صراع مع العلمانية ............ حول التفجيرات والتطرف

الكاتب : أبو منار ضياء   المشاهدات : 460   الردود : 4    ‏2007-04-28
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-28
  1. أبو منار ضياء

    أبو منار ضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-20
    المشاركات:
    745
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبعد
    تتابع العطف على ما في خبايا القوم ، لأن ضمائرهم ضمائر غائبة وهم بحاجة لأن يستيقظوا
    قالوا
    أنتم تقومون بالتفجير والتخريب
    هنا يجب أن أقول رسالة عاجلة لمن تحمل راية الدين وانتسب إليها
    لقد وجدت أسباب كثيرة وشوائب في المفاهيم أوجبت تخطي كثير من التصرفات التي عادت على الدين بالسلب والتنقيص وهذه مشكلة
    والأسباب التي أوجبت علينا ما أوجبت هي : ـ
    أولا : الجل وفتور الهمة
    ثانيا : إتباع الهوى
    ثالثا : الغلو في القضايا المعرفية أو الدينية
    رابعا : الوقوف عند الظواهر وعدم تجلي المعاني العامة للدين
    خامسا : التحزبات العصبية لا مطلق التحزبات .
    سادسا : العجب بالنفس والجماعة 0
    سابعا : خصوصية الدين وجعله لطائفة دون طائفة ، أو النجاة مع بني فلان وبني فلان إلى النار0
    هذه كلها مشكلات موجودة أوجبت تداخل في الحياة الفكرية ، والعلمية والدينية للجماعات ، وعلى فرض وجودها لا نحكم الدين الشامل الواسع بشخصيات البتة بل الدين حاكم ومهيمن
    ولنبدأ قصة التفجيرات والهجمات متى بدا ت مع أنني في الحوار موجه للكلام ولست في بعض القضايا بمتبني لها :
    تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر في يوم وفي ساعات وفي سنة وفي مكان معين قامت العملية وإلى اليوم الطبول لم تقف " فرصة يا فرصة ... وإلي فاضي يطبل ... فرصة "
    ذلك اليوم غير التاريخ ، لأن المهين الحقير والوضيع من الشعوب العربية " قالت لا " .. هل سمعتم لها رنين
    ذلك اليوم أديرة طاولة الحوار ، لأن العبيد أولاد العبيد من الشعوب الوضيعة " قالت لا "
    لقد كان الواحد يقف أمام أمريكا راكع خاضع ذليل وبعد الحادث رفع رأسه وقال " لا "
    كل الدول العربية " نعم نعم حاضر طيب موافقين.............. بعد الحادث لا تضغطوا على الشعوب تفجر وتجد مبرر لعملية جديدة مثل الحادي عشر "
    تغيرت الحياة
    نحن مضطهدون في كل الصور والحالات بطريقة مخادعة لذي بصر " ديمقراطية " فجاء أسامة بن لادن فجعل الاضطهاد واضح وبينه للعميان والمضحوك عليهم بأنها ديكتاتورية ، لا تحب الحب والرحمة للشعوب ولا التطور 0
    الغرب متحضر بهيمنته ، ونحن لا ، الغرب يقول قولته " حتى كوبا " وفنزويلا " تقول لا
    وتيمور الشرقية ، وفي كل مكان الكل يقول لا لا لا لا ـ ونحن نـعم نعم نعم ...........فصارت " لا" عزيزة كعزة الحادث الجبار
    فمن صنع التفجير ............ الإسلام ؟؟!!
    ومن صنع الإرهاب والتطرف ................. الإسلام ؟؟!!
    حقكم : حقوق إنسان ، وحق الضعفاء والمستبدين تطرف وإرهاب ، وهذا زمن لنا فيه بيان من رسولنا الكريم
    قتلكم ودماركم حرية وخلاص من الاستبداد وخلاصنا وحريتنا إرهاب وتطرف ...
    في أمريكا قبل الحادث : 95% لا يعرفون عن الإسلام شيء ، في ساعة واحدة بعد صبر لعشرات السنين من الاضطهاد والجوع والقتل
    عرف الشعب كله ما هو الدين وصارت عملية البحث جارية وعشرات الآلف يسلمون ، وعشرات المفكرين يطالبون بحقوق الإسلام والمسلمين ... يا حلوة فين كنتم ، لا بد من لطمة حتى يستيقظ شعب الشهوات والغرور ..
    التفجيرات في العراق يقول المجاهدون في الفلوجة وغيرها
    في السجن زوجتي ، وابني ، وابنتي ، وأختي ، وأمي ، خالتي وكل يوم يغتصبون ؟!!شيء عادي في الشرق الأوسط ومتكرر دائما ، لكن حسك عينك تفعله مع الأمريكان فهم ملائكيون .
    نقول لهذا المسكين لا داعي للمقاومة ، يا محترم ، واذهب للبيت وارتاح ، والأمر سينتهي بعد سنوات أو إلى حين خروجهم من العراق لأنهم يقومون بواجب فلا بد من التضحية معهم !!
    وإياك أن تستنكر لأن الديمقراطية هذه الذي جاءت مع الأمريكان ديمقراطية روحية ومن يفهمها إلا العلمانيون فقط
    فأنتم تفهمون الاغتصاب نوع ممقوت وغير لائق مع أنه تنويع جيد وتلاقح في الحضارات المختلفة؟؟!!!1
    لا تخاف لا تخاف ... نحن " في كراسي النواب الديوثيين " نناقش الموضوع ، والحل قريب ..... التصويت للقاعة يا أشباه الرجال 0
    ثم من صنع كل هذا ... الإسلام ؟؟!!
    والقتال الطائفي في العراق :ـ
    لم يكن هذه القتال موجود ولا يذكر من قبل فمن أحياه لقد تعايش المسلمون مع اليهود والنصارى فعجزوا أن يتعايشوا مع غيرهم من أبناء الملة غريب .........
    فمن صنع القتال والمقاتلة حتى الآن كل هذا ........ الإسلام ؟؟!
    ومن صنع الإرهاب والتفجير والخراب ............... الإسلام ؟؟
    التفجيرات في السعودية :
    نقول للسعودية من عام 1990 أقتلي أهلنا في العراق وفي أفغانستان ، وادعمي الكفر ، ثم أخرجي للناس وقولي معنا معاهدات في التعاون المشترك بين أمريكا !! .
    قتل المسلم وهتك المسلمة ، وزعزعة الأمن والاستقرار حلال ........ وسياسة سليمة وليس له معاهدات دينية أو دولية مع الدولة المجاورة ، وأمريكا نعم لها ؟ّ!!!! كل الحقوق.............
    يا قوم لو مثلا ، أمريكا ضربت اليمن " لو " والسعودية تمدها بالمطارات والنفوذ البحري والجوي والمالي وتمنع الفارين من الحدود وتقتلهم كما فعلت بالفارين في العراق الذين ماتوا في الصحراء ، ويموتون ....
    كيف تروا الأمر أليس من حقنا أن نضرب تلك القواعد وذلك التعاون ونحرر شرفنا وكرامتنا وأرضنا
    لو شعرنا بأح وألمها عرفنا قيمتها ... وعرفنا ألوانها
    يا قوم يا قوم من قتل مليون طفل عراقي في سنوات في الحصار الأول ، ومن يقتلهم في الحصار الثاني
    فهذا نتيجة من صنعها ........ الإسلام ؟!!
    من صنع الإرهاب والتفجيرات ............. الإسلام 0؟؟!!
    حماس إرهاب وتطرف لا بد أن لا يعترف العالم والعملاء والعلمانيون بحقهم لأنه لا حق لهم ، وإذا ضربت إسرائيل بقوتها على المدن والشعب الضعيف ، قالوا حق تدافع عنه ، ؟؟!!!
    كم تمنيت أن أفقد أدبي في الحوار وأشتم لكن ماذا تصنع ليس لك حق.........؟؟!!!
    كل تفجير صنعه الغرب وأمريكا ، كل إرهاب صنعه الكفر والعلمانيون الناضجون من حكام العرب وليس للإسلام يد أو صناعة أو تعزيز 0
    وليس للإسلام إلا مطالبة بحق أو يرد على الباطل ............. وهذا كمان ليس مكفول ولا مكفولة في حرية الحقوق
    اضرب مثالا اختم به " الهند كانت مع روسيا وضد أمريكا وباكستان مع أمريكا راح الروس أمريكا اليوم مع الهند ضد باكستان لماذا .............. لأنها مسلمة
    لا بد من فهم الصراع وفهم حقيقة التعاملات والله يقول {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }البقرة1200
    ليس لك حق أن تفتح معهد أو مركز أو جامعة أو تبقى في المسجد تربي أبنائنا الخير ، وإذا قلت : لي حق قالوا لا حقوق
    وإن طالبت بوقف الجريدة الفلانية ، ومحاكمة الصحفي العلمانية ، أو إغلاق أوكار الزنا ، أو عزل البنات عن الأولاد في الجامعات التي كثر شرها وبلاها تحت بند " لا حقوق " ، قالوا عفوا هذه يضمن لهم حقوق الإنسان
    فمن يفسر لي هذه المجتمعات
    ومع ذلك هناك أمور خرجت عن السيطرة ظهرت فيها ملامح الهوى فهذا صنع الأفراد ، لا منهجية دائمة
    ودمتم سالمين ​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-28
  3. أبو منار ضياء

    أبو منار ضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-20
    المشاركات:
    745
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبعد
    تتابع العطف على ما في خبايا القوم ، لأن ضمائرهم ضمائر غائبة وهم بحاجة لأن يستيقظوا
    قالوا
    أنتم تقومون بالتفجير والتخريب
    هنا يجب أن أقول رسالة عاجلة لمن تحمل راية الدين وانتسب إليها
    لقد وجدت أسباب كثيرة وشوائب في المفاهيم أوجبت تخطي كثير من التصرفات التي عادت على الدين بالسلب والتنقيص وهذه مشكلة
    والأسباب التي أوجبت علينا ما أوجبت هي : ـ
    أولا : الجل وفتور الهمة
    ثانيا : إتباع الهوى
    ثالثا : الغلو في القضايا المعرفية أو الدينية
    رابعا : الوقوف عند الظواهر وعدم تجلي المعاني العامة للدين
    خامسا : التحزبات العصبية لا مطلق التحزبات .
    سادسا : العجب بالنفس والجماعة 0
    سابعا : خصوصية الدين وجعله لطائفة دون طائفة ، أو النجاة مع بني فلان وبني فلان إلى النار0
    هذه كلها مشكلات موجودة أوجبت تداخل في الحياة الفكرية ، والعلمية والدينية للجماعات ، وعلى فرض وجودها لا نحكم الدين الشامل الواسع بشخصيات البتة بل الدين حاكم ومهيمن
    ولنبدأ قصة التفجيرات والهجمات متى بدا ت مع أنني في الحوار موجه للكلام ولست في بعض القضايا بمتبني لها :
    تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر في يوم وفي ساعات وفي سنة وفي مكان معين قامت العملية وإلى اليوم الطبول لم تقف " فرصة يا فرصة ... وإلي فاضي يطبل ... فرصة "
    ذلك اليوم غير التاريخ ، لأن المهين الحقير والوضيع من الشعوب العربية " قالت لا " .. هل سمعتم لها رنين
    ذلك اليوم أديرة طاولة الحوار ، لأن العبيد أولاد العبيد من الشعوب الوضيعة " قالت لا "
    لقد كان الواحد يقف أمام أمريكا راكع خاضع ذليل وبعد الحادث رفع رأسه وقال " لا "
    كل الدول العربية " نعم نعم حاضر طيب موافقين.............. بعد الحادث لا تضغطوا على الشعوب تفجر وتجد مبرر لعملية جديدة مثل الحادي عشر "
    تغيرت الحياة
    نحن مضطهدون في كل الصور والحالات بطريقة مخادعة لذي بصر " ديمقراطية " فجاء أسامة بن لادن فجعل الاضطهاد واضح وبينه للعميان والمضحوك عليهم بأنها ديكتاتورية ، لا تحب الحب والرحمة للشعوب ولا التطور 0
    الغرب متحضر بهيمنته ، ونحن لا ، الغرب يقول قولته " حتى كوبا " وفنزويلا " تقول لا
    وتيمور الشرقية ، وفي كل مكان الكل يقول لا لا لا لا ـ ونحن نـعم نعم نعم ...........فصارت " لا" عزيزة كعزة الحادث الجبار
    فمن صنع التفجير ............ الإسلام ؟؟!!
    ومن صنع الإرهاب والتطرف ................. الإسلام ؟؟!!
    حقكم : حقوق إنسان ، وحق الضعفاء والمستبدين تطرف وإرهاب ، وهذا زمن لنا فيه بيان من رسولنا الكريم
    قتلكم ودماركم حرية وخلاص من الاستبداد وخلاصنا وحريتنا إرهاب وتطرف ...
    في أمريكا قبل الحادث : 95% لا يعرفون عن الإسلام شيء ، في ساعة واحدة بعد صبر لعشرات السنين من الاضطهاد والجوع والقتل
    عرف الشعب كله ما هو الدين وصارت عملية البحث جارية وعشرات الآلف يسلمون ، وعشرات المفكرين يطالبون بحقوق الإسلام والمسلمين ... يا حلوة فين كنتم ، لا بد من لطمة حتى يستيقظ شعب الشهوات والغرور ..
    التفجيرات في العراق يقول المجاهدون في الفلوجة وغيرها
    في السجن زوجتي ، وابني ، وابنتي ، وأختي ، وأمي ، خالتي وكل يوم يغتصبون ؟!!شيء عادي في الشرق الأوسط ومتكرر دائما ، لكن حسك عينك تفعله مع الأمريكان فهم ملائكيون .
    نقول لهذا المسكين لا داعي للمقاومة ، يا محترم ، واذهب للبيت وارتاح ، والأمر سينتهي بعد سنوات أو إلى حين خروجهم من العراق لأنهم يقومون بواجب فلا بد من التضحية معهم !!
    وإياك أن تستنكر لأن الديمقراطية هذه الذي جاءت مع الأمريكان ديمقراطية روحية ومن يفهمها إلا العلمانيون فقط
    فأنتم تفهمون الاغتصاب نوع ممقوت وغير لائق مع أنه تنويع جيد وتلاقح في الحضارات المختلفة؟؟!!!1
    لا تخاف لا تخاف ... نحن " في كراسي النواب الديوثيين " نناقش الموضوع ، والحل قريب ..... التصويت للقاعة يا أشباه الرجال 0
    ثم من صنع كل هذا ... الإسلام ؟؟!!
    والقتال الطائفي في العراق :ـ
    لم يكن هذه القتال موجود ولا يذكر من قبل فمن أحياه لقد تعايش المسلمون مع اليهود والنصارى فعجزوا أن يتعايشوا مع غيرهم من أبناء الملة غريب .........
    فمن صنع القتال والمقاتلة حتى الآن كل هذا ........ الإسلام ؟؟!
    ومن صنع الإرهاب والتفجير والخراب ............... الإسلام ؟؟
    التفجيرات في السعودية :
    نقول للسعودية من عام 1990 أقتلي أهلنا في العراق وفي أفغانستان ، وادعمي الكفر ، ثم أخرجي للناس وقولي معنا معاهدات في التعاون المشترك بين أمريكا !! .
    قتل المسلم وهتك المسلمة ، وزعزعة الأمن والاستقرار حلال ........ وسياسة سليمة وليس له معاهدات دينية أو دولية مع الدولة المجاورة ، وأمريكا نعم لها ؟ّ!!!! كل الحقوق.............
    يا قوم لو مثلا ، أمريكا ضربت اليمن " لو " والسعودية تمدها بالمطارات والنفوذ البحري والجوي والمالي وتمنع الفارين من الحدود وتقتلهم كما فعلت بالفارين في العراق الذين ماتوا في الصحراء ، ويموتون ....
    كيف تروا الأمر أليس من حقنا أن نضرب تلك القواعد وذلك التعاون ونحرر شرفنا وكرامتنا وأرضنا
    لو شعرنا بأح وألمها عرفنا قيمتها ... وعرفنا ألوانها
    يا قوم يا قوم من قتل مليون طفل عراقي في سنوات في الحصار الأول ، ومن يقتلهم في الحصار الثاني
    فهذا نتيجة من صنعها ........ الإسلام ؟!!
    من صنع الإرهاب والتفجيرات ............. الإسلام 0؟؟!!
    حماس إرهاب وتطرف لا بد أن لا يعترف العالم والعملاء والعلمانيون بحقهم لأنه لا حق لهم ، وإذا ضربت إسرائيل بقوتها على المدن والشعب الضعيف ، قالوا حق تدافع عنه ، ؟؟!!!
    كم تمنيت أن أفقد أدبي في الحوار وأشتم لكن ماذا تصنع ليس لك حق.........؟؟!!!
    كل تفجير صنعه الغرب وأمريكا ، كل إرهاب صنعه الكفر والعلمانيون الناضجون من حكام العرب وليس للإسلام يد أو صناعة أو تعزيز 0
    وليس للإسلام إلا مطالبة بحق أو يرد على الباطل ............. وهذا كمان ليس مكفول ولا مكفولة في حرية الحقوق
    اضرب مثالا اختم به " الهند كانت مع روسيا وضد أمريكا وباكستان مع أمريكا راح الروس أمريكا اليوم مع الهند ضد باكستان لماذا .............. لأنها مسلمة
    لا بد من فهم الصراع وفهم حقيقة التعاملات والله يقول {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }البقرة1200
    ليس لك حق أن تفتح معهد أو مركز أو جامعة أو تبقى في المسجد تربي أبنائنا الخير ، وإذا قلت : لي حق قالوا لا حقوق
    وإن طالبت بوقف الجريدة الفلانية ، ومحاكمة الصحفي العلمانية ، أو إغلاق أوكار الزنا ، أو عزل البنات عن الأولاد في الجامعات التي كثر شرها وبلاها تحت بند " لا حقوق " ، قالوا عفوا هذه يضمن لهم حقوق الإنسان
    فمن يفسر لي هذه المجتمعات
    ومع ذلك هناك أمور خرجت عن السيطرة ظهرت فيها ملامح الهوى فهذا صنع الأفراد ، لا منهجية دائمة
    ودمتم سالمين ​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-28
  5. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    أخونا أبو منار...

    حبة حبة...

    خلي الموضوع الأول والثاني يأخذوا حقهم من النقاش والاطلاع، ثم اطرح الثالث...

    حتى لا تتداخل المواضيع وتصبح المتابعة علينا صعبة وشاقة...

    بارك الله فيك...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-28
  7. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    أخونا أبو منار...

    حبة حبة...

    خلي الموضوع الأول والثاني يأخذوا حقهم من النقاش والاطلاع، ثم اطرح الثالث...

    حتى لا تتداخل المواضيع وتصبح المتابعة علينا صعبة وشاقة...

    بارك الله فيك...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-29
  9. أبو منار ضياء

    أبو منار ضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-20
    المشاركات:
    745
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبعد
    حاضر أخي الكريم
    حبة حبة حتى يمكن للجميع أن يقولوا قولتهم
    ودمتم سالمين
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة