بيان السيد يحي الحوثي عن الحرب في اليمن 5/5/2007

الكاتب : abdullah1   المشاهدات : 607   الردود : 3    ‏2007-05-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-05
  1. abdullah1

    abdullah1 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-12
    المشاركات:
    309
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ردا من السلطة في اليمن على مبادراتنا للوصول إلى حلول سلمية، فقد شن الطييران الحربي هجماته الهمجية على القرى والمدن في صعدة، فأمطرها بقنابل الدمارن مستهدفا قتل المواطنين العزل كعادته
    هذا وقدرد الأخوة على هذه الهجمات باستعادة موقع دخفش في ال عمار،
    كما قرأنا في بعض المواقع إدانة للجنة الدولية للصليب الأحمر لإخواننا في صعدة بسسبب ماتعرض له مجموعة من الهلال الأحمر اليمني على الطريق إلى باقم، وقد ورد الخبر مغلفا بغلاف التضليل الرسمي المعهود
    وقد بحثت عن الخبرن واتصلت بمسؤلين في اللجنة الدولية في اليمن، وكان من قبلهم النفي القاطع لاتهام إخواننا في صعدة بما حصل، على القافلة المذكورة، علما بأن الهلال الأحمر اليمني مجموعة غير محايدة، ومشحونة بالجواسيس لصالح الظالمين
    ولم يقدموا للمواطنين أي خدمة منذ ثلاث سنوات، وإنما بداوا يغلفون أنفسهم بغلاف اللجنة الدولية ليستطيعوا الدخول الى مناطق لمعرفتها،وإطلاع الجيش على من فيها، مع مايقومون به من قتل الجرحى، في سياراتهم أثناء نقلهم إلى المستشفى،وقد استخدم الجيش شعار الهلال الأحمر للدخول إلى العديد من المناطق وكنت قد نصحت مسؤلي اللجنة الدولية بالعمل بعيدا عن الهلال الأحمر اليمني، وأرشدتهم إلى التواصل مع إخواني مباشرة للتعاون معهم، والعمل باستقلالية، وقد حصل غير ذلك،بأن جعلوا واحدا منهم يركب مع قافلة الهلال الأحمر، مؤكدا ان السلطات هي من قام باطلاق النار على القافلة، لئلا تصل المعونات إلى أهلنا، وأطفالنا هناك، والعالم يعرف أن السلطة تفرض حصارا على عموم صعدة
    كما ان اصحاب السلطة قد استولوا على قافلة مشابهة في نشور العام الماضي
    وإليكم إعلان اللجنة الدولية، في موقعهم الأصلي
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    اليمن : هجوم على قافلة مساعدات لجمعية الهلال الأحمر اليمني واللجنة الدولية للصليب الأحمر في شمال البلاد
    جنيف/ صنعاء (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) – في الثاني من مايو/أيار، تعرضت قافلة من المساعدات الإنسانية للجنة الدولية للصليب الأحمر وجمعية الهلال الأحمر اليمني لنيران كثيفة في منطقة الصيفي إلى حوالي 18كم شمال مدينة صعدة في شمال اليمن . وكانت القافلة التي تضم 15 شاحنة تنقل مواد الإغاثة الطارئة إلى 560 عائلة نازحة في مديرية باقم، وتبرز عليها بوضوح شارة الهلال الأحمر.


    وكان في القافلة ساعة الهجوم موظف من اللجنة الدولية و 40 متطوعاً من جمعية الهلال الأحمر اليمني وقد جرح متطوعان من الجمعية وتمت معالجتهما في مدينة صعدة.

    ولا تملك اللجنة الدولية بعد أية معلومات بشأن سبب الهجوم. وتسعى بعثتها في اليمن إلى معرفة المزيد عن هذا الحادث.

    إن مثل هذا الهجوم يعرض العمل الإنساني الحيوي للخطر. وتدين اللجنة الدولية للصليب الأحمر كل الهجمات التي تستهدف المدنيين ومنهم العاملين في المجال الإنساني. فبموجب القانون الدولي الإنساني يجب احترام جميع الذين يشاركون في أعمال الإغاثة وحمايتهم. ويجب أن تتخذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين سلامتهم وضمان حرية تحركاتهم.

    هذا ويعمل مندوب من اللجنة الدولية ومركزه في صعدة بتعاون وثيق مع فرع الهلال الأحمر اليمني من أجل تأمين تلبية الاحتياجات الأكثر إلحاحاً للمتضررين من القتال الدائر. وتقدَم إلى المقيمين والنازحين المساعدات الطارئة من حصر وصفائح ماء وفرش وبطانيات وصابون. وقد استفادت حتى الآن من هذه المساعدات أكثر من 3270 عائلة (أي حوالي 000 23 شخص).

    للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال
    بالسيدة Eman Moanqar بعثة اللجنة الدولية، صنعاء، الهاتف: 7873 46 9671+ أو 343 944 711 967+
    أو بالسيدة Dorothea Krimitsas، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 2590 730 22 41+ أو 9318 251 79 41+
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-06
  3. نرجس

    نرجس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-06-20
    المشاركات:
    353
    الإعجاب :
    0
    مبادرة

    حلول سلميه

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-06
  5. دمنة خدير

    دمنة خدير عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-03-22
    المشاركات:
    433
    الإعجاب :
    0
    الله ينصر الحق واهله ويخذل البطل وجنده والله المستعان
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-05-07
  7. بنت السيف

    بنت السيف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-09
    المشاركات:
    1,108
    الإعجاب :
    0
    ذكرتني يا اخ abdullah 1 بمبادرة الملك عبدالله بن عبد العزيز عندما قدم المبادره وكان رد شارون إجتياح غزه وقتل الفلسطينيين وهذا ما قام به المسماء خطأًَ فارس العرب بدلا من ان يوقف سفك الدماء الزكيه يرد بقصف طيرانه علي من المفروض انه حاميهم ولاكن الطمع والإجرام اعموا بصيرته لاحولي ولي قوه إلا بالله
     

مشاركة هذه الصفحة