الطعام الصحي يؤخر اعراض الشيخوخة

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 2,819   الردود : 0    ‏2002-10-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-02
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    [​IMG] وجبة متوازنة غنية بالبروتينات والفيتامينات تحفظ للجسم نضارته


    الطعام الصحي يؤخر اعراض الشيخوخة


    المتخصصون في طب الشيخوخة يؤكدون ان تناول الاسماك ومنتجات الالبان واللحوم الخالية من الدهون ضروري للحفاظ على حيوية الجسم.

    ميدل ايست اونلاين
    واشنطن - أفاد علماء مختصون أن نوعية الأطعمة التي يتناولها الإنسان تؤثر على إصابته بالشيخوخة المبكرة وظهور أعراضها في مرحلة الشباب.

    وناقش العلماء في مؤتمر الجمعية الأميركية لطب الشيخوخة في بوسطن الطرق الفعالة في تأخير بوادر الشيخوخة وإبطاء ظهور أعراضها، ومنها تناول الغذاء الصحي الذي يمثل جزءا أساسيا في أهم الطرق المتبعة لتخفيف بروز التجاعيد.

    وأوضح هؤلاء أن تناول الأسماك مثلا يساعد أعضاء الجسم على القيام بوظائفها بالشكل المناسب وذلك لغناها بالأحماض الدهنية من نوع أوميغا-3 التي تقلل تلف الخلايا وتحافظ على شكلها وتحمي الشرايين وكريات الدم الحمراء وأنسجة الجسم بشكل عام.

    وأشار الخبراء إلى أن اللحوم الحمراء الخالية من الدهون تعتبر المصدر الوحيد لمادة "ل-كارنيتين" الغذائية التي غالبا ما يفتقدها الأشخاص النباتيون او الذين يتبعون انظمة التخسيس النباتية حيث تسمح هذه المادة بمعالجة الدهون بصورة أكثر فعالية وتمنع تراكمها وإصابة الجسم بالسمنة.

    ويرى الأخصائيون أن الحليب ومشتقاته من الأطعمة قليلة الدسم تحتوي على مواد غذائية تحمي أغشية الخلايا وتقوي العظام، إضافة إلى الحبوب الكاملة الغنية بعنصر المغنيسيوم الضروري لتنظيم ضربات القلب والمحافظة على قوة العظام وسلامتها, لذلك فمن المطلوب تناول هذه الأطعمة الحيوية والمواظبة عليها للاستمتاع بحياة سعيدة وصحية وطويلة أيضا.

    وقال العلماء أن الأنواع الخالية من الدسم سواء من اللحوم أو الألبان تعتبر من الأطعمة الصحية المهمة لجميع الناس حتى للأشخاص الراغبين في تخفيف أوزانهم، إذ يكون إنقاص الوزن أصعب كثيرا مع نقص العناصر الغذائية المهمة.
     

مشاركة هذه الصفحة