الخبر في 2008م لا محل له من الإعراب عند المسلمون الــسنـّـه

الكاتب : فتح جابر   المشاهدات : 764   الردود : 7    ‏2007-05-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-09
  1. فتح جابر

    فتح جابر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-08
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    اقترب عام 2008م وازدادإستعداد اليهود وحلفائهم عسكرياً وبسط نفوذهم السياسي في العالم العربي والأسلامي
    تمهيداً لخوض المعركة الكبرى المزعومه (هرمجدون )إذ أن التحديد الزمني لهذه المعركه بإعتقاد حاخامات
    اليهود هو عام الألفين والثمان من ميلاد المسيح، وبحسب هذا الأعتقاد الروحي في الكتاب المقدس الذي لايخلو من التحريف في كل آن وزمان وكما في معتقدهم لاسيما أن معركة ( هرمجدون ) سيدور رحاها في فلسطين الى بلاد الرافدين وشبه الجزيره عند إنحسار نهر الفرات عن جبل الذهب وهـــــرمـجدون تعني ( هر /جبل في فلسطين ، مجيدون /واد بين فلسطين وسوريا ) وبا لأشاره الى ما سبق ذكره بلا شك أن التحديد الزمني لهذه المعركه
    سيتواكب مع تطور العصر ايد لوجياً وتكتيك عسكري وبحسب هذا الأعتقاد المختزل عند يهود العالم وأنه و لابد من تصفية حسابهم مع المسلمين في المستقبل القريب ولطالما أن المعركه (هرمجدون )في القريب فقد سعت دولة اسـرائيل منذ القدم على أن تحتاز المرتبه الأولى في الشرق الأوسط إستعداداً لهذه المعركه باذله كل الجهد من أجل بناء مؤسسه عسكريه ضخمه ذات تكنلوج إستراتيجي مميز بل وأستخدمت وما زالت تستخدم الحرب الأيدلوجيه معتبره أن هذا النوع من الحرب الفكريه هي الرابط الوحيد للتخلص من سلبيات أي حرب ٌمضت ناظرة بعين الأعتبار الى الدول التي سادت العالم ولكن سرعان ماانهارت تلك الدول بسبب تهميشها لدور الغزو الفكري ،فدولة اسـرائيل عملت ومن قبل أربعون عاماً إلى يومنا هذا على زيادة نفقة التعليم بما يعادل 95% في المؤسسة التعليمية
    من نفقة وزارات التعليم في العالم من أجل تخريج مالا يقل عن مائة طالب في الألف بـــراءة إخــتــراع رأس كل عام تختلف براءة بعضاتهم البعض و إنما جميعها تنبع من منابع الفكر الصهيوني وتصب على بحر العقيده الإسلاميه ( التي غذت المسلمين بروح الجهاد ورخص الحياة الدنيا وبينت حقيقة وجود الأنسان على كامل وجه ) ،،فلهذا أجتهدت الحكومات الأسرائيله على مدار الزمن بغرس الفكر الخطل المساوئ في أفئدة المسلمين
    كالبث الأعلامي لنشر الإباحه الجنسيه والترخيص في خدماته ليس فقط إنما أستخدمت جميع الوسائل المعنويه والماديه في سياستها الأيدلوجيه وغرس ألثقافه الصهيونيه داخل المجتمعات العربيه قاصدة نزع الوازع الجهادي في الشباب المسلم ، حتى لايتسنى لروح الجهاد الأسلاميه أن تتصاعد إبان خوض الحروب كما خاضه المسلمون في الماضي وبالأخص هذه المعركه التي يزعمونها كما سبق ذكره من أجل السيطره على العالم ونهاية ماجاء به محمد القرشي (ص) فـــــــــــــمــــن الـيـــهـــود الـــمبـــتـــدأ ومن الـــمســـلـــمــون
    ســـيأتــي الــــخـــبــــــــــر !!!!!!!!!!!!!!!!!!
    فلابد أن لكل مبتدأخبر ،،لطالما أن المسلمون يعيشون تحت وطأة التفكك والصراع الطائفي المذهبي في هذه الأيام
    ويتصاعد كل يوم وهاهم كما نراهم في الواقع فرق وأحزاب إستحوذ عليهم الشيطان حتى غفلوا عن المخطط الأســرائــيــلـي من الفرات إلى النيل فأولئك الســـنــه الذين لايعرفون من الجهاد والعده سوى تكثيف اللحيه ورفع الثوب فوق القدمين وتحريم لبس البنطال أصابهم داء التقليد الأعمى إضافةً إلى الغزو السرطاني الفكري الأسـرائيلي وفي الغالب تكفير وتبديع وتفسيق يسرعون إلى المنابر لتبيين خطر الشيعه فوق خطر اليهود أوليس أن يكون بني الأسلام منصفاً ويتسائل الجميع دون التعصب الأعمى عن اولئك الشيعه الذين قهروا جيشاً كان لايقهر بمعتقد العروش العربيه وماهم الإ فئة قليلة تمركزت في جنوب لبنان وعَرفوا العالم أجمع من اسرائيل ألم يأن لأهل السنه ترك الجاهلية والكف عن تحريض عامة الناس ضد المسلمين الشيعه والأبتعاد عن نشر الكتب الزائفه والمشوهة لمعتقدات الشيعه والتحد ث عن خطر الكيان الصهيوني الذي يعدهم بالغد باستعمار بلدان المسلمين ،،لاسيما أن رجال الدين السنه في الغالب اليوم وحسب المشاهده علماء ورجال سلطه طائعين حتى ولو جار أمير المؤمنين فأفضل الجهاد في سبيل الله ( تحريم لبس البنطال ….الخ ) إلى هنا كفى كفى تزييفاً عن الحقيقه فالشمس لاتحجب بغربال !!!فإن لم تستيقظوا يا علماء السنه من نومكم فلم تزدادوا إلا خبالا وبئس لقوم اتبعوكم فما أنتم إلا كعقول ربات الحجال خدم لذوي السمو والأماره وأصحاب الفخامه تفتون الأمراء بما يسرهم لاما يضرهم تميلون مع هواهم ولهوهم أينما مال وما هم إلا الوديعه الغير مباشره التي أودعتهم مخططات الإستعمار اليهودي للنيل من الإسلام أو نسيتم يا علمائنا الإجلاء دوركم في التغيير وأنتم كما تزعمون ورثة الأنبياء فماأنتم الإ كالذي نقضــــت غـــز لــهـــا …………………………………..
    وها هم اليهود يزحفون يوماًبعد يوم وبلا شك بوجود فضيلتكم سيفتتح لهم الباب العربي بمصراعيه
    ويسير الخبر عندكم جار ومجرور لا محل له من الإعراب في النحو الجهادي
    وما وراء الــــخــــبــــر مصير البلدان العربيه ا لمبني للمجهول
    اللهم تغمد شهداء الجنوب اللبناني بواسع رحمتك الذين ضربوا أروع مثل في الجهاد الإسلامي وأعادوا للإسلام
    مجده ومكانته الأولى فشكراً لشهداء حزب الله اللبناني اولئك الــرحـــال إلــى جـــنــا ت الـــخـــلـــو د…..

    اللهم أرنا الحــق حــقاً ،،وأرزقنا إتباعه………………………….
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-09
  3. فتح جابر

    فتح جابر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-05-08
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    اقترب عام 2008م وازدادإستعداد اليهود وحلفائهم عسكرياً وبسط نفوذهم السياسي في العالم العربي والأسلامي
    تمهيداً لخوض المعركة الكبرى المزعومه (هرمجدون )إذ أن التحديد الزمني لهذه المعركه بإعتقاد حاخامات
    اليهود هو عام الألفين والثمان من ميلاد المسيح، وبحسب هذا الأعتقاد الروحي في الكتاب المقدس الذي لايخلو من التحريف في كل آن وزمان وكما في معتقدهم لاسيما أن معركة ( هرمجدون ) سيدور رحاها في فلسطين الى بلاد الرافدين وشبه الجزيره عند إنحسار نهر الفرات عن جبل الذهب وهـــــرمـجدون تعني ( هر /جبل في فلسطين ، مجيدون /واد بين فلسطين وسوريا ) وبا لأشاره الى ما سبق ذكره بلا شك أن التحديد الزمني لهذه المعركه
    سيتواكب مع تطور العصر ايد لوجياً وتكتيك عسكري وبحسب هذا الأعتقاد المختزل عند يهود العالم وأنه و لابد من تصفية حسابهم مع المسلمين في المستقبل القريب ولطالما أن المعركه (هرمجدون )في القريب فقد سعت دولة اسـرائيل منذ القدم على أن تحتاز المرتبه الأولى في الشرق الأوسط إستعداداً لهذه المعركه باذله كل الجهد من أجل بناء مؤسسه عسكريه ضخمه ذات تكنلوج إستراتيجي مميز بل وأستخدمت وما زالت تستخدم الحرب الأيدلوجيه معتبره أن هذا النوع من الحرب الفكريه هي الرابط الوحيد للتخلص من سلبيات أي حرب ٌمضت ناظرة بعين الأعتبار الى الدول التي سادت العالم ولكن سرعان ماانهارت تلك الدول بسبب تهميشها لدور الغزو الفكري ،فدولة اسـرائيل عملت ومن قبل أربعون عاماً إلى يومنا هذا على زيادة نفقة التعليم بما يعادل 95% في المؤسسة التعليمية
    من نفقة وزارات التعليم في العالم من أجل تخريج مالا يقل عن مائة طالب في الألف بـــراءة إخــتــراع رأس كل عام تختلف براءة بعضاتهم البعض و إنما جميعها تنبع من منابع الفكر الصهيوني وتصب على بحر العقيده الإسلاميه ( التي غذت المسلمين بروح الجهاد ورخص الحياة الدنيا وبينت حقيقة وجود الأنسان على كامل وجه ) ،،فلهذا أجتهدت الحكومات الأسرائيله على مدار الزمن بغرس الفكر الخطل المساوئ في أفئدة المسلمين
    كالبث الأعلامي لنشر الإباحه الجنسيه والترخيص في خدماته ليس فقط إنما أستخدمت جميع الوسائل المعنويه والماديه في سياستها الأيدلوجيه وغرس ألثقافه الصهيونيه داخل المجتمعات العربيه قاصدة نزع الوازع الجهادي في الشباب المسلم ، حتى لايتسنى لروح الجهاد الأسلاميه أن تتصاعد إبان خوض الحروب كما خاضه المسلمون في الماضي وبالأخص هذه المعركه التي يزعمونها كما سبق ذكره من أجل السيطره على العالم ونهاية ماجاء به محمد القرشي (ص) فـــــــــــــمــــن الـيـــهـــود الـــمبـــتـــدأ ومن الـــمســـلـــمــون
    ســـيأتــي الــــخـــبــــــــــر !!!!!!!!!!!!!!!!!!
    فلابد أن لكل مبتدأخبر ،،لطالما أن المسلمون يعيشون تحت وطأة التفكك والصراع الطائفي المذهبي في هذه الأيام
    ويتصاعد كل يوم وهاهم كما نراهم في الواقع فرق وأحزاب إستحوذ عليهم الشيطان حتى غفلوا عن المخطط الأســرائــيــلـي من الفرات إلى النيل فأولئك الســـنــه الذين لايعرفون من الجهاد والعده سوى تكثيف اللحيه ورفع الثوب فوق القدمين وتحريم لبس البنطال أصابهم داء التقليد الأعمى إضافةً إلى الغزو السرطاني الفكري الأسـرائيلي وفي الغالب تكفير وتبديع وتفسيق يسرعون إلى المنابر لتبيين خطر الشيعه فوق خطر اليهود أوليس أن يكون بني الأسلام منصفاً ويتسائل الجميع دون التعصب الأعمى عن اولئك الشيعه الذين قهروا جيشاً كان لايقهر بمعتقد العروش العربيه وماهم الإ فئة قليلة تمركزت في جنوب لبنان وعَرفوا العالم أجمع من اسرائيل ألم يأن لأهل السنه ترك الجاهلية والكف عن تحريض عامة الناس ضد المسلمين الشيعه والأبتعاد عن نشر الكتب الزائفه والمشوهة لمعتقدات الشيعه والتحد ث عن خطر الكيان الصهيوني الذي يعدهم بالغد باستعمار بلدان المسلمين ،،لاسيما أن رجال الدين السنه في الغالب اليوم وحسب المشاهده علماء ورجال سلطه طائعين حتى ولو جار أمير المؤمنين فأفضل الجهاد في سبيل الله ( تحريم لبس البنطال ….الخ ) إلى هنا كفى كفى تزييفاً عن الحقيقه فالشمس لاتحجب بغربال !!!فإن لم تستيقظوا يا علماء السنه من نومكم فلم تزدادوا إلا خبالا وبئس لقوم اتبعوكم فما أنتم إلا كعقول ربات الحجال خدم لذوي السمو والأماره وأصحاب الفخامه تفتون الأمراء بما يسرهم لاما يضرهم تميلون مع هواهم ولهوهم أينما مال وما هم إلا الوديعه الغير مباشره التي أودعتهم مخططات الإستعمار اليهودي للنيل من الإسلام أو نسيتم يا علمائنا الإجلاء دوركم في التغيير وأنتم كما تزعمون ورثة الأنبياء فماأنتم الإ كالذي نقضــــت غـــز لــهـــا …………………………………..
    وها هم اليهود يزحفون يوماًبعد يوم وبلا شك بوجود فضيلتكم سيفتتح لهم الباب العربي بمصراعيه
    ويسير الخبر عندكم جار ومجرور لا محل له من الإعراب في النحو الجهادي
    وما وراء الــــخــــبــــر مصير البلدان العربيه ا لمبني للمجهول
    اللهم تغمد شهداء الجنوب اللبناني بواسع رحمتك الذين ضربوا أروع مثل في الجهاد الإسلامي وأعادوا للإسلام
    مجده ومكانته الأولى فشكراً لشهداء حزب الله اللبناني اولئك الــرحـــال إلــى جـــنــا ت الـــخـــلـــو د…..

    اللهم أرنا الحــق حــقاً ،،وأرزقنا إتباعه………………………….
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-10
  5. abo3abed

    abo3abed عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    194
    الإعجاب :
    0
    اسمح لي اخي الكريم ان اقول لك ان في كلامك هذا كثيرا من التضليل وقليلا من المنطق ولوراجعت موضوعك لاكتشفت انك لست الا عميلا يخدم اعداء الامة دون علمة انك على ماقدرماحذرت من الخطر المحدق بهذه الامة من عدولايرحم بقدر مالامسناانك من خلال موضوعك هذا لاتدعي الاالى مزيدا من الفرق باسلوب محترف هداك الله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-05-10
  7. الكيماوي علي

    الكيماوي علي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-07
    المشاركات:
    882
    الإعجاب :
    0
    أهل السنه والجماعه أطهر خلق الله الموجودين على وجه الارض وأكثر توحيدا لله عز وجل وهم السد المنيع والمجاهدين الحقيقيين الذين يقفون أمام الصهاينه والنصارى وما أراك الا أنسان قد غفلت أو تغافلت دور أهل السنه والجماعه لغرض في نفسك فلم تكن منصفا ابدا نسيت أن المجاهدين في فلسطين سنه والمجاهدين في افغانستان سنه والمجاهدين في العراق سنه وبطولاتهم يعلمها العدوا قبل الصديق تجاهلت كل هذا ولم ترى الا بطولات حزب الله ان جاز لنا أن نسميها بطولات
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-13
  9. الحسام البيضاني

    الحسام البيضاني عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-22
    المشاركات:
    102
    الإعجاب :
    0
    مع المادة كما ورت بارك الله فيك أخي الكيماوي علي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-05-19
  11. سيلان

    سيلان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-15
    المشاركات:
    665
    الإعجاب :
    0
    [frame="12 50"]http://www.ye1.org/vb/showthread.php?t=223876[/frame]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-05-20
  13. ابن حميَر

    ابن حميَر قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-01-01
    المشاركات:
    13,178
    الإعجاب :
    1,077
    بدأت تتكلم عن معركة هرمجدون وما يعده الصهاينة والصليبيين الى ان بدأت تنحرف بموضوعك الى أهل السٌنَة والجماعة: من انت وماذا تريد: اراك نزلت على علماء اهل السنة والجماعة:: اراك تٌمجَد الاثناء عشرية ومافعلوه بلبنان وكيف جلبو الدمار للبنان وياليتة مانطق حسن نصر الله عندما قال لو كنت اعلم بأن العدو الصهيوني سيفعل ما فعل ما كنت اقدمت على هذه العملية................................

    اذهب الى العراق وترى بأم عينيك من هو المجاهد ومن هو العميل: اضن كلامي واضح ولا يحتاج الى توضيح: اضن ان التعبير قد خانك من الذي يجهد بالعراق من الذي يجاهد في افغانستان من ومن ومن ومن ومن: عجيب ان ينتهي موضوعك على هذا النحو من السلبية
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-06-11
  15. معاذ قحطان

    معاذ قحطان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-04
    المشاركات:
    2,433
    الإعجاب :
    9


    هل تعتقد ان موت الشيعة شهادة هاهاهاها مساكين
    (وبدا لهم من الله ما لم يكونوا يحتسبون )
    ما علمتم اننا نحرص على التحذير منكم اكثر من اليهود
    اليهودي واضح بدينه
    لاكن الرافضي يتكلم بسم الاسلام وهو يسلخ من الداخل ماله من الاسلام الى الاسم
    ثم دعك من هذا الهراء المكشوف بين اسرائيل وجنوب لبنان
    مسرحية واضحة يعرفها العوام السنه قبل اهل العلم منهم
    ماذا عمل حزب الات في فلسطين اين دوره واين دور ايران
    لماذا ساكته؟؟؟
    لأن المؤامرة التي تنسج بين كبار اليهود وكفرة كبار الشيعة
    واضحة
    واما مسرحية حزب الات في جنوب لبنان قامت اسرائل لتلميع حزب الات
    حتى يتعاطف معه جهال السنة من العوام ويرون انه واجه اليهود
    وهذه محاوله فاشلة للجمع بين السنه والشيعه
    ووالله لا نجتمع مع من يسبون امنا عائشة ويكفرون الصحابة ابو بكر وعمر وغيرهم ابدا
    فهذا مبدأ نلقا الله به شهداء
    ونلقاكم به في يوم ليس ببعيد عند الله لنعيد معكم الكرة
    لماذا جعلت( الخبر في 2008م لا محل له من الإعراب عند المسلمون الــسنـّـه)
    اين الشيعة في 2008 في هذه المعركة هرمجدون الملحمة الكبرى .
    وكانك تعتقد ان الشيعه في صف اليهود حينئذٍ
    لا عجب هذا ما عرفوا به مدارالتاريخ خونه
     

مشاركة هذه الصفحة