مرور لحج.. محاولة تجاوز خاطئة وراء انقلاب سيارة البركاني ...!

الكاتب : أمير بك   المشاهدات : 575   الردود : 1    ‏2007-05-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-18
  1. أمير بك

    أمير بك عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-05-06
    المشاركات:
    694
    الإعجاب :
    0
    قال مدير مرور محافظة لحج العقيد عبدالله العمري إن التحقيقات الأولية مع صاحب السيارة "الكامري" التي اصطدمت بسارة الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام (الحزب الحاكم في اليمن )الشيخ سلطان البركاني امس الاول أظهرت أن الحادث وقع نتيجة خروج خاطئ لسيارة الشاب (( بندر صالح محمد مسعد 31عاماً ) في محاولة منه لتجاوز سيارة البركاني التي كانت تسير بسرعة عادية .
    وأضاف العمري لـ أن إدارته باشرت التحقيق مع الشاب (بندر) صاحب السيارة "الكامري" الذي كان متواجداً في مكان الحادث الذي تسبب في وفاة محافظ الضالع السابق صالح الجنيد وإصابة البركاني وآخرين، وأن التحقيقات الأولية أظهرت أن الحادث عرضي وسببه فشل محاولة الشاب " مسعد " وبسرعة مفرطة تجاوز سيارة الشيخ البركاني، ما أدى إلى ارتطام سيارته بخلفية سيارة الأمين العام المساعد للمؤتمر "لاند كروزر "التي انقلبت أكثر من مرة خارج الخط الرئيسي بمنطقة العند بمحافظة لحج .
    وأشار مدير مرور لحج إلى أن سائق السيارة "الكامري" التي تحمل رقم (60203/1) يعمل بإحدى شركات القطاع الخاص ولازالت التحقيقات مستمرة في أسباب الحادث .
    تجدر الإشارة إلى أن الحادث المؤسف الذي وقع قرابة الساعة التاسعة من صباح الأربعاء نجم عنه وفاة محافظ الضالع الدكتور صالح الجنيد متأثراً بإصابته البالغة في مستشفى 22 مايو بعدن وشيع جثمانه صباح أمس الخميس إلى مقبرة الشهداء بالعاصمة صنعاء ، في حين تم إسعاف الشيخ سلطان البركاني الأمين المساعد للمؤتمر ورئيس كتلته البرلمانية إلى مستشفى المنير النموذجي بعدن لتلقى الإسعافات الأولية ، حيث توجه صباح أمس الخميس إلى المملكة العربية لاستكمال الفحوصات الطبية ، كما أصيب في الحادث بعض مرافقي البركاني وممن كانوا معه بإصابات طفيفة ومتوسطة ويخضعون حالياً للعلاج في مستشفيات بعدن .
    وكان الشيخ البركاني والجنيد عضو اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام متجهين إلى محافظة الضالع لحضور اجتماع اللجنة الدائمة المحلية هناك. ​

    نقلا عن المؤتمر نت؛؛؛
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-18
  3. أمير بك

    أمير بك عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-05-06
    المشاركات:
    694
    الإعجاب :
    0
    قال مدير مرور محافظة لحج العقيد عبدالله العمري إن التحقيقات الأولية مع صاحب السيارة "الكامري" التي اصطدمت بسارة الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام (الحزب الحاكم في اليمن )الشيخ سلطان البركاني امس الاول أظهرت أن الحادث وقع نتيجة خروج خاطئ لسيارة الشاب (( بندر صالح محمد مسعد 31عاماً ) في محاولة منه لتجاوز سيارة البركاني التي كانت تسير بسرعة عادية .
    وأضاف العمري لـ أن إدارته باشرت التحقيق مع الشاب (بندر) صاحب السيارة "الكامري" الذي كان متواجداً في مكان الحادث الذي تسبب في وفاة محافظ الضالع السابق صالح الجنيد وإصابة البركاني وآخرين، وأن التحقيقات الأولية أظهرت أن الحادث عرضي وسببه فشل محاولة الشاب " مسعد " وبسرعة مفرطة تجاوز سيارة الشيخ البركاني، ما أدى إلى ارتطام سيارته بخلفية سيارة الأمين العام المساعد للمؤتمر "لاند كروزر "التي انقلبت أكثر من مرة خارج الخط الرئيسي بمنطقة العند بمحافظة لحج .
    وأشار مدير مرور لحج إلى أن سائق السيارة "الكامري" التي تحمل رقم (60203/1) يعمل بإحدى شركات القطاع الخاص ولازالت التحقيقات مستمرة في أسباب الحادث .
    تجدر الإشارة إلى أن الحادث المؤسف الذي وقع قرابة الساعة التاسعة من صباح الأربعاء نجم عنه وفاة محافظ الضالع الدكتور صالح الجنيد متأثراً بإصابته البالغة في مستشفى 22 مايو بعدن وشيع جثمانه صباح أمس الخميس إلى مقبرة الشهداء بالعاصمة صنعاء ، في حين تم إسعاف الشيخ سلطان البركاني الأمين المساعد للمؤتمر ورئيس كتلته البرلمانية إلى مستشفى المنير النموذجي بعدن لتلقى الإسعافات الأولية ، حيث توجه صباح أمس الخميس إلى المملكة العربية لاستكمال الفحوصات الطبية ، كما أصيب في الحادث بعض مرافقي البركاني وممن كانوا معه بإصابات طفيفة ومتوسطة ويخضعون حالياً للعلاج في مستشفيات بعدن .
    وكان الشيخ البركاني والجنيد عضو اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام متجهين إلى محافظة الضالع لحضور اجتماع اللجنة الدائمة المحلية هناك. ​

    نقلا عن المؤتمر نت؛؛؛
     

مشاركة هذه الصفحة