بيارة تبتلع سيارة في امانة العاصمة شارع حدة

الكاتب : هرو   المشاهدات : 3,016   الردود : 5    ‏2007-05-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-15
  1. هرو

    هرو عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-15
    المشاركات:
    75
    الإعجاب :
    0
    اقرأ أخي الحبيب أختي الفاضلة هذا الخبر:
    وثم فكر كيف أن الموت يأتي بغتة ، تخيلوا هذه المرأة كانت تفكر فيما ماذا قبل أن يداهمها الموت كانت ذاهبة في زيارة تضحك تتكلم ثم ماذا .

    الموت ياشباب يأتي بلا استأذان ولا سابق انذار.
    عن نفسي لقد هزتني الحادثة كثيرا والصورة والخبر أبلغ في التأثير.
    فهل عملنا للموت وللذي بعد الموت .
    ( اكثروا من ذكر هاذم اللذات)
    اللهم احسن ختامنا جميعا يا ارحم الراحمين
    وإنا لله وإنا إليه راجعون


    بعد ساعة من فشل الحاضرين في إنقاذها
    وفاة امرأة بالأمانة إثر سقوط سيارة في إحدى مجاري المياه 12/05/2007 الصحوة نت - خاص -تغطية وتصوير جبر صبر
    [​IMG]

    بيارة تبتلع سيارة بركابها في شارع حدة بامانة العاصمة (الصحوة نت)

    لقيت امرأة في الثلاثين من عمرها مصرعها اليوم , إثر سقوط سيارة في إحدى مجاري المياه بشارع حدة بامانة العاصمة.وقال شهود عيان لـ"الصحوة نت" أن السيارة التي تحمل لوحة أجرة تاكسي " واثناء ما كانت تمر في الشارع العام وعليها امرأة والسائق سقطت في البيارة , بسبب كما قالوا " أن المنطقة التي سقطت فيها كانت منخفضة, وعليها قليل من المياه وهي المنطقة التي فيها توجد البياره, الأمر الذي أدى إلى سقوط السيارة , بسبب تراخي التربة تحت الطريق , إضافة إلا إن حجم " الإسفلت " لم يكن بالحجم الكبير – بحسب الشهود عيان.
    محمد الحرازي أحد المتواجدين في مكان الحادث ساعة وقوعه قال لــ"الصحوة نت" " بينما كنت اجري اتصالا في مركز الاتصالات القريب من مكان الحادث , وإذا بي أشاهد سيارة تسقط فجأة في الطريق , سمع لسقوطها صوتاً مدوياً يشبه انفجار قنبلة - حسب قوله .
    ويضيف الحرازي " إن سقوط السيارة أدى إلى تتطاير المياه والأتربة التي وصلت الى مركز الاتصال الذي كنت متواجدا فيه, وخلالها رأيت سائق السيارة يخرج منها والمرأة لا زالت فيها ,مشيرا إلى أن السائق استطاع الخروج من نافدة السيارة لأنها انتكست من الخلف الأمر الذي سهل خروجه أما المرأة فلم تستطع الخروج إذ كانت في المقعد الخلفي حيث غمرتها مياه البياره التي أعاقتها عن الخروج.
    ويؤكد شهدر عيان أن الإنقاذ كان فاشلا بدرجة امتياز , حيث يفيدون أن المرأة كانت قد ظهرت ولا زالت على قيد الحياة لكن عدم وجود الإمكانات والإنقاذ السريع , والدي استمر لساعة أدى إلى وفاتها.

    وأخيرا ادعو للأخت الفقيدة بالرحمة والمغفرة وأن يدخلها الله الجنة برحمته إنه على كل شيئ قدير
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-15
  3. هرو

    هرو عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-15
    المشاركات:
    75
    الإعجاب :
    0
    اقرأ أخي الحبيب أختي الفاضلة هذا الخبر:
    وثم فكر كيف أن الموت يأتي بغتة ، تخيلوا هذه المرأة كانت تفكر فيما ماذا قبل أن يداهمها الموت كانت ذاهبة في زيارة تضحك تتكلم ثم ماذا .

    الموت ياشباب يأتي بلا استأذان ولا سابق انذار.
    عن نفسي لقد هزتني الحادثة كثيرا والصورة والخبر أبلغ في التأثير.
    فهل عملنا للموت وللذي بعد الموت .
    ( اكثروا من ذكر هاذم اللذات)
    اللهم احسن ختامنا جميعا يا ارحم الراحمين
    وإنا لله وإنا إليه راجعون


    بعد ساعة من فشل الحاضرين في إنقاذها
    وفاة امرأة بالأمانة إثر سقوط سيارة في إحدى مجاري المياه 12/05/2007 الصحوة نت - خاص -تغطية وتصوير جبر صبر
    [​IMG]

    بيارة تبتلع سيارة بركابها في شارع حدة بامانة العاصمة (الصحوة نت)

    لقيت امرأة في الثلاثين من عمرها مصرعها اليوم , إثر سقوط سيارة في إحدى مجاري المياه بشارع حدة بامانة العاصمة.وقال شهود عيان لـ"الصحوة نت" أن السيارة التي تحمل لوحة أجرة تاكسي " واثناء ما كانت تمر في الشارع العام وعليها امرأة والسائق سقطت في البيارة , بسبب كما قالوا " أن المنطقة التي سقطت فيها كانت منخفضة, وعليها قليل من المياه وهي المنطقة التي فيها توجد البياره, الأمر الذي أدى إلى سقوط السيارة , بسبب تراخي التربة تحت الطريق , إضافة إلا إن حجم " الإسفلت " لم يكن بالحجم الكبير – بحسب الشهود عيان.
    محمد الحرازي أحد المتواجدين في مكان الحادث ساعة وقوعه قال لــ"الصحوة نت" " بينما كنت اجري اتصالا في مركز الاتصالات القريب من مكان الحادث , وإذا بي أشاهد سيارة تسقط فجأة في الطريق , سمع لسقوطها صوتاً مدوياً يشبه انفجار قنبلة - حسب قوله .
    ويضيف الحرازي " إن سقوط السيارة أدى إلى تتطاير المياه والأتربة التي وصلت الى مركز الاتصال الذي كنت متواجدا فيه, وخلالها رأيت سائق السيارة يخرج منها والمرأة لا زالت فيها ,مشيرا إلى أن السائق استطاع الخروج من نافدة السيارة لأنها انتكست من الخلف الأمر الذي سهل خروجه أما المرأة فلم تستطع الخروج إذ كانت في المقعد الخلفي حيث غمرتها مياه البياره التي أعاقتها عن الخروج.
    ويؤكد شهدر عيان أن الإنقاذ كان فاشلا بدرجة امتياز , حيث يفيدون أن المرأة كانت قد ظهرت ولا زالت على قيد الحياة لكن عدم وجود الإمكانات والإنقاذ السريع , والدي استمر لساعة أدى إلى وفاتها.

    وأخيرا ادعو للأخت الفقيدة بالرحمة والمغفرة وأن يدخلها الله الجنة برحمته إنه على كل شيئ قدير
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-16
  5. هرو

    هرو عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-15
    المشاركات:
    75
    الإعجاب :
    0
    ماشالله اشوف المشاهدات كثيرة لكن مافي اي تعقيب
    لييييييييييييييييييييييييييييييش
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-05-17
  7. عاشق تعــز

    عاشق تعــز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-04
    المشاركات:
    1,067
    الإعجاب :
    0
    وهذه من المنجزات التي قدمها فقامة الرمز
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-17
  9. فرج الله قريب

    فرج الله قريب عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-16
    المشاركات:
    227
    الإعجاب :
    0
    يأكلوا خيرات الشعب ولا تجد خيرات الشعب إلى في احواش المسؤليين سيارات فاخرة وقصور وخدم وحشم والشعب وقت الشدة لا يجد من ينقذه ويموت بسبب الإهمال من حيث العمل في البنية التحتية قمت الإهمال وهذا ونحن في العاصمة فما بالك في المناطق الأخرى حتى المساعدات الخارجية أكلوها .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-05-17
  11. هرو

    هرو عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-15
    المشاركات:
    75
    الإعجاب :
    0
    تشتوا الصراحة وبدون زعل
    ليت والله الي طاح هو مسئول
    مش واحد من الرعية​
     

مشاركة هذه الصفحة