أخلاقيات غربية .. ومجتمعنا

الكاتب : عبدالله جسار   المشاهدات : 1,948   الردود : 42    ‏2007-05-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-02
  1. عبدالله جسار

    عبدالله جسار أسير الشوق مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-09
    المشاركات:
    33,818
    الإعجاب :
    202
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2006
    أنهيت ذاك الفيلم الأمريكي الذي شدني لمتابعة تفاصيله واستغرقت في تفكيرٍ عميق ....
    كانت قصته حول إمرأةٍ مرتبطةٍ بصديقٍ لها وينوون الإقدام على الزواج _ رغم أنهم متزوجون إن
    جاز لنا تسميتهم كذلك _ ,, وبإحدى الليالي وقعت تلك الفتاة في علاقةٍ عابرةٍ مع مديرها في العمل ..
    بعد أسبوعين ثبت أنها حامل !!
    تصاعدت الأحداث ,, فمديرها بالعمل يتحدث عن فحصٍ طبي يثبت لمن الولد .. أما رفيقها الأصلي
    فكان رأيه من منطقٍ آخر : .. لا داعي للفحص ,, سنسألها هي ؟؟ إن أرادت البقاء معي وطفلها ,,
    أو تذهب معك .. ؟؟!!!!
    بقيمنا وعاداتنا نحن .. كلهم أخطأؤوا وأجرموا ,, أما بقيمهم وعاداتهم فلا خطأ من قبل أي طرف !!
    ولأن الأمر أوضح من الخوض فيه فلست بصدد مقارنةٍ بين قيمنا ومبادئنا ضد قيمهم ..

    تذكرت أحوالنا وقيمنا نحن .. وكيف سنتعامل مع إشكالٍ أبسط من هذا ....
    دعوات عديدة نسمعها دوما لأن نتعلم من الغرب .. وبشتى المجالات ,, ولهذه الدعوات ما يبررها أحيانا
    وفي بعض المجالات كالعلمي والتقني .. أما الإجتماعي ,, فهي ليست سوى نذير شؤمٍ ودعوى خراب ..
    فبرغم التتشظي والتفتت والإنهزامية التي تجتاح مجتمعاتنا والسير نحو الهاوية _ في أشد الرؤى تشاؤما _
    نظل بعيدين عن مجتمعٍ .. إستقر حقا في الهاوية !!!!

    يميز مجتمعاتنا ألفةٌ وتناغم ,, مشاعر جميلة ,, وذوقٌ إجتماعي نخشى إنحلاله ....
    وعلاقة الجار بجاره بالقرى والمدن الصغيرة تستحق الإهتمام بها والتركيز عليها حقا ...
    بصنعاء .. عاصمة اليمن ,, تحولت كثير من الشوارع لنسخةٍ غير مرغوبٍ بها من التموذج المتغرب _
    إذ لم نصل بعد للغربي _ فالجار لم يعد يعي من جاره غير الإسم !!!!
    بينما وبالمدن والقرى التي لم يصلها الزحف بعد .. لا زال الجار يعرف كل شيءٍ عن جاره .. بما في ذلك
    أحيانا أدق التفاصيل ,, ولا زال الجار أقرب من الأخ والصديق البعيد .. ولا زالت الحميمية الرائعة بين
    الجيران والتي تبدو بأوضح تفاصيلها في المناسبات الإجتماعية كالموت والمرض والأعراس ...
    قيمة إجتماعية حق لنا الخوف عليها والقلق على تلاشيها ...
    في أول تقرير رئاسي تم عرضه على الرئيس الأمريكي الحالي وببداية فترة رئاسته ,, تعرض الجزء الخاص
    بالشرق الأوسط لأمور عدة ,, يهمنا منها تلك الفقرة التي تحدثت عن إغراق المجتمعات العربية في فوضى فكرية !!
    أتت نتيجةً لذاك السيل المنهمر من المعلومات بشتى أنواعها ,, قنوات فضائية .. إنترنت .. و إلخ !!
    لا أعني بذلك إيماني بنظرية المؤامرة بقدر ما يهمني الحديث عن أمرٍ واضحٍ لا لبس فيه ,, فهم مسؤولون عن ما يحدث لنا
    لكن مسؤوليتنا أشد وأنكى !!!!
    ولو إقتربنا أكثر من المجتمع الأساسي والأصغر .. الأسرة .. لرأينا عقدا يوشك أن ينفرط !!!
    في المجتمعات العربية يبدو الحال قريبا من بعضه وإن كان هناك شيءٌ من التمايز فهو بسيط ,, ما يأخذه الشباب من الغرب
    في تصرفاتهم .. سواءا من الأفلام أو الإنترنت أو الفضائيات .. يعدل ويفوق ما يأخذونه من أسرتهم ومجتمعهم ,,
    وهو أمرٌ يعني بوضوح أننا نسعى لنفس مصير القيم والأخلاقيات الغربية ..
    لا بد من أن تقف هذه الأمة ضد تلاشي قيمها وإحدى أهم أسباب قوتها ..
    وهذه الوقفة تبدأ كبدايتنا مع كل مشاكلنا التي أصببح حلها واحدا مللنا سماعه ,,
    الأسرة التي لا بد من أن تغرس بذهن أبنائها وعيا وتفكيرا سليما وإحتراما وتقديرا لقيمنا وأخلاقنا وأعني بذلك
    الصائب منها لا غير ,, ثم يأتي دور المدرسة .. الساعد الثاني في بناء مجتمعٍ قوي ,, ولا أخفيكم أن الحديث عن المدرسة
    يحتاج لموضوعٍ مفرد بها ..
    الإعلام يقف وقفةً سيئةً تماما ,, فأقل ما يقال عن ما يحدث بحقنا إعلاميا أنه حرب .. ومن طرفٍ واحد ,, وهي ليست
    كالحب من طرفٍ واحد تحمل غالبا الجيد للطرف الآخر ..

    أخشى على هذه الأمة إنفراط عقدها !!!!!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-02
  3. عبدالله جسار

    عبدالله جسار أسير الشوق مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-09
    المشاركات:
    33,818
    الإعجاب :
    202
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2006
    أنهيت ذاك الفيلم الأمريكي الذي شدني لمتابعة تفاصيله واستغرقت في تفكيرٍ عميق ....
    كانت قصته حول إمرأةٍ مرتبطةٍ بصديقٍ لها وينوون الإقدام على الزواج _ رغم أنهم متزوجون إن
    جاز لنا تسميتهم كذلك _ ,, وبإحدى الليالي وقعت تلك الفتاة في علاقةٍ عابرةٍ مع مديرها في العمل ..
    بعد أسبوعين ثبت أنها حامل !!
    تصاعدت الأحداث ,, فمديرها بالعمل يتحدث عن فحصٍ طبي يثبت لمن الولد .. أما رفيقها الأصلي
    فكان رأيه من منطقٍ آخر : .. لا داعي للفحص ,, سنسألها هي ؟؟ إن أرادت البقاء معي وطفلها ,,
    أو تذهب معك .. ؟؟!!!!
    بقيمنا وعاداتنا نحن .. كلهم أخطأؤوا وأجرموا ,, أما بقيمهم وعاداتهم فلا خطأ من قبل أي طرف !!
    ولأن الأمر أوضح من الخوض فيه فلست بصدد مقارنةٍ بين قيمنا ومبادئنا ضد قيمهم ..

    تذكرت أحوالنا وقيمنا نحن .. وكيف سنتعامل مع إشكالٍ أبسط من هذا ....
    دعوات عديدة نسمعها دوما لأن نتعلم من الغرب .. وبشتى المجالات ,, ولهذه الدعوات ما يبررها أحيانا
    وفي بعض المجالات كالعلمي والتقني .. أما الإجتماعي ,, فهي ليست سوى نذير شؤمٍ ودعوى خراب ..
    فبرغم التتشظي والتفتت والإنهزامية التي تجتاح مجتمعاتنا والسير نحو الهاوية _ في أشد الرؤى تشاؤما _
    نظل بعيدين عن مجتمعٍ .. إستقر حقا في الهاوية !!!!

    يميز مجتمعاتنا ألفةٌ وتناغم ,, مشاعر جميلة ,, وذوقٌ إجتماعي نخشى إنحلاله ....
    وعلاقة الجار بجاره بالقرى والمدن الصغيرة تستحق الإهتمام بها والتركيز عليها حقا ...
    بصنعاء .. عاصمة اليمن ,, تحولت كثير من الشوارع لنسخةٍ غير مرغوبٍ بها من التموذج المتغرب _
    إذ لم نصل بعد للغربي _ فالجار لم يعد يعي من جاره غير الإسم !!!!
    بينما وبالمدن والقرى التي لم يصلها الزحف بعد .. لا زال الجار يعرف كل شيءٍ عن جاره .. بما في ذلك
    أحيانا أدق التفاصيل ,, ولا زال الجار أقرب من الأخ والصديق البعيد .. ولا زالت الحميمية الرائعة بين
    الجيران والتي تبدو بأوضح تفاصيلها في المناسبات الإجتماعية كالموت والمرض والأعراس ...
    قيمة إجتماعية حق لنا الخوف عليها والقلق على تلاشيها ...
    في أول تقرير رئاسي تم عرضه على الرئيس الأمريكي الحالي وببداية فترة رئاسته ,, تعرض الجزء الخاص
    بالشرق الأوسط لأمور عدة ,, يهمنا منها تلك الفقرة التي تحدثت عن إغراق المجتمعات العربية في فوضى فكرية !!
    أتت نتيجةً لذاك السيل المنهمر من المعلومات بشتى أنواعها ,, قنوات فضائية .. إنترنت .. و إلخ !!
    لا أعني بذلك إيماني بنظرية المؤامرة بقدر ما يهمني الحديث عن أمرٍ واضحٍ لا لبس فيه ,, فهم مسؤولون عن ما يحدث لنا
    لكن مسؤوليتنا أشد وأنكى !!!!
    ولو إقتربنا أكثر من المجتمع الأساسي والأصغر .. الأسرة .. لرأينا عقدا يوشك أن ينفرط !!!
    في المجتمعات العربية يبدو الحال قريبا من بعضه وإن كان هناك شيءٌ من التمايز فهو بسيط ,, ما يأخذه الشباب من الغرب
    في تصرفاتهم .. سواءا من الأفلام أو الإنترنت أو الفضائيات .. يعدل ويفوق ما يأخذونه من أسرتهم ومجتمعهم ,,
    وهو أمرٌ يعني بوضوح أننا نسعى لنفس مصير القيم والأخلاقيات الغربية ..
    لا بد من أن تقف هذه الأمة ضد تلاشي قيمها وإحدى أهم أسباب قوتها ..
    وهذه الوقفة تبدأ كبدايتنا مع كل مشاكلنا التي أصببح حلها واحدا مللنا سماعه ,,
    الأسرة التي لا بد من أن تغرس بذهن أبنائها وعيا وتفكيرا سليما وإحتراما وتقديرا لقيمنا وأخلاقنا وأعني بذلك
    الصائب منها لا غير ,, ثم يأتي دور المدرسة .. الساعد الثاني في بناء مجتمعٍ قوي ,, ولا أخفيكم أن الحديث عن المدرسة
    يحتاج لموضوعٍ مفرد بها ..
    الإعلام يقف وقفةً سيئةً تماما ,, فأقل ما يقال عن ما يحدث بحقنا إعلاميا أنه حرب .. ومن طرفٍ واحد ,, وهي ليست
    كالحب من طرفٍ واحد تحمل غالبا الجيد للطرف الآخر ..

    أخشى على هذه الأمة إنفراط عقدها !!!!!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-02
  5. عبدالله جسار

    عبدالله جسار أسير الشوق مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-09
    المشاركات:
    33,818
    الإعجاب :
    202
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2006
    أنهيت ذاك الفيلم الأمريكي الذي شدني لمتابعة تفاصيله واستغرقت في تفكيرٍ عميق ....
    كانت قصته حول إمرأةٍ مرتبطةٍ بصديقٍ لها وينوون الإقدام على الزواج _ رغم أنهم متزوجون إن
    جاز لنا تسميتهم كذلك _ ,, وبإحدى الليالي وقعت تلك الفتاة في علاقةٍ عابرةٍ مع مديرها في العمل ..
    بعد أسبوعين ثبت أنها حامل !!
    تصاعدت الأحداث ,, فمديرها بالعمل يتحدث عن فحصٍ طبي يثبت لمن الولد .. أما رفيقها الأصلي
    فكان رأيه من منطقٍ آخر : .. لا داعي للفحص ,, سنسألها هي ؟؟ إن أرادت البقاء معي وطفلها ,,
    أو تذهب معك .. ؟؟!!!!
    بقيمنا وعاداتنا نحن .. كلهم أخطأؤوا وأجرموا ,, أما بقيمهم وعاداتهم فلا خطأ من قبل أي طرف !!
    ولأن الأمر أوضح من الخوض فيه فلست بصدد مقارنةٍ بين قيمنا ومبادئنا ضد قيمهم ..

    تذكرت أحوالنا وقيمنا نحن .. وكيف سنتعامل مع إشكالٍ أبسط من هذا ....
    دعوات عديدة نسمعها دوما لأن نتعلم من الغرب .. وبشتى المجالات ,, ولهذه الدعوات ما يبررها أحيانا
    وفي بعض المجالات كالعلمي والتقني .. أما الإجتماعي ,, فهي ليست سوى نذير شؤمٍ ودعوى خراب ..
    فبرغم التتشظي والتفتت والإنهزامية التي تجتاح مجتمعاتنا والسير نحو الهاوية _ في أشد الرؤى تشاؤما _
    نظل بعيدين عن مجتمعٍ .. إستقر حقا في الهاوية !!!!

    يميز مجتمعاتنا ألفةٌ وتناغم ,, مشاعر جميلة ,, وذوقٌ إجتماعي نخشى إنحلاله ....
    وعلاقة الجار بجاره بالقرى والمدن الصغيرة تستحق الإهتمام بها والتركيز عليها حقا ...
    بصنعاء .. عاصمة اليمن ,, تحولت كثير من الشوارع لنسخةٍ غير مرغوبٍ بها من التموذج المتغرب _
    إذ لم نصل بعد للغربي _ فالجار لم يعد يعي من جاره غير الإسم !!!!
    بينما وبالمدن والقرى التي لم يصلها الزحف بعد .. لا زال الجار يعرف كل شيءٍ عن جاره .. بما في ذلك
    أحيانا أدق التفاصيل ,, ولا زال الجار أقرب من الأخ والصديق البعيد .. ولا زالت الحميمية الرائعة بين
    الجيران والتي تبدو بأوضح تفاصيلها في المناسبات الإجتماعية كالموت والمرض والأعراس ...
    قيمة إجتماعية حق لنا الخوف عليها والقلق على تلاشيها ...
    في أول تقرير رئاسي تم عرضه على الرئيس الأمريكي الحالي وببداية فترة رئاسته ,, تعرض الجزء الخاص
    بالشرق الأوسط لأمور عدة ,, يهمنا منها تلك الفقرة التي تحدثت عن إغراق المجتمعات العربية في فوضى فكرية !!
    أتت نتيجةً لذاك السيل المنهمر من المعلومات بشتى أنواعها ,, قنوات فضائية .. إنترنت .. و إلخ !!
    لا أعني بذلك إيماني بنظرية المؤامرة بقدر ما يهمني الحديث عن أمرٍ واضحٍ لا لبس فيه ,, فهم مسؤولون عن ما يحدث لنا
    لكن مسؤوليتنا أشد وأنكى !!!!
    ولو إقتربنا أكثر من المجتمع الأساسي والأصغر .. الأسرة .. لرأينا عقدا يوشك أن ينفرط !!!
    في المجتمعات العربية يبدو الحال قريبا من بعضه وإن كان هناك شيءٌ من التمايز فهو بسيط ,, ما يأخذه الشباب من الغرب
    في تصرفاتهم .. سواءا من الأفلام أو الإنترنت أو الفضائيات .. يعدل ويفوق ما يأخذونه من أسرتهم ومجتمعهم ,,
    وهو أمرٌ يعني بوضوح أننا نسعى لنفس مصير القيم والأخلاقيات الغربية ..
    لا بد من أن تقف هذه الأمة ضد تلاشي قيمها وإحدى أهم أسباب قوتها ..
    وهذه الوقفة تبدأ كبدايتنا مع كل مشاكلنا التي أصببح حلها واحدا مللنا سماعه ,,
    الأسرة التي لا بد من أن تغرس بذهن أبنائها وعيا وتفكيرا سليما وإحتراما وتقديرا لقيمنا وأخلاقنا وأعني بذلك
    الصائب منها لا غير ,, ثم يأتي دور المدرسة .. الساعد الثاني في بناء مجتمعٍ قوي ,, ولا أخفيكم أن الحديث عن المدرسة
    يحتاج لموضوعٍ مفرد بها ..
    الإعلام يقف وقفةً سيئةً تماما ,, فأقل ما يقال عن ما يحدث بحقنا إعلاميا أنه حرب .. ومن طرفٍ واحد ,, وهي ليست
    كالحب من طرفٍ واحد تحمل غالبا الجيد للطرف الآخر ..

    أخشى على هذه الأمة إنفراط عقدها !!!!!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-05-02
  7. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    كل كلمه قلتها اخي اني معك فيها

    للاسف الانخراط وراء التحضر باي شكل من الاشكال انسى الكثير من الناس الدين والعادات والتقاليد


    وناسف لذالك ولكن بيد شباب مثقف واعي مثلك سنعدي ذالك الامر ولن ينالو منا :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-02
  9. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    كل كلمه قلتها اخي اني معك فيها

    للاسف الانخراط وراء التحضر باي شكل من الاشكال انسى الكثير من الناس الدين والعادات والتقاليد


    وناسف لذالك ولكن بيد شباب مثقف واعي مثلك سنعدي ذالك الامر ولن ينالو منا :)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-05-02
  11. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    كل كلمه قلتها اخي اني معك فيها

    للاسف الانخراط وراء التحضر باي شكل من الاشكال انسى الكثير من الناس الدين والعادات والتقاليد


    وناسف لذالك ولكن بيد شباب مثقف واعي مثلك سنعدي ذالك الامر ولن ينالو منا :)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-05-02
  13. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    الاخ اسير الشوق

    لي عودة لاختلف معك في ما طرحت لكن اتفق معك في اجزاء اخرى ، سوف اعود اليك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-05-02
  15. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    الاخ اسير الشوق

    لي عودة لاختلف معك في ما طرحت لكن اتفق معك في اجزاء اخرى ، سوف اعود اليك
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-05-02
  17. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    الاخ اسير الشوق

    لي عودة لاختلف معك في ما طرحت لكن اتفق معك في اجزاء اخرى ، سوف اعود اليك
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-05-04
  19. noor_103

    noor_103 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-18
    المشاركات:
    2,552
    الإعجاب :
    3
    استغرب !!!


    مع ان الموضوع قم جداً جداً لكن لا اشاهد اى تفاعل معه ولا تثبيت ولا يحزنون!!!

    هل لانه يدعو للمحافظة على الاخلاق والقيم ام ماذا ؟؟؟


    لى عودة لرد على موضوعك أخى القدير اسير الشوق
     

مشاركة هذه الصفحة