجنوبيه والشرقيه على ايدي عساكر هم ابناء الحوثي وشعارهم من لم يكن عليا وليَه فوليَه الشيطان.
    4-بتنسيق غير مسبوق بين الأجهزه الأمنيه للأسره .. يتم الأعداد بتجميع الجهاديين والأفغان العرب في محافظة ابين بقيادة الشيخ طارق الفضلي صهر على محسن الأحمر مهندس مسرحية الحرب في صعده.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-06-15
  11. Abdulhamid

    Abdulhamid عضو

    التسجيل :
    ‏2004-11-06
    المشاركات:
    43
    الإعجاب :
    0
    الجنوبين الحاقدين علي كل الوطن وكذلك الشعب تجمعوا وكل واحد يرد علي الاخر في هذا الموضوع انتهاء الحرب لم تعجبكم انتها الفتنة لم تعجبكم تتمنون ان تشعلوها في مناطق اخري حتي تتمكنون من اشياع شهواتكم الملعونة التي لا تحب الا الدم والدمار والفتنة ولكن هيهات لكم فاالشعب قد لفضكم الا غير رجعة في94 ولكن موتوا بغيضكم موتوا كمدا ولن تحصلون علي الفتنة التي تردون ونحن في اليمن نعرفكم جيدا فقد بعتم الجنوب خمسة وثلاثين عاما للروس وللشيطان والحزب شرب من دماء كل الشرفاء في الجنوب بل هتك الاعراض وسحل النا س في الشوارع وصادار الممتلكات واعلن والحرب علي اللة ورسولة واليوم تتابكون علي ابناء الجنوب واتباع الفتنة في صعدة كفاء كفاء كفاء نفاقا وتركوناء نعيش بسلام
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-06-15
  13. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2

    لا أظـن الحـرب أنتهـت وإن أنتهت فالرئيس يعـرف كيف يصفي الأمور فيما بعد
    و سنرى هنا من قالوا معاضد حرب صعدة سيبكون إذا وقفت ويتقـولون
    إذن لم لا تكونوا صادقين في تأييد شعار معا ضد حرب صعدة
    أإلى هذه الدرجة لستم صادقين مع أنفسكم...؟
    أنا مع المصلحة العليا مع حقـن الدماء مع حفظ ماء وجه الحكومة مع إنهاء التمرد
    مع سحب السلاح منهم مع محاكمتهم محاكمة عادلة...أو سحقهم
    أنا ضد شعار معا ضد حرب صعدة...أنا مع نعم لإنهاء التمرد في صعدة

    تحـيتي


    تحـيتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-06-15
  15. المازق

    المازق قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    3,696
    الإعجاب :
    0
    حرب صعدة والتنافس بين دولة القبيلي والعسكر ( بقلم : أمل يافعي )
    التاريخ: الأثنين 14 مايو 2007


    تعد حرب صعدة انهزام كبير لدولة العسكر . حيث أصحبت قيادات الجيش وألوية المختلفة منهزمة في أداء الواجب العسكري والانتماء الحقيقي لتك المؤسسة السيادة التي تدافع عن الوطن ومواطنيه وحدوده . ونعود قليلا الى انتصار العسكر وقائدهم الأعلى في حرب 1994 م على اليمن الجنوبي او حرب الانفصال او ما يسمى الحرب المعمدة بالدم . حقيقة لقد تحول القادة العسكريين الى تجار نهب منظم في اغتصاب الأراضي والممتلكات السابقة لدولة الجنوب والترهيب والاتجار في الخمور والرذيلة والشراكة مع التجار اي الحماية ( مافيا ) من بطش الآخرين . وأصبحت لديهم العقارات والأموال والشركات والوكالات المختلفة والأرصدة الخارجية والاستثمار قي دول أخرى وامتلاك الفلل والمساكن الراقية في عدة عواصم عربية و أروبية ، هؤلاء تحولوا بقدرة قادر من قادة عسكريين الى تجار ملايين الدولارات . وتم التنافس الكبير بين شيوخ القبائل والعسكر بدرجة رئيسية على السيطرة التجارية والاقتصادية للبلد وكذا النهب والصراع على البسط والممتلكات الجنوبية وفي ما بينهم أيضا ( عسكر ضد عسكر ) و قبيلي ضد أخر .

    هذه وعدة عوامل أخرى أدت إلى ضعف المؤسسة العسكرية والثوابت الوطنية داخل الجيش والشرطة والأمن وضياع عامل التعبئة للجنود والضباط الذين بدورهم تحولوا إلى أداة ضعيفة لتحقيق مصالح القيادات وخرجوا عن العمل العسكري وابقوا عن أنفسهم في إطار تلك المؤسسات من اجل استلام الرواتب الشهرية وراحوا يبحثون عن فرص أخرى للحياة في القطاع المدني وبذلك انهارت المعسكرات والانضباط والحضور وانعدمت الجاهزية القتالية للجنود والولاء لحب للوطن والدفاع عنة
    وما تشهده اليوم حرب صعدة دليل أخر على التحاق شباب في صفوف الجيش ليس حبا في الدفاع عن الوطن وقتال الحوثيين . بل نتيجة حتمية للفقر والجوع وعدم التوظيف في مجالات أخرى يتجه هؤلاء للحصول على فرصة عمل في اطار تلك المؤسسات العسكرية – هؤلاء الشباب ملزمين الدخول قبل ترقيمهم عسكريا في حرب ضد إخوة لهم وبدون معرفة فنون القتال وتدريباته الكبيرة والالتحاق بمختلف الدورات العسكرية واستخدام التكتيك العسكري وغيرها من المعارف القتالية والعسكرية المختلفة ..
    حاول العسكر في الآونة الأخيرة وتحت إستراتيجية رئاسية وخاصة قبل الانتخابات ونتيجة تصدع علاقات العسكر بقيادة الرئيس بالشيخ عبد الله حسين الأحمر الذي يقود القبيلة داخل الدولة وإخراجهم عن اللعبة السياسية والمصالح الاقتصادية والتجارية وهذا ما حدث مع أولاد الشيخ والشيخ نفسه – ومحاولة الرئيس سحب بساط الكثير من الشيوخ تحت لواء العسكر حيث تكون الأولية للعسكر على الشيخ – تلك المحاولة كادت ان تنجح وتشق صفوف التحالف القبيلي مع الشيخ عبد الله الأحمر --
    ولكن أحداث الحرب في صعدة والصمود الكبير للمقاتلين الحوثيين وعدم تمكن الجيش من سحق التمرد والشعور بمقتضيات المرحلة والخوف من السقوط السلطوي وهشاشة الدولة – يعود العسكر من جديد بالاستعانة بالقبيلة وتطويع المقاتليين من القبائل وشيوخهم وزجهم بتلك الحرب – والقيام بهدنة بين الرئيس والشيخ من اجل مصالحهم المشتركة والإبقاء على وضع الدولة بين العسكر والقبيلة.
    إن دخول القبائل واخيرا الشيخ عبدالله حسين الاحمر وفي حالة الانتصار سيعود الامجاد والهيبة القوية للشيخ والقبيلة وأبنائها وتحقيقهم النصر على الحوثيين سيكون لكل ذلك انعكاسات كبيرة على وضع الدولة والمجتمع بشكل عام في المستقبل والعودة باليمن إلى قرون مضت – وسيزاد التحالف القبيلي وسيمنحون الكثير من الصلاحيات والتأثيرات على القرار والحكم وتقسيم الثروة بين الحاكم والمشايخ وسيعزز الولاء للشيخ والقبيلة على الوطن .. تلك ألأنماط الثقافة الأبوية التقليدية ( في شكلها القبلي ) ستهيمن على الثقافة السياسية وحركته الاجتماعية .. وستقبع الهامش البسيط الديمقراطي في المجتمع اليمني والتحول إلى المدنية والمواطنة المتساوية
    وهذا يخلق عدة تساؤلات كبيرة لماذا العودة إلى التخلف والعادات التقليدية القديمة ما قبل الإسلام – وما هو المصير القادم لمستقبل الحكم والدولة العصرية الحديثة ومؤسسات المجتمع المدني والعمل السياسي والحزبي والثقافي وحركة التغيير بكل أشكالها – الأمم من حولنا تتطور ونحن في عصر السرعة والعولمة والانفتاح على العالم وشبكة العنكبوت ... تلك الإشكاليات العديدة ستؤدي إلى الانغلاق والانعزال عن العالم والخوض من جديد والبحث عن طرق جديدة من اجل قيام ثورة حقيقية مخالفة لتك الثورات السابقة التي جرت باليمن وانحرفت عن مسارها الصحيح في صالح هيمنة جماعة على الحكم والثروة وحياة المواطن ..
    وحتى في حالة المصالحة ووقف الحرب بين الحكومة والحوثيين . هذا أيضا يعزز دور القبيلة بشكل أخر واكبر . أي أن الدولة تعترف بهزيمتها أما القبيلة التي يمثلها الحوثي ونحن نعرف ان القتال الدائر حاليا هو قتال قبيلي ضد الدولة وقبائل أخرى تتحالف مع الدولة – أكثر من قتال طائفي او مسميات أخرى – لان الانتماء الأول والأكبر في ظل الوضع اليمني الحالي هوا الانتماء للشيخ والقبيلة عنة للطائفة او الحزب او الوطن . سيكون لذلك رد كبير عند قبائل اليمن الأخرى من حيث تقوية وتسليح نفسها لتأخذ حقوقها ونصيبها في الثروة عن طريق الحرب والتمرد والاقتتال
    دولة العسكر تفشل ونعود إلى قرون التخلف والهيمنة والحرب العشوائية والاقتتال من اجل إثبات الوجود ونشمه الانتصار التي تلاحقنا كل عدة أعوام . نشوة النصر التي تتحول إلى نضالية ومناضل وتكريم ومنصب رفيع في الدولة ونهب ممتلكات الشعب والمواطنين وعدم المحاسبة أمام القانون والدستور.
    أضاعت الدولة هيبة القانون والنظام وأدخلت البلاد في حالة فوضى كبيرة وستستمر عدة أعوام كشماعة على تردي الاقتصاد وحياة المواطن وخسرنا الكثير من أبناء الوطن كشهداء وجرحى ، ودمرت البنية التحتية الهشة والآلاف المواطنين قتلوا وشردوا وهدمت منازلهم واحرق الأخضر واليابس .
    سيقولون غدا كروت وحرقنها وكانت مراحل تتطلب حرقها ,,, قد يكون هناك مخطط أخر أيضا من اجل التوريث من حيث إحراق الكروت والذي يهم السلطة بدرجة رئيسية ولا يهمها نمط الحياة والدولة عسكرية او قبلية مادامت هي المسيطرة والحكم لها . وثوريت سيف الإسلام احمد يحتاج إلى التخلص من قيادات عسكرية كثيرة والحرس القديم الذي لزم والدة في الحكم سابقا .. وهذا التجربة تجري حاليا في الشقيقة مصر ام الدنيا . حيث يعمل الحاكم القادم جمال مبارك على التخلص من الحرس القديم الذي يقول عنه انه سبب الفساد والظلم والقهر وتدهور الدولة ..
    ولكن تلك الظروف تختلف في يمننا من حيث التركيبة الاجتماعية والقبلية . فمن ربى حنش له يلغصة . فلن ترضى الشيوخ وأولادها على التوريث ومنهم أبناء الشيخ الأحمر الذين يرون أنهم اقرب للحكم من غيرهم ، ويعتبرون ان الثورة من انجازاتهم الكبيرة لما قام به الوالد الشيخ وقتل والدة وأخاه .. والحوثي يراء ان الحكم لهم واقرب من الآخرين نتيجة لتاريخ الحكم والإمامة وأخيرا العامل الديني والهاشمية والسادة التي تبنوها في الأعوام الأخيرة كحجة أيضا للدفاع عن أنفسهم – لقد اختلط الحابل بالنابل على العسكر هذه المرة الأمر ولم يعد الرئيس يفرق ويستعمل الكروت والتجاوزات وإشعال الحرب والحرب ضد الإرهاب ومحاولة الصيد في الماء العكر والاستفادة من دول على دول إقليميا ودوليا ودخول الخط عدة دول في الحرب قطر والسعودية وليبيا وإيران والداعم الأكبر الولايات المتحدة الأمريكية وشيعة العالم
    وإحياء الجهاد السلفي والزج بهم في الحرب واستخدام علماء الدين وفتواهم وطلب مناصرتهم بالمصلحة او أوراق الحرب على الإرهاب والقائمة الدولية للمطلوبين – ما تبقى من أفراد الجيش الجنوبي الذي لم يقاعدهم بعد فاختار لهم الانتحار والباقين أكثر من 60ألف اختار لهم وأكثر من شهرين الاعتصام والتظاهر من اجل اكتساب حقوقهم وهم رفاقه من القوات المسلحة والأمن والشرطة وهذا جزاء لهم على أداء الواجب والدفاع عن الثورة والوطن والحكم ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-06-15
  17. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    يا يحي اقسم لك ان هناك الكثير ممن نادوا بوقف الحرب صادقين بذلك..
    ونتمنى اليوم ان تتوقف الحرب قبل غد..!​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-06-15
  19. حسام عبدالله

    حسام عبدالله عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-21
    المشاركات:
    507
    الإعجاب :
    0

    الخبر لم يتأكد بعد يا شباب
     

مشاركة هذه الصفحة