طلاسم ... على ردائي الأخير ...يزنيات !!

الكاتب : thoyazan   المشاهدات : 545   الردود : 3    ‏2002-10-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-16
  1. thoyazan

    thoyazan عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    116
    الإعجاب :
    0
    الحب لكل الداخلين الى طلاسم الأحياء ... في هذه المقامات الصامتة كأحزاني ... أذرفها في صبح القهر ِ , و يكركر مقطعها من صفرة عمري ... يا أحزان الأحياء !!!
    ------------------------------------------------------
    [[ وقفة]]
    ----------
    يسرقني منها
    حادٍ ...مُحولّ الصفحات
    يتقفى موطئ قدمٍ بين شجيرات الأسفلت ..
    و (ابن أريقط) يتأبط قفازي رحلتـــــه في الفلوات
    وسط مـــــــــــــــــــــــــــــدارج ( ألبــــــــــــــــرتا ) ...
    فتغلّق دون رواحــــــــــــــــــــــــــــــــــله " عسفـــــان " ...
    و سراقة مهتوك الأوزار !!

    يسرقني مني ..
    ربُّ جوار ٍ ..كالأحزان ِ ..
    يتسلق بين ثنايا محبرتي ..
    ليكسر بعضاً من فورات ِ يراعي ..
    [ أوهام فراشة وهم ٍ ..لا تعرف نوراً من نار ِ ..]

    تخنقهُ
    حروف الإظهار
    يوقن أن الشين هنالك ...
    بالون تفش ٍّ ... مقرور الجدران
    فتكتم أنفاس الغادين حرارة " مترو" الأوهاق !!
    وااااأسفي !!

    يسرقني مني ...
    حامل أقداح ِ " الكهّانة ِ "..
    عند [ بلاط] - أنوشـــــــــروان -
    هِيْه ....لو أدري !!!

    لم تترك ريح [ ثمود َ ] ..سوى
    بُقيا لحمٍ فوق [ هـــــــــــــــــدومٍ ] ..
    وغلالة آصال ٍ تشوي النهـــــــــــــــدين
    فوق أثافي وسطين ...و تهتز الأركان ْ
    يا مدن الزيــــــــــــــــــــت !!!!

    يسرقني مني ( بنيامين ) ..
    يمسح بالدم الكاذب ممشى كفي اليمنى ... في كتفيك ..
    يسرقني من صمتي
    لون ٌ آخر ُ من إسفار الليل
    تسدله [ أسواق البورصة ] في فوديك ....
    يا زيت الموتى ... من سجّيل !!
    ------------
    [[ قصة] ]
    ----------
    رأس زبيبه ..
    يتضخم حول الأستار ...
    حول الأسوار المخشوشبة بأشعاري ...
    يتخلل من شدف الدار ِ ...
    كي يهدم أحجار الكعبة .. و يضاجع شفتيها بعد الإحرام ِ
    إيـــــه ..
    [ مترو ] الأوهاق
    يلقي أقذاء رجولته في أكياس الأسفلت ...
    درجات حرارته خمسون ...
    أوووووووه فاتنتي
    أين جهاز الضغط ...
    فالحالة تتطلب [ ديتول ]
    أمسح بعض بصاقته عن قدميك .... يا فلقة أحزاني !!
    --------
    [[ بحق ]]
    ---------
    ثلاثة آبار ٍ تصلبني
    فوق صدور ٍ بدوية
    نام سرير الحب/الشنق / البغض / الوجد
    و حفيف بنان ٍ شيطانية ..
    تتسلقني
    تسرقني منك - فاتنتي -
    للمرة مليون ...
    حتى الموتى !!

    [[ سيبويه ]]
    ------------
    مبتدأ ٌ [ زيدٌ ] ...حين يفتش عن خبره
    [ منبطح ٌ ] خبر ٌ ..نيل قديما ً من وطره
    ترفعه كان - دوماً - و تدبّجه [ إن ّ ] من صغره ...
    و تسح من الأحزان الدنيا ...
    حين أقيلت [ ظنَّ ] ... من سمره !!!

    [[ توبة ]]
    --------
    حين دجاه الجوع
    كسر قوسه ..
    أسراب ُ الأيل يمرغ في العتمةِ نحسه
    عاد [ الكُسعي ] وحيداً ..
    و شظايا الرمح المصدوع ... تجلجل رمسه
    عند الإصباح
    كانت قطعان نسور ٍ تأكل أمسه !!
    ضرج عنّاب تعاسته .... ما احزن تعسه !!!

    [[ علـــــى استحياء ]]
    ----------------------
    عندَ أروح لفرشي ..
    ثلاثة مرات ...أتوضأ ْ
    واحدة ٌ لصروف الجان
    و احدة نفث في عين السلطان ...
    ثالثة ٌ ...
    تحب ُّ بأن تسمع صوتي يقطر كالإيمان ...
    الجان/ الحب/ السلطان/ الوجد/ الايمان/ النور/ الفرقان
    شتان
    ما بين الملك / السلطان ... و بين طهارة انسان !!!

    [[ همسة ٌ في عينيها ]]
    ----------------------
    ليس كل النساء بثين ...
    و يمكن لكل امرأة أن تكون ملكة اغراء ...
    فرقٌ كالدجى و ضيائك !!
    إذن فاغسلي عنك
    الشك بنور اليقين ,
    و اطفأي ظلمات الأمس في ممشاك ِ
    بميلاد الغداة ...
    و احملي على راحتيك من الحب كؤوس المقيل ...
    بين أكف اللقاء و أجنحة الأملاك ...
    اثنــــــــــــــــــــــــــــــــان ..... كعابرَي سبيل !!

    [[ منتهى الصراحة ]]
    -------------------
    عندما أصحو من نومي ...
    اتسوّك ستة ألحان :
    فاتنة ٌ وفتونٌ ...
    فَتِنٌ , مفتون ٌ ..
    و فُتين ٌ .... فتــــــــــــــــــــــّـا ن ْ
    فتخلل يدها في هدأة ِ شعري ...
    لتغيض الشيطان
    ************* غلبان
    *******************غلبان
    ************************غلبان !!!




    ذوووووووو يزن !!
    16/ 10/ 2002

    N.B : أين الأكاسرة !!!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-18
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    ما أبدعه بستان يحمل ملامح روح صاحبه ..
    ولكأنها نقوش تحمل عبق بلون معين ..
    لون حزن جميل ..وعشق أجمل ...
    ولون صباح باسم ...ومساء متشح بالاحزان ...

    مرحباً بحرفك ذو يزن في كل الأزمان ...وبلا حدود للمكان ...:rolleyes:
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-20
  5. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أخي ذويزن ..

    لقد توهتني بين حبك ووطنيتك وسياستك ، صرت أتنقل من غصن إلى غصن حتى أستقر بي التحليق هنا :


    حين دجاه الجوع
    كسر قوسه ..
    أسراب ُ الأيل يمرغ في العتمةِ نحسه
    عاد [ الكُسعي ] وحيداً ..
    و شظايا الرمح المصدوع ... تجلجل رمسه
    عند الإصباح
    كانت قطعان نسور ٍ تأكل أمسه !!
    ضرج عنّاب تعاسته .... ما احزن تعسه !!!



    بورك فيك ، زدنا من فيض قلمك .

    لك الود .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-21
  7. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    ذو يزن


    اتيت لتسجيل اعجابي بالافكار والرؤى

    طلاسم جميلة



    *****ودمت.......................
     

مشاركة هذه الصفحة