ياعرب اين أنتمو د: عبد الرحمن بارود

الكاتب : الحسام   المشاهدات : 452   الردود : 1    ‏2002-10-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-10-02
  1. الحسام

    الحسام عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-22
    المشاركات:
    982
    الإعجاب :
    0
    د: عبد الرحمن بارود
    24/7/1423
    01/10/2002



    يا عُرْبُ.. أين أَنْتُمـو؟ أَمــا لكـــمْ عَيْنٌ تَرَى؟

    أَمــــَا لديكمو ســـوى: (أَداْنَ) ثم (اسْتَنْكَراْ)؟

    أليسَ فــي قــامـوسكمْ لَفْـظُ (غَزَاْ)و( حـــَرَّرَاْ)

    المشـرقـــانِ أَجـــْدَبـا والمــغربـــانِ أَقْفـــــَرا

    تـــُرى َلمـن أَعْــدَدْتُمـو هـذا السِّلاحَ الأخْطـَرا ؟

    مـِثْلُ الجــرادِ كثــــرةً إِذاغـــــزا واسْتَنْســــرا

    مـُعـَسْكـــراً مُعَسْكــَراً وعــَنْبَـــــراً فَعَنْبـــــــَرا

    مــَرَّتْ حجافِــلُ الغــُزا ةِ فــــوقَـــه ومــــادَرَى

    لا غُصـْنَ زيتــــونٍ ولا حــَفْنَـةَ رمــــل حَـــرَّرا

    رأيتُ سَيْـــفَ عــــــَنْتَرٍ ضِرامـــُها تَسَعَّــــــرا ؟

    أَيْنَ المــــَدافِـــعُ التـــي تَدُكُّ مـــــَنْ تَجَبـــــــَّرا؟

    سَدَدْتمــــــو أَفْواهـــَها بالجــِبسِ كيـــلا تَزْأَرا

    هــذا السٍّلاح جـاءكـــمْ مُـهَــــلَّلاً مـكـــــــبِّــــرا

    مــــا زِلْتُمـو تَسْقُونـــَه مـنـــوِِّمـــــاً مُـــخَـــدِّرا

    نَــــمْ هانـئاً ..نَمْ هانئاً فَنـَامَ حَتـــــَّى شَــــخَّرا

    أَلا تـــَرَوْنَ لَحْمــَنـــا يُهـدىَ لأهـــلِ خَيْبـَرا؟

    مـُخـــَرَّقاً مُحــــَرَّقــاً مـُمـَــــزَّقـاً مـُبَعْثـــَرا؟

    كــمْ طِفْلَةٍ مـا أ كْمَلَتْ في العُـمْرِ إِلا أَشــْهُرا!

    قــد خَضَّبَتْ دمـاؤهـا سَرِيرَهــــا المــُعَطـَّرا

    كــم مـِنْ أَبٍ لماَّ رأَى أولادَهُ تَسـَمــــــــَّرا!

    تُلـــَمُّ أَشــْلاءُ ابْنــِــــهِ وبنتـــــــــِه لتُقبــــــرا

    مـَنْ للحقيرِ ابْنُ الحقيـ ـر قد طغىَ واستكبَرا؟

    بـالميركــافـا وفانتومٍ وبــالأَباتْشـَيْ سَيْطــَرا

    إِنْ مُصْبِحــاً أو مُمْسيـاً أَوْ مـُقْبـلاً أو مُـدْبـِــــرا

    أُريـدُ مـِدْفَعـــاً أَخــيْ ولا أُريــــــدُ سُكــــــَّرا

    فـــَدَاْوِ عَظْمـــَنــاَ بـــه يــــا سَيِّديْ ليُجـْبـــــَرا

    زَكـُّوا سـِلاحـاً قد ثوىَ فـي كَهْفِـهِ مُقَنْطـــــــَرا

    فـإنَّ في زَكــــــاتِــــهِ حــقـــــاً لنــــا مُـقَـرَّرا

    يا حارِسيْ حـُدودِنــا مـن تَحْرُسـونَ ياتُرى؟

    بِكـُمْ فِلَسْطـــنُ غــَدَتْ للشَّعْب ســجْنـــاً أَكبرا

    والسِّــجْنُ صار مَسْلَخاً والســِلْكُ صارَ مَنْحَــراَ

    حَبْــلاً عـلى أَعْناقِنــــا لِشَنْقِنـــــا مُشَرْشـــــَراَ

    أَنــا أخـول يـا أَخـــيْ وَجـــدّتيْ أُمُّ القُـــــرَى

    فكـنْ ظَــهيْرِي..لاتكنْ فيِ ظَهْرِ شعبي خِنْجَراَ

    فيــا أَبيْ ويــا أخـــيْ ويـا شقيقــيْ الأكبــرا

    أَجــِزْ صَوَارِخـاً أَجـِزْ مــَدافعــــــاً لِتَعْبـــــُرا

    حتــى أُحِيْل ِيركـافـا شـارونَ كَوْماً أحْمـرا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-10-07
  3. رباع

    رباع عضو

    التسجيل :
    ‏2000-12-05
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    0
    ((( هذا حال كل الشعوب المغلوبه على امرها )))

    أخي الدكتور عبد الرحمن با رود
    ====================
    احسنت وجزاك الله خير على التعبير الشعري ولكن اعتقد ان الميت ما ينتظر منه الجواب ولا الحركه
    ومن المفروظ ان يكون صيوان للعزاء في حكام آخر ومان؟؟؟
    ======================= رباع اليمن =======================
     

مشاركة هذه الصفحة