سياسة التعليم واهدار المال

الكاتب : مرهد   المشاهدات : 454   الردود : 4    ‏2007-04-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-28
  1. مرهد

    مرهد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-08
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    اولا لابد من الاشاره الى ان هذا الموضوع يحتوي على موضوعين اختصرتهما في نقطتين قد يجمع بينهما رابط وقد تكونان خلاف ذلك، وان بعض مما سوف يرد في هذا الموضوع قد يكون صادم لبعض الاخوه هنا وقد يعارضني البعض الا اني احببت مناقشته معكم لعلمي بوجود من يشاركني الرأي

    النقطه الاولى متعلقه بالجامعات اليمنيه ولا اعلم حقيقة عددها الا اني اعتقد انها تربو على عشر جامعات جلها انشئت في الفتره الاخيره (خلال 15 سنة الماضيه) وانا اتحدث هنا عن الجامعات الحكوميه فقط. ولا ادري حقيقه ما الهدف من انشاء كل هذا العدد من الجامعات حتى كاد ان يصبح لكل محافظه جامعه خاصه بها وارجو الا يتحول الموضوع مستقبلا جامعة لكل مواطن، قد نستطيع تفهم الامر اذا كان الموضوع متعلق بانديه رياضيه (رغم تحفظي الشديد على اهدار موارد الدوله في هذه الانديه وفقا لما هو حاصل الان) الا ان يتم التعامل مع العلم بهذا المنطق فهو امر غريب. حيث اهتمت الحكومه وللاسف بالكم على حساب الكيف فاصبحت مخرجات التعليم الجامعي هشه يدعم ذلك الاعتماد على كادر اكاديمي قد يكون في مجمله غير مؤهل بشكل سليم لاداء العمليه التعليميه، ومما يزيد الامر سوء ان حاجة سوق العمل الفعليه تختلف اختلاف جذريا عن مخرجات التعليم الجامعي وبهذا انتشرت ظاهره ان يعمل الخريج في غير تخصصه الجامعي.
    ما ذكر اعلاه يخص الجامعات الحكوميه فقط والامور تصبح اكثر سوء اذا تم ادخال الجامعات الخاصه في الحسبان.
    لذا ومن وجهة نظري اعتقد ان الاكتفاء والتركيز على ثلاث الى خمس جامعات موزعه جغرافيا داخل ربوع الوطن افضل من تشتيت الجهود والموارد الماليه على عدد كبير من الجامعات دون ان يكون هناك ناتج يذكر لها. علما انه والى بعد الوحده بفتره قصيره لم يكن هناك الا جامعتي صنعاء وعدن.

    النقطه الثانيه متعلقه بابتعاث الطلاب للدراسه خارج الجمهوريه اليمنيه وهنا اولا اعتقد ان من واجب الدوله ابتعاث الطلاب لتلقي العلم في الخارج ولكن الغير منطقي والغير مبرر ان يكون باب الابتعاث مفتوح على مصراعيه لكل التخصصات ولكل المجالات - هذا اذا سلمنا طبعا باحقية من يتم ابتعاثهم على حساب الدوله - وهذ متناقض تماما مع الكم الكبير من الجامعات الموجوده داخل الجمهوريه وفيه اهدار لموارد ماليه يمكن ان توجه داخليا لتحسين مستوى التعليم الجامعي مع الاخذ بعين الاعتبار الاقتراح الموجود بالاعلى لتقليص عدد الجامعات الحكوميه والاهتمام بالكيف على حساب الكم.
    قد نتفهم ان تقوم الجامعات بتأهيل الكادر الخاص بها بابتعاثهم للخارج وهذا لاغبار عليه بل هو من واجبات هذه الجامعات. لكن المشكله تكمن في انه بدلا من التركيز على التخصصات النادره تقوم الدولة بابتعاث الطلاب في تخصصات عامه يمكن ان تفي بها الجامعات اليمنيه ببذل القليل من الجهد (وارجو الا يفهم كلامي انه انتقاص من تخصصات معينه) وتقريبا للموضوع في الاذهان كانت الحكومه في جنوب الوطن قبل الوحده تبتعث الطلاب للحصول على درجات عليا في الفلسفه الاشتراكيه وخلافها والتي كانت مرتبطه بسياسه معينه آنذاك ولا ادري حقيقة مالذي عاد على الوطن من ابتعاث دارسين لدراسة مواضيع كهذه.

    آمل ان تكون النقاط اعلاه قد وصلت لوعيكم بشكل سليم معتذرا مقدما عن اي سوء في التنسيق او الصياغه ودمتم في حفظ الله.


    ملحوظه: اذا راى المشرف ان يحول الموضوع للمجلس السياسي فله ذلك علما باني ارى ان الموضوع عام.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-28
  3. وهج الحقيقة

    وهج الحقيقة عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-06
    المشاركات:
    202
    الإعجاب :
    0
    موضوع يستحق النقاش فليت الكل يتفاعل مع كما يتفاعل مع السياسة التي أرهقتنا والكل يتحدث عنها.
    ملاحظة: عدد الجامعات سبع جامعات حكومية وواحدة تحت الإنشاء (جامعة عمران).
    الجامعات الأهلية ثمان جامعات- حسبما أتذكر-.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-28
  5. وهج الحقيقة

    وهج الحقيقة عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-06
    المشاركات:
    202
    الإعجاب :
    0
    موضوع يستحق النقاش فليت الكل يتفاعل مع كما يتفاعل مع السياسة التي أرهقتنا والكل يتحدث عنها.
    ملاحظة: عدد الجامعات سبع جامعات حكومية وواحدة تحت الإنشاء (جامعة عمران).
    الجامعات الأهلية ثمان جامعات- حسبما أتذكر-.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-29
  7. مرهد

    مرهد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-08
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    الاخ وهج الحقيقه........ تحياتي لتفاعلك مع الموضوع، اما بالنسبة لعدد الجامعات الحكوميه فاعتقد انها اكثر من مما ذكرت فعلى حد علمي هناك جامعة في كل من صنعاء، عدن، اب،حضرموت، تعز، الحديده، ذمار، شبوه وهناك جامعتان تحت التاسيس هما أبين وعمران وكل ما اخشاه ان تكون العمليه التعليميه بقدسيتها حطب تشعل به الانتخابات وحيلة للوصول للمراكز وبعد ذلك تولد كيانات هزيله غير قادره على اداء رسالتها. اما بالنسبه للجامعات الاهليه وفروعها فعددها يتغير كل فتره لدرجة اصبحت متابعة عددها نوع من العبثية مع التسليم ان القلة منها جادة ولكن هذا خارج اطار موضوعنا.
    وعلى ما اذكر ان الحكومه القطريه وبدعم من زوجة امير قطر قد قامت بتخصيص ايراد بئر نفط لدعم العملية التعليمية ليس بالابتعاث ولكن بانشاء جامعة ذات مستوى علمي راقي وبجلب الكفاءات العلميه من الخارج ولو على سبيل الاعاره.
    دمت بخير وبقية الاخوه وتقبلوا تحياتي...
    ملحوظه: ارجو من الجميع المشاركه بابداء رايهم فالموضوع يكتب ليناقش وليس ليشاهد.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-10
  9. مرهد

    مرهد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-08
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    ارجو من الاخ المشرف تحويل الموضوع للمجلس السياسي عله يجد نصيب من التفاعل هناك
     

مشاركة هذه الصفحة