الملكية والجمهورية

الكاتب : صابر   المشاهدات : 984   الردود : 18    ‏2002-10-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-04
  1. صابر

    صابر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    بعد مرور اربعين سنة على ما تسمى بالثورة أو الجمهورية هناك بعض التساؤلات التي تفرض نفسها :
    1 - هل كانت هذه الثورة ضرورة حتمية وشرعية ام انها تمرد و خروج على ولي الأمر ؟
    2 - هل جاءت بخير أم بشر ؟
    3 - هل ما حدث من تغييرات في الشكل الظاهري للمجتمع صاحبه تغيير جوهري فيه ؟
    4 - هل هذا التغيير يعود بسبب هذه الثورة أم أنه تغيير طبيعي قدري كان سيكون بثورة أو بدون ثورة كما هو حاصل في كثير من الدول المجاورة ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-04
  3. شخص عادي

    شخص عادي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-09-03
    المشاركات:
    290
    الإعجاب :
    0
    صابر: ما هو رأيك انت ؟؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-04
  5. صابر

    صابر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    الرأي

    رأي الجماعة لا تشقى البلاد به ... رغم الخلاف ورأي الفرد يشقيها


    شكر للشخص الغير عادي ... احب أن اسمع رأيك أولا ورأي بقية الأخوة

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-05
  7. التائهون

    التائهون عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-09-12
    المشاركات:
    324
    الإعجاب :
    0
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-10-05
  9. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    طالما تكفل بها العسكر ..فالنتيجة معروفة ...سجون ..فقر..جهل ..مرض....

    رحم الله الإمام
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-10-06
  11. التائهون

    التائهون عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-09-12
    المشاركات:
    324
    الإعجاب :
    0
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-11-10
  13. صابر

    صابر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    عودة

    ما رأيكم ... بعد الأحداث الأخيرة الفضيحة الأخيرة ؟
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-11-10
  15. الشبامي

    الشبامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,440
    الإعجاب :
    0
    .

    كان يحكم اليمن أمام واحد واليوم يحكمونها ألف أمام!!!!!!




    .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-11-10
  17. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    هل سمعت عن دولة كان نظامها جمهوري وتحول إلى ملكي؟ هذه حدثت في دولتين فقط هي إسبانيا ودولة في امريكا الجنوبية لا أذكر اسمها.. ولم تتحول هاتين الدولتين إلا بعد أن سحبت جميع الصلاحيات من الملك.. وبقي الحكم في يد الشعب.

    أما عن حكم بيت حميد الدين لليمن فهو كان أسوأ حكم عرفه التاريخ اليمني..
    الإمام يحيى بن محمد حميد الدين.. كان أسوأهم على الإطلاق.. لما عرف عنه بشدة بخله وجهلة بالسياسة.. وعدم اقترابه من الشعب.. طوال فترة حكمه لم يخرج من صنعاء إلا مرّة واحدة خرج إلى حمّام دمت للاستحمام.. ويكفي أنه لم يسمح للشركات الأجنبية بالتنقيب عن النفط.. بينما الدول المجاورة في شبه الجزيرة العربية بدأت تستقبل شركات النفط العالمية للتنقيب عن النفط.. تخيل لو أن الملك عبد العزيز آل سعود سلك مسلك إمامنا الغبي يحيى حميد الدين كان كيف هو حالهم اليوم.. ولو أن هذا الإمام وافق على نزول الشركات في اليمن وظهر النفط في تلك الأيام كان كيف هو حالنا اليوم.. وهل كان الشعب اليمني قام بالثورة على بيت حميد الدين؟!

    الإمام أحمد.. طاغية بما للكلمة من معنى فهو الذي وطد حكم أبيه , ولكنه كان أفضل من أبيه.. فقد وافق على تكوين بعض واحدات الجيش وكان أولها ( فوج البدر) واشترى بعض الأسلحة وعبد طريق صنعاء الحديدة.
    اشتهر هذا الإمام الطاغية بحب تنكيله للأحرار.. كان لا يحب أن يسمع كلمة واحدة تعارض رايه حتى من أقرب المقربين إليه.. يكفي أنه عاد من رحلته العلاجية في إيطاليا بسبب موافقة البدر على إنشاء مجلس وطني يتكون هذا المجلس من اليمنيين القحطانيين..
    وأعتقد أن الكثير منكم قرأ قصة عودته من إيطاليا.. عندما وصل إلى ميناء الحديدة.. والخطاب الناري الذي ألقاه.. وملاحقته للشيخ حسين بن ناصر الأحمر وابنه حميد.. بسبب موقفهم الداعم للبدر.

    أما الإمام البدر فكان أفضلهم لأنه كان عنده نية للإصلاحات.. لكن الذي عجل بقيام الثورة هو خطابه الذي ألقاه بعد وفاة والده.. وهدد أنه سوف يضرب بيد من حديدد كل من يخالف رأيه.. وأنه سوف يسلك الخط الذي سلكه والده.. ما كان يعيبه هو انه كان ضعيف شخصية.

    أما الحكم الجمهوري.. فهو الأفضل لو كان الاستقرار موجود..
    السلال حكم اليمن من عام 1962م إلى عام 1967م فترة كانت من أسوأ الفترات التي مرت بها اليمن.. خمس سنوات من الحرب الأهلية.

    عبد الرحمن الإرياني.. من عام 67م إلى 74م أتى على أنقاض الحرب الأهلية.. لم يبني جيش ولم يعمر وطن.. أفضل ميزة كانت أنه حكم مدني.

    إبراهيم محمد الحمدي.. من عام 74م إلى 77م أفضل رئيس يحكم اليمن على الإطلاق.. ولو أنه كان حكم عسكري.. ولكن يكفيه أنه كان يحب اليمن وشعبه بصدق.. الرشوة اختفت في عهدة.. أنشأ اللجنة العلياء للتصحيح.. وكم نحن بحاجة إليها اليوم.
    قتل رحمه الله ولم يترك لأولاده شيء.. كانوا حتى فترة قريبة يسكنوا بيتاً بالإيجار!

    أحمد حسين الغشمي.. من عام 77 حتى عام 78.. لا تجوز على الميت إلا الرحمة!

    علي عبد الله صالح.. من عام 1978م حتى عام .... !
    تحققت في عهده إنجازات عظيمة.. كانت حلم لكل يمني !
    1- بناء سد مأرب.. وإن كان تقرر بناءه في وقت زيارة الشيخ زايد بن سلطان لليمن في عهد الرئيس الحمدي رحمه الله.. وتأجل بناءه بسبب خلافات قبلية في محافظة مأرب.
    2- استخراج النفط
    3- الوحدة
    4- المحافظة على الوحدة ودحر الانفصاليين.. ودفن الحزب الاشتراكي.
    هذه أهم الإنجازات.. وسيبكم من الديمقراطية والتعددية الحزبية.. لن أتحدث عنها.. لأنني سوف أدخل في مهاترات مع فرقة حسب الله.. أنا في غنى عنها خصوصاً ونحن الآن نعيش نفحات الشهر الكريم.

    ما يعيبه.. تكريس القبلية..ودفع رواتب للمشايخ.. التهاون مع اللصوص المقربين منه.. عدم محاربة الرشوة.. عدم الجدية في الحد من انتشار الفساد المالي وإلا داري.. التهاون مع المخربين وعدم الضرب بيد من حديد لكل من يسيء لليمن .. عدم محاربة شجرة القات وانتشارها بشكل غير معقول.
    هذا ما عندي وإن كان عند فرقة حسب الله شيء يضيفوه وأنا متأكد أن في جعبتهم الكثير الكثير الكثير !
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-11-10
  19. التائهون

    التائهون عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-09-12
    المشاركات:
    324
    الإعجاب :
    0
    إبراهيم محمد الحمدي.. من عام 74م إلى 77م أفضل رئيس يحكم اليمن على الإطلاق.. ولو أنه كان حكم عسكري.. ولكن يكفيه أنه كان يحب اليمن وشعبه بصدق.. الرشوة اختفت في عهدة.. أنشأ اللجنة العلياء للتصحيح.. وكم نحن بحاجة إليها اليوم.
    قتل رحمه الله ولم يترك لأولاده شيء.. كانوا حتى فترة قريبة يسكنوا بيتاً بالإيجار!



    1- بناء سد مأرب.. وإن كان تقرر بناءه في وقت زيارة الشيخ زايد بن سلطان لليمن في عهد الرئيس الحمدي رحمه الله.. وتأجل بناءه بسبب خلافات قبلية في محافظة مأرب.
    2- استخراج النفط
    3- الوحدة



    سؤالي إلى كل ذي عقل هو .
    ماذا لو أن الحزب الإشتراكي لم يمد يده للوحده وتنازل عن السلطه ؟
    هل كان ال الأحمر سيستطيعون تحقيق الوحده ؟
    أنا لا أدافع عن الإشتراكي لكن الحقيقه يجب قولها ؟





    .

    ما يعيبه.. تكريس القبلية..ودفع رواتب للمشايخ.. التهاون مع اللصوص المقربين منه.. عدم محاربة الرشوة.. عدم الجدية في الحد من انتشار الفساد المالي وإلا داري.. التهاون مع المخربين وعدم الضرب بيد من حديد لكل من يسيء لليمن .. عدم محاربة شجرة القات وانتشارها بشكل غير معقول.
    هذا ما عندي وإن كان عند فرقة حسب الله شيء يضيفوه وأنا متأكد أن في جعبتهم الكثير الكثير الكثير ! [/B][/QUOTE]







    وهل هذه السلبيات قليله في نضرك يابصير ؟
    قبليه ( غجريه )
    أمن لايوجد ٠٠٠ زيرو
    خزينة الدوله رواتب للمشايخ
    التهاون مع اللصوص أصبحت حكومه كلها لصوص من الأسره المالكه
    الرشوه ٩٩٪ من موضفيهم مرتشون .
    الفاسدون لايحاربون انفسهم .
    والمنحرفين أيضاً هم أنفسهم الفاسدون الذين توليهم حكومة ((((( أبو نواس )))))
    أما الحديث عن القات فلاداعي للخوض فيها يكفي أن أقول لكم شئ واحد .
    أيام المرحوم إبراهيم الحمدي بدأ الناس بإقتلاع الشجره الخبيثه .
    أما المدافع عن السلطان فما هو كما قال احد الصالحين .
    إلا منافق خبيث من أولياء
    الشيطان علفوه حتى حرفوه
    وأرضعوه حتى أخضعوه
    وأشبعوه حتى أسكتوه
    فهو يدافع عنها ويواليها
    ويسبح بحمدها
    ولايزال لسانه ملوثاً يذكر أفضالها ليل نهار .
     

مشاركة هذه الصفحة