عندما يكون ممثل الشعب داعية الهدم مبادئ الثورة ماذا ننتظر "العوضي نموذجاً"

الكاتب : نبض العدالة   المشاهدات : 504   الردود : 3    ‏2007-04-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-12
  1. نبض العدالة

    نبض العدالة عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0

    لعل المتابع لحوار الشيخ ياسر العواضي الذي أجرته صحيفة الناس وأورت ملخص له الأشتراكي نت يظهر حقيقة البروز المفاجئ للعواضي وتبوءه للموقع القيادي المتقدم في المؤتمر الشعبي وقيادة الكتلة البرلمانية للمؤتمر . ولعلكم تلاحظون في دعوته لتقاعد القيادات العسكرية مع أنها دعوة حق يراد بها باطل ولكنها توحي بالدعوة إلى خلو الساحة من القيادات السابقة ليخلو الجو لعملية التوريث وبيسر وسهولة دونما منغصات . كما يوحي بذلك أيضاً حماسه الزائد في توريث العقيد أحمد واستعداده الا متناهي في العمل في الحملة الأنتخابية للعقيد .
    أضف إلى ذلك التعريض بقيادة الأب لأظهار شئ من الأنصاف ولكن في مقابل أضفاء كل صفات الخلافة العمرية على الولد العقيد أحمد .

    ترى أذا كان هذا مايصدر عن مسؤول كبير يفترض فيه أن يحترم مبادئ الثورة اليمنية ويعمل على حمايتها . فما الذي نتوقعه أن يصدر عن عامة الشعب وكذا عن العسكر الذين في غالبيتهم لم يتلقوا تعليما كافياً ربما سيكونوا على أهبت الأستعداد للأنقضاض على كل من يحاول معارضة التوريث بل وسحقه أن قاوم أو استمر في معرضته.
    ياترى ما لأسرار وراء أطلاق هذا الدعوات ؟ ثم ماهي الأدوار المنوطة بمثل هذه الشخصيات الملمعة؟

    وهل يمكن أن يكون للمثقفين والكتاب دور في ترشيدها وإقافها عند حدها حتى لا تعبث بثوابت الوطن

    ياسر العواضي يطالب بإحالة قيادات عسكرية كبيرة من قبيلة الرئيس إلى التقاعد
    10/04/2007 م - 12:53:25


    صنعاء. الاشتراكي نت
    ____________________

    طالب عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام رئيس الجمهورية المشير علي عبد الله صالح بإقالة قيادات عسكرية كبيرة "قادة ألوية ومناطق عسكرية " من ابناء قبيلة سنحان بلغوا -حسب رأيه- الأجلين, وكان يجب أن يغادرو هذه المناصب منذ فترة طويلة.
    وأضاف العواضي الذي كان يتحدث في حوار صحفي طويل ومفتوح نشرته صحيفة الناس في عددها الصادر يوم الاثنين (9 أبريل 2007م ) هناك بعض قيادات في الجيش محسوبون على منطقة الرئيس ... يفترض أن يمارس القانون بحقهم وان يحالوا إلى التقاعد منذ فترة ..".
    وشدد على رئيس الجمهورية ضرورة اتخاذ خطوة شجاعة من هذا النوع قائلا "..للأسف الشديد هذا الأمر متأخر ...وبصراحة نحن ننتظر من الرئيس خطوة شجاعة في هذا الموضوع".
    وتساءل القيادي المؤتمري مستنكراً " كيف يطبق القانون على جندي أو قائد صغير في فصيلة او سرية أو كتيبة عسكرية بينما القائد العسكري الكبير لا يطبق عليه خصوصا وأنهم قد بلغوا الأجلين.
    وفرق العواضي فيما ظهر انه يعزف على وتر الخلافات داخل الأسرة الحاكمة بين من هم من قوى التحديث وآخرين من القوى التقليدية معتبراً نجل الرئيس احمد علي عبد الله صالح من قوى التحديث داخل الأسرة العسكرية.
    وبعث العواضي في حواره الصحفي برسائل عديدة إلى أكثر من طرف داخل وخارج السلطة والمؤتمر الشعبي العام كاشفا انه شخصيا مع تولي احمد علي عبد الله صالح الحكم بعد والده" إذا جاء عن طريق الديمقراطية".
    وبخصوص سؤال طرحته الصحيفة حول ما إذا كان العواضي نفسه من الفريق الذي يعمل لتوريث السلطة لنجل الرئيس قائد الحرس الجمهوري قال العواضي " انا شخصيا لا أرى ما يمنع بالعكس ومن خلال معرفتي بالرجل اشعر أن احمد جدير بحكم البلاد وانه شخص جيد ومن حقه ذلك .... لديه قدرات قيادية هائلة وفي حالة أن تكون لديه رغبة في الترشح سأكون أول من يقف معه ليكون مرشحا باسم المؤتمر الشعبي".
    واضاف " اتوقع ان تكون اليمن في عهد (نجل الرئيس) أفضل وسيكون أداؤه أفضل.
    وكشف انه يختلف عن والده الرئيس علي عبد الله صالح كونه " .. شخص منفتح على الكل وليس لديه عقد من الماضي وهو لم يعاصر بحكم شبابه فترات الصراعات السياسية فهو خالٍ من عقد كثيرة" مؤكداً أن العقيد أحمد علي عبد الله صالح سيكون في المستقبل "رجل المرحلة".
    ولم ينف العواضي وجود خلافات داخل الأسرة الحاكمة على خلفية توريث "نجل الرئيس" للسلطة من بعد والده قائلا " ليس لدي معلومات ولكن اعتقد أن - الخلافات – إن وجدت فهي ليست فقط داخل الأسرة ..هي موجودة في المحيط العام .. بين قوى تقليدية وقوى التحديث " في اشارة واضحة إلى عدد من القيادات العسكرية الكبيرة التي ينظر اليها باعتبارها من القوى التقليدية أمثال العميد علي محسن الأحمر قائد المنطقة الغربية , والعمداء صالح الضنين , وعبدالإله القاضي , وغيرهم ممن يتولون قيادات المحاور العسكرية منذ أكثر من ربع قرن .
    وقد اعتبر سياسيون كلام العواضي الصريح حول قضية توريث السلطة في أجواء الحرب في صعدة التي قيل إن خلفيتها لها علاقة بمشكلة التوريث "أمر في غاية الخطورة " .
    وقال القيادي الاشتراكي محمد محمد المقالح في تصريح خاص بناس موبايل ردا ًعل العواضي " إن الكلام عن توريث السلطة اليوم يمثل إهانة بالغة لجميع اليمنيين ولقيم وأهداف الثورة والجمهورية ودماء الشهداء وآلاف الضحايا الذين قدموا أرواحهم من اجل هذه القيم النبيلة " وهو أمر لا يمكن لشعبنا اليمني القبول به تحت أي مسمى من المسميات بما فيها الحديث عن الديمقراطية والتنافسية .
    يذكر أن عضو اللجنة العامة في المؤتمر الشعبي العام ياسر العواضي كان قد اتهم بتزعم تمرد قبلي داخل مدينة صنعاء بتاريخ 1مارس 2007م بعد أن خاضت قبائل من آل عواض بالبيضاء وأخرى من سنحان –قبيلة الرئيس- صراعاً مسلحاً احتلت القبائل فيه عددا من جبال العاصمة صنعاء.
    وخلفت تلك المواجهات التي استخدمت فيها الرشاشات وقذائف الـ آر بي جي والمصفحات التابعة للحرس الجمهوري قتيلين وعدداً من الجرحى من الطرفين بالإضافة إلى إحراق وتدمير عدد من المنازل والسيارات ومصفحتين وطقمين عسكريين.
    وقد استمر القتال حينها طوال ذلك اليوم ولم يتوقف إلا بعد تدخل قبائل من الحدأ وخولان لفض الاشتباكات اثر إعلان الأجهزة الأمنية الرسمية عجزها عن إيقافه .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-12
  3. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    ليش زعلانيين من العواضي فهذا راية وهذة قناعاتة ،،، فمثلما تعبرون عن رايكم هو يعبر عن راية

    وبعدين كلام ياسر العواضي منطقي جداً


    من حق اي مواطن ان يتقدم ويرشح نفسة ويتقدم للمنافسة الانتخابية شريطة ان تنطبق علية شروط الترشيح

    فالشعب يقول كلمتة والحكم للصندوق ....

    هذة هي الديمقراطية وقد حصلت في عقر الديمقراطيات واعرقها في العالم ( الولايات المتحدة الامريكية ) فقد تراس بوش أمريكا ومن بعده جاء ابنة جورج بوش الابن ..


    واحمد علي عبدالله يحق لة ترشيح نفسة كي مواطن أخر فلا توجد أي مادة دستورية تمنعة من ذلك

    أيش المشكلة فاالكلمة للشعب والصندوق الحكم.....
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-12
  5. نبض العدالة

    نبض العدالة عضو

    التسجيل :
    ‏2007-04-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0


    يسرنا أخي الكريم الخط المستقيم مرورك ولكن نحن لسنا زعلانين كما ذكرت بل نحن نرفض التوريث من حيث المبدء . ولا ننكر حق العقيد كمواطن يمني في الترشح ولكن قلي بربك من منحه حق الولاية المبكرة في الأمساك بأهم مفاصل القوات المسلحة من الآن هل الكفاءة وحدها كم من العمداء والألوية والخبراء العسكريين لا يحلمون بقيادة كتيبة عسكرية .
    ثم قلي من يهئ للعقيد أحمد كل هذا الطابور من المتزلفين والداعين لولايته من الآن اليس الذي بواءهم هذه المناصب هو الذي رسم لهم الدور المطلوب أداءها.
    وكذلك الست معي في أن الشيخ ياسر بإطلاقه لهذه التصريحات قد فتح الباب واسعاً للكثير من المتسلفين وبل وربما اندفع بالبعض منهم للقيام بالمطالبة بمظاهرات تطالب بالولاية للعقيد مع أن الآمر سابق لآوانه وباني اليمن الحديث ورمز وحدتها لايزال في قمة عطاءه.

    تحيات مصحوبة بعبق الشذى وشدو البلابل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-14
  7. Haniyemani

    Haniyemani عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-05
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    رحم اللة الشيخ الشهيد احمد عبد ربة العواضي والخزي لهذا الامعة الذي اغراة المنصب والجاة والمال الحرام واصبح خادما ذليلا في قصور ابن الزعيم.
     

مشاركة هذه الصفحة