ما بعد الحسينْ الا يزيدْ

الكاتب : الليث الغالب   المشاهدات : 387   الردود : 5    ‏2007-05-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-12
  1. الليث الغالب

    الليث الغالب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-05-09
    المشاركات:
    505
    الإعجاب :
    0
    أترككم مع الزامل:

    يا نفسي اشتدي وَعِدي بالموتْ ضدِ المِعتدي

    ومن وقفْ ضدي يرى الويلاتْ والباسِ الشديدْ

    في مصحفي عزي وشمسِ الحقْ واضحْ في يِدي

    والموتْ في زندي وما بعد الحسينْ الا يزيدْ


    رحمة الله تغشاه ...
    _________________
    قال تعالى:
    ( يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم)[/center]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-13
  3. قرصان

    قرصان قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-07-03
    المشاركات:
    5,605
    الإعجاب :
    0
    كاني اسمع صوت نباح او يتخيل لي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-13
  5. المسبار الحر

    المسبار الحر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-28
    المشاركات:
    212
    الإعجاب :
    0
    آه آه آه
    يا ليت اقولها وكلي ندم
    ظنيت إن دربي صواب
    بكيت على ماضي إنهدم
    سعيت عشان أجني الخراب

    صديق الشر الذي زعم إن الحياة لعب الشباب
    من سار على دربه وعزم
    بيذوق الويل ومر العذاب

    يا ويل اللي نفسه ظلم
    وعاش في وهم مٌخاب
    في دنيا قصيرة حلم
    إنه وصل فوق السحاب

    إيش أقول أيش أحكي ليلي إنحسم
    عمري ما طلبت من الله المتاب
    على الحرام عمري إنختم
    من وين أجيب لله الجواب

    اللهم أهدي الحوثيين من أولهم إلى آخرهم يا أرحم الراحمين وأعدهم إلى رشدهم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-05-13
  7. الشريف العلوي

    الشريف العلوي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-05
    المشاركات:
    1,964
    الإعجاب :
    0
    ربما تسمع صدى صوتك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-13
  9. الليث الغالب

    الليث الغالب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-05-09
    المشاركات:
    505
    الإعجاب :
    0
    :eek: :eek: امانة انك كريييييه.............:eek: :eek:
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-05-13
  11. الليث الغالب

    الليث الغالب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-05-09
    المشاركات:
    505
    الإعجاب :
    0
    الله يهدي الجميع​
     

مشاركة هذه الصفحة