بن لادن الارهابي ليس منـــــا !!!!

الكاتب : almutasharrid   المشاهدات : 1,218   الردود : 16    ‏2002-10-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-09
  1. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    قال لي أحدهم :

    _ أتكتبين عن الحب في زمن الحرب ؟

    _ لا نحتاج إلا للحب والحرب تشتعل أوارها وتكشر عن الموت .

    وكأنها تهمة قال : حالمة

    قلت :

    _ وهذا كذلك نحتاجه حلم نلوذه نتخفف به من وطأة واقع لا يمكننا الانسجام مع معطياته الوقحة … حلم شفيف يرصف محبة تشيد بنيانا يصون الروح ، نحن من عركنا حروبا جمة لم يتق خرائبها سوى من نمت داخله أشجار محبة وزقزقت على أغصانها طيور أحلام لقادم أجمل …. لن نواجه الإرهاب الأمريكي أو ما عداه مما اصطنعته أمريكا وربته في حجرها الا هكذا ، فأمام عقيدة الكراهية حد الموت نرتهن للحب حد الحياة .

    على سبيل مزحة ملتبسة قال لي غامزا :

    _ إذا بن لادن من دوعن

    وفي سبيل حقيقة واضحة قلت :

    _ دوعن المكان البيئة أنبتت بن لادن الجد الذي صنع إمبراطورية مالية وتجارية يتكئ عليها اقتصاد الشقيقة السعودية ….. ومكان آخر أنبت بن لادن الحفيد المسمى ( الإرهابي )

    هذا ما كتبته الأدبية اليمنية هدى العطاس في خواطر عدة انتقيت منها ما سردته أعلاه .

    ماذا سيستشف الرواد من خاطرة هدى العطاس ؟ بالنسبة لي أقول أنها تشير الى أن بيئتنا اليمنية عموما والحضرمية خصوصا لا تفرّخ ارهابيين بل تنشئ رجالا لو أتيحت لهم الفرص لأثبتوا جدارة واستحقاق كما أثبتها بن لادن الجد .


    إذا بن لادن الإرهابي لا تربطنا به أي علاقة أو صلة وهو نتاج لبيئة أخرى ولد وترعرع فيها …… هي محقّة في رأيها !!! هل توافقونها ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-09
  3. الشبامي

    الشبامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,440
    الإعجاب :
    0
    .
    وأخيرا دفعت الحيرة والتخبط بالمتشرد التعيس بين التسكع في ساحات الملتقى ومجالس المجلس ليهجر ساحات (ادب ملتقى العوانس والمطلقات ) بعد تبرمه واستيائه ( كعادته ) من تصرفات سماسرة الكلام - هناك -والذين هم كما وصفهم يوردون الإبل في غير مواردها..!!
    وهو يعني شيخه - التسعيني - صاحب المسرحية الماسنجرية ذات الفصل الواحد التي خرجت عن الذوق والأخلاق...؟؟؟
    لايهمنا من ذلك سوى عودة المتشرد التعيس وهو يحمل لنا في جرابه ( حـِكَم عطاسه ) طبعا حِكم من الحكمة أعني بها حِكم كاتبته المفضلة - هدى العطاس - والتي خلطت بين الحب والحرب طبعا ( الحب ليس بالمفهوم الحضرمي ؟؟؟ ) لكاتبته العطاسه وخلطت بين الجهاد والإرهاب طبعا هناك فرق بين ( الإرهاب والكباب ) !!!!
    وخلطت بين البيئة اليمنية والبيئة الحضرمية وطبعا هناك فرقا بين ( اليمن وحضرموت ) وخلطت بين الأب محمد عوض بن لادن وبين الإبن اوسامه بن لادن وطبعا هناك فرقا بين الحضرمي العصامي الجامع للمال وبين الحضارم المجاهد المنفق ماله..!!
    حتى من واقع هذا الخلط أختلطت علينا العبارات - المتشردية - مع حـِكم عطاسه فأصبحنا لا نستوعب من هو من ؟؟ أو من هي من ؟؟ أي إن المتشرد من خلال اختلاطه بإخواته الكاتبات بساحة الأدب والثقافه ( في ملتقى العوانس والمطلقات ) بإخواته طبعا - المعجب بهن - أكتسب صفات جديدة وأفكار أخرى ماكنـا نعهدها فيه والمرء من جليساته ..!! ولهذا زارنا البارحة ليكتب لنا ( حكم عطاسه ) ثم يطلب ان ندلي بإدلائنا في ( بئر عطاسه ) وفكرها والتي يرى متشردنا التعيس أنها محقه في وصف بن لادن بالإرهابي ..!! وما ترى ايضا عطاسة إيها المتشرد في شخص - شارون -؟؟ لعلها تقول حمل وديع أو حمامة تنشد السلام ....!! وماترى ايضا - عطاسه - في شخص الرئيس بوش ؟؟ لعلها تقول قديس أو المهدي المنتظر ...!!!
    عش رجبا ترى عجبا..!!!
    سلام ياصاحبي.وسلم على عطاسه ....!!

    .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-09
  5. صابر

    صابر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    ابن لادن منا ..

    اظن انك مخطىء في استنتاجك فالاخت هدى قالت " المسمى ( الإرهابي)" ولم تذهب إلى ما ذهبت إليه ولا أظن ذلك ولا أظن أن احدا فيه ذرة من إيمان أو معالم رجولة لا يفتخر ولا يعتز بالشيخ المجاهد اسامة بن محمد بن لادن الذي نسأل الله تعالى أن يحفظه ويمد في عمره ويجعله غصة في حلوق أعداء الله حتى يفنوا عن بكرة أبيهم

    ابن لادن منا وفينا دماءه و روحه عقيدته غايته آماله طموحاته تطلعاته حركاته وسكانته ... تربطنا فيه روباط الأخوة روابط العقيدة روابط الولاء والبرء .... ابن لادن منا وفينا رغم انوف الجبناء رغم انوف العملاء رغم انوف المنافقين والكافرين ... رغم انوف المتخاذلين والمستسلمين .

    راجع عقيدتك

    ســلامُ اللهِ ما لاحت غمامَهْ**** وما سجعت على غصنٍ حمامهْ
    ســلامُ اللهِ من قلبٍ جريحٍ**** وروحٍ لا تطـــيبُ لها إقامهْ
    ونفـــسٍ لا يقرُّ لها قرارٌ****وعينٍ لا تَــــلذُ لها منامَهْ
    على الشُـمِ الجبالِ وكلِّ طودٍ****تعالـــى عزةً وسما كرامهْ
    على من أرّقَ الأعداءَ رعباً****وأرهبهم ولم يكشِـــف لِثَامهْ
    على من زلزلَ الدنيا زئيرا****وذاقت قبلَ ســـلتِه حُسَامَهْ
    على الفردِ الخميسِ وأيِّ فردٍ****ترى في كلِّ ناحيـــةٍ خِيامَهْ
    له قلبٌ يذوبُ الصـخرُ فيه**** ووجهٌ مُشـــرِقٌ بالابتِسامَهْ
    له نفـسٌ تجشـمتِ المعاليْ**** ولا ترضى علـى الذُّلِ الُمقَامَهْ
    عظيمٌ ليسَ يشــغلُهُ حطامٌ**** من الدُنيا وقدْ عُرِضَـتْ أمَامَهْ
    هو البطــلُ الذي لا تعتَريهِ**** مِنْ الأعراضِ ما يُثني اعتِزَامَهْ
    وكم سـقطتْ ولم يبدأ قلوبٌ****فكيــفَ إذا بقوا حتى خِتامَهْ
    ولو كانَ الهِزَبرُ له لســانٌ **** لقالَ مُفاخِرأ إني " أُســامهْ "
    أتتك جحافلُ الأعــداءِ بغياً****وقامتْ حولَ مبــدئِك القيامه
    تُخّبطُ في الضــلالِ بلا دليلٍ****تَخبـــطُ من تَضّلعَ بالمُدامه
    وحولَكَ من يُطأطأُ في هوانٍ****هواناً تســـتحي منه النعامه
    إذا عصفت بهم ريحٌ تهاووا****كذلك كُل من يبغي الســلامه
    تخورُ إذا ذُكرتَ لهم قُواهم****وينسونَ المناصـبَ والزعامه
    يُريدونَ ا لحيــاةَ بلا جهادٍ**** ولا بذلٍ هنـــاك ولا غرامه
    إذا لم يســتقمْ للمرءِ نهجٌ**** فكيف تكونُ منه الإســتقامه
    يظنُّ الكفرُ ظناً في غبــاءٍ**** بأنّكَ لو قُتلتَ قضــى مَرامه
    ولمْ يعلمْ بإنَّ هناك جيــشٌ**** ملايينٌ من العطـــشى قِوَامه
    يتوقٌ جميعٌهم للموتِ شوقاً****وكل مُوحّدٍ منهم أُســــامه
    أُســامةُ أيُّها الأملُ المُرجّى****ويا رمزَ الكرامـةِ والشهامَهْ
    إليكَ قصيدةٌ من فيضِ حُزنٍ**** له في عينِ صــاحبِهِ علامهْ
    وشوقٍ لم يُطَقْ صبراً وحِلماً****فعذراً إنّ للشـــوقِ احتِدَامهْ
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-09
  7. صابر

    صابر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    ابن لادن منا

    اظن انك مخطىء في استنتاجك فالاخت هدى قالت " المسمى ( الإرهابي)" ولم تذهب إلى ما ذهبت إليه ولا أظن ذلك ولا أظن أن احدا فيه ذرة من إيمان أو معالم رجولة لا يفتخر ولا يعتز بالشيخ المجاهد اسامة بن محمد بن لادن الذي نسأل الله تعالى أن يحفظه ويمد في عمره ويجعله غصة في حلوق أعداء الله حتى يفنوا عن بكرة أبيهم

    ابن لادن منا وفينا دماءه و روحه عقيدته غايته آماله طموحاته تطلعاته حركاته وسكانته ... تربطنا فيه روباط الأخوة روابط العقيدة روابط الولاء والبرء .... ابن لادن منا وفينا رغم انوف الجبناء رغم انوف العملاء رغم انوف المنافقين والكافرين ... رغم انوف المتخاذلين والمستسلمين .

    راجع عقيدتك

    ســلامُ اللهِ ما لاحت غمامَهْ**** وما سجعت على غصنٍ حمامهْ
    ســلامُ اللهِ من قلبٍ جريحٍ**** وروحٍ لا تطـــيبُ لها إقامهْ
    ونفـــسٍ لا يقرُّ لها قرارٌ****وعينٍ لا تَــــلذُ لها منامَهْ
    على الشُـمِ الجبالِ وكلِّ طودٍ****تعالـــى عزةً وسما كرامهْ
    على من أرّقَ الأعداءَ رعباً****وأرهبهم ولم يكشِـــف لِثَامهْ
    على من زلزلَ الدنيا زئيرا****وذاقت قبلَ ســـلتِه حُسَامَهْ
    على الفردِ الخميسِ وأيِّ فردٍ****ترى في كلِّ ناحيـــةٍ خِيامَهْ
    له قلبٌ يذوبُ الصـخرُ فيه**** ووجهٌ مُشـــرِقٌ بالابتِسامَهْ
    له نفـسٌ تجشـمتِ المعاليْ**** ولا ترضى علـى الذُّلِ الُمقَامَهْ
    عظيمٌ ليسَ يشــغلُهُ حطامٌ**** من الدُنيا وقدْ عُرِضَـتْ أمَامَهْ
    هو البطــلُ الذي لا تعتَريهِ**** مِنْ الأعراضِ ما يُثني اعتِزَامَهْ
    وكم سـقطتْ ولم يبدأ قلوبٌ****فكيــفَ إذا بقوا حتى خِتامَهْ
    ولو كانَ الهِزَبرُ له لســانٌ **** لقالَ مُفاخِرأ إني " أُســامهْ "
    أتتك جحافلُ الأعــداءِ بغياً****وقامتْ حولَ مبــدئِك القيامه
    تُخّبطُ في الضــلالِ بلا دليلٍ****تَخبـــطُ من تَضّلعَ بالمُدامه
    وحولَكَ من يُطأطأُ في هوانٍ****هواناً تســـتحي منه النعامه
    إذا عصفت بهم ريحٌ تهاووا****كذلك كُل من يبغي الســلامه
    تخورُ إذا ذُكرتَ لهم قُواهم****وينسونَ المناصـبَ والزعامه
    يُريدونَ ا لحيــاةَ بلا جهادٍ**** ولا بذلٍ هنـــاك ولا غرامه
    إذا لم يســتقمْ للمرءِ نهجٌ**** فكيف تكونُ منه الإســتقامه
    يظنُّ الكفرُ ظناً في غبــاءٍ**** بأنّكَ لو قُتلتَ قضــى مَرامه
    ولمْ يعلمْ بإنَّ هناك جيــشٌ**** ملايينٌ من العطـــشى قِوَامه
    يتوقٌ جميعٌهم للموتِ شوقاً****وكل مُوحّدٍ منهم أُســــامه
    أُســامةُ أيُّها الأملُ المُرجّى****ويا رمزَ الكرامـةِ والشهامَهْ
    إليكَ قصيدةٌ من فيضِ حُزنٍ**** له في عينِ صــاحبِهِ علامهْ
    وشوقٍ لم يُطَقْ صبراً وحِلماً****فعذراً إنّ للشـــوقِ احتِدَامهْ
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-10-09
  9. سياف

    سياف عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-07-23
    المشاركات:
    478
    الإعجاب :
    0

    "دوعن المكان البيئة أنبتت بن لادن الجد الذي صنع إمبراطورية مالية وتجارية يتكئ عليها اقتصاد الشقيقة السعودية... ومكان آخر أنبت بن لادن الحفيد المسمى (الإرهابي)..."

    وكأن الأديبة هدى العطاس قد اشارت دون أن تقصد ذلك بالطبع إلى أن المكان الذي أنبت لادن الحفيد كان دهاليز وأقبية وكالة الإستخبارات الأمريكية والموساد الإسرائيلي.

    رؤية أدبية أكثر من رائعة.




     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-10-09
  11. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    بن لادن الارهابي ليس منا

    أخي أبو عوض الشبامي

    يبدو لي أن من يخلطون الحابل بالنابل كثر ولا يقتصر وجودهم على ملتقى حضرموت فحسب بل لاحقتنا أشباحهم الى المجلس اليمني .

    لماذا تتعرض لي شخصيا وباستمرار ولا تناقش معي ما أضعه من قضايا أمامك وأمام الأخوة الرواد للبحث ؟

    هل ستطبق نفس نظرية الشيخ الحضرمي التسعيني الذي لا يقل عنك سخفا وبذاءة في القول وتسير على خطاه مع أني متأكد جدا أنه هو من سار على خطاك لا أنت ؟

    ستكون لي وقفة وتعليق مع خزعبلاتك بعد أن أنام ملء جفني ………. فلا نامت أعين الجبناء .


    الأخ صابر

    بن لادن إرهابي صدر إلينا إرهابه ولم نستفد من ملايينه وملايين والده ،، ففي وقت كنا فيه بأمس الحاجة الى حفر بئر ماء ارتوازية في مسقط راس والده ( دوعن ) رفض اخوته تقديم معونة مالية أو جزء من الزكوات التي تصل الى جميع الأرجاء ويحق لحكومتنا بالمقابل أن ترفض وجود أي خلية لتنظيمه في بلادنا أو أي تأكيد بانتمائه لليمن وإسقاط الجنسية السعودية عنه لا يعني أنه يمني الأصل وستلاحقة لعنة الانتماء للبيئة التي شهدت ميلاده وتتلمذ فيها على أيادي الأمريكان عندما أوهم هو وغيره من أتباع النهج السلفي الحنبلي أن محاربة الشيوعية نصرة للإسلام مع أنها والحق يقال كانت نصرة لأمريكا والعروش التابعة لها …. وهاهو السحر ينقلب على الساحر وأصدقاء الأمس أصبحوا خصوم اليوم ……….. بن لادن ليس منا سأصدح بها كما صدحت بها هدى العطاس ومعها كل أبناء اليمن الرافضين لأن تكون بلادهم أفغانستانا أخرى …… ولو ثبتت أي علاقة لتنظيمه بحادثة الناقلة الفرنسية سيزداد أبناء اليمن نفورا منه ومن عصابته لتسببهم في تلويث بحارنا وإبادة الأحياء المائية وحرمان أبناء حضرموت من إحدى الأساسيات المهمة في معيشتهم وغذائهم علما أن الحادثة أثرت على موسم الصيد الذي يحسب له ألف حساب في مثل هذا الوقت من كل عام .

    بالمناسبة القصيدة صيغت على نسق قصيدة لأحد الصوفية تنشد في احتفالات المولد النبوي الشريف ومن العجيب أن يستعين السلفيين بإبداعاتهم ويقتبسوا منها .


    سلام وخلونا ننام .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-10-09
  13. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    تحليل منطقي وسليم

    أخي سياف

    تحليل منطقي وسليم .

    شكرا لك وبن لادن ليس منا .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-10-09
  15. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    هل نحن حقا منافقين ؟؟؟؟؟

    بن لادن ليس منا ... لانه لم يمنح اموله ونفسه للصوص بل منحها لله وللجهاد ..!!!

    بن لادن ليس منا لاننا لانستحقه ولا نستحق غير اللصوص واولاد الحرام

    بن لادن ليس منا ومن حقنا ان نختار من اسرته واهله وابائه واجداده من يروق لنا ويحقق اهدافنا ويؤيد لصوصنا واصحاب مصالحنا وفسادنا ,,
    وقد وهبنا لانفسنا ان ننتقي من من حولنا لنقول هذا لنا وهذا لك يا ابليس ..!!!

    بن لادن ليس منا لانه لم يشترك في فتح البارات والمراقص والفنادق في وطننا!!!

    بن لادن ليس منا لاننا اصبحنا نتشرف بالاوغاد ومن يعبث بالبلاد ونكره صناع الامجاد ..!!

    بن لادن تربي ونشأ في بيئه غير بيئتنا فلم تنجسه مبادئء الإشتراكي اللعين ولا وعاظ لصوص القرن العشرين ..!!!

    بن لادن ليس منا ولكن ماركس ولينين هم علي الحق معينين ..!!!!

    بن لادن ليس منا فبوش وشارون هم املنا ..!!!

    بن لادن ليس منا لكن ابوه وجده كانوا ضمن من رحل عنا ..!!!!

    :mad: :mad: :mad:
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-10-09
  17. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    بن لادن ليس منا

    ((( تعقيب على التعقيب في منتدى حضرموت أنقله هنا لتوضيح الصــــــــــورة )))


    انقسام أعضاء الملتقى البارزين بين مؤيد ومعارض للمنهج البن لادني في طريقة إدارة دفة الصراع مع معمل البيولوجيا السياسية الذي صنعه يحمل دلالة على أن التأييد لا ينبع من كون الرجل يعمل من أجل رفع راية الإسلام والمسلمين ، ولو بحثنا عن مصدر التأييد وأسبابه سنجد أنه يقع في إطار ما يكنه المؤيدون من حقد تجاه الهيمنة الدينية لفصيل معين من أبناء جزيرة العرب على رقاب أبناء تلك المنطقة وتسييسهم بموجب الدين وتحت شعاراته ، وكون بن لادن وعموم أفراد عائلته المهاجرة من المرتبطين بعلاقات اقتصادية وتجارية مع السلطة السعودية فانه قد سعى الى استغلال ما عرف باسم الجهاد وشعاراته لتحرير أفغانستان من الهيمنة الشيوعية ومنع إحكام القبصة ووضع الجزيرة العربية بين فكي كماشة الأول في جنوب اليمن والثاني في أفغانستان وهب من هب ( ومن ضمنهم الامبراطورية المالية لبن لادن واخوانه ) لتقديم ما يقدر عليه من أموال أو أنفس كنوع من الانفعال والحماية لأصحاب العروش لا للدين ويراودهم حلم جني ثمار الهبة إما بالصقل داخل بوتقة المستأثرين بالكهنوت الديني والسلطة السياسية من أبناء نجد أو الحصول على امتيازات إضافية من لدنهم .


    الانسحاب السوفييتي من أفغانستان على اثر ما سمي هزيمة لثاني أعتى قوة عالمية قادها من عرفوا بالمجاهدين من دول المنطقة وحربي الخليج الأولى والثانية دفعتا بصناع بن لادن وزمرته الى التخلي عنه وتبديد أحلامه في المشاركة في صناعة القرار السياسي في مسقط رأسه وأفرزت في داخله حقدا استغل على أثره ما ورثه عن والده من أموال في سبيل إعادة رفع شعار المقاومة تحت شعار إخراج النصارى من جزيرة العرب وكسب بالفعل تأييد قوى محدودة تعاني من تمييز مناطقي وعرقي في منطقة الحجاز فقط ومن ضمنهم المهاجرين واستقطب إضافة الى هؤلاء من يعانون أيضا من التمييز ذاته في بلدانهم _ لأسباب قد لا تخفى على أحد _ ويشعرون بحالة عداء تجاه حكوماتهم كأيمن الظواهري وسليمان أبو غيث وأستغل الى جانبهم طلابا يعيشون في دول أوروبا وأمريكا يعانون من فاقة الفقر والحرمان لتنفيذ مخططاته الإجرامية تجاه صناعه ومنهم على سبيل المثال لا الحصر رمزي عبد الله بن الشيبه المعروف بتزمته الديني ورغبته في إكمال دراسته العليا وضيق ذات اليد وما ادعاء عبد العزيز العمري الزهراني وهو سعودي الأصل والمولد في وصيته بأنه يعيش رغد العيش وربطه لدوافعه وتركيزها على الجانب الديني ونصيحته للعلماء ونعتهم بعلماء السلطان إلا دليلا إضافيا على أن العمليات الإرهابية تلك لا تحتكم للدين بقدر ما تحتكم للمنظور السياسي والنقمة على السلطة السياسية القائمة في بلاده … تلكم هي عينة من أتباع بن لادن نستطيع عن طريقها التعرف الى طبيعة مؤيديه وحصرهم في فئة تعاني من مظاهر الحرمان السياسي أو الاقتصادي في محيطها وبها وعن طريق رفع شعارات إسلامية وتهديدات مستمرة لأعتى قوة عالمية ودغدغة مشاعر السذج من المسلمين بالإشارة بين كل فترة وأخرى الى فلسطين التي تحتل موقعا متميزا في النفوس وتنفيذ عمليات إرهابية كحادثتي السفارتين أو المدمرة كول وحوادث سبتمبر الشهيرة اكتسب زعيم القاعدة تأييدا متزايدا في نفوس المحبطين من جراء عدم المشاركة السياسية في بلدانهم ، وبإلقاء نظرة على منتديات الحوار الانترنيتية للدكتور سعد الفقيه وأمثاله ستتضح لنا الرؤية وسنعرف فورا أن المؤيدين هم الناقمين على أنظمة الحكم في بلادهم ومن يعانون من التمييز المناطقي والاجتماعي في بلدان يصنف فيها الناس الى زمر وفئات .

    بن لادن ليس منا نحن أبناء اليمن ولا مطمح لدينا في أن ينقل قيادة تنظيمه الى بلادنا ليحرر انطلاقا منها جزيرة العرب من المشركين ويحقق أهدافه في التربع على العرش السياسي للسعودية كما تربع هو وأهله من قبل على العروش الاقتصادية وعلى حسابنا لأننا ندرك أن التغيير في بنية أي نظام سياسي وطرد الغزاة يتم من الوسط الجماهيري في الداخل لا عن طريق إرهاب الآمنين ورفع الشعارات الدينية البراقة .


    سلام .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-10-09
  19. الشنبكي

    الشنبكي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-09
    المشاركات:
    119
    الإعجاب :
    0
    بن لادن الخارجي

    بارك الله فيكم بن لادن لديه فكر خارجي

    من الخوارج المعاصرين


    شر قتلى تحت اديم السماء

    وتعرفون الخوارج ماذا فعلو بعثمان رضي الله عنه
     

مشاركة هذه الصفحة