مسئول بشبوة يتهم نقاط التفتيش بممارسة الاستفزاز 00 والحاكم العسكري يعتبره"خروجا عن المالؤف

الكاتب : مطلع الشمس   المشاهدات : 443   الردود : 0    ‏2007-05-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-27
  1. مطلع الشمس

    مطلع الشمس قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-31
    المشاركات:
    4,596
    الإعجاب :
    0
    عتق «الأيام» محمد عبدالعليم:
    عقد المكتب التنفيذي لمحافظة شبوة برئاسة الأخ د.سالم محمد الهميس، الأمين العام للمجلس المحلي للمحافظة اجتماعه الدوري أمس وسط خلافات حادة نشبت بين كل من د.يسلم منصور حبتور، مدير عام مكتب الصحة والعميد عبدالرحمن حنش، مدير عام الأمن بالمحافظة.

    وقد ثار الخلاف بين الجانبين حينما عبر د.يسلم حبتور عن استنكاره لقيام الجهات الأمنية باعتقال طبيب روسي يعمل في أحد مستشفيات المحافظة «دون وجه حق قانوني».

    وطالب د.حبتور، الأمن بضرورة تقديم الاعتذار عن هذا الإجراء «غير المبرر»، متسائلا في الوقت ذاته بقوله: «لما احتجزوه ثم أفرجوا عنه».

    كما انتقد د. حبتور في حديثه ظاهرة انتشار نقاط التفتيش الأمنية بصورة كثيفة في عتق، وقال إن تلك النقاط تمارس الاستفزاز تجاه المسئولين والمواطنين «مع أن بيتي تعرض لإطلاق النار لأكثر من مرة ولم تفعل الأجهزة الأمنية شيئا».

    ولدى حديثه في الاجتماع عبر العميد عبدالرحمن حنش، مدير عام الأمن بمحافظة شبوة عن استغرابه لما وصفه بـ«الهجوم على الأمن من قبل مدير عام مكتب الصحة»، معتبر ذلك «خروجا عن المألوف».

    وقال العميد حنش في حديثه إن الطبيب الروسي تم احتجازه «لتقديمه العلاج لمتهم في مقتل موظف دولة في مأرب» وأنه تم الإفراج عنه بعد أخذ الالتزام منه بعدم تكرار ذلك، «وإذا كان لديكم أي تظلم تقدموا به للنيابة العامة، أما الجانب الأمني في عتق، فإننا نفرض حزاما أمنيا على المدينة من أجل الحد من الجريمة وحوادث الثأر، وأي عمل تحدث فيه أخطاء، وإذا وجدت هذه الأخطاء نصححها».

    الى ذلك وقف المكتب التنفيذي بالمحافظة أمام عدد من التقارير المقدمة من مكتب التعليم الفني والهيئة العامة للآثار والثقافة والثروة السمكية والنفط والمعادن والمياه والصرف الصحي.

    وأقر المكتب في اجتماعه تكليف الأخ حميد عبدالله الكربي، مدير عام مكتب الثروة السمكية برفع مذكرة الى الوزارة لمعالجة التعويضات الخاصة بالصيادين من قبل شركة الغاز المسال.

    كما أقر المكتب خطة مكتب وزارة النفط والمعادن بشأن مشاريع الوزارة بالمحافظة للعام 2006م، البالغ تكلفتها 174 مليون ريال، والمنصرف منها مبلغ 132 مليون ريال.

    حضر الاجتماع الأخوان محمد عبدالله الكبسي، وكيل المحافظة للمديريات الجنوبية وعلي بن راشد، الوكيل المساعد.







     

مشاركة هذه الصفحة