ملفاتك الشخصية..وكيف تحافظ عليها..

الكاتب : أحمد العماد   المشاهدات : 678   الردود : 8    ‏2007-04-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-25
  1. أحمد العماد

    أحمد العماد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-22
    المشاركات:
    524
    الإعجاب :
    8

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إخواني وأخواتي.

    إذا كان لديك حاسب شخصي فمن المؤكد أن لديك العديد من الملفات الشخصية.
    وإذا كنت ممن له صولات وجولات في عالم النت فلا بد أن تكون ملفاتك بل وجهازك عرضة لمختلف أنواع الفيروسات.
    فمن المؤكد حينئذ أنك ستكون في منتهى الحذر خلال تعاملك مع هذه الشبكة.
    وملفاتك لا بد لها من الحماية .. وأن تضعها في مكان آمن كي لا تتعرض للتلف. وهذا ما أردت أن أصل إلية
    أحبتي: لكل منا ملفه الشخصي.
    هذا الملف لا يوجد على سطح المكتب .. ولا في قائمة الملفات الصفراء.
    هذا الملف موقعه في داخلي وداخلك .
    هذا الملف يختلف كماً وكيفاً من شخص لآخر، وليست هذه هي القضية.
    القضية تكمن في طريقة الإحتفاظ .. وكيفية الحماية .. ونوع الفيروسات التي قد تصيبه.
    إنها فيروسات لا ترى بالعين المجردة، ولا في أدق أنواع المجاهر.
    مما يتوجب علينا أن نعرف وبدقة متى نفتحه؟..وأين؟.. وكيف؟
    هل من حق الآخرين الإطلاع علية.. ومعرفة تفاصيله؟
    وهنا يكمن السؤال.. وتتبلور القضية.
    لقد خلقنا الله- سبحانه وتعالى – وأودع في كل منا قدرات وطاقات.
    هذه القدرات وتلكم الطاقات تستوعب كل ما قد يدهمنا من خطوب وهموم، وأحزان وشجون.
    فمن قدر له هذه الأقدار أعطاه القدرة على الإحتمال.
    ولكن يأبى الله إلا أن يرينا ضعفنا.. فيأتي العبد المسكين رامياً أحماله وأثقاله على عبد ضعيف مثله ظاناً أن بمقدوره استيعاب همه واحتمال كربته وغمه.
    ونسي أن البشر طاقات، وأن طاقاتهم على قدر همومهم.
    فإن لم تستطع تحمل همك فلن يتحمله عنك. وإن تحملوه اليوم فلن يتحملوه غداً.
    واعلم أنه بقدر ما تعرضه من صفحات بقدر ما تريق ماء وجهك.. وتبدد كرامتك.. وتزيد همك.. وتهين نفسك..فالشكوى لغير الله مذله.
    فلا أكرم للإنسان .. وأحفظ لكرامته من حفظ أسراره .. وتغطية جروحه مهما كانت عميقة.
    والإقفال على عالمه الخاص تماماً، كما يقفل على الدنانير والدراهم.
    ولا تغرك ما تسمعه من عبارات تحمل في ظاهرها الشفقة، والرغبة في تخفيف وطأة الشجون.
    فإنهم على أنفسهم لا يقدرون، وعلى تحمل آلامهم قد لا يصبرون، وعلى كتمان أسرارهم قد يعجزون.
    ومن حمل سرك اليوم أصبحت أسيره طول العمر.
    فأثقلك على الهم عبودية أنت في غنىً عنها لو كنت تسلحت بالصبر ولزمت الكتمان.
    فكم من رفيق ضر صاحبه وهو يريد نفعه، فأورده المهالك بسوء نصحه!
    فالقدر ليس منه مفر، ومن ترك كاشف الكربة ورافع الغمة ومجيب المظطرين أوكله الله إلى ذاته.
    فلا يلومن حينئذٍ إلا نفسه.

    دمتم بود:).

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-25
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    لله درك
    فقد أجدت الوصف
    هناك ملفات نستمد دليلنا عليه من كلام سيد الخلق
    (أقضوا حوائكم بالكتمان ) هذا ملف
    ( خلق الله القلم قبل أن تخلق السموات والأرض بخمسون الف عام وقال أكتب
    قال :
    وما أكتب ياربي ؟
    قال الله أكتب مقادير خلقي حتى تقوم الساعة )

    هذا ملف (0القدر ) والحث على الصبر والإيمان بالغيبيات دون السؤال عنها ،


    أول نزول للآيات ( إقرأ ) وهذا ملف يحثنا بالعلم
    ولكي تكتمل المفات لتحميها من الفيروسات يجب أن نقرأ
    حتى يتبلور لدينا مفاهيم ليكفية الإحتفاظ بالملفات الشخصية
    وما أريد أن أوصل إليه هو :
    جيب على المرء أن يكون رجل يستحوذ على أكبر قدر
    ممكن من المعلومات الثقافية عبر الأصل لدينا ثم يتشعب
    بالعلوم وكثر الإطلاع والتعلم من الآخر يوصلك للإحتفاط
    والتعامل مع ملفاتك الشخصية ...


    هناك ملف كبير عبارة عن إرشيف وهو حديث (
    لو أجمعت الإنس والجن على أن ينفعوك بشئ لاينفعوك
    بشئ إلا قد كتبه الله لك ........ إلى آخر الحديث )
    هذا ملف وإرشيف يجب الرجوع له دائما ..
    تحياتي لكم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-26
  5. الحبيب الفخري

    الحبيب الفخري عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-23
    المشاركات:
    1,030
    الإعجاب :
    0



    فعلاً كما ذكرت إيها العماد

    إبداااااااع بكل ما تعنيه الكلمة , وذلك الإقتباس حرك مشاعري :)

    حفظكم الله

    ._.·´¯`·._.·´¯`·._.·´¯`·._.·´¯`·._.·´¯`·._.·´¯`·._.
    لا تسقني كاس الحياة بذلة .. بل فاسقني بالعز كأس العلقم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-26
  7. أحمد مطر

    أحمد مطر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-16
    المشاركات:
    41
    الإعجاب :
    0
    بالله قولك هذا سال من عسل *** أم قد صببت علا افواهنا العسلا

    الأخ أحمد العماد لقد أجدت وأفدت

    جزاك الله خيراً وبارك فيك.​
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-26
  9. أحمد مطر

    أحمد مطر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-16
    المشاركات:
    41
    الإعجاب :
    0
    بالله قولك هذا سال من عسل *** أم قد صببت علا افواهنا العسلا

    الأخ أحمد العماد لقد أجدت وأفدت

    جزاك الله خيراً وبارك فيك.​
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-04-26
  11. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    .. كتبت ..فأبدعت ..


    ..
    و كفيت ووفيت ..


    سلم لنا خطك و دمت لنا سالما معافا


    حفظك الله ورعاك
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-04-26
  13. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    .. كتبت ..فأبدعت ..


    ..
    و كفيت ووفيت ..


    سلم لنا خطك و دمت لنا سالما معافا


    حفظك الله ورعاك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-04-27
  15. أحمد العماد

    أحمد العماد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-22
    المشاركات:
    524
    الإعجاب :
    8
    الأخوة الكرام

    مشكوووورين على ردودكم العطره

    دمتم في رعاية الله وحفظه.

    أخوكم في الله
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-04-27
  17. b52-f16

    b52-f16 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-03-22
    المشاركات:
    408
    الإعجاب :
    0


    اخي الكريم احمد..



    سلمت يداك وماخطت..


    وجزاك الله خيرا ..


     

مشاركة هذه الصفحة