نص اللقاء الذي أجرته صحيفة 26 سبتمبر مع بامجبور

الكاتب : أبومجبور   المشاهدات : 1,270   الردود : 13    ‏2007-04-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-26
  1. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13

    هذا اللقاء الذي أجرته صحيفة 26 سبتمبر مع الكاتب والشاعر (أبومجبور)
    ونشرته في عددها رقم1245 يوم الخميس 2 صفر1427ه الموافق2 مارس2006 م وقد قمنا بإصلاح الأخطاء الموجودة بالأصل
    عدد رقم: 1245 _ التاريخ 2/3/2006
    ---------------------------------------------------
    أحب تراب الوطن وردد أناشيد تهز الشجون
    الكاتب والشاعرأحمد بامجبور لـ «26سبتمبر»
    الوحدة احتلت كل قلبي ووجداني ونبض اشعاري
    شعره يعبر عن صدق التجربة والموقف وصدق العاطفة والشعور.. نضم الشعر الحميني منذ الصغر وله كتابات نثرية وإسهامات وطنية وحدوية أدبية، ديوانه الأول «وجدان وحدوي» عكس كما ذكر الدكتور عبدالعزيز المقالح في مقدمته للديوان موقفه تجاه أهم ما تحقق في هذا الوطن الحبيب وهو الوحدة بما أنجزته وبما سوف تنجزه وهوفي كل قصيدة ، بل في كل بيت يكتب حبه الصادق للوطن وللوحدة ولأبناء وطنه» ، ولا غرابة من ذلك ، فالشاعر والكاتب أحمد بامجبور من مدينة نصاب محافظة شبوة ووالده الشيخ/ عبدالرحمن أحمد بامجبور - رحمه الله- كان من وجهاء المدينة ورجال البر والصلاح.
    «26سبتمبر» التقت كاتب وشاعرالوحدة / أحمد عبدالرحمن بامجبور وأجرت هذا الحوار:
    > لقاء مرشد العجي





    > كيف تفتحت الموهبة الشعرية عند بامجبور؟
    - نشأت في أسرة شاعره، فقد كان والدي - رحمه الله- يقول الشعر وأيضاً والدتي، وكنت وحيد الأسرة ولم تمكنني الظروف ومشاغل الحياة من الإطلاع على أشعار العرب لا قديمها ولا حديثها، ومع ذلك ظللت منذ طفولتي مولعاً بالشعر وقصائدي الأولى عمرها ربع قرن وكانت عن هموم الحياة والمعاناة وحب الوطن والتفاعل مع قضاياه والأحداث التي شهدها قبل إعادة توحيده بقيادة الزعيم والقائد الوحدوي الزمز فخامة الرئيس علي عبدالله صالح - الذي يحتل مكانة غالية في قلبي وقلوب جميع الشرفاء والمخلصين لهذا الوطن ووحدته الخالدة.
    > ما الذي يميز شعر أحمد بامجبور؟
    - أكتب الشعر الشعبي الحميني والحكمي ولي قصائد بالفصحى على الرغم من ثقل مادة النحو على قلبي، وما يميز أشعاري الشعبية كما جاء بلسان ا لكثير ممن اطلعوا على قصائدي المنشورة داخل الوطن وخارجه لغتها الرقيقة والواضحة وما تحمله من صدق العاطفة والشعور، ولهذا تجد قصائدي منفتحة على كافة أبناء الوطن لا يواجه القارئ سواءً كان من تعز أو من شبوة أو من أي منطقة في اليمن أي صعوبة في فهمها وإستظراف معانيها.
    > هل لك قصائد باللهجة السعودية أو الخليجية؟
    - بدأت كتابة القصائد باللهجة الخليجية عندما ألقيت مرثية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - رحمه الله- ومن يقرأها لا يعرف انها لشاعر يمني إلا عندما يقرأ البيت الذي ورد فيه ذكر سد مارب، وبعد ذلك كتبت باللهجة البدوية السعودية مثل قصيدة «صناع المجد» ، وقصيدة «كفكف دموعك»، والتي كتبتها من وحي قصيدة صاحب السموالملكي الأمير نواف بن فيصل بن عبدالعزيز ونشرت في صحيفة عكاظ.
    > لماذا اخترت لديوانك الأول عنوان «وجدان وحدوي»؟
    - الوحدة احتلت مساحة كبيرة في وجداني وفي قصائدي فقد تغنيت بها قبل وبعد الـ22 من مايو 1990م ، ومن تلك القصائد التي قلتها عن الوحدة في عام1981 م ، وتنبأت بحتمية تحقيقها قصيدة «حرقة وحنين»، ومن أبياتها:
    ألا ليت أبيات شعري تجمع شمل اليمن
    كفانا خداعاً واكذوبة جعلانا حديث الزمن
    رسالة شكوى الى أرض صنعاء وأبناء عدن
    متى أي عامٍ وفي أي يومٍ يشفى البدن
    والحمد لله تحققت الوحدة في يوم الـ22 من مايو الأغر1990م ، وأذكر عندما قابلت الشاعر الكبير الدكتور عبدالعزيز المقالح وأطلعته على قصائد ديواني الأول، أشاد بشعري وكتاباتي النثرية وأطلق عليّ شاعر الوحدة.
    فقلت له: ربما هناك من هو أحق مني بهذا اللقب.
    فأجاب: الوحدة ملك للجميع.
    > قريباً يطل علينا العيد الوطني الـ(16) لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية هل أعديت قصيدة من وحي هذه المناسبة الغالية؟
    - الحقيقة عندي قصيدة بعنوان «مايو المجيد» وتعتبر قصيدة عزيزة الى قلبي، وأتمنى أن ألقيها بهذه المناسبة القادمة أمام فخامة الرئيس لأدخل على قلبه السرور ، وهذا أقل ما يستحقه لما قدمه للوطن.
    ومن الأبيات التي تضمنتها قصيدة :مايو المجيد:
    وحدة وطنا فديناها بكم من شهيد
    شعبي تطور والنهج الديمقراطي أجاده
    يهناك يهناك يا شعبي بمايو المجيد
    مايو شعار الذي يفخر بوحدة بلاده
    > قضايا وطنية وإجتماعية إحتلت مساحة في شعر بامجبور؟
    - كتبت قصائد للسياحة كقصيدة «سافر مع السياح أرض اليمن» والتي تعود الى عام 1983م ، وقد عرضتهاعلى ا لفنان أحمد فتحي ليغنيها على الطريقة الحضرمية ، فوافق إلاَّ أن الإمكانيات لم تسمح بذلك وأجدها فرصة بمناسبة تخصيص وزارة جديدة للسياحة أن تجد هذه القصيدة طريقها للغناء، كما كتبت قصائد تستنكر ظاهرة الإختطاف وتعتبرها دخيلة على مجتمعنا وعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة، مثل قصيدة «من أجل عزة بلادي»، كذلك لي قصائد عن المغتربين ومنها قصيدة «الإعتزاز بالوطن» وقصائد تدعوهم للإستثمار في بلادهم والحنين الى الوطن.
    > المرأة إحتلت مكانة في قصائدك ماذا قال بامجبور عن نصفنا الثاني؟
    - كان لي لقاء في قناة (22مايو) قبل سنة وسألتني بعض العاملات في التلفزيون لماذا لم تكتب عن المرأة؟ وكتبت بعدها قصيدة عن المرأة اليمنية وأشرت فيها الى دورها في السابق والحاضر، كما كتبت بمناسبة عيد الأم قصيدة بالفصحى عن الطفل يحيي أمه ، بعنوان(جنة الدنيا) وقد أعجب بها بعض الأساتذة العرب وقالوا: تصلح أن تضم للمنهج الدراسي للاطفال، كذلك بالإمكان أن تصبح أغنية تقدم للأم في عيدها الذي يوافق 21 مارس من كل عام.
    وجاء في مطلع القصيدة:
    أمي أمي أمي
    شميني وضمي
    يا فارجة همي
    يا كاشفة غمي
    أنت نبض قلبي
    ومنتهى قربي
    وفكري ولبي
    ووجدان حبي.
    أما قصيدة «عزم اليمانيات» فقد قلت في مطلعها:
    المرأة نصف المجتمع
    وصوتها دائماً مستمع
    ودورها بيننا قد لمع
    وفي دروب العمل فائزات
    إسأل عدن.. بنت اليمن.. وصنعاء.. أم الوطن,
    رأس الريادة في كل فن...عماتحقق من منجزات
    > من القصائد التي أبدعت فيها قصيدة «بلقيس» ما هي المناسبة التي رافقت ميلاد هذه القصيدة؟
    - هذه القصيدة مهداة الى فخامة الرئيس علي عبدالله صالح وقد ألقيتها أمامه في الفصل الجامعي خلال زيارته التفقدية لكلية الشريعة والقانون في جامعة الأحقاف بمدينة تريم قبل عامين ونالت الإعجاب كون كلماتها عبرت بصدق عن مشاعر الحب الكبير الذي اكنه لفخامة الرئيس علي عبدالله صالح، ولم تكن من باب المدح رغم أن فخامة الرئيس يستحق المدح والثناء لما حققه من إنجازات عظيمة للوطن، وفي مقدمتها إعادة الوحدة اليمنية الخالدة، وممن أعجب بهذه القصيدة علامة مكة المكرمة السيد محمد علوي المالكي - رحمه الله- والدكتور عبدالعزيز المقالح حيث تم نقلها عبر الفضائية اليمنية خلال البث الإخباري.
    وقلت فيها:
    بلقيس تفخر بكم وينشرح ذويزن
    لأنك أبرزت تاريخ الوطن للعيانِ
    ورفعت راية حضارتنا بهذا الزمن
    وجعلت حكمة يمنَّا من عجيب الزمانِ
    > هل تطرقت للهم القومي في قصائدك؟
    - نعم ولي عدة قصائد عن فلسطين والعراق، منها قصيدة «سنعيد المجد» كتبتها عام 1983م، وقصيدة بعنوان «فلسطين» حصلت على الوسام الذهبي لمنتدى الفنان أبي بكر بلفقيه لهذا الشهر، والقصيدة الأولى نشرت في الملحق الثقافي ليوم الاربعاء الصادرعن جريدة المدينة المنورة، أيضاً كتبت قصيدة عن (بغداد) وما آل اليه الوضع هناك، ويقول مطلعها:
    بغداد تنزف بالدماء
    رحماك يا رب السماء
    بغداد فيك الإعتزاز
    يا من رفضتي الإبتزاز
    بغداد قلبي يعتصر
    والحق حتماً ينتصر
    بغداد حسبك قد كفى
    اطفال تجهش بالبكاء
    > وماذا عن الغزليات؟
    - لديَّ عدة قصائد ، منها:
    ماشي مظلة واحترق وسط المقيل.. وقصيدة بعنوان «جريح الحب»
    و من المتوقع أن يغنيها الفنان الرويشد ومن أبياتها:
    خاب ظني والأماني
    في حياة القلب والروح
    وإن سألتم كيف عاني
    فأنا كاتم ولا بوح
    كم تمنى كم رجاني
    من زمن بن سام بن نوح
    ثم فرط في المعاني
    يوم شاف الباب مفتوح

    ومن شعر المآسي قصيدة بعنوان ( وكم قلبي صبر )
    وجاء فيها:
    لا تقولي مرةً خان القدر
    وأدفعي عني المكاره والكدر
    يا ملاذ الحب يا كنز الدرر
    ارحميني اعطفي اني بشر

    > لمن تحب تقرأ من الشعراء؟
    - يستهويني قراءة شعر الدكتور غازي القصيبي والأديب والشاعر الكبير عبدالعزيز المقالح ، وأيضاً معجب جداً بشعر المحضار والشاعر السوري نزار قباني.
    > متى سيصدر ديوانك «وجدان وحدوي»؟
    وعد الرويشان بطبعه في لبنان، وحقيقة لم أحظ بأي لفتة إلاَّ في عهد هذا الوزير ، ويشكر على جهوده للنهوض بواقع الثقافة، والديوان يضم أعمالاً كثيرة ، وقدم له الدكتور/ عبدالعزيز المقالح ويتكون من جزئين ، ويعتبر الجزء الأول قصائد بالفصحى والثاني بالعامية.
    كما أعد الآن لجمع أعمال جديدة وإصدارها في ديوان.
    > في الأخير ما الذي يحز في نفس الشاعر بامجبور ولم ينله؟
    - ما يحز في نفسي هو أن عام صنعاء عاصمة للثقافة العربية كرم خلاله الغث والسمين، وعموم الشعراء في الساحة اليمنية، ولم أحظ بهذا التكريم ويعتبر ذلك مصدر غبن لي لن أنساه ما حييت ولاسيما و أن الأعمار بيد الله، فقد تأتي صنعاء عاصمة للثقافة في حياتي وقد لا تأتي؟
    -----------------------------​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-26
  3. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13

    هذا اللقاء الذي أجرته صحيفة 26 سبتمبر مع الكاتب والشاعر (أبومجبور)
    ونشرته في عددها رقم1245 يوم الخميس 2 صفر1427ه الموافق2 مارس2006 م وقد قمنا بإصلاح الأخطاء الموجودة بالأصل
    عدد رقم: 1245 _ التاريخ 2/3/2006
    ---------------------------------------------------
    أحب تراب الوطن وردد أناشيد تهز الشجون
    الكاتب والشاعرأحمد بامجبور لـ «26سبتمبر»
    الوحدة احتلت كل قلبي ووجداني ونبض اشعاري
    شعره يعبر عن صدق التجربة والموقف وصدق العاطفة والشعور.. نضم الشعر الحميني منذ الصغر وله كتابات نثرية وإسهامات وطنية وحدوية أدبية، ديوانه الأول «وجدان وحدوي» عكس كما ذكر الدكتور عبدالعزيز المقالح في مقدمته للديوان موقفه تجاه أهم ما تحقق في هذا الوطن الحبيب وهو الوحدة بما أنجزته وبما سوف تنجزه وهوفي كل قصيدة ، بل في كل بيت يكتب حبه الصادق للوطن وللوحدة ولأبناء وطنه» ، ولا غرابة من ذلك ، فالشاعر والكاتب أحمد بامجبور من مدينة نصاب محافظة شبوة ووالده الشيخ/ عبدالرحمن أحمد بامجبور - رحمه الله- كان من وجهاء المدينة ورجال البر والصلاح.
    «26سبتمبر» التقت كاتب وشاعرالوحدة / أحمد عبدالرحمن بامجبور وأجرت هذا الحوار:
    > لقاء مرشد العجي





    > كيف تفتحت الموهبة الشعرية عند بامجبور؟
    - نشأت في أسرة شاعره، فقد كان والدي - رحمه الله- يقول الشعر وأيضاً والدتي، وكنت وحيد الأسرة ولم تمكنني الظروف ومشاغل الحياة من الإطلاع على أشعار العرب لا قديمها ولا حديثها، ومع ذلك ظللت منذ طفولتي مولعاً بالشعر وقصائدي الأولى عمرها ربع قرن وكانت عن هموم الحياة والمعاناة وحب الوطن والتفاعل مع قضاياه والأحداث التي شهدها قبل إعادة توحيده بقيادة الزعيم والقائد الوحدوي الزمز فخامة الرئيس علي عبدالله صالح - الذي يحتل مكانة غالية في قلبي وقلوب جميع الشرفاء والمخلصين لهذا الوطن ووحدته الخالدة.
    > ما الذي يميز شعر أحمد بامجبور؟
    - أكتب الشعر الشعبي الحميني والحكمي ولي قصائد بالفصحى على الرغم من ثقل مادة النحو على قلبي، وما يميز أشعاري الشعبية كما جاء بلسان ا لكثير ممن اطلعوا على قصائدي المنشورة داخل الوطن وخارجه لغتها الرقيقة والواضحة وما تحمله من صدق العاطفة والشعور، ولهذا تجد قصائدي منفتحة على كافة أبناء الوطن لا يواجه القارئ سواءً كان من تعز أو من شبوة أو من أي منطقة في اليمن أي صعوبة في فهمها وإستظراف معانيها.
    > هل لك قصائد باللهجة السعودية أو الخليجية؟
    - بدأت كتابة القصائد باللهجة الخليجية عندما ألقيت مرثية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - رحمه الله- ومن يقرأها لا يعرف انها لشاعر يمني إلا عندما يقرأ البيت الذي ورد فيه ذكر سد مارب، وبعد ذلك كتبت باللهجة البدوية السعودية مثل قصيدة «صناع المجد» ، وقصيدة «كفكف دموعك»، والتي كتبتها من وحي قصيدة صاحب السموالملكي الأمير نواف بن فيصل بن عبدالعزيز ونشرت في صحيفة عكاظ.
    > لماذا اخترت لديوانك الأول عنوان «وجدان وحدوي»؟
    - الوحدة احتلت مساحة كبيرة في وجداني وفي قصائدي فقد تغنيت بها قبل وبعد الـ22 من مايو 1990م ، ومن تلك القصائد التي قلتها عن الوحدة في عام1981 م ، وتنبأت بحتمية تحقيقها قصيدة «حرقة وحنين»، ومن أبياتها:
    ألا ليت أبيات شعري تجمع شمل اليمن
    كفانا خداعاً واكذوبة جعلانا حديث الزمن
    رسالة شكوى الى أرض صنعاء وأبناء عدن
    متى أي عامٍ وفي أي يومٍ يشفى البدن
    والحمد لله تحققت الوحدة في يوم الـ22 من مايو الأغر1990م ، وأذكر عندما قابلت الشاعر الكبير الدكتور عبدالعزيز المقالح وأطلعته على قصائد ديواني الأول، أشاد بشعري وكتاباتي النثرية وأطلق عليّ شاعر الوحدة.
    فقلت له: ربما هناك من هو أحق مني بهذا اللقب.
    فأجاب: الوحدة ملك للجميع.
    > قريباً يطل علينا العيد الوطني الـ(16) لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية هل أعديت قصيدة من وحي هذه المناسبة الغالية؟
    - الحقيقة عندي قصيدة بعنوان «مايو المجيد» وتعتبر قصيدة عزيزة الى قلبي، وأتمنى أن ألقيها بهذه المناسبة القادمة أمام فخامة الرئيس لأدخل على قلبه السرور ، وهذا أقل ما يستحقه لما قدمه للوطن.
    ومن الأبيات التي تضمنتها قصيدة :مايو المجيد:
    وحدة وطنا فديناها بكم من شهيد
    شعبي تطور والنهج الديمقراطي أجاده
    يهناك يهناك يا شعبي بمايو المجيد
    مايو شعار الذي يفخر بوحدة بلاده
    > قضايا وطنية وإجتماعية إحتلت مساحة في شعر بامجبور؟
    - كتبت قصائد للسياحة كقصيدة «سافر مع السياح أرض اليمن» والتي تعود الى عام 1983م ، وقد عرضتهاعلى ا لفنان أحمد فتحي ليغنيها على الطريقة الحضرمية ، فوافق إلاَّ أن الإمكانيات لم تسمح بذلك وأجدها فرصة بمناسبة تخصيص وزارة جديدة للسياحة أن تجد هذه القصيدة طريقها للغناء، كما كتبت قصائد تستنكر ظاهرة الإختطاف وتعتبرها دخيلة على مجتمعنا وعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة، مثل قصيدة «من أجل عزة بلادي»، كذلك لي قصائد عن المغتربين ومنها قصيدة «الإعتزاز بالوطن» وقصائد تدعوهم للإستثمار في بلادهم والحنين الى الوطن.
    > المرأة إحتلت مكانة في قصائدك ماذا قال بامجبور عن نصفنا الثاني؟
    - كان لي لقاء في قناة (22مايو) قبل سنة وسألتني بعض العاملات في التلفزيون لماذا لم تكتب عن المرأة؟ وكتبت بعدها قصيدة عن المرأة اليمنية وأشرت فيها الى دورها في السابق والحاضر، كما كتبت بمناسبة عيد الأم قصيدة بالفصحى عن الطفل يحيي أمه ، بعنوان(جنة الدنيا) وقد أعجب بها بعض الأساتذة العرب وقالوا: تصلح أن تضم للمنهج الدراسي للاطفال، كذلك بالإمكان أن تصبح أغنية تقدم للأم في عيدها الذي يوافق 21 مارس من كل عام.
    وجاء في مطلع القصيدة:
    أمي أمي أمي
    شميني وضمي
    يا فارجة همي
    يا كاشفة غمي
    أنت نبض قلبي
    ومنتهى قربي
    وفكري ولبي
    ووجدان حبي.
    أما قصيدة «عزم اليمانيات» فقد قلت في مطلعها:
    المرأة نصف المجتمع
    وصوتها دائماً مستمع
    ودورها بيننا قد لمع
    وفي دروب العمل فائزات
    إسأل عدن.. بنت اليمن.. وصنعاء.. أم الوطن,
    رأس الريادة في كل فن...عماتحقق من منجزات
    > من القصائد التي أبدعت فيها قصيدة «بلقيس» ما هي المناسبة التي رافقت ميلاد هذه القصيدة؟
    - هذه القصيدة مهداة الى فخامة الرئيس علي عبدالله صالح وقد ألقيتها أمامه في الفصل الجامعي خلال زيارته التفقدية لكلية الشريعة والقانون في جامعة الأحقاف بمدينة تريم قبل عامين ونالت الإعجاب كون كلماتها عبرت بصدق عن مشاعر الحب الكبير الذي اكنه لفخامة الرئيس علي عبدالله صالح، ولم تكن من باب المدح رغم أن فخامة الرئيس يستحق المدح والثناء لما حققه من إنجازات عظيمة للوطن، وفي مقدمتها إعادة الوحدة اليمنية الخالدة، وممن أعجب بهذه القصيدة علامة مكة المكرمة السيد محمد علوي المالكي - رحمه الله- والدكتور عبدالعزيز المقالح حيث تم نقلها عبر الفضائية اليمنية خلال البث الإخباري.
    وقلت فيها:
    بلقيس تفخر بكم وينشرح ذويزن
    لأنك أبرزت تاريخ الوطن للعيانِ
    ورفعت راية حضارتنا بهذا الزمن
    وجعلت حكمة يمنَّا من عجيب الزمانِ
    > هل تطرقت للهم القومي في قصائدك؟
    - نعم ولي عدة قصائد عن فلسطين والعراق، منها قصيدة «سنعيد المجد» كتبتها عام 1983م، وقصيدة بعنوان «فلسطين» حصلت على الوسام الذهبي لمنتدى الفنان أبي بكر بلفقيه لهذا الشهر، والقصيدة الأولى نشرت في الملحق الثقافي ليوم الاربعاء الصادرعن جريدة المدينة المنورة، أيضاً كتبت قصيدة عن (بغداد) وما آل اليه الوضع هناك، ويقول مطلعها:
    بغداد تنزف بالدماء
    رحماك يا رب السماء
    بغداد فيك الإعتزاز
    يا من رفضتي الإبتزاز
    بغداد قلبي يعتصر
    والحق حتماً ينتصر
    بغداد حسبك قد كفى
    اطفال تجهش بالبكاء
    > وماذا عن الغزليات؟
    - لديَّ عدة قصائد ، منها:
    ماشي مظلة واحترق وسط المقيل.. وقصيدة بعنوان «جريح الحب»
    و من المتوقع أن يغنيها الفنان الرويشد ومن أبياتها:
    خاب ظني والأماني
    في حياة القلب والروح
    وإن سألتم كيف عاني
    فأنا كاتم ولا بوح
    كم تمنى كم رجاني
    من زمن بن سام بن نوح
    ثم فرط في المعاني
    يوم شاف الباب مفتوح

    ومن شعر المآسي قصيدة بعنوان ( وكم قلبي صبر )
    وجاء فيها:
    لا تقولي مرةً خان القدر
    وأدفعي عني المكاره والكدر
    يا ملاذ الحب يا كنز الدرر
    ارحميني اعطفي اني بشر

    > لمن تحب تقرأ من الشعراء؟
    - يستهويني قراءة شعر الدكتور غازي القصيبي والأديب والشاعر الكبير عبدالعزيز المقالح ، وأيضاً معجب جداً بشعر المحضار والشاعر السوري نزار قباني.
    > متى سيصدر ديوانك «وجدان وحدوي»؟
    وعد الرويشان بطبعه في لبنان، وحقيقة لم أحظ بأي لفتة إلاَّ في عهد هذا الوزير ، ويشكر على جهوده للنهوض بواقع الثقافة، والديوان يضم أعمالاً كثيرة ، وقدم له الدكتور/ عبدالعزيز المقالح ويتكون من جزئين ، ويعتبر الجزء الأول قصائد بالفصحى والثاني بالعامية.
    كما أعد الآن لجمع أعمال جديدة وإصدارها في ديوان.
    > في الأخير ما الذي يحز في نفس الشاعر بامجبور ولم ينله؟
    - ما يحز في نفسي هو أن عام صنعاء عاصمة للثقافة العربية كرم خلاله الغث والسمين، وعموم الشعراء في الساحة اليمنية، ولم أحظ بهذا التكريم ويعتبر ذلك مصدر غبن لي لن أنساه ما حييت ولاسيما و أن الأعمار بيد الله، فقد تأتي صنعاء عاصمة للثقافة في حياتي وقد لا تأتي؟
    -----------------------------​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-26
  5. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    فين الشعر...*_*
    وعادك زعلان ما كرموكش...
    لا شعر شعبي ولاحر ولا حتى فصيح موزون

    أبي أبي
    ماذا تريد ياولد
    لما لا اعمل في الاطفاء
    هذا عمل فيه عناء
    ارجوك ابي
    لا لا
    هناك حريق
    يا لطيف يا لطيف
    ماذاا
    هناك حريق في البلد ما دخلك انت يا ولد
    احب الخير احب الناس اسعدني هذا الاحساس
    هل ستوافق يا ابي على ماذا يا ولد
    ان اعمل في الاطفاء ضد النار وضد الشر
    مع ان الطلب سخيف سافكر طبعا في الامر
    هوهوهو احبك ابي
    الى اللقاء يا ابي الى اين يا ولد
    ساصبح رجل اطفاء
    لا لا راسي راسي كم هو عنيد هذا الولد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-30
  7. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-30
  9. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-04-30
  11. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-04-30
  13. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-04-30
  15. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-04-30
  17. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13



    هههههههههههه

    تسلم حبيب وتشكر على تفاعلك

    تحياتي​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-05-03
  19. أبومجبور

    أبومجبور شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-15
    المشاركات:
    888
    الإعجاب :
    13

    مشكور وجزاك الله خيراً

    تحياتي​
     

مشاركة هذه الصفحة