نتيجة إستفتاء جريدة كويتية عن أسامة بن لادن

الكاتب : فايزالعربي   المشاهدات : 575   الردود : 4    ‏2002-09-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-09-22
  1. فايزالعربي

    فايزالعربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-03-09
    المشاركات:
    347
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-09-22
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    المواطنين العرب متعطشون للإنتقام مما يحصل لهم ورأوا بن لادن شجاع لاقدامه على مناطحة امريكا 0

    الأخ فايز لم يقل لنا في اي خانة كان تصويته
    الأول
    الثاني
    الثالث

    [​IMG] :D
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-09-22
  5. سياف

    سياف عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-07-23
    المشاركات:
    478
    الإعجاب :
    0

    إن اعتبرت الحاخام لادن بطلا فقد أكلت الطعم الذي أعدته لك المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلي.

    وإن اعتبرته مجرما فقد لحست إسرائيل عقلك وجعلتك تعتبر الحاخام لادن مجرما وليس صنيعة معامل المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلي.

    أما إن أبديت عدم الإهتمام بهذه المسألة فقد أثبت حقيقة الصورة التي يحملها عنك الأمريكان والإسرائيليين وهي أنك لا تصلح لشيء إلا أن تكون ضحية جاهزة ورخيصة الثمن.

    هذه هي حقيقة هذا الإستفتاء، فاختر الآن ما تشاء.





     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-09-23
  7. فايزالعربي

    فايزالعربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-03-09
    المشاركات:
    347
    الإعجاب :
    0
    شكرا على الشاركة أخواي سرحان وسياف

    بالنسبة لرأيي أنا كما طلب الأخ سرحان فأنا أرى أن بن لادن رجل إجتهد

    وأخطأ ( خطأ كبير وفادح ) هدانا الله وإياه ، ولا اُقرّه على قتل الأطفال

    والنساء .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-09-23
  9. سياف

    سياف عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-07-23
    المشاركات:
    478
    الإعجاب :
    0

    "فأنا أرى أن بن لادن رجل إجتهد وأخطأ خطأ كبير وفادح..."

    إجتهد وأخطأ؟؟؟
    كيف اجتهد وأخطأ يا فايز؟

    عندما أدخل مستشفى وأجبر نزلائه المرضى من النساء والشيوخ والأطفال على حمل السلاح ومقاتلة أقوى جيوش العالم، فهل أكون بهذا العمل اجتهدت وأخطأت؟ أم أنني تعمدت أن أقتل هؤلاء المرضى الذين لم يكونوا أصلا قادرين حتى على مجرد الدفاع عن أنفسهم بسبب شدة ضعفهم ومرضهم؟

    فلو سألناك يا اخ فايز هذين السؤالين:

    - عندما أعلن المنافق لادن الحرب على أمريكا من خلال تدمير برجي التجارة، هل كان المسلمون مستعدون عسكريا وتعبويا لمواجهة رد فعل أمريكا المعززة بأحدث أسلحة التدمير الجماعي والمؤيدة من قبل كل قوى الكفر والشرك والضلال في العالم؟

    - هل يمتلك المسلمون من القوة العسكرية والإقتصادية والغذائية ما يجعلهم قادرون على تحمل حربا عسكرية حديثة طويلة الأمد ضد أمريكا ومن ورائها كل قوى الشر في العالم؟

    فكر بهدوء وتروي بهذين السؤالين قبل أن تجيب عليهما.

    هدانا الله وإياك.




     

مشاركة هذه الصفحة