مقاطعة قناة الجزيره لأنها منتج أمريكي....؟

الكاتب : بنت لادن   المشاهدات : 419   الردود : 0    ‏2002-10-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-13
  1. بنت لادن

    بنت لادن عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-10
    المشاركات:
    37
    الإعجاب :
    0
    قناة الجزيره هي أهم محطة اعلاميه عربيه على الاطلاق ومن أهم المحطات العالمية في تغطياتها الصحفية وبرامجها فهي تعتبر مصدر للأخبار وليس ناقلة لها كحال محطاتنا العربيه الباقية .....وقد تعرضت قناة الجزيرة لهجوم كبير في الفترة الماضية من العديد من الدول العربيه ومن كتاب وسياسيين وصحفيين وبالذات مصر التي كرست صحفيين خصيصاُ لهذة المهمة حتى على الانترنت , وُحررت الصفحات التي ُتتهم فيها قناة الجزيرة تارهً بأنها امريكية... وبأنها اسرائيلية تارهاُ أخرى بل وصل حد اتهامها بالعميله لأسرائيل وتفنن الكتاب والناشرين والمذيعين في كيفيه سرد الاخطاء التي حسبت على هذة المحطة واقتنع الكثير من المتابعين لهذة النشرات بهذة الفكره وانا من ضمنهم وذلك لأسلوب الاقناع الذي أتبعوه بقولهم (سقط قناع الجزيرة المزيف).......بل وأثارو الشكوك حول مالكها ومن اين لة هذة الاموال الطائله وانتمائه...الخ. وفي الايام الماضيه انعقد مؤتمر مهم جداُ لوزراء الاٍعلام في دول مجلس التعاون الخليجي ليخرجوا بعد طول انتظار بقرارات نارية حازمه بمقاطعة قناة الجزيرة بل ومن يتعامل معها من الشركات ايضاً .... عند هذة النقطة توقفت فتعجبت ثم افقت .....فلو كانت هذة المحطة امريكية كما قيل لما اتخذ ضدها هذا القرار ولو كانت أسرائيلية لما تمت مقاطعتها بل لأصبح لزاماُ على جميع الشركات الحكومية والخاصة التعامل معها ولو كانت جاسوسه أو عميله لأعطيت لها جميع الصلاحيات والاسرار العربية على طبق من بترول.... وتعجبت لحال اهل هذا الزمان الذي أصبح صادقة كاذباُ.....وكاذبه صادق؟ وامينة خائناُ ......و خائنة أمين؟ هذا الزمن الذي انعكست فية الصفات والافعال فية معكوسة.....فكان حرياُ بهذا المؤتمر الاعلامي أن يناقش كيفية الرد على الاعلام الغربي الذي يقودة اللوبي الصهيوني على افترائاته ضد العرب والمسلمين ....او يشكل لجنه أعلاميه ترسل الى الولايات المتحدة تخاطب الغرب ترد على الهجوم المفترى على حضرة النبي الكريم أو على الهجوم الشرس الذي هوجمت به السعوديه ....أو دعم الاعلام الفلسطيني لمناصرة الانتفاضه..أو..أو..أو.. بل على العكس تماماُ تتم مقاطعةالجزيرة وذلك بأمر من أمريكا قبل أحتلالها للعراق حتى لا تزعجها هذة المحطه كما فعلت سابقاُ في أفغانستان هذا ماأرتأيته من تحليل وأردت ان تشاركوني في التعقيب علية والتصحيح فيه.......فقناة الجزيرة برج اعلامي عربي يناطح الاعلام المعادي وأعتبرها ساحة من ساحات الحرب خاصة في ظل الاحداث الجارية .....ولهذا أعتقد انها تستحق منا أكثر من مجرد كلمة حق.
     

مشاركة هذه الصفحة