آداب الزفاف في السنة المطهرة.. كتاب الكتروني رائع!!!..

الكاتب : جمال العسيري   المشاهدات : 426   الردود : 2    ‏2007-05-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-05-02
  1. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    روابط التنزيل
    http://www.aldoah.com/upload/uploade...1175139589.rar
    أو
    http://www.almeshkat.net/vb/attachme...&postid=309096

    ملاطفة الزوجة عند البناء بها

    يستحب له إذا دخل على زوجته أن يلاطفها، كأن يقدم إليها شيئاً من الشراب ونحوه؛ لحديث أسماء بنت يزيد بن السكن، قالت:

    ((إني قيّنت( [1] ) عائشة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم جئته فدعوته لجلوتها( [2] )، فجاء، فجلس إلى جنبها، فأتي بعُس( [3] ) لبن، فشرب، ثم ناولها النبي صلى الله عليه وسلم فخضت رأسها واستحيت، قالت أسماء: فانتهرتها، وقلت لها: خذي من يد النبي صلى الله عليه وسلم ، قالت: فأخذت، فشربت شيئاً، ثم قال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أعطي تربك( [4] )، قالت أسماء: فقلت: يا رسول الله! بل خذه فاشرب منه ثم ناولنيه من يدك، فأخذه فشرب منه ثم ناولنيه، قالت: فجلست ، ثم وضعته على ركبتي، ثم طفقت أديره وأتبعه بشفتي لأصيب منه شرب النبي صلى الله عليه وسلم، ثم قال لنسوة عندي: ((ناوليهن ))، فقلن: لا نشتهي! فقال صلى الله عليه وسلم: ((لا تجمعن جوعاً وكذباً ))أخرجه أحمد بإسنادين يقوي أحدهما الآخر. والحميدي في مسنده. وله شاهد في الطبراني.

    --------------------------------------------------------------------------------

    ([1] ) أي : زينت.

    ([2] )أي : للنظر إليها مجلوة مكشوفة.

    ([3] ) هو القدح الكبير.

    ([4] ) أي : صديقتك.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-05-02
  3. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    روابط التنزيل
    http://www.aldoah.com/upload/uploade...1175139589.rar
    أو
    http://www.almeshkat.net/vb/attachme...&postid=309096

    ملاطفة الزوجة عند البناء بها

    يستحب له إذا دخل على زوجته أن يلاطفها، كأن يقدم إليها شيئاً من الشراب ونحوه؛ لحديث أسماء بنت يزيد بن السكن، قالت:

    ((إني قيّنت( [1] ) عائشة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم جئته فدعوته لجلوتها( [2] )، فجاء، فجلس إلى جنبها، فأتي بعُس( [3] ) لبن، فشرب، ثم ناولها النبي صلى الله عليه وسلم فخضت رأسها واستحيت، قالت أسماء: فانتهرتها، وقلت لها: خذي من يد النبي صلى الله عليه وسلم ، قالت: فأخذت، فشربت شيئاً، ثم قال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أعطي تربك( [4] )، قالت أسماء: فقلت: يا رسول الله! بل خذه فاشرب منه ثم ناولنيه من يدك، فأخذه فشرب منه ثم ناولنيه، قالت: فجلست ، ثم وضعته على ركبتي، ثم طفقت أديره وأتبعه بشفتي لأصيب منه شرب النبي صلى الله عليه وسلم، ثم قال لنسوة عندي: ((ناوليهن ))، فقلن: لا نشتهي! فقال صلى الله عليه وسلم: ((لا تجمعن جوعاً وكذباً ))أخرجه أحمد بإسنادين يقوي أحدهما الآخر. والحميدي في مسنده. وله شاهد في الطبراني.

    --------------------------------------------------------------------------------

    ([1] ) أي : زينت.

    ([2] )أي : للنظر إليها مجلوة مكشوفة.

    ([3] ) هو القدح الكبير.

    ([4] ) أي : صديقتك.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-05-02
  5. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    روابط التنزيل
    http://www.aldoah.com/upload/uploade...1175139589.rar
    أو
    http://www.almeshkat.net/vb/attachme...&postid=309096

    ملاطفة الزوجة عند البناء بها

    يستحب له إذا دخل على زوجته أن يلاطفها، كأن يقدم إليها شيئاً من الشراب ونحوه؛ لحديث أسماء بنت يزيد بن السكن، قالت:

    ((إني قيّنت( [1] ) عائشة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم جئته فدعوته لجلوتها( [2] )، فجاء، فجلس إلى جنبها، فأتي بعُس( [3] ) لبن، فشرب، ثم ناولها النبي صلى الله عليه وسلم فخضت رأسها واستحيت، قالت أسماء: فانتهرتها، وقلت لها: خذي من يد النبي صلى الله عليه وسلم ، قالت: فأخذت، فشربت شيئاً، ثم قال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أعطي تربك( [4] )، قالت أسماء: فقلت: يا رسول الله! بل خذه فاشرب منه ثم ناولنيه من يدك، فأخذه فشرب منه ثم ناولنيه، قالت: فجلست ، ثم وضعته على ركبتي، ثم طفقت أديره وأتبعه بشفتي لأصيب منه شرب النبي صلى الله عليه وسلم، ثم قال لنسوة عندي: ((ناوليهن ))، فقلن: لا نشتهي! فقال صلى الله عليه وسلم: ((لا تجمعن جوعاً وكذباً ))أخرجه أحمد بإسنادين يقوي أحدهما الآخر. والحميدي في مسنده. وله شاهد في الطبراني.

    --------------------------------------------------------------------------------

    ([1] ) أي : زينت.

    ([2] )أي : للنظر إليها مجلوة مكشوفة.

    ([3] ) هو القدح الكبير.

    ([4] ) أي : صديقتك.
     

مشاركة هذه الصفحة