لماذا يكره الفرس العرب؟

الكاتب : Umar_almukhtar   المشاهدات : 620   الردود : 5    ‏2007-04-28
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-28
  1. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    هذه مقالة رائعة للكاتب حسن صبرة كتبها في موقع الشراع

    لا أحد يريد ان يحاسب النظام الفارسي في ايران على انتمائه القومي الفارسي، واستحضاره تاريخه الذي يعتبره مجيداً، سواء حين يحتج على هوليوود لأنها انتجت شريطاً يظهر تفوق 300 اسبرطي على جيش فارسي جرار، او حين يصف احمدي نجاد نجاح بلاد فارس في تصنيع الوقود النووي بأنه نصر للأمة الايرانية (لم يقل ابداً اسلامية).

    فالتاريخ الايراني هو تاريخ بلاد فارس فعلاً، اما القوميات والاجزاء الجغرافية التي تشكل ايران الآن فهي اسيرة الانتصارات الفارسية في عصور ازدهار امبراطورية بلاد فارس التي وصلت يوماً الى الهند وافغانستان شرقاً، والى اليمن جنوباً، والى مصر غرباً حتى حدود اليونان في اوروبا الشرقية.

    هكذا سيطرت بلاد فارس على جزء من اذربيجان (الاتراك) شمالي البلاد، فضمتها الى امبراطوريتها، وسيطرت على جزء من البلوش فضمتهم، كما سيطرت على الاكراد شمالي غرب البلاد فأصبحوا والعرب الذين سلمت الامبراطورية البريطانية اراضيهم الى بلاد فارس جزءاً منها.. فتكونت ايران من خمس قوميات يشكل الفرس عصبهم الاساس (70% تقريباً).

    ومثلما استخدم الفرس عرقهم الآري، لتشكيل العصبية الفارسية، استخدموا ايضاً القوة لتجسيد هذه العصبية وحمايتها، ثم استخدموا الدين لتوحيد بلادهم فـ(القوميات الخمس التي تشكل ايران هي قوميات دخلت الاسلام بعد نـزول الرسالة على الرسول العربي محمد عليه افضل الصلاة والسلام وحملها العرب الى هذه الشعوب).. ثم استخدم الفرس العصبية الشيعية ايضاً لحماية انفسهم بدءاً من المنافسة العنيفة مع الدولة الاسلامية العامة وكانت دولة سنية قادها العثمانيون لـ 800 سنة تقريباً.

    هنا من حق العرب محاسبة الفرس على هذا الاستخدام للعصبية الشيعية وجعلها معادية للعرب، علماً بأن لا تشيّع خارج الإطار والانتماء العربيين، فالتشيع للإمام علي بن ابي طالب يجب ان يأخذ بالاعتبار ان الإمام علي عربي من قريش، ولم يكن يوماً فارسياً.

    استخدم الفرس العصبية الشيعية لمواجهة العرب حتى يبدو ان النـزاع هو نـزاع مذهبي بين السنة والشيعة، والحقيقة انه استعلاء شعوبي فارسي على العرب، ان يحز في نفوس القوميين الفرس كيف ان عرباً من الصحراء حملوا الى هذه الامبراطورية رسالة دينية وهزموهم وأعطوهم عقيدتم الاسلامية وهي روح العروبة، وألغوا هذه الامبراطورية وصار الاسلام العربي هو السائد فيها.

    هذه الهزيمة حصلت في عهد الخليفة العادل عمر بن الخطاب، بقيادة سعد بن ابي وقاص في معركة القادسية، ومنذ هذه الهزيمة بدأت الشعوبية الفارسية ضد العرب، وبلغت ذروتها في اغتيال ابو لؤلؤة الفارسي للخليفة الذي وضع اساس الدولة الاسلامية (العربية)، وما زال الفرس يحجون الى مقام أبي لؤلؤة في ايران، لأنه انتقم للفرس بعد هزيمة القادسية بقتله عمر بن الخطاب.

    ولا يكره الفرس رجلاً في التاريخ كرههم لعمر، ولم يحب عليّ صحابياً جليلاً كما احب عمر، وحتى يبرر الفرس هذا الكره لعمر يصطنعون الخلاف بينه وبين الإمام علي، وهذا الخلاف كذب وافتراء، فعمر تـزوج شقيقة علي وعلي تـزوج ابنة عمر، والإمام علي اطلق اسم عمر على احد ابنائه، فلما توفي اطلق اسم عمر على ابن آخر، فلما توفي اطلق اسم عمر على ابن ثالث، وقد عاش عمر بن علي بن ابي طالب حتى سن الثمانين، ولولا كبر سنه لشارك في معركة كربلاء التي استشهد فيها ثلاثة ابناء للإمام علي هم الحسين بن علي وأبو بكر بن علي وعثمان بن علي، كما استشهد ابو بكر بن الحسن بن علي بن ابي طالب.

    كان عمر يردد (لولا علي لهلك عمر)، وكان علي بالنسبة لعمر هو المرشد الفقهي، فعمر كان القائد السياسي ومؤسس الدولة. واستخدام الفرس للعصبية الشيعية ضد العرب، بدأ من لحظة احتضان الإمام علي بن الحسين (زين العابدين) لأن والدته هي ابنة كسرى يزدجرد آخر ملوك فارس الذي عاش هزيمة القادسية.

    وقد كتب الفرس تاريخ الشيعة العرب كما شاؤوا من وجهة نظر العداء الشديد للعرب، وحيث ان اغلبية العرب مسلمون فإن حقد الفرس لم يميز بين العرب بادىء الامر، ثم وجدوا ان افضل فرصة للإنتقام من العرب هي في اختراقهم وقد جاءتهم الفرصة حين وجد اسماعيل الصفوي ان لا أمل للفرس بالسيطرة على العراق بأغلبيته الشيعية إلا بالتشيع انتقاماً من العثمانيين السنة الذين ينافسونهم على العراق..

    وما زال الفرس يستخدمون العصبية الشيعية لفتنة مزدوجة: فتنة سنية – شيعية، ثم فتنة شعوبية تستخدم الشيعة ضد العرب.

    كتبنا في البداية ان احداً لا يحاسب الفرس على تمسكهم بقوميتهم، اما حين يستخدمون هذه القومية ضد العرب، فإنهم يضعون انفسهم في جبهة العداء للعرب وهي جبهة عريضة تضم اميركا.. واسرائيل..

    حسن صبرا


    المصدر أنقر هنا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-28
  3. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    طبعا لا تخلو هذه المقالة من الاخطاء التأريخية أو الحديثية ولكن نقلتها للظروف الراهنة وما تمثله ايران لبعض الشيعة العرب برغم الصراع التاريخي بين القوميتين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-29
  5. من اليمن أتيت

    من اليمن أتيت عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-22
    المشاركات:
    1,263
    الإعجاب :
    0
    أنا أقول لك يا حبوب ليش الفرس يكرهون العرب..
    لأن الذين حاولوا أن يغتالوا النبي صلى الله عليه وآله وكانوا من العرب..
    لأن الذين غيروا وبدلوا بعد النبي وغدروا بالإمام علي كانوا من العرب..
    لأن الذين هجموا على بيت فاطمة الزهراء كانوا من العرب..
    لأن الذين حولوا خلافة النبوة إلى ملك عضوض كانوا من العرب..
    لأن الذين رموا الكعبة بالمنجنيق كانوا من العرب..
    لأن الذين أباحوا مدينة رسول الله كانوا من العرب..
    لأن الذين تنازلوا عن فلسطين وصالحوا إسرائيل الغاصبة كانوا من العرب..
    لأن الذي أعانوا الطاغية صدام في حربه الغاشمة على ثورة إيران الإسلامية كانوا من العرب..
    لأن الذين وقفوا يتفرجون على الضاحية الجنوبية وهي تحترق كانوا من العرب..
    لأن الذين بقوا متخلفين علميا وحضاريا كانوا من العرب..
    لأن الذين سمحوا لأمريكا أن تدخل إلى الخليج ببارجاتها وترسانتها وقواعدها كانوا من العرب..
    لأن الخير قليل في العرب.. والشر فيهم كثير..
    فعندما أدرك الإيرانيون حقيقة الإسلام والنور الذي فيه، أسلموا، وحينئذ لم يروا أحدًا أساء إلى الإسلام أكثر من العرب..
    هل تريد سببا منطقيا أكثر من هذه الأسباب لكي يكون العرب مكروهين؟
    أعتقد أن كثيرا من العرب يكرهون العرب.. وأستغرب أنك لست منهم!!!..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-29
  7. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-05-01
  9. العبش

    العبش عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-18
    المشاركات:
    1,017
    الإعجاب :
    0
    لم اكن متصور بان كرهك اقوى واشد من الفرس على العرب لكن ماذا تغير بعد الرسول هل يعني اعتراف منك بتغير القرآن
    وانكارك لآية (كنتم خير امة اخرجت للناس تامرون بالمعروف وتنهون عن المنكر )
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-05-01
  11. معاذ قحطان

    معاذ قحطان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-04
    المشاركات:
    2,433
    الإعجاب :
    9
    جزاك الله خير الجزاء على ماذكرت وعرفنا الكثير عن الفرس الذين ايضاً من ما عرفوا به انهم
    يتبعون ملوكهم وكبارهم دون التسليم للكتاب والسنه فهم كالبهائم يلعب الكبار بهم يمنة ويسرى وكأنهم لم يسألوا عن سمعهم وأبصارهم وأفئدتهم بعكس العرب تجد كل واحد منهم له شخصية
    مستقلة ياخذ بما يوافق الكتاب والسنه لا يقلد صاحب عمامة او لحية ماكرة ولا يسلم عقلة لغيره إلا من ذهبت منه روح العروبة وانسلخ وراء الفرس لجهله وضف اصله العربي وتكلم بلسانهم وترك لغة قرآنه الكريم ((فرآناً عربياً غير ذي عوج ٍ ))
    وللعرب ايضا ماض ٍوتاريخ قديم بعكس الفرس فهم يكرهون العرب لانهم لا اصل لهم
    :)
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة