في الذكرى الأربعينية : ما أشبه الليلة بالبارحة !ّ!!!!!ّ!!

الكاتب : thoyazan   المشاهدات : 543   الردود : 5    ‏2002-10-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-02
  1. thoyazan

    thoyazan عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    116
    الإعجاب :
    0
    في الذكرى الأربعينية : ما أشبه الليلة بالبارحةّ !!!!!!




    أتذكرين يا[ سعاد ]

    غداة كنا نأكل القديد في شعابنا

    ننام ملئ جفن حبنا

    على ثرى الفقيد ؟


    أتذكرين يا[ سعاد]

    حديثنا

    و ضحكتين تقطعان سهدنا الشريد

    نغض طرفنا عن المسافرين

    و نقطف الأسى باكورة السنين

    دجىً يسيح في ظلامنا ...

    بــ ( هل أتى ...)

    و لات حين موقد القصيد ْ ؟؟!!


    أتذكرين يا [سعاد]

    قيثارة ً مكسورة الفؤاد ...

    و روضة ً نسجتِها بقلبك الوليد ْ

    لعاشق ٍ .... يجندل الكماة

    و يحمل الفؤاد في يديه ..للبعيد

    إليك يا سعاد ْ


    ...أتذكرين !!

    غداة جدتي تضاحك المساء

    و يرقص الضياء في حديثها السعيد

    عن عاشقين

    عني و عن خرابش السنين

    تخط موتنا

    و موت حبنا ابتداء ْ....

    و عالم ٌ جديدْ ؟؟!!


    أتذكرين يا[ سعاد] ...

    مرّت سنون اربعون

    ما زلت أبصر المهاجرين يقطعون

    رحى الدجى براحة الأنين ْ

    و يرقدون

    كأمسنا الحزين ِ ...في شتائهم

    كحبنا المدين ْ !!

    مرّت سنون أربعون

    مازلت أبصر الرعاة وا لجياع

    و كلب جارنا الهزيل

    و كف ّ [ آمنه ] ...

    تخيط صدعنا بمبضع الضياع

    و توقظ الظعين !!!!


    أتذكرين يا[ سعاد] ..

    غداة شد قبضتيه تحملان سيفنا المباد ْ

    و تفلقان دهرنا الحزين ساعة الحداد

    و صار كل فرقٍ - يا سعاد -

    كطود حزننا المضمخ .... الكليل ْ

    و عبرة ً

    على رفات أمسنا تسيل

    لتشهد السنون ....

    مرت هنـــــــــــــــــــاك أربعون !!!!


    أتذكرين

    كم غشنا القريب - يا سعاد -

    بغنوة ٍ ركيكة الشعور

    و صورة ٍ مقرورة الزناد

    كم غرنا [ابن آوى ]... حين رحنا للصلاة

    و دم ُّ أمسنا من شدقه اللعين

    ينبي التياعنا بفجرنا المصيد ْ

    و نحن كالطيور في عريشنا

    نمد وديان الأسى بدمعنا .... لتورق الوهاد ْ ..!!!


    أتذكرين " حِزْيَزاً " تضمد الجراح

    و قطرةً بريئة ً تراق في الثرى المباح

    أتذكرين ْ ؟

    و جلجل المذيع , و المنافقون :

    قد أفلح المناضلون ...!!!!

    فأظلم النهار في ظلامنا .... و استشهد الصباح !!!!!!!!


    أتذكرين ْ

    يوم استفقنا ... كاعتيادنا الكئيب ْ

    و ثورة الجياع و المهاجرين

    مكتومةٌ بسلة الفاشست من مناضلين

    و ستة ٍ من الكلام ..

    كاحتلام عاهر ٍ ... سجين ْ ؟!


    أتذكرين دم ّ شعبنا المراق

    و جارنا

    و كم بكينا لحظة المليك غادر البلاد ْ

    إالى جراحنا ...

    و أسدل الفراق ؟؟؟


    مرّت سنون أربعون

    و الثائرون

    يباطحون غينا

    و يشربون .....!!

    حتى نظل في دموعنا .... مسافرين

    و تأفل السنون !!!

    مرت قروووووووون

    و شعبنا

    أرجوحة من البلى ...يشدها من فوقها المجون

    و ستة ٌ من الكلام في كلامنا المصون

    تخدر الصباح , في مسائنا .....

    و تمضي أربعون !!!!!




    ذووووووووووووووووو يزن

    27/9/2002



    حاشية __ ( 1 ) __




    إلـــــــــــــى [ أنا ] :

    اود لو أظل طول عمري

    أذرف الدموع

    و أرقب الجموع و المسافرين ..

    و أرقب العراة , و الغفاة , و الجياع ....

    ليشهد الزمان و المكان و القدر ....

    و يشهد الأصيل , و البكور , و السحر

    و يشهد القلم ....

    كم غشنا [ ابن آوى ] يا سعاد ...

    و هد حبنا الجميـــــــــل , و انسيابنا

    كم هدّ جرحنا

    أود يا [ سعاد ]

    أن أقذف الضحى بجزمتي ...

    أن أصفع الدجى بقبضتي ّ تحملان بؤسنا الشديد ْ

    اود يا [ سعاد ] ...

    أن التقط بكفك الصغير جمرتين

    من الأسى
    أشوي على صدريهما الصفيق ...

    وجبهةًً تضيئ من بترولنا

    لأبصر الطريق ....

    طريق بيتنا الجميل يا [ سعاد ]

    أتذكرين بيتنا العتيق

    و آية ً , تعويذة لحبنا من الحسود

    منسوجةً بكفك الرقيق

    يا [ سعاد ]

    أتذكريــــــــــــــــــــن ..!!!!

    أود , لو أود , لو أكون ْ

    أن لا أكون .. أن أعيش ْ....

    أن أجمع الشتات ْ

    و أركب الرياح , و الصياح , و الرفات ...

    و أعلن المجيئ ْ

    على أسنة الرماح

    على أسنة الرماح ....

    و نلتقي هناك ..... يا [ سعاد ] !!!


    ذووووو يزن ... 29/9/2002

    للجميع الحب :( :( :( :( :( ... و لي وحدي أنا كل الحزَن !!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-02
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    بداية هو ترحيب بأديب غالي بهامة " ذو يزن " ..
    فارس الماضي متجسد في حاضر اليوم .. أديب متميز ..وحروف تعانق السحب ..
    ابداعاً ونقاء ..
    فألف مرحب مضمخة بالياسمين ...
    وباقة ورد تهدى بين يدي حضورك الكريم ..
    ولكم طال الإنتظار لحرفك ..المشرق ..ولوحاتك الرائعة ..
    ================أتذكرين يا[ سعاد ]

    غداة كنا نأكل القديد في شعابنا

    ننام ملئ جفن حبنا

    على ثرى الفقيد ؟
    --------------
    إختيار كلمة " القديد "
    في تذكير بقساوة الماضي ..
    " إنما أنا ابن امراة كانت تأكل القديد بمكة "
    رفعها نور هذه الدنيا رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
    رسم لوحة البؤس القديم والليالي الموقدة بأنين الجوعى .
    -----------------



    أتذكرين يا[ سعاد]

    حديثنا

    و ضحكتين تقطعان سهدنا الشريد

    نغض طرفنا عن المسافرين

    و نقطف الأسى باكورة السنين

    دجىً يسيح في ظلامنا ...

    بــ ( هل أتى ...)

    و لات حين موقد القصيد ْ ؟؟!!
    ---------
    ما أروع التأمل :):)
    ----------

    أتذكرين يا [سعاد]

    قيثارة ً مكسورة الفؤاد ...

    و روضة ً نسجتِها بقلبك الوليد ْ

    لعاشق ٍ .... يجندل الكماة

    و يحمل الفؤاد في يديه ..للبعيد

    إليك يا سعاد ْ


    ...أتذكرين !!

    غداة جدتي تضاحك المساء

    و يرقص الضياء في حديثها السعيد

    عن عاشقين

    عني و عن خرابش السنين

    تخط موتنا

    و موت حبنا ابتداء ْ....

    و عالم ٌ جديدْ ؟؟!!
    ------------------------


    أتذكرين يا[ سعاد] ...

    مرّت سنون اربعون

    ما زلت أبصر المهاجرين يقطعون

    رحى الدجى براحة الأنين ْ

    و يرقدون

    كأمسنا الحزين ِ ...في شتائهم

    كحبنا المدين ْ !!

    مرّت سنون أربعون

    مازلت أبصر الرعاة وا لجياع

    و كلب جارنا الهزيل

    و كف ّ [ آمنه ] ...

    تخيط صدعنا بمبضع الضياع

    و توقظ الظعين !!!!
    --------------
    هنا موسم الحصاد وبروز لمحات المشهد وتجليات الموقف
    40 عاماً زرعنا فيها بذور الأمل ممزوجة بحبات عرق جبين الثورة
    سقيناها بدماء القلوب الطاهرة وظللناها بالأرواح
    ليأتي موسم الحصاد ونجدها كان لم تغن بالامس ..
    هل تراه أصابها صاعق الليل وبرد السماء
    ام تناولتها أيدي اللصوص !!
    ---------------------------------


    أتذكرين يا[ سعاد] ..

    غداة شد قبضتيه تحملان سيفنا المباد ْ

    و تفلقان دهرنا الحزين ساعة الحداد

    و صار كل فرقٍ - يا سعاد -

    كطود حزننا المضمخ .... الكليل ْ

    و عبرة ً

    على رفات أمسنا تسيل

    لتشهد السنون ....

    مرت هنـــــــــــــــــــاك أربعون !!!!


    أتذكرين

    كم غشنا القريب - يا سعاد -

    بغنوة ٍ ركيكة الشعور

    و صورة ٍ مقرورة الزناد

    كم غرنا [ابن آوى ]... حين رحنا للصلاة

    و دم ُّ أمسنا من شدقه اللعين

    ينبي التياعنا بفجرنا المصيد ْ

    و نحن كالطيور في عريشنا

    نمد وديان الأسى بدمعنا .... لتورق الوهاد ْ ..!!!


    أتذكرين " حِزْيَزاً " تضمد الجراح

    و قطرةً بريئة ً تراق في الثرى المباح

    أتذكرين ْ ؟

    و جلجل المذيع , و المنافقون :

    قد أفلح المناضلون ...!!!!

    فأظلم النهار في ظلامنا .... و استشهد الصباح !!!!!!!!
    ---------------
    :(:( سقونا سراب الإعلام
    وصحونا على خاوي البطون ..
    تباً للصوص ما أقسى أفئدتهم احجارة متجمدة بين الضلوع !!
    -------------------------


    أتذكرين ْ

    يوم استفقنا ... كاعتيادنا الكئيب ْ

    و ثورة الجياع و المهاجرين

    مكتومةٌ بسلة الفاشست من مناضلين

    و ستة ٍ من الكلام ..

    كاحتلام عاهر ٍ ... سجين ْ ؟!


    أتذكرين دم ّ شعبنا المراق

    و جارنا

    و كم بكينا لحظة المليك غادر البلاد ْ

    إالى جراحنا ...

    و أسدل الفراق ؟؟؟


    مرّت سنون أربعون

    و الثائرون

    يباطحون غينا

    و يشربون .....!!

    حتى نظل في دموعنا .... مسافرين

    و تأفل السنون !!!

    مرت قروووووووون

    و شعبنا

    أرجوحة من البلى ...يشدها من فوقها المجون

    و ستة ٌ من الكلام في كلامنا المصون

    تخدر الصباح , في مسائنا .....

    و تمضي أربعون !!!!!




    ذووووووووووووووووو يزن

    27/9/2002



    حاشية __ ( 1 ) __




    إلـــــــــــــى [ أنا ] :

    اود لو أظل طول عمري

    أذرف الدموع

    و أرقب الجموع و المسافرين ..

    و أرقب العراة , و الغفاة , و الجياع ....

    ليشهد الزمان و المكان و القدر ....

    و يشهد الأصيل , و البكور , و السحر

    و يشهد القلم ....

    كم غشنا [ ابن آوى ] يا سعاد ...

    و هد حبنا الجميـــــــــل , و انسيابنا

    كم هدّ جرحنا

    أود يا [ سعاد ]

    أن أقذف الضحى بجزمتي ...

    أن أصفع الدجى بقبضتي ّ تحملان بؤسنا الشديد ْ

    اود يا [ سعاد ] ...

    أن التقط بكفك الصغير جمرتين

    من الأسى
    أشوي على صدريهما الصفيق ...

    وجبهةًً تضيئ من بترولنا

    لأبصر الطريق ....

    طريق بيتنا الجميل يا [ سعاد ]

    أتذكرين بيتنا العتيق

    و آية ً , تعويذة لحبنا من الحسود

    منسوجةً بكفك الرقيق

    يا [ سعاد ]

    أتذكريــــــــــــــــــــن ..!!!!

    أود , لو أود , لو أكون ْ

    أن لا أكون .. أن أعيش ْ....

    أن أجمع الشتات ْ

    و أركب الرياح , و الصياح , و الرفات ...

    و أعلن المجيئ ْ

    على أسنة الرماح

    على أسنة الرماح ....

    و نلتقي هناك ..... يا [ سعاد ] !!!


    ذووووو يزن ... 29/9/2002

    للجميع الحب ... و لي وحدي أنا كل الحزَن

    ----------
    ذوووو يزن بدماء قلوبنا رسمت لوحاتك الرائعة تنبض بالحياة ...
    وتتخللها أرواحنا حائمة حولها في " أربعينية " سوداء مظلمة ..

    كل التقدير لحرفك أيها الشاعر القدير المبدع ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-10-02
  5. عبير محمد 2002

    عبير محمد 2002 عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-01
    المشاركات:
    18
    الإعجاب :
    0
    thoyazan

    ايها القرصان الاسمر

    ياملكا من ملوك الضلال .........

    عندما تكتب .. تهتز الدنيا ... وعندما تحزن .. تبكي السماء

    انت من قال فيه الشاعر :

    طويل النجـــــاد طويــل العمــاد
    * * * * * * * * * * * * * * * * * * * طويل القنـــاة ، طويل السنــان
    حديد اللحـــاظ ، حديـــد ، الحفـاظ
    * * * * * * * * * * * * * * * * * * * حديــــد الحســام حديـــد الجنـان



    قصيدتك آيه في الجمال والبلاغة :) :)

    وشهادتي فيك مجروحة يا اخي ...


    عبير محمد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-10-03
  7. thoyazan

    thoyazan عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    116
    الإعجاب :
    0
    الأخ الصراري .... مرت سنون على المرة الأخيرة :)

    لا أدري كيف أنهي الحديث معك , غير أني سأبتدؤه بالشكر ... فعند الترمذي [ من لا يشكر الناس لا يشكره الله ] ...
    عزيزي الصراري , الزنبقات السود كلها في قلبي , و الدجى من حزني , و
    قطعة من دمعي كفيلة ٌ أن تغرق النور بالآه .... لكنها ستغدو ذات يوم سيل العرم !!

    أولئك البائعون جراحنا بين أفخاذ الغواني في ليالي اللون الأحمر سيتآكلهم حظهم العاثر ... و الحق يطل برأسه من ثقب ٍ في قمقم .. و ويل ٌ للمترفيمن من يوم ِ قد اقترب .. فقد فتح اليوم أمام حزني فضاءٌ له باب , باطنه مضمخ ٌ بالقهر ..و ظاهره شاهر ٌ كل قذيفة من الحرمان , الاعتلال في سني ألمي الطويــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلة .... و آن الآن !!

    الأخت عبير : كالغيث أنت ِ ... تنزلين على قلب المحب كالرحمة , و تلمسين جواه كالعفو ... هكذا انتِ ............ في قلب المحب :)

    لكم كلكم الحب ... و لي بمفردي أنا ... طوفان الحزن !!

    ذووو يزن
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-10-03
  9. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    مرحبا باليراع الناضج !!


    اود لو أظل طول عمري

    أذرف الدموع

    و أرقب الجموع و المسافرين ..

    و أرقب العراة , و الغفاة , و الجياع ....

    ليشهد الزمان و المكان و القدر ....

    و يشهد الأصيل , و البكور , و السحر

    و يشهد القلم ....

    كم غشنا [ ابن آوى ] يا سعاد ...




    شاعرنا المبدع / ذو يزن ..

    ملء قلوبنا نرحب فيك ومع روحك تحلق أرواحنا في سماوت المجد حيث يكون للمعنى سحرا وللحرف نورا ، حللت أهلا ونزلت سهلا ..

    لك خالص الود .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-10-03
  11. thoyazan

    thoyazan عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    116
    الإعجاب :
    0
    العزيز درهم :
    أشكر لك كلامك الجميل ........ و أخشى أن أصير يوماً ما كلاً عليكم ...
    غير أني سأرحل قبل الدجى إن أرقني الإسفار ....
    لكم الحب
    و لي بمفردي انا طوفان احزانِ !!!

    ذووو يزن
     

مشاركة هذه الصفحة