رجــــــــال في ذاكــــرة التاريــــخ ( أرشيف وحلقات لأعلام اليمن حديثا ً وقديما ً )

الكاتب : جميلة   المشاهدات : 5,880   الردود : 28    ‏2007-04-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-07
  1. جميلة

    جميلة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-11-27
    المشاركات:
    987
    الإعجاب :
    0
    سلسلة (رجال ... على هامش التاريخ )

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

    وطننا الحبيب .. بلدنا الغالي ... جنة الله في ارضه مهما عاث فيها الفاسدون او شوه منظرها الحاقدون .. تظل هي بلادي .. تظل هي ملاذي ... مليئة بالخيرات وتعج بالخيرين ... كثير من القلوب الرحيمة معروفة ومشهورة فيها .. اشهر من نار على علم ... يدعوا الناس عن ظهر غيب ، ويتمنون لو انهم كانوا مثلهم في مد يد العون للاخرين .. او انجاز عمل مهم لوطنهم ، او قول كلمة صريحة تعدل مسار مجتمع او جماعة ، او بناء مؤسسة تدعم منطقة معينة ...

    فالخير هو كل ما تحملة معاني كلمات الحب والوفاء والايثار والعطاء والصدق والتفاني والولاء في كل عمل ...

    احيانا حتى يكون عمل الخير من مجرد النصيحة او المبادرة بعمل ينفع الناس حولنا .. وكم هم كثيرون من يكونون كذلك ..
    ولكن الايام والزمان ينسياننا هؤلاء العظماء ... تحتضنهم الذاكرة بشيء من الضباب الدافء .. رغم تأكدنا من وجودهم الا اننا لا نتعرف عليهم جيدا ...

    فلما لا نزيل تلك الظلمة ونعرف بعضنا البعض على شخصيات نحن نعلمها والغير لا يعلمها ... نعرف الاخرين على جنبات معرفتنا بهم واعمالهم وما فعلوا وكيف ذهبوا ولما لم يذكرهم احد ... انه حق علينا ان نذكرهم ونذكّر الناس بهم ليضلوا على امل الايقان بان الخير موجود وان يد العطاء الخفية تعمل .. ولعلنا نزيد حسناتهم ان ذكرنا محاسنهم .. ولنتعلم منهم ونعمل المثل ...

    هاه .. شاركوني الراي .. هل انتم موفقون اخوتي واخواتي على فتح سلسة (عظماء على هامش الانسانية او على هامش التاريخ ) ، ونبدأ كل يومين يدخل عضو يتحدث عن شخصية يعرفها اعطت الكثير من العطاء الفكري او الثقافي او الديني او المادي او الاخلاقي ويذكر ما يعرف عنه ونتناقش حول امكانية تكرار ذلك الانسان فينا ... ومن يعرف اكثر عنه يضيف وهكذا حتى يضل الخير فينا وبيننا وحتى لانكون مجحفين بحقوق من اعطوا وتفانوا من اجل الاخرين .

    تحياتي لكم
    اختكم (جميلة )
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-07
  3. جميلة

    جميلة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-11-27
    المشاركات:
    987
    الإعجاب :
    0
    البداية ..
    تنويه
    نؤكد للجميع بان الموضوع اساساً للتعريف باناس قد لا نكون على دراية كاااااااملة بتفاصيل حياتهم .. ولكن نذكر اسماؤهم ومنجزاتهم ومن ثم اذا وجد شخص يعرف الشخصية اكثر فيضيف وهكذا حتى نتعرف على الجوانب الايجابية في هؤلاء الناس ...


    (1)


    واسمحوا لي بان ابدا بالانسان الحقيقي ...

    انه الاب الحنون (محمد الحيمي ) رحمه الله ووسع ما ضاق عليه من التراب ...
    شغل مناصب عديده في الدولة (مدنياً ) واهم مكان عرف فيه هو (الخطوط الجوية اليمنية ) وعلاقته بالهيئة اليمنية العامة للطيران المدني والارصاد ...
    كان رجل خير بمعني الكلمة .. رفع مستوى العاملية عنده وكان يعيل الكثير من الاسر المعوزة .. كان يرفض شتى انواع المجاملات العملية والتي كانوا يهدونها كرشوة من اجل اي موضوع حتى ولو كان من مسؤولين كبار ... ربى ابناءه على الخير والتعاطف والتراحم وكان كماء سبيل متحرك ... يعطي دون سؤال ... وكم من بيت بني على راتب خصصه من راتبه الشخصي لاعالة اسر غاب معيلها ... فتيتم اولادها بعد رحيله .. كانت ابتسامته الرزينة تعيد الحياة لليائسين .. ومن اعماله :
    - دعم الموظفين بالكثير من الدورات التدريبية عبر هيئة الطيران وخاصة ادارةالتدريب والمنح في مجال الضيافة والسياحة و الهندسة الملاحية بنوعيها (هندسة طيران مدني وهندسة طيران حربي ) واللغات ، والكمبيوتر والعلاقات لالعامة والاتصالات وغيرها
    - بنى الكثير من البيوت الصغيرة لبعض الاسر التي ضاقت بهم الدنيا بدون معيل وخصص لهم رواتب ولكن انقطعت الرواتب بانقطاع النفس في صدره الوسيع .
    - دعم الرياضة اليمنية بالكثير من الجهود الشخصية وحاول مع الحكومة النهوض بالنادي الاهلي اليمني ولكنه شعر بالاحباط عند جريان الامور بغير المطلوب على ايدي القائمين على صندوق نقدية النادي .
    - كان ابا ومعلما واخا وصديقا ..
    - توفي رحمه الله في صنعاء قبل حوالي الثلاثة عشر سنة (تقريبا ) وشعر الجميع باليتم بعد رحيله حتى من عرفوه .. بكوا عليه ... وسنظل دائما نبكي (الحيمي الانسان )


    هل هناك من يضيف ايضا على شخصية هذا الرجل العظيم في حياتنا
    رحمه الله رحمة الطيبين الطاهرين .. واوسع ما ضاق عليه من التراب ... وجعل الجنة مثواة ...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-07
  5. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    تنويه لجميع الأعضاء .. هذا الموضوع ليس للردود والشكر والمناقشه بل هو موسوعه نحاول ان نجعله فقط للإضافات المرتبطه بالموضوع .. فمن لديه نبذه وتعريف عن أي شخصيه قياديه أو عماليه أو إبداعيه في أي مجال خدمت الوطن والمواطنين فليذكرها هنا ويذكر نبذه عنها وتعريف بها وبما فعلت تكريما لهؤلاء الرجال والنساء العظماء ..نرجو الإلتزام .​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-07
  7. jathom

    jathom قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-06-22
    المشاركات:
    12,498
    الإعجاب :
    0
    الأستاذ /محمد على الربادي

    من مواليد مدينة إب 1936م من أسرة فلاحية تلقى تعليمه بالمدارس العلمية بمدينة إب على يد عدد من العلماء ، عمل بالبيع والشراء ، واحترف مهنة اللحام ، وهو يدرس ويدرس ، التحق بوزارة التربية والتعليم (المعارف) معلما بعد خروجه من سجن القلعة 1958م .
    بعد قيام الثورة تعين مديرا لمكتب الارشاد بمحافظة إب .
    تعين بعد ذلك نائبا لوزير التربية والتعليم 1965م .
    سجن مرة ثانية في صنعاء وتعين بعد ذلك مديرا لمكتب الاعلام بمحافظة تعز ثم تعين وكيلا لوزارة الاعلام ، ثم رئيسا لمصلحة الاذاعة حتى عام 1967م.
    ثم وكيلا لوزارة الاعلام عدة مرات حتى عام 74م ، ثم وكيلا لشئون المجالس البلدية 1982م .
    انتخب عضوا في المجلس التنفيذي لاتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين ثم رئيسا للاتحاد عام 1990م وحتى 1992م .
    رأس وفد ج.ع.ي سابقا إلى مؤتمر وزراء الاعلام العرب كما شارك بعدد من المؤتمرات والاجتماعات الأدبية والفكرية وله عدة ندوات ومحاضرات في المدارس والكليات والمعسكرات والنوادي والتجمعات .
    عضوا في مجلس النواب حتى وفاته في الخامس من يوليو 1993م .
    شخصية مستقلة عن أي انتماء حزبي ، ولاؤه لله والوطن والثورة .

    الاستاذ الربادي نموذج للمثقف الايجابي الذي استطاع أن يستخدم آليته الثقافية النضالية من أجل الوطن والمواطن حتى اصبح صاحب قضية ورجل أفكار ومبادئ بذل طوال حياته الجهد لتحقيقها قدر استطاعته،ومثل كل الجهود البشرية فقد أصاب وأخطأ ، وأثر وتأثر وحقق ايجابيات ووقع في سلبيات وفي كل الأحوال أصبح واحدا من صناع الحياة ورواد التغيير ورجال النضال وقبل ذلك فقد كان رحمه الله مثقفا كبيرا ووطنيا حكيما .

    اعتمد الربادي على ثقافته المتنوعة وفكره الواسع ، فقد كان يقرأ في دكان الحبوب مع زملائه تفسير - الضلال- للشهيد سيد قطب وكتاب - في الشعر الجاهلي - للدكتور طه حسين ، وكان لذلك أثر في بناء ثقافته فقد استفاد من سيد قطب أهمية التغيير الاجتماعي ، وقد تميز الاستاذ الربادي عن بقية زملائه بالقراءة الموسوعية والثقافة الذاتية وربط ذلك بالعمل الوطني والتحديث الاجتماعي وقد استغل دكانه كحناط يبيع البر والذرة للقراءة والنقاش والثقافة حتى اصبح دكان الحبوب والحنطة منتدى فكريا وصالونا أدبيا ويقول الاستاذ البردوني رحمه الله عن هذه الفترة من حياة الربادي أنها تتكون من ثلاثة أركان معلما متعلما وحناطا مثقفا وكاتبا يريد تغيير العالم بكله .
    وعلى الرغم من ثقافته الواسعة وأدبه الغزير فكانت الكتابة لديه نادرة وفي سنواته الأخيرة مستعصية ، ولهذا فقد عرف الناس الأستاذ الربادي بأنه خطيب لا كاتبا ومثقف أكثر منه سياسيا ، ومع أنه تقلد العديد من المناصب التي منها نائب وزير التربية والتعليم ووكيل مصلحة الإذاعة ووكيل للمجالس المحلية وأخيرا عضو في مجلس النواب حتى وفاته في الخامس من يوليو سنة 1993م ، إلا أنه خرج من كل هذه المناصب شريفا نظيفا فقد استطاع رحمه الله أن يحافظ على توازنه كالطود الشامخ أمام الإغراءات المادية والتهافت السياسي ، بعيدا عن الحزبية والمذهبية والطائفية مما زاده إشراقا في طرح الفكرة ومضيا في العزيمة وتوقدا في الإرادة حتى اصبح الهاجس الوطني والهم الإجتماعي في قضيته " المصيرية " وكان صاحب نظرة منهجية في تعامله مع التراث الإسلامي من منطلق عقلاني متأثرا بأفكار المعنزلة ينظر إلى الإسلام باعتباره دين الحرية والعدالة والمساواة ورسالة لمقاومة الظلم والظالمين ودعوة إلى العدالة الإجتماعية ، ويرى الأستاذ الربادي ان الإسلام ليس دين السلبية والمواعظ الباردة ، التي تحارب العقل والحرية ، وخلال الفترة التي كان فيها خطيبا للجامع الكبير بمدينة إب تميز بنقده للظلم والظالمين والفساد والمفسدين ، والتعصب والمتعصبين والجمود والجامدين ، ويرفض الوصاية السياسية والإستبداد الديني عند اولئك الذين يزعمون أنهم يمتلكون الحقيقة ويحتكرون الصواب .. يقول رحمه الله : تنبري جماعات لتتحدث عن الإيمان وكأنه مفصل على جماعة واحدة أو حزب واحد يعتقدون أن قتل المسلم فرض واجب لأنه اختلف معه في الرأي مع أن الدين واسع شامل لا يمكن لفرد أو جماعة أن تمتلك الحقيقة الأبدية وحدها..وكان دائم الرفض للأفكار الضيقة والآراء المتشددة يفرق بين الدين والتدين والإسلام والمسلمين والمثال والواقع .
    في أول انتخابات لاتحاد الأدباء والكتاب اليمنين عقب قيام الوحدة فاز الربادي برئاسة الإتحاد وخلال فترة قصيرة حاول عمل شيء ايجابي لكنه أخفق بسبب الفساد المالي والإداري الذي كان يسيطر على الإتحاد ، ولأنه حر وشريف وواضح فقد قدم الربادي استقالته من رئاسة الإتحاد وفي أول انتخابات برلمانية عقب الوحدة رشح نفسه لعضوية البرلمان وحقق فوزا كبيرا دون أموال أو أنساب أو أسرة أو عشيرة ، فقد كان الناصح الأمين والرائد الذي لا يكذب قومه ففي آخر كلمة له وقبل وفاته بفترة بسيطة نقل للأخ رئيس الجمهورية هموم وتطلعات الناس ففي هذه الكلمة القوية والصادقة - والتي يسميها البعض خطبة الوداع .. اختزل الربادي المعاني الكبيرة في كلمات قليلة مركزة وواضحة .

    استهل حديثه أمام الأخ رئيس الجمهورية في المركز الثقافي بمدينة إب بذكر الإيجابيات والإنجازات دون كذب أو نفاق أو زيف قائلا : الأخ الرئيس إننا نعلق عليك الآمال ببناء الدولة اليمنية الحديثة .. ولا نريد أن نكون مزايدين ولا كذابين وإذا قلنا شيئا فالصدق هو الذي يدفعنا لأن الإسلام يحثنا عليه .. ويضيف الربادي : مر علينا بناء سد مأرب ومر علينا الوعد باستخراج البترول فخرج البترول وتحققت منجزات كثيرة آخرها قيام الوحدة اليمنية وإعلان التعددية والدعوة للديمقراطية ، ثم ينقل هموم الناس ويعبر عن معاناتهم والرئيس يستمع إليه بإنصات وإنشراح يقول الربادي مخاطبا الأخ رئيس الجمهورية : أنت تعلم أن المظالم سحقت الناس وأنهم يئنون من الفقر والمظالم والجوع ومن المؤسف أن هناك من لا يقدر المسئولية ونقول لهم السلطة تريد من يشرفها تريد من يحترمها .. ونريد أن نقول لا نريد أن نحمل الحكومة كل شيء ولكن بالإمكان أن نخفف عن الناس المآسي .. الأخ الرئيس أملنا كبير وأننا سنتجه جميعا لبناء دولة اليمن نعتز بها وبسيادتها وبكرامتها.. وهكذا نجد الربادي ينطلق من فهم اسلامي لدور المعارضة الحقة بعيدا عن الهدم والتخريب ودون اساءة أو تجريح فهو يتحدث عن الإيجابيات قبل السلبيات يختار ألفاظه بوضوح دون تعميم أو اسراف في المدح والقدح فالسلطة ليست دائما على خطأ ، والمعارضة ليست دائما على صواب ، فالربادي يشخص المعاناة ويقدم النصيحة ، أمام رئيس الجمهورية دون عقدة النقص أو حاجز الخوف الذي تسيطر على بعض المثقفين والمفكرين وحتى المناضلين وكان الربادي اثناء إلقاء الكلمة أمام رئيس الجمهورية في حالة صحية صعبة وأوضاع مادية سيئة ، ومع ذلك لم يصرح أو يلمح بل عرض طموحات وآمال الناس ونقلها إلى السلطة متجردا عن رغباته الذاتية ، رحم الله الأستاذ الكبير والمثقف الحكيم والمناضل المنصف الذي جعل الوطن والمواطن همه الأول والأخير وجعل التجرد مسلكه والإنصاف طريقه حتى استحق هذه المكانة في عقول وقلوب الناس حيا وميتا .



    نقلا عن ملحق الثورة الثقافي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-07
  9. الدكتور اليافعي

    الدكتور اليافعي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-10-15
    المشاركات:
    8,529
    الإعجاب :
    0
    محمد علي باشراحيل .... مؤسس دار الايام للصحافة والنشر

    محمد علي باشراحيل .... مؤسس دار الايام للصحافة والنشر

    محمد علي عبدالله عمر باشراحيل من مواليد حي العيدروس الكريتري العريق في يوم الجمعة الموافق 4 أبريل 1919م وفي ذلك الحي نشأ وتلقى أبجدياته من القراءة والكتابة والقرآن في كتاتيبها والتحق بعد ذلك بمدرسة البعثة الدنماركية التبشيرية وجدير بالذكر أن جل قامات هذه المدينة وضواحيها تلقوا تعليمهم في مدارس البعثات التبشيرية وارتبط اسم البعثة الدنماركية بواحدة من أعظم مكتبات عدن وهي:

    Danish Mission Book Shop

    الجرعة الأولى من تعاطي العمل المؤسسي

    التحق محمد علي باشراحيل بشركة البرق واللاسلكي كمتدرب على آلة المورس عام 1935م حيث بدأت الحركة البرقية الفعلية في عدن عام 1870م عندما امتد كيبل تلغرافي بحري يربط بين أوروبا والهند بواسطة مدينة عدن. (راجع «الأيام» 22 يوليو 2003م متحف اليمن للاتصالات - إنجاز تاريخي وحضاري صانعه ياسين الهلالي).

    عمل باشراحيل في تلك المؤسسة العريقة من خلال نظام إداري وفني مؤسسي، وتشير وثائق الشركة المذكورة (مرجع سابق) إلى رسالة رفعها مدير الشركة إلى مدير الإدارة بلندن بتاريخ 19 مارس 1957م واقتطع المدير جزءا كبيرا من رسالة باشراحيل التي حملت قراره بالإنهاء الفوري لمصالحه في الشركة وأن توافق الشركة تبعا لذلك على دفع مساهماته مضافا إليها الفوائد، وهناك وثيقة أخرى مؤرخة 8 أبريل 1957م تضمنت موافقة الشركة على قبول استقالته ليكون العميد بذلك قد تعامل مؤسسيا مع الشركة العريقة مدة 22 عاما.

    الجرعة الثانية من تعاطي العمل المؤسسي:
    أعلن عن تأسيس نادي الإصلاح العربي بمدينة التواهي عام 1929م كمنبر من منابر المجتمع المدني ضم صفوة المجتمع وأدى رسالة تنويرية اجتماعية وثقافية وسياسية متميزة من خلال هيئة إدارية منتخبة ونظام داخلي يحدد الوظائف والمهام والصلاحيات وقد تعاقب على رئاسة النادي الأفاضل التالية أسماؤهم:

    السيد عبده غانم 1929-1946م

    عبدالرحمن جرجرة 1946-1948م

    محمد علي باشراحيل 1948-1952م

    محمد علي الأسودي 1952-1953م

    السيد محمد عبده غانم 1953 وما بعدها

    الجرعة الثالثة من تعاطي العمل المؤسسي:
    تكرر شهر أبريل في ثلاث محطات من حياة العميد محمد علي باشراحيل فهو شهر ولادته وشهر قبول استقالته من شركة البرق واللاسلكي وشهر انعقاد المؤتمر التأسيسي (الأول) لحزب الرابطة الذي عقد في أبريل 1951م بمقر نادي الإصلاح العربي بمدينة التواهي أثناء فترة رئاسته للنادي وكان رحمه الله نائب رئيس حزب الرابطة مع رعيل العمالقة السيد محمد علي الجفري وشيخان الحبشي وسالم الصافي وأحمد عبده حمزة ورشيد الحريري وآخرين.

    تعامل العميد باشراحيل مع تلك الصفوة بنظام مؤسسي تحكمه وثائق تنظيمية منها النظام الداخلي ووثائق المؤتمرات: الأول (1951) والثاني (1952) والثالث (1953) والرابع (1954) والخامس (1955) والسادس (1957).

    الجرعة الرابعة من تعاطي العمل المؤسسي:
    خبر العميد محمد علي باشراحيل العمل المؤسسي من خلال مجالس منتخبة حيث فاز في انتخابات المجلس البلدي (أرقى بكثير من المجالس المحلية حاليا) في دورتين انتخابيتين خلال الفترة52-1958 كما فاز في انتخابات المجلس التشريعي خلال الفترة 54-1959م وكان لكل من المجلسين مهام ووظائف يحددها القانون وقد تعامل العميد باشراحيل وسائر الأعضاء في المجلسين على نحو مؤسسي بروح النظام والقانون.

    الجرعة الخامسة من تعاطي العمل المؤسسي:
    ارتبط العميد محمد علي باشراحيل بأعرق مؤسسة تعليمية ألا وهي مدرسة بازرعة الخيرية الإسلامية التي أسسها الطيب الذكر الشيخ محمد عمر بازرعة عام 1912م والتي ضمت صفوة المدرسين والطلاب وهي المدرسة التي استوعبت مبكرا خلق الشخصية المتكاملة من خلال النشاطات الصفية واللاصفية بل وكانت المدرسة التي ارتبطت بالمطبعة التي أخرجت جريدة «الذكرى» للراحل الكبير الشيخ العلامة علي محمد صالح باحميش رحمه الله، وكان مديرا للمدرسة ورئيسا لتحرير تلك الجريدة وساعده في تلك المهمة سادة أفاضل منهم: مطهر الغرباني ومحمد سعيد الأصبحي، رحمهما الله والأستاذ عمر عوض بامطرف أمد الله بعمره ومتعه بالصحة.

    تحدد ارتباط العميد باشراحيل بالمدرسة من خلال مجلس الأمناء للمدرسة من خلال نظام خاص بالمجلس، ومارس العميد مع زملائه أعضاء المجلس مهامهم وصلاحياتهم في إطار ذلك النظام وحققت العملية التعليمية والتربوية قفزات كمية ونوعية من خلال العمل بروح العمل المؤسسي وذلك في فترة الخمسينات والستينات من القرن الماضي.

    الجرعة السادسة من تعاطي العمل المؤسسي:
    طرق العميد محمد علي باشراحيل باب الصحافة بروح العمل المؤسسي فأصدر في بداية الأمر صحيفة ناطقة باللغتين العربية والإنجليزية وكان نصفها العربي يسمى «الرقيب» ونصفها الإنجليزي يسمى THE RECORDER وذلك في العام 1956م ثم أصدر صحيفته اليومية «الأيام» في يوم الخميس الموافق 7 أغسطس 1958م وظلت الـ RECORDER أسبوعية إلا أنه راعي المؤسسية في التعامل مع الأعراف الصحفية وتعددية الآراء والمنابر لذلك سلخ نفسه عن الانتماء الحزبي، ولذلك كانت «الأيام» منبرا للأقلام من المشارب السياسية والحزبية والفكرية كافة.تجلت المؤسسية في العمل الصحفي للعميد باشراحيل في مبدأ تقسيم العمل بدءا من سكرتير التحرير (أحمد عوض باوزير ولاحقا محمد حامد عولقي) وانتهاء بالسائق، وجعل من نفسه قدوة لفريق عمله سواء من حيث الالتزام بساعات الدوام أم من حيث العشق وإتقان العمل.

    العميد باشراحيل وشريكة حياته سعيدة في لقاء الأحد:
    القواسم المشتركة بين العميد محمد علي باشراحيل وشريكة حياته سعيدة محمد عمر الشيبة (جرجرة) عديدة ومنها أنه رحمه الله انتقل إلى جوار ربه صباح الأحد الموافق 21 فبراير 1993م فيما انتقلت السيدة الجليلة سعيدة (أم هشام وتمام) إلى جوار ربها مساء الأحد الموافق 11 ديسمبر 2006م.

    منقول من مقال لاخونا الصحاف بتاريخ 4/4/ 2007 ذكرى ميلاد باشراحيل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-04-07
  11. الدكتور اليافعي

    الدكتور اليافعي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-10-15
    المشاركات:
    8,529
    الإعجاب :
    0
    شائف محمد الخالدي .... امير الشعراء الشعبيين

    الشاعر الشعبي شائف محمد الخالدي من مواليد عام 1932

    يافع العليا الموسطة – القعيطي- وادي الجاه , متزوج وأب لستة أولاد وست بنات.

    نشأ هذا الشاعر في أسرة فلاحية فقيرة وكان أبوه ينظم الشعر كما أن شعراء بارزون في منطقة القعيطي قد ورثوا الشعر أبا عن جد ومنهم سالم على المجدش وقاسم عوض وسعيد يحي المجدش وأخرون.

    في طفولته تعلم قراءة القرآن والكتابة في ( المعلامة ) ومنذ ذلك التاريخ بدأ ينظم الشعر .

    في عام 1948م غادر قريته صوب عدن بحثاَ عن لقمة العيش له ولأسرته وفيها التحق بميناء عدن كعامل عضلي وفيها تفتحت مواهبه وتعلم الكثير والكثير مثله مثل أبناء جيله.

    لم يكن الخالدي شاعر فحسب بل كان وطنياَ ثائراَ غيوراَ على وطنه وشعبه اليمني وظل يناهض الوجود الاستعماري وعملاءه

    في سبيل مواقفه الشجاعة تعرض لمختلف أصناف التعذيب والاضطهاد وحكم عليه بالطرد من عدن مرتين وسجن وتشرد.

    مع قيام ثورة 26 سبتمبر 1962م ترك الشاعر الخالدي عدن مع مجاميع كثيرة من الشباب متوجهاَ إلى صنعاء الحبيبة ملبياَ للنداء والذود عن الجمهورية والتحق في صفوف الحرس الوطني واشترك في عدة عمليات بطولية أبرزها : معركة أرحب والحيمتين وجحانة – خولان وغيرها .

    عند قيام ثورة 14 أكتوبر عاد شاعرنا إلى عدن والتحق بجبهة الإصلاح اليافعية التي كانت احدى الفصائل الأساسية للجبهة القومية وكان له دورا لا يستهان به في معركة الشرف ضد المستعمرين وعملائهم .

    بعد الاستقلال الوطني في 30 نوفمبر عام 1967م التحق بصفوف الشرطة الشعبية وظل في السلك العسكري حتى 1972م ثم التحق بوزارة السياحة وظل يعمل بأجر زهيد لفترة طويلة من الزمن.

    حاز على وسام الإخلاص وميدالية مناضلي حرب التحرير.

    والشاعر الخالدي غني عن التعريف ومن يطلع أو يسمع قصائده وإشعاره يستطيع معرفة جوانب كثيرة من حياته.

    فأشعاره الكثيرة والرائعة تعبر بوضوح عن مواقفه الوطنية الشجاعة المفعمة بروح التحدي للقهر والظلم والاستبداد.

    ومجمل قصائده وإشعاره هي بمثابة التعبير الوجداني الحي لهموم شعبنا اليمني وتطلعاته إلى حياة حرة وسعيدة في ظل وحدته المباركة ولذلك نجد أشعاره السلسة يتغنى بها الكبير والصغير في بلاده.

    توفي شاعرنا في نهاية 1998

    اقامت كلية التربية حفل تأبيني في الذكرى الاربعين للفقيد الكبير واطلقت اسمة على مكتبة الكلية .



    منقول من موقع ( يافع )
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-04-07
  13. الدكتور اليافعي

    الدكتور اليافعي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-10-15
    المشاركات:
    8,529
    الإعجاب :
    0
    عبدالقوي المكاوي ........ زعيم في المنفى

    عبدالقوي حسن عبدالرحمن المكاوي

    تاريخ الميلاد :1336 هـ الموافق 1918 م
    الوفاة 19 / 4 / 1419 هـ الموافق 12 / 8 / 1998 م

    وُلد في حي (كريتر) في مدينة عدن، وتوفي في مدينة القاهرة.
    تلقى تعليمه في عدد من مدارس مدينة عدن، ثم التحق بالعمل في شركة (ألبس) الفرنسية التجارية في مدينة عدن، ثم اختارته هذه الشركة مديرًا لفرعها في أريتريا، فسافر إلى هناك، ومكث مدة، ثم عاد مديرًا لفرع الشركة في مدينة عدن، وفي عام 1365هـ/ 1946م انتخب عضوًا في المجلس التشريعي، وتعيّن في نفس المجلس عام 1378هـ/ 1959م، ثم تعيّن نائبًا لرئيس الغرفة التجارية في مدينة عدن عام 1384هـ/ 1964م، وفي العام التالي عيّنه المندوب السامي البريطاني (ريتشارد ترنبل) رئيسًا لوزراء ولاية عدن، خلفا للأستاذ (زين عبده باهارون)، فأصدر قرارا بتشكيل مجلس استشاري اقتصادي برئاسة (حسين علي الحبيشي)، وعضوية (أمين قاسم سلطان الشميري)، وآخرين، وطالب السلطات البريطانية من خلال موقعه بإطلاق سراح الثوار اليمنيين المعتقلين، وإنهاء حالة الطوارئ، وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة المتعلقة بجنوب اليمن، وتشكيل حكومة مؤقتة تتولى مهمة إجراء انتخابات عامة، غير أن السلطات البريطانية لم تستجب لذلك، ولم تمض فترة ستة أشهر على تعيينه حتى أقالته السلطات البريطانية، واعتبرته مناهضًا لسياستها، ونصيرًا للإرهاب, خاصة بعد قتل عدد من مسئوليها البريطانيين، ورفض صاحب الترجمة إدانة تلك الحوادث.

    انضم إلى منظمة (التحرير لجنوب اليمن المحتل) بعد تأسيسها عام 1384هـ/ 1965م مباشرة، وحضر المؤتمر الذي عُقد في مدينة الإسكندرية العام التالي بين منظمة (التحرير) ممثلة بصاحب الترجمة، و(عبدالله الأصنج)، و(محمد سالم باسندوة)، وآخرين، وتنظيم (الجبهة القومية)، ممثلة بـ(عبدالفتاح إسماعيل)، و(سيف الضالعي)، و(طه مقبل)، و(علي السلامي)، وآخرين، وقد أسفر هذا المؤتمر عن التوقيع على اتفاق ينص على تشكيل تنظيم جبهوي مشترك.

    وقد كّلف المكاوي عقب هذا المؤتمر بالسفر إلى (نيويورك) ليطرح قضية جنوب اليمن على الأمم المتحدة، غير أن الاتفاق بين منظمة (التحرير)، وتنظيم (الجبهة القومية) لم يستمر، بل إنّ الأمور ساءت بين التنظيمين، ووصلت إلى وقوع أحداث دامية بين الفريقين، فانتقل المكاوي إلى القاهرة ليتولى قيادة المنظمة من هناك بعد أن تعرّض أبناؤه (جلال)، و(عادل)، و(سمير) لكمين مجهول أودى بحياتهم.

    وبعد خروج السلطات البريطانية من جنوب اليمن، وإعلان الاستقلال عام 1387هـ/ 1967م اتخذ المكاوي من القاهرة منفى إجباريًّا له، وأثناء وقوع الأزمة بين فرقاء العمل السياسي في اليمن عام 1414هـ/ 1994م وإعلان تنظيم الحزب (الاشتراكي) اليمني اعادة قيام جمهورية اليمن الديمقراطية واثرذلك استدعي المكاوي إلى عدن لتعيينه عضوًا في مجلس الرئاسة الذي أعلن عنه ابناء الجنوب ، غير أنّ الأمور لم تسر وفق ما خطط لها ، فلجأ قادة الجنوب إلى خارج اليمن، وبذلك انتهت الجمهورية الوليدة .

    شارك المكاوي وهو في القاهرة بتأسيس المجلس الوطني للمعارضة (موج)، وتولى رئاسته حتى مات.

    والمكاوي يحضى بشعبيه كبيرة بين ابناء الجنوب كرمز سياسي ووطني
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-04-08
  15. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902




    إن شاءالله سنحاول أن نأتي بسيرتهم بما تسهل لدينا :




    الصحف والإعلام ( وألاعلام الصحافة ) في ذآك الوقت :


    · (فتاة الجزيرة) / بدأت أسبوعية ثم يومية / أصدرت في 1 يناير 1940م / رئيس تحريرها محمد علي لقمان .
    · (صوت اليمن) / صدر العدد الأول في 23 أكتوبر عام 1946م / رئيس تحريرها محمد محمود الزبيري .
    · (الفضول) / أسبوعية مستقلة / صدر العدد الأول في 25 ديسمبر عام 1948م / رئيس تحريرها عبدالله عبدالوهاب نعمان .
    · (المستقبل) / صدر العدد الأول منها في الأول من يناير عام 1949م / رئيس تحريرها عائض سالمين باسنيد .
    · (الذكرى) / أسبوعية مستقلة/ أصدرت عام 1948/ صاحبها ورئيس تحريرها الشيخ محمد علي باحميش .
    · (أفكار) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1948م / صاحبها ورئيس تحريرها محمود لقمان .
    · (النهضة) / أسبوعية سياسية / أصدرت عام 1948 م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدالرحمن عمر جرجره .
    · (صحيفة القلم العدني) / أسبوعية / أصدرت عام 1954م / رئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (ايدن كرونكل) / أسبوعية / صدرت عام 1952م / رئيس تحريرها المحامي محمد علي لقمان .
    · (الجنوب العربي) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1954م / رئيس تحريرها محمد عمر بافقيه .
    · (البعث) / أسبوعية سياسية / أصدرت في عام 1955م / رئيس تحريرها محمد سالم علي عبده .
    · (اليقظة) / يومية / صدرت عام 1956م / رئيس تحريرها عبدالرحمن جرجره .
    · (الأيام) / يومية سياسية / صدر العدد الأول في يوم السبت التاسع من شهر أغسطس عام 1958م / رئيس تحريرها محمد علي باشراحيل .
    · (الكفاح) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1960 م / صاحبها ورئيس تحريرها حسين علي بيومي .
    · (الأخبار) / يوميه مستقلة / صدرت عام 1964م / رئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الحق) / يومية سياسية جامعة / صدرت عام 1965م / رئيس تحريرها عبداللطيف كتبي .
    · (الطريق) / يومية سياسية مستقلة / صدرت في يناير عام 1966م / رئيس تحريرها محمد ناصر محمد .
    · (الأخبار) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1964 م / صاحبها ورئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الحق) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1965 م / صاحبها ورئيس تحريرها عبد اللطيف كتبي .
    · (العمال) / يومية / أصدرت عام 1966 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سعيد باشرين .
    · (القلم العدني) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1952 م / صاحبها ورئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الرقيب) /أسبوعية مستقلة بالغة العربية والإنجليزية / صاحبها ورئيس تحريرها محمد علي باشراحيل .
    · (النور) / أسبوعية مستقلة /أصدرت عام 1957 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سالم باسندوه .
    · (الزمان) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1958 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد حسن عوبلي .
    · (الفجر) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1957 م / صاحبها ورئيس تحريرها عيدروس الحامد .
    · (صوت الجنوب) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / رئيس تحريرها احمد شريف الرفاعي .
    · (القات) / أسبوعية مستقلة / صدرت عام 1957م / صاحبها ورئيس تحريرها علي ناجي محسن .
    · (العامل) / أسبوعية / صدرت عام 1956م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدة خليل سليمان .
    · (الفكر) / أسبوعية مستقلة / صدرت عام 1956م / صاحبها ورئيس تحريرها هبة الله علي .
    · (الفاروق) / أسبوعية / صدرت عام 1964م / صاحبها ورئيس تحريرها عبداللة الخامري .
    · (الشعب) / أسبوعية / صدرت عام 1958م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سعيد الحصيني .
    · (الجنبية) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / لسان حال الحرس الوطني الاتحاد .
    · (الساعة) / أسبوعية / صدرت عام 1961م / لسان حال القوات البريطانية .
    · (الميزان) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها صالح الحريري .
    · (الحقيقة) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / لسان حال حزب الشعب الاشتراكي لصاحبها محمد باسندوه .
    · (الأمل) / أسبوعية / صدرت عام 1965م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدالله عبد الرزق باذيب .
    · (المصير) / أسبوعية / صدرت عام 1966م / صاحبها ورئيس تحريرها حسن مسعد الخمري .
    · (المعلم) / أسبوعية / صدرت عام 1949م / صاحبها ورئيس تحريرها حامد الصافي .
    · (فتاة شمسان) / أسبوعية / صدرت عام 1960م / صاحبها ورئيس تحريرها ماهية نجيب .
    · (المجتمع) / نصف شهرية / صدرت عام 1964م / صاحبها ورئيس تحريرها عدنان كامل .
    · (أنغام) / شهرية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها علي عبدالله أمان .
    · (الغد) / شهرية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها حسن علي عمر.
    · (الميناء) / شهرية / صدرت عام 1957م باللغة الإنجليزية والعربية ملونة تصدرها أمانة ميناء عدن .
    · ( الصبـــــــــــاح) / صدرت عام 1966م / صاحبها ورئيس تحريرها سعيد علي .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-04-08
  17. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902




    إن شاءالله سنحاول أن نأتي بسيرتهم بما تسهل لدينا :




    الصحف والإعلام ( وألاعلام الصحافة ) في ذآك الوقت :


    · (فتاة الجزيرة) / بدأت أسبوعية ثم يومية / أصدرت في 1 يناير 1940م / رئيس تحريرها محمد علي لقمان .
    · (صوت اليمن) / صدر العدد الأول في 23 أكتوبر عام 1946م / رئيس تحريرها محمد محمود الزبيري .
    · (الفضول) / أسبوعية مستقلة / صدر العدد الأول في 25 ديسمبر عام 1948م / رئيس تحريرها عبدالله عبدالوهاب نعمان .
    · (المستقبل) / صدر العدد الأول منها في الأول من يناير عام 1949م / رئيس تحريرها عائض سالمين باسنيد .
    · (الذكرى) / أسبوعية مستقلة/ أصدرت عام 1948/ صاحبها ورئيس تحريرها الشيخ محمد علي باحميش .
    · (أفكار) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1948م / صاحبها ورئيس تحريرها محمود لقمان .
    · (النهضة) / أسبوعية سياسية / أصدرت عام 1948 م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدالرحمن عمر جرجره .
    · (صحيفة القلم العدني) / أسبوعية / أصدرت عام 1954م / رئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (ايدن كرونكل) / أسبوعية / صدرت عام 1952م / رئيس تحريرها المحامي محمد علي لقمان .
    · (الجنوب العربي) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1954م / رئيس تحريرها محمد عمر بافقيه .
    · (البعث) / أسبوعية سياسية / أصدرت في عام 1955م / رئيس تحريرها محمد سالم علي عبده .
    · (اليقظة) / يومية / صدرت عام 1956م / رئيس تحريرها عبدالرحمن جرجره .
    · (الأيام) / يومية سياسية / صدر العدد الأول في يوم السبت التاسع من شهر أغسطس عام 1958م / رئيس تحريرها محمد علي باشراحيل .
    · (الكفاح) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1960 م / صاحبها ورئيس تحريرها حسين علي بيومي .
    · (الأخبار) / يوميه مستقلة / صدرت عام 1964م / رئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الحق) / يومية سياسية جامعة / صدرت عام 1965م / رئيس تحريرها عبداللطيف كتبي .
    · (الطريق) / يومية سياسية مستقلة / صدرت في يناير عام 1966م / رئيس تحريرها محمد ناصر محمد .
    · (الأخبار) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1964 م / صاحبها ورئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الحق) / يومية مستقلة / أصدرت عام 1965 م / صاحبها ورئيس تحريرها عبد اللطيف كتبي .
    · (العمال) / يومية / أصدرت عام 1966 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سعيد باشرين .
    · (القلم العدني) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1952 م / صاحبها ورئيس تحريرها علي محمد لقمان .
    · (الرقيب) /أسبوعية مستقلة بالغة العربية والإنجليزية / صاحبها ورئيس تحريرها محمد علي باشراحيل .
    · (النور) / أسبوعية مستقلة /أصدرت عام 1957 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سالم باسندوه .
    · (الزمان) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1958 م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد حسن عوبلي .
    · (الفجر) / أسبوعية مستقلة / أصدرت عام 1957 م / صاحبها ورئيس تحريرها عيدروس الحامد .
    · (صوت الجنوب) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / رئيس تحريرها احمد شريف الرفاعي .
    · (القات) / أسبوعية مستقلة / صدرت عام 1957م / صاحبها ورئيس تحريرها علي ناجي محسن .
    · (العامل) / أسبوعية / صدرت عام 1956م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدة خليل سليمان .
    · (الفكر) / أسبوعية مستقلة / صدرت عام 1956م / صاحبها ورئيس تحريرها هبة الله علي .
    · (الفاروق) / أسبوعية / صدرت عام 1964م / صاحبها ورئيس تحريرها عبداللة الخامري .
    · (الشعب) / أسبوعية / صدرت عام 1958م / صاحبها ورئيس تحريرها محمد سعيد الحصيني .
    · (الجنبية) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / لسان حال الحرس الوطني الاتحاد .
    · (الساعة) / أسبوعية / صدرت عام 1961م / لسان حال القوات البريطانية .
    · (الميزان) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها صالح الحريري .
    · (الحقيقة) / أسبوعية / صدرت عام 1962م / لسان حال حزب الشعب الاشتراكي لصاحبها محمد باسندوه .
    · (الأمل) / أسبوعية / صدرت عام 1965م / صاحبها ورئيس تحريرها عبدالله عبد الرزق باذيب .
    · (المصير) / أسبوعية / صدرت عام 1966م / صاحبها ورئيس تحريرها حسن مسعد الخمري .
    · (المعلم) / أسبوعية / صدرت عام 1949م / صاحبها ورئيس تحريرها حامد الصافي .
    · (فتاة شمسان) / أسبوعية / صدرت عام 1960م / صاحبها ورئيس تحريرها ماهية نجيب .
    · (المجتمع) / نصف شهرية / صدرت عام 1964م / صاحبها ورئيس تحريرها عدنان كامل .
    · (أنغام) / شهرية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها علي عبدالله أمان .
    · (الغد) / شهرية / صدرت عام 1962م / صاحبها ورئيس تحريرها حسن علي عمر.
    · (الميناء) / شهرية / صدرت عام 1957م باللغة الإنجليزية والعربية ملونة تصدرها أمانة ميناء عدن .
    · ( الصبـــــــــــاح) / صدرت عام 1966م / صاحبها ورئيس تحريرها سعيد علي .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-04-08
  19. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    [......................................................

    888888888888888888888888888

    ..............................................


    نشكر الأخ / تايم على المجهود ،
     

مشاركة هذه الصفحة