الشيعة والصهيونية.... تشابهات عديدة (*)

الكاتب : ابو عمر الشامي   المشاهدات : 345   الردود : 0    ‏2007-04-20
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-20
  1. ابو عمر الشامي

    ابو عمر الشامي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-20
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    الشيعة والصهيونية.... تشابهات عديدة (*)



    ثمّة تشابهات عديدة وكذلك فروق أيضا بين الشيعة والصهيونية كالتالي:


    1) تعد العقيدة الشيعية ، التي تقوم عليها دولة الفرس اليوم ( إيران)، محرّفة عن عقيدة إسلامية صحيحة . والعقيدة الصهيونية ، التي تقوم عليها دولة الصهاينة، محرّفة عن عقيدة يهودية ، صحيحة في الأصل !


    2) الدولة الشيعية الحالية قامت في إيران على أساس تطهير مذهبي ، مارسه إسماعيل الصفوي ضدّ السُنّة ، الذين كانوا يشكلون أكثرية ساحقة في إيران ! كما مارست تنكيلاً بشعاً ضدّ الأعراق غير الفارسية الموجودة في إيران من عرب وغير عرب. ( وما يجري حتى اليوم ضدّ عرب الأهواز ، شاهد حيّ ماثل للعيان !.). والدولة الصهيونية مارست تطهيراً عرقياً ضدّ عرب فلسطين بين قتل وحبس وتشريد، وتجريف أراض ، ومصادرة أراض ، وهدم بيوت .. وما تزال تمارس أفعالها هذه حتى الساعة..!


    3) شيعة إيران أو الدولة الصفوية ، محتلّة لبعض أراضي جيرانها (الجزر الثلاث التابعة لدولة الإمارات العربية المتّحدة ). والدولة الصهيونية محتلّة لبعض الأراضي التابعة للدول المجاورة لها ( الجولان السوري ) ، إضافة إلى احتلالها لفلسطين بكاملها !(والأراضي التي تخلّت عنها للشعب الفلسطيني، خاضعة لهيمنتها ، تقتحمها متى أرادت ، وتغلق منافذها متى شاءت ، وتضع بينها الحواجز بالطريقة التي تحبّ ، وتعتقل من أبنائها مَن تودّ اعتقاله ، وتغتال مَن تدفعها مصالحها أو أحقادها إلى اغتياله !).


    4) الشيعة تآمروا مع أمريكا على احتلال أفغانستان والعراق ، بل دفعوا أمريكا إلى احتلال العراق بدبابات أمريكية ، وطائرات أمريكية، ومارينز أمريكي لحساب إيران ! وشارك عملاء إيران العراقيون وأجهزة استخباراتها في تخريب العراق ، وطناً وجيشاً وشعباً ومؤسًسات، والدولة الصهيونية قامت بالمهمّة نفسها في دفع أمريكا إلى احتلال العراق ، وأسهمت وما تزال في تخريبه وتمزيقه والعبث بأمنه .


    5) شيعة إيران يهددون جيرانهم بما تملك إيران من أسلحة متطورة وجيش ضخم..! والدولة الصهيونية مارست هذا التهديد سنين طويلة مع جيرانها وما تزال.


    6) تطمح إيران الشيعية إلى الهيمنة التامّة على منطقة "الشرق الأوسط"، ولاسيّما الدول العربية. والدولة الصهيونية تطمح إلى هذه الهيمنة منذ قيامها في أواسط القرن الماضي وما يزال طموحها هذا حتى الساعة زاداً يومياً لساستها وعسكرها ورجال استخباراتها ومواطنيها جميعاً!


    7) تتخذ إيران من مذهبها الشيعي الصفوي وسيلة لإخراج المسلمين عن دينهم وجذبهم إلى العقيدة الصفوية الشيعية عن طريق مبشّريها ـ الفرس وغير الفرس ـ ليكون المتشيعون الجدد جنوداً لها ، في سعيها إلى الهيمنة على دول المنطقة العربية. والدولة الصهيونية تسعى جاهدة إلى إخراج المسلمين عن دينهم بوسائل الإفساد العقَدي والخلقي ليكونوا عوامل هدم في بلدانهم ، بدلاً من أن تَعتمد عليهم هذه البلدان في مقاومة الهيمنة الصهيونية عليها ، واستباحتها ، شعوباً وأوطاناً ، وعقائد ، وثقافات ..!
    هذه التشابهات العديدة بين الشيعة والصهيونية توضح مدى خطورة الشيعة وأنهم يتشابهون مع الصهيونية في النشأة والأدوات والأهداف.
    ……………………………………..
    (*) المشروع الشيعي في المنطقة... تحالفات ودلالات

    إعداد : محمد يوسف
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة