الثوره في غرفه الانعاش ونحن من قتلها ولانريد الاعتراف ابدا

الكاتب : ابوعلي الجلال   المشاهدات : 524   الردود : 2    ‏2007-05-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-06
  1. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,846
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحم الرحيم

    نعم اليمن كان لها ثورتها التي علق اليمنيون اهدافهم واحلامهم بها وقدمت اليمن خيرت ابنائها للخروج من نفق مضلم معتقدين بان الزمن ربما يضحك لهم ولو مره واحده لاكن بعد مرور 44 عام من عمر الثوره هناك تسائل امام من بلغ هذا العمر ولم يعرف الامام ولا حكمه هل فعلا نحن الان في زمن اخر غير القديم الذي عرفه ابائنا واجدادنا
    طبعا يصور الينا ان الحال كان اسواء من الحاضر لاكن مع فارق الزمن فان الحال الان اسواء بكثير من السابق ليس لان الثوره فشلت او ان نظام الامام كان نبراس للنظم العادله بل لان الثوره ماتت وتم الاستيلا عليها بالقوه من المنتفعين والطابور الخامس في النظامين فجردت من اهدافها التي خرجت من اجلها والتي كانت تهدف لتحرر شعبا مقهورا يومها ليجد هذا الشعب نفسه اليوم ليس حرا وليس ثريا ولايتمتع بالعدل ولا يتمتع بالامان ولايتمتع بحقوق المواطنه البسيطه على الاقل مجرد ركام من ملايين البشر تتحكم به اخطبوطات من العيار الثقيل نلبسو ثوب الثوره والملكيه والرجعيه والمشيخه والسلاطين والملوك والاباطره والاقطاعيين والقتله والمجرمون وتحدثوا باسم الثوره واهدافها وهم ابعد مايكون منها خلقا وسمعه واهداف وهم من بقايا الحكم الامامي ومن الطابور الجمهوري الخامس الذي يراهن دايما على الفائده وان قالو غير ذلك بل اسواء بكثير وكثر جدا فقد كان حكم الامام يقوم على الضلم فاستبدلوه بالفوضى وكان الامام لايقيم اي تعليم لاكنهم مسخو التعليم وجعلوه اشبه باسم بلامعنى وجهل مطبق لمرتاديه يخرج اسواء ممادخل وكان حكم الامام يقيم الحدود بالقوه وبشكل
    فض لارعاب الناس فماكان منهم الى ان جعلوا البلاد برمتها بلاعدل ولاقانون غابه يتصارع فيها الكل من اجل كل شي لايوجد في اليمن اي شي مستثنى من الصراع سوا على المناصب والمشيخات القديمه والاراضي والاموال والسلطه والوظيفه حتى رتب الجيش تمنح في احيان كثيره لهذه المعايير ولاتمت بصله لاي تدريب عسكري يذكر وهذا مايبرر عجز جيش الثوره الذي كان جيشها سابقا واقامها يعجز في حسم تمرد الحوتي بل وكان اكثر عجزا في ازمه حنيش وشاهدناه بالعين المجرده في حينه لاكنه قوي وقوي جدا في جلد المواطنيين وتدمير ممتلكاتهم وماكثر قواتهم في النقاط وهم يسلبون المواطن قوت يومه كاتاوه مرور باسم الثوره وباسم القانون فقد استبدل جيش احمد الى جيش ابواحمد بل ان نظام الرهائن الامامي اعيد طرحه وتطبيقه فقد كانت الرهائن للامام وكانت تدرس وتتعلم اليوم الرهائن في كل مكان في سجون المشائخ الخاصه على راسهم شيخ البرلمان كبير القوم
    في ممارسه الديمقراطيه الثوريه التي يعرفها الى هو وليس كما نعرفها نحن اوعرفها جورج واشنطن لاسمح الله وايضا
    في سجون قاده الجيش الخاصه وفي سجون رجال الامن الخاصه والمملوكه لهم اب عن جد نعم لم يبقى من الثوره غير الاسم حتى الوحده اليمنيه التي كانت حلم ودفع من اجلها ملايين الشهدا ونضال 30 عام هي الاخرى مسخت وحولت الى كابوس بعد ان انتضر اليمانيون خيراتها لاعوام وراهنوا العالم عليها فاذا بها تتحول الى وبا عليهم من فقر وجوع وفوضى والاف القتلى لتكون بذلك مشروع يضاف الى جمله مشاريعنا الفاشله بعد ان كنا قاب قوسين اوادنى من تحقيق حلمنا الكبير في تغيير التاريخ فاذا بالتاريخ يغيرنا ويجعلنا مجرد مسخ لانمك اكثر من اغاني كاذبه واعلام كاذب نردده امام الاخرين علهم يسمعونا وربما يفهمون ونسوق عليهم اكاذيبنا رغم اننا محاطين بنظم دكتاتوريه في اتجاهاتنا الاربعه لاكن مواطنيهم افضل منا والفارق بيننا وبينهم هو عمر ثورتنا 44 عام بالتمام والكمال لنتمكن حتى من انصل الى مستواهم على الاقل
    وبرغم هذه الحقيقه المره الى اننا لازلنا مصرين بالكذب باننا حققنا منجزات ومنجزات كبيره تفوق منجزات فرنسا وبريطانيا في النورماندي رغم ابتلاعنا لمعونات العالم الى بطوننا التي لم تشبع لما لا المهم ان نصر اننا منتصرون رغم اننا مهزومون ومن قرح يقرح وهذه هي اغنيتنا الاخيره الجديده القديمه التي حفضنها ولانريد حتى تغييرها بل نضعها في قواميس الادب والحكمه اليمانيه
    وعلا الدنيا السلام
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-06
  3. صفي ضياء

    صفي ضياء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-31
    المشاركات:
    1,104
    الإعجاب :
    0
    العزيز أبوعلي الجلال كلامك هذا يستحق أن يكتب بماء الذهب كونه قرأة فاحصة ماحصة تنبيء بإنصاف عقل راسخ متزن مايبشر بخير لوسمع منه
    ومجاراة لما ذكرت فقد ذكر صحفي غربي أن مايجري في اليمن حاليا عبارة عن ثورة مضادة للثورة التي قامت في 1962م ولكونها بحسبه عجزت عن تحقيق الأهداف التي قامت من أجلها حتى بعد مرور45عام على الثورة كان بروز خط مضاد للنظام مع التوجهات الجمهورية لتوريث الحكم لنجل صالح كانت معارضة فئة تعتقد أحقيتها بالحكم بإسنادات دينية في توقيت مناسب وأحتجاجات أقوى مايدفع الشارع اليمني يعقد مقارنات بين الوضعين وإمكانية تكرار أدوار لثوار جدد في عهد جديد
    ولكني أعتقد أن الغايات السياسية أبعد ماتكون لأصراره على تكويناته الأيدلوجية وعدم تبنيه خطاب يعالج قضايا الشعب بقدر مايهم النخب التي تعنيها الحفاظ على الحريات والأقليات
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-06
  5. المازق

    المازق قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    3,696
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز 44 عام حكم الامام -- و44 عام عمر الجمهورية -- اي المجموع 88 عام الى متى ومن قبل ذلك 1200 عام حكمة طائفة واحدة -- اي لاتغير من الطائفة الى الامام البيت واليوم الاسرة وهم هم نفس الاشخاص ومن مكان واحد فقط تغيرت الادوار-----------
    علينا دراسة ذلك والخوض فية بجد ولانخاف -
     

مشاركة هذه الصفحة