ماهذا التخبط مره شيعه ومره مخربون واليوم تقولون يريدون اعادة حكم الأمام ؟؟

الكاتب : رعد الجنوب   المشاهدات : 2,341   الردود : 50    ‏2007-04-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-11
  1. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30
    امس اجتماع الرئيس بمجلس الدفاع الوطني كان يبدو على الرئيس الجديه وهو يدون الملاحظات وكان يبدو عليه في نفس الوقت الأرهاق الذي قد نحر الشعب من قبل ان ينال الرئيس
    ما لفت انتباهي قول المجلس عن الأعترافات الخطيره ؟؟؟
    هذه الأعترافات حسب المصدر من قبل اتباع الحوثي افادو انهم يريدو اعادة حكم الأمامه ؟؟
    طيب قبل شهرين كانو يقولو لنا شيعه وايران واثنعشريه ؟؟
    وقبل قالو نزلو علم اليمن ورفعو علم السعوديه ؟؟
    وقالو لا رفعو علم حزب الله ؟؟
    واشياء اخرى مما لاشك فيه ان هناك تخبط في الجانب الأعلامي للحكومه مثلما يبدو ان هناك تخبط عسكري على جبهات القتال وقد تمثل ذالك بلأعتماد على المشاه بشكل كبير مما يفقد الجيش هلاك المعنويات في المستقبل ؟؟
    لن يزايد احدآ على موقفنا في استئصال الحوثيه ولكن يبدو ان هناك شيى قد بدا يطل براسه لنا من بعيد وهو سؤال مشروع افرزه التخبط الأعلامي هذا
    ما الذي يجري ؟؟
    زماهي الحقيقه ؟؟
    يشفع لي في ذالك انني اعتمدت على التخبط الحكومي في المسئله ولم اعتمد على مصادر الحوثيين المصادره والغير مسموعه اصلآ
    هل هناك شيى لا نفهمه ؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-11
  3. moderate

    moderate عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    وهذا والله ما يحيرني .. و يحيرني أكثر الضؤ الأخضر من بعض العلماء و مجلس "المؤتمر" النواب ...
    حتى الندوة التي عقدت في المجلس صدعت براءسي و أخذت قراري حينها بأني لو توليت الحكم فسأنفي الجيش و الحوثي و الأعلاميين لأنهم أدوشونا و أنا بصراحه متطلع لغد يمني مشرق ..
    على فكره لسى قاريء هذا الخبر من الجزيره حماها الله "حتى الإعلام العربي الأمثل ينحل أمام الفساد اليمني" ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-11
  5. ناصر الوحدة

    ناصر الوحدة قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    2,846
    الإعجاب :
    0
    الأخ رعد الجنوب
    هم الأربعة معاً
    متمردون
    مخربون
    إثناعشرية
    إماميون
    فقد تمردوا على ولاة أمرهم وعلى دولتهم ,
    وقاموابتخريب منجزات الثورة بمحافظة صعدة وأساؤو لسمعة اليمن السياحية والإستثمارية مما أثر على الإقتصاد الوطني ..
    وهم معروفون بتشيعهم وخروجهم عن المذهب الزيدي المعتدل, الذي هو أقرب للسنة من الشيعة ..
    وهم أماميون لأنهم لا يعترفون بأي حاكم مالم يكن من آل البيت كما يزعمون , ويعتقدون أن بقايا أسرة بيت حميد الدين هم من آل البيت ..
    إذاً لا يوجد تخبط إعلامي ولاهم يحزنون ..
    فهذا هي صفات الحوثيين الخونة ونسأل الله العلي القدير أن يخلص بلادنا من شرورهم وأن ينصر قواتنا المسلحة البطلة في القضاء عليهم وإستئصالهم بالكامل ...
    تحيتي ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-11
  7. الحكمة الغائبة

    الحكمة الغائبة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-03
    المشاركات:
    2,357
    الإعجاب :
    0
    اقرأ الندوة واسمع صوت الحوثيين في المجلس ... اذا أردت ان تعرف المظلوم من الظالم...

    كما فعلت أنا وعرفت ولله الحمد...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-11
  9. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30

    اخي الحكمه الغائبه
    كلا م خطير يا ريت تعطيني الزبده كما يقولون لكن لو كانت المسئله مذهبيه اعتبرني حكمت عليهم مسبقآ بأنهم مخطئون ولا داعي لنقاش اما اذا كان هناك شيى لا نفهمه وغايب عنا اكون لك من الشاكرين
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-04-11
  11. غمدان

    غمدان قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-25
    المشاركات:
    2,571
    الإعجاب :
    59
    أي كلام خطير المسائلة واضحة كما عين الشمس هم مجموعة مخربين إثنا عشرية ، يقولوا عن أصول الفقة انه مدعاه للتخلف وما عاد نحتاجه في عصرنا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-04-11
  13. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30

    خلينا نسمع منه يا غمدان وانا كلامي واضح اعلاه اذا المسئله مذهبيه التشكك بنا صار من التخبط الأعلامي والتعتيم الأعلامي فقط تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-04-11
  15. غمدان

    غمدان قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-25
    المشاركات:
    2,571
    الإعجاب :
    59
    انا بين اقلك يا عزي لا تسمعش والله ما تحتاج تسمع بيان علماء اليمن هو الفاصل في ذلك وكذلك تسجيلات المتمرد حسين الحوثي يكفيك عن كل نعاق يحاول تشويش الحقيقة
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-04-11
  17. الحكمة الغائبة

    الحكمة الغائبة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-03
    المشاركات:
    2,357
    الإعجاب :
    0
    مسئلة الظالم والمظلوم ليست مذهبية أخي ...

    الذين يريدونها مذهبيا هم الذي يكفرون الحوثيين على مذهبهم أو يحاربوهم على مذهبهم...
    وهم إما من المتطرفين الذي تعرفهم انت أو من الحكومة التي تريد أن تلعب بورقة الدين...
    ولم نسمع منهم أي خطاب مذهبي أو دعوة للمذهبية...
    وإلا لكان اتفق علي عبد الله صالح معهم من البداية...

    وليست مسألة تمرد لو كانوا يريدون التمرد لكانوا حاربوا في صنعاء...
    أو لكانوا تجهزوا في الحرب الأولى ولم يجعلوها حرب دفاع في جبل واحد مران يحاصرونهم فيه...
    ولو كانت تمرد لسمعناهم قالوا للشعب وخدعوهم بالشعارات لقلب نظام الحكم...

    وليست مسألة ارهاب فلا تصدق امريكا لا يوجد شيئ اسمه ارهاب الا ردة فعل للظلم ضدها فسمته ارهاب...

    وليسوا اثنى عشرية وقد أكدوا لذلك ...وهل اعتقاد الانسان يبيح دمه انظر لليهود في احترمتهم الحكومة.. ولم يدعوا للإثنى عشرية وإن دعوا لها ألم تترك الحكومة للسلفيين الدعوة...وأكد لك انهم زيدية وعالمهم بدر الدين الحوثي هو أكبر مرجع للزيدية...

    ولا يريدون ارجاع النظام الملكي ...أولا لم يعد أحد يريد الماضي وكان بينهم وبيت حميد الدين مشاكل...وهم عندعم فكر تجديدي ... هم يعتقدون ان الامامة وسيلة وليست غاية... فهم يريدون ان يحققوا العدل وهم عندهم مثلا ان منهج علي بن ابي طالب كرم الله وجهه هو أفضل وسيلة لتحقيق العدل ... مثلهم مثل اي حزب في اليمن ... فان رشحهم الشعب فسيحكموا ... وان كان هناك عدلا فلا يحتاج ان يدعو لحزب الامامة اصلا...ولم يعد شيئ اسمه النظام الملكي وقد كان الحوثيين اكثر زيود في مجلس البرلمان وهم معترفين بالدستور...ولو كانوا يريدون الامامة لم تمردوا وحوصروا في مران كما قلت سابقا...

    المسألة وما فيها انهم كانوا فكرهم ينتشر بسرعة ويدعو للعداء لامريكا ... ينتشر بشكل كبير جدا وفي كل مناطق اليمن ولأن الرئيس عميل خاف على ملكه ... فاعتقد انه سيهزمهم في ثلاث ايام فاقتحم اراضيهم كلها وحاصرهم واتهمهم بالنبوة والمهدي الخ...
    ودون أن يجعل للوساطة دور وارغمهم للقتال حتى لا يعرف الناس لماذا اعتقلهم وقالتهم من اجل ماذا ...ولا يجعل لمجبس البرلمان اي دور ثم خرج الأمر من يده ... وبعد ان كان يعتقد انه سيدمر ارواحهم في ثلاثة ايام بدون ذنب ويأسرهم من اراضيهم بتهم كذب لم يعلنها للبرلمان لكي يوافقها الدستور ...

    وقبل أن أكمل لك الحكاية يجب ان تعرف شيئين أن السلطة هذه تحولت الى سلطة غير شرعية من قبل ما تحارب في صعدة... ويجب ان تعلم أن الحوثيين مسالمين دوما ويدعون للسلام بعد كل حرب ويوقفون الحرب كل ما اوقفت الحكومة الحرب...


    سأخبرك الآن بقية الإجابة من كلام واحد حوثي اجاب على اناس كبروا عندما دخلت الحكومة ضحيان حكى فيها مقتطفات عن فكرهم وحججهم باختصار ...


    كبرتوا... كبرتوا... كبرتوا... و ما نتوا عارفين مابه
    قلنا لكم احنا مسالمين وندعوا للسلم دايما وخطاباتنا دايما للوئام بين ابناء الشعب اليمني ومن بيتابعنا من اول الحروب يعرف اننا لم نقوم بأي اعمال مسلحه في المحافظات الاخرى وبالتحديد الجوف وحجه وعمران وصنعاء رغم انكم تعرفون مقدرتنا على ذلك ولكنا نريد ان نهديء الحرب ولا نريدها تكون طائفيه او قبليه ونريد ان يعرف الشعب مظلوميتنا وان يعرف اولا مظلوميته وربما عدم اعلاننا للخروج او الثوره ضد النظام نظرا لتلابس الامور عند بعض ابناء الشعب اما الان وبعد حدوث اكبر مجازر في تأريخ اليمن الحديث بل ربما في تأريخ المنطقه في مدينة ضحيان والطلح لن يسكت ابناء صعده ولا اخوانهم في اليمن من جميع الطوائف والقبائل لأنهم اخواننا ومظلوميتنا واحده ولا اتمنى ان
    تكون كما قيل اكلت يوم اكل الثور الأبيض

    ولم نكن نريد ان يقتل آلاف من الجيش والقبائل والسلفيين المغرر بهم وآلاف الجرحى ولكن ما نفعل وقد احتملوا راية الظالم وجاؤ يقاتلوا اخوانهم في عقر دارهم

    منذ متى كانت الدوله سحبت اسلحة المواطنين
    منذ متى بسطت الدوله شرعيتها على كل تراب اليمن بطريقه قانونيه
    دايما نسمع حروب في اليمن (قبليه ـ وفتاوي جهاديه ) وبدعم من الصنم الأكبر

    لماذا يلعب دايما بالكروت وعندما يخرج كرت من يده يخرجه من ملة عبوديته لصنمه

    لو اننا حسبنا تأريخ حكم صنم اليمن الطالح لوجدناه كافيا لأن يخرج الشعب بثورة عارمه على كل الفساد القبلي والعسكري والسياسي التي وصل الى درجه لايمكن ان يكون فيها حتى عصيان مدني
    ان الذي خرج على الدستور هو الحاكم في قصر السبعين بصنعاء ولم يحاسبه المسؤولون عن الحساب في البرلمان والمجلس المسمى بالحساب

    وفي هذا المنحنى الخطير وفي ظل ظلم لكثير من القبائل والمناطق الغير منتفع اصحابها من الرئيس وصل الى درجة اغتصاب الحقوق والملكيات والبسط العسكري بل وقتل كثيرا من الناس وكل هذا تحت خيمة الحاكم وبدعمه او برضاه

    الا يحتاج بعد هذا كله ان يخرج الناس ويعارضوه علانية ولكن هيهات اي منظمه تفكر ان تحرض الجماهير ضده سوف يدخلها في ناره واي منظمه تحبب الجماهير اليه يدخلها في جنته
    وفوق فساده في الأرض ارادنا ان نكون عملاء للشيطان الأكبر ومن اجل ماذا من اجل تطوير البلاد
    وماذا يفعل ثلاثين عاما سبحان الله كلها حروب
    ولكن يريدنا ان نجرب طعم الحروب الأمريكيه في المرات القادمه
    كلما فعله الحوثيين في البدايه هي مظاهرات ضد امريكا اعتقل 800 شخص وما زالوا ساكتين حتى لا يقال انهم بدأو رفع السلاح
    وفجأة جائت السلطه الغير شرعيه (وهم طبعا يعترفون بالتأكيد بالنظام والدستور والقانون والدليل على ذلك انهم مشتركون في الدوله سياسيا) ولكن السلطه غير مطبقه لأين من الثلاث السابقات
    جائت لبسط قوتها العسكريه في ارضهم وطلب تسليمهم لنفسهم فهل بعد هذا كله تريدهم ان يسلموا نفوسهم
    لقد حاولوا ان يوقفوا الحرب شهرا كاملا وكان الشهيد حسين رضوان الله عليه يحذرهم بالمكرفون ان يذهبوا وان يرسلوا لجنه دستوريه تمثل الدوله وتظهر القضيه امام الناس وسوف يسلم نفسه
    ولكن ماذا فعلوا ثلاثين تهمه كذب (ادعى النبوه ـ المهدي ـ اليماني ـ الامامه ـ العماله لأيران ـ تجارة المخدرات ـ الارهاب وتنظيم القاعده ـ التعاون مع اليهود ... )وغيرها من التهم مع انه انكرها كلها ولم يطلب منهم سوى تحقيق القضيه امام اليمنيين ولما عرف ان القوم مجمعون على قتله او سجنه هو وجماعته بتهم كذب وانهاء ثقافة المقاومه لأمريكا مع انتهاء اصحابها ودون اظهار للناس الحقيقه وفشل عملية الوساطه والذي افشلها الرئيس قرر ان يقاتل على مبادئه وان يستشهد كما استشهد سيد الشهداء في كربلاء
    ثم تتابعت القضيه وحدث انتهاكات لكل الزيديه وقد جاء بدر الزمان العلامه الكبير مرجع الزيديه الأكبر
    الى صنعاء وطلب من الرئيس ان ينهي كل الأنتهاكات الماضيه والحاضره والمستقبله والتي لا تخفى على انسان عاقل واستمر سبعه شهور دون فائده ورفض الرئيس الغير شرعي ان يقابله وقرر بعد ذلك ان يذهب سرا الى صعده بعد يأسه من جدوى التعامل مع هذه السلطه الغير شرعيه ولم يكن يقصد الحرب ولكنه كان يريد ان يستقوي بأصحابه للتفاوض مع الرئيس
    فأرسل طالح القوم فرقه خاصه لخطف مرجع الزيديه ويا عجبي اهكذا يكون دون ان يفعل شيء وقد كان حاضر لعرس بنات ابنه وقتل العرسان ثم تنظم اصحابه اعلانا للسيطره على منطقتهم واخراج الجنود منها وبدأت الحرب الثانيه وحدثت فيها انتهاكات بضرب اسلحه كيماويه وقتلى في اخدود النار وغيره من القصص التي لايمكن ان تنسى ثم سيطروا على صعده وخرجوا اصحابنا الى الجبال وانتهت الحرب الثانيه
    ثم بدأت بعدها بفتره الحرب الثالثه دون سبب فقط لملاحقة الشباب وخسرت السلطه الغير شرعيه هي وجيشها المأمور واعلنت العفوا المكذوب وتعرفون شروط العفوا لم ينفذ منه شيء الا اطلاق جزء قليل جدا من المساجين اما بقية الشروط فلم ينفذ منها شيء
    سنه واصحابنا هادؤن والدوله مازالت تنتهك سرا في كل مناطق صعده واصحابنا مقابل ذلك يعرفون بغدر السلطه فقاموا بعمل تحصينات كبيره جدا وشراء اسلحه من مناطق عديده وتدريبات مكثفه وتكتيكات متكامله ومؤن تكفي لشهور من الحرب وانظم اليهم اناس كثير جدا من صعده ومن محافظات اخرى
    ورغم ذلك هم لم يعلنوا بهذا الامر الثوره وانما عمل ردع دفاعي حتى تكمل الدوله من تنفيذ عفوها المزيف
    ولكن الدوله ارادت ان تدخل الحرب الرابعه بكل ما تملك من قوتها البشريه والماديه والعسكريه واتباع اقوى قدرات في الحرب والتكتيك والتخطيط وادخال القوات الخاصه وقوات مكافحة الارهاب بل والحرس الجمهوري بل وارادت ان تدخل البلد في حرب اقليميه بستعدائها لأيران وليبيا وحرب داخليه اهليه بتجييشها للقبائل وحرب طائفيه بستخدامها الفتاوي الدينيه
    ولكن خسرت كل اوراقها وهاهي شهرين وتدخل في الشهر الثالث والقتلى من الجنود العسكريين والقبائل والتكفيريين بالألاف حتى وان لم تعلن ذلك السلطه الغير شرعيه واعلامها المزيف
    ولكن المصيبه هي في المجازر التي قتل فيها من المدنيين من النساء والأطفال والشيوخ والأبرياء بالمئات ان لم يكن بالآلاف وهذا والله لم تفعله اسرئيل في حربها ضد لبنان
    وانتهاكات بشهادت كل الصحفيين الأحرار ومواطنين صعده انقلبوا مع المقاومين بعد ان كانوا بين موالي للدوله وخائف ساكت
    وهذا لا يحدث الا بسبب الظلم والطغيان
    ان خسارة الجيش في كل معداته العسكريه التي ربما تصل الى ثلث الجيش اليمني هي حرب عبثيه حتى ولو افترضنا ان هناك ارهابيين في الجبال فهل تدخل البلد في هذه الخسائر الكبيره والمنحنى الوطني الخطير من اجل اناس لم يخرجوا من جبالهم ولم يعملوا اي مشاكل لأي من المدنيين داخل الوطن بل والله انهم في السنه الماضيه لم يقوموا بأي عمليه هجوميه لأي موقع عسكري ولم يسيطروا على المدن ولا على المنشآت ولم يقوموا بأي عمل يخل بالنظام والدوله الا في تحصينهم لنفسهم من اجل انهاء المظلومه عليهم من السلطه الغير شرعيه المستبده الظالمه وهم الى حد الآن لم يعلنوا الثوره رغم اني انتظرها بفارغ الصبر
    ان مجزرة ضحيان هي اكبر علامه سوداء في تأريخ سيرة الطالح الملعونة
    وسوف يعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون.........



    هذا هو رده أرجو أن تفهم أن الحقق لجلج...

    وأن الحرب الأولى كانت هي قاصمة البعير ...
    فأوقفوا الحوثيين الحرب وانتظروا سبعة شهور ثم خرج العلامة بدر الدين الى بلاده دون ان يعلن التمرد ...فأرسلوا له جيش دون موافقة الدستور ...
    وكذلك الحرب الثالثة كانت استمرار للحرب الثانية الذي الحكومة مازالت تريد ان تلاحقهم ولم تحقق لهم شروطهم المشروعة...

    وهذا مقال مختصر لأحد الحوثيين كتب في نبذة عن الحروب الثلاث... ورغم ان كل إنسان له فكره الخاص إلا انهم يجتمعون في المظلومية العاملة لهم والأساسية...




    نبذة عن الحروب الثلاثة
    --------------------------------------------------------------------------------

    نبذة عن الحرب الأولى

    لم تنفع الرسالة التي أرسلها السيد/ حسين بدر الدين الحوثىu إلى الرئيس بتاريخ ( 8ربيع الأول 1425هجري) والتي يطمئنه فيها ويعلن استعداده لمقابلته وللحوار.

    نص الرسالة :


    بسم الله

    صاحب الفخامة رئيس الجمهورية الأخ المشير علي عبد الله صالح ..... حياكم الله بعد التحية والاحترام

    وصل إلينا الوالد غالب المؤيد، والأخ يحيى بدر الدين الحوثي، والأخ الشيخ صالح علي الوجمان وتم التحدث معهم في أمور كثيرة ومنها ما ظهر منكم من انزعاج مناوقد أثار هذا استغرابنا لأنني متأكد أنه لم يحصل من جانبي ما يثير لديكم هذا الشعور، فنحن لا نعمل ضدكم، ونقدركم تقديراً كبيراً، وما أعمله إنما هو انطلاق من الواجب الديني والوطني ضد أعداء الدين والأمة أمريكا وإسرائيل، فلا تصغوا لتهويل المغرضين والمنافقين واطمئنوا من جانبنا فنحن لا نكيد لكم ولا نتآمر عليكم،وماضينا وحاضرنا يشهد بهذا ويفضح المغرضين، وثقوا أننا أنصح لكم وأقرب إليكم وأصدق معكم .

    وعند لقائنا بكم إن شاء الله سيتم التحدث معكم في الأمور التي تهمكم وتهم الجميع والإخوان سوف يوضحون لكم تفاصيل حديثنا معهم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    أخوكم/ حسين بدر الدين الحوثي

    8 ربيع الأول 1425

    فالرئيس لم يعد من ( جورجيا)ـ من مؤتمر الثمان الدول الصناعية ـ ولقائه بالمخابرات الأمريكية إلا وقد حسم خيــاره هناك بما يتناسب والأهداف الأمريكية في المنطقة.

    وفي يوم مشئوم من أيام الصيف تحركت الحملة العسكرية أو بالأحرى الجيـش اليمني حـسب التوجيهات الأمريكية بقيادة الرجل الذي لا يرحم ـ حسب تعبير الرئيس ـ وطوقت مران من الجهات الأربع بحشود عسكرية ضخمة بكل عتادهم وعدتهم وكأنهم يواجهون دولة عظمى وتحركت حملات أخرى إلي أماكن تواجد أنصار السيدu في نشور وآل الصيفي وضحيان وأغلب المناطق في محافظة صعده وحملات ومداهمات في مناطق وقرى عديدة في المحافظات الأخرى .

    (مران )التي لا تزيد مساحتها على (6)كيلومتر في (5)كيلومتر يسكنها مـا يقرب من (15) ألف نسمه هذه المنطقة الجميلة الخضراء بمدرجاتها الزراعية تصحو في يوم الأحد الموافق 2004/6/18م على أصوات الطائرات والصواريخ التي تنهمر عليها كالمطر وتكاد أن تقلع الجبل من جذوره بـدون رأفة ولا رحمة بشكل لا يصدقه عاقل فهل ما يحدث حلم أم خيال وهل يوجد دولة في العـــالم تهاجم مواطنيها بهذه الوحشيـة ودون أن يرتكـبوا ذنبـاً سـوى أنهم قـاموا بما يجب عليـهم في الحفـاظ على دينـهم ووطنهم.

    فرفعوا شعار:

    الله أكبر....الموت لأمريكا....الموت لإسرائيل....اللعنة على اليهود....النصر للإسلام

    وقاطعوا المنتجات الأمريكية والإسرائيلية وذكروا الناس بالقرآن.

    هل هذه جريمة تستحق كل هذا ؟!!!!!!

    نعم إنها كذلك في عرف من جندوا أنفسهم لأمريكا وإسرائيــل وارتضوها رباً من دون الله وهكـــذا استمرت هذه الحرب الظالمة في وحشيتها وكلما وجدت نفسها عاجزة أمــام صمود الأبطال وثباتهم كلما زادت وحشيتها انتقاما لكبريائها الذي تحطــم على أيــدي السيدu وأنصاره في مران الشامخة رؤوسهم شموخ جبالها والمناطق الأخرى ولم يردعها دين ولا ضمير أن تستعين بجارتها السعودية لتكون عوناً لها في ضرب الأبرياء والأحرار الأبطال واستمر نزيف الدم ما يقرب من ثلاثة أشهر وضرب السيد uوأنصاره خلالها أسمى آيات الصمود والثبات والتحدي بعد أن أٌجبروا على المواجهة دفاعاً عن دينهم وحريتهم وعزتهم أمام جيش لا دين له ولا ضمير ولا إنسانية ولا نخوة عربية وإنما مجموعه أدوات أعدوا لمثل هذه المهام القذرة. وتكبدت السلطة وأزلامها وأعوانها خسائر فادحة في الجيش والمعدات بشكل لم يكن صناع الذلة والتبعية للأمريكيين يتصورونه بشكل أذهل العالم وأدهشه رغم التعتيم الإعلامي الذي فرضته السلطة.


    كل ذلك بفضل التأييد الإلهي الذي لم يحصل لأي أمة عبر التاريخ , صحيــح أنهم دمروا البيوت في مران وشردوا العائلات وقتلوا الأطفال والنساء ولكنهم لم يستطيعوا أن يطفئوا نور الله ويكسروا إرادة الناس وتصميمهم على العمل بالمنهج القرآني فهم يعلمون أن العمل العظيم له ثمن ولا بد له من تضحيات وهو في الأخير سيشق طريقه رغم العقبات التي ستواجهه .(فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمَّا مَا يَنْفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ ) (الرعد: من الآية17) وهذا الذي حصل فعلاً فالسلطة ضربت في أماكن متعددة لهدف القضاء على هذه الصحوة وفي أي مكـــان وظنت أنها باحتلالها لـ(مران) قد أنهت الحركة وأنها ستكون في خبر كان وأعلنت رسمياً إنهــاء المعارك العسكرية بتاريخ 2004/9/10 م وأعلنت أنها قد قضت على التمرد كما أسمته.


    --------------------------------------------------------------------------------



    الحرب الثانية

    استمرارا للصمود الذي حصل في مران وغيرها والتأييد الإلهي الكبير والدماء التي سفكت في سبيل الله والعظماء الذين قدموا أرواحهم رخيصة دفاعاً عن هذا العمل العظيم كان هذا مما زاد في يقظة الضمائر وألهب النفوس حماساً وزرع الشجاعة في قلوب الناس الذين يعرفون هذا السيد الجليل وعظمة ما يقدمه لٍٍٍٍٍٍٍٍٍلناس من هدى وتجمع الناس مرة أخرى في همدان وبدأت الهجرة من كل مكان إلى هناك بحثا عن مكان لا يعبد فيه إلا الله عز وجل وبدل أن تعيد السلطة حساباتها وتستفيد مما جرى في مران ويصحو ضميرها إن كان لها ضمير أمعنت في التمادي والظلم والاستمرار في محاولة إطفاء نور الله فجهزت نفسها وعقدت عزمها لخوض المعركة العسكرية للمرة الثانية مع أمة القرآن غير آبهة بما أبداه هؤلاء من حسن نية وغير آبهة بما سيسقط من تضحيات فما يهمهم هو رضا أسيادهم في البيت الأبيض فلم تكد تمر ستة أشهر على الحرب الظالمة على مران حتى فوجئ الناس بالحرب الثانية على همدان تحت مبررات واهية لا يصدقها من لديه ذرة من التعقل مستخدمين التضليل الإعلامي كما عملوا في حربهم الأولى، فالمظلوم معتدياً والآمنُ المسالم متمرداً والعالم الجليل المعروف بورعه وتقواه مرتداً !!

    ودارت رحى الحرب بشكل لا يمكن وصفه بالكلمات لكن يكفي أن نعرف أنها حرب بكل ما تعنيه الكلمة، حرب عسكريه هائلة، قصف صاروخي، غارات جوية، ضرب مدفعي، قتلى بالمئات، خسائر ضخمة. وقبل أن يندمل الجرح السابق في مران ها هو يفتح جرح جديد في همدان وكما صمد المظلومون والمستضعفون في مران كذلك أظهروا صموداً أسطورياً في همدان وغيرها لم يسمع بمثله إلا في الملاحم الكربلائية .

    وكشفت الحرب على الوجه المتوحش لهذه السلطة من خلال تعاطيها مع هؤلاء الأبطال رغم أنها هي الأقوى بعددها وعدتها ولكنها كانت مفلسة من الإيمان والأخلاق بما مارسته من سحل وتعذيب وحشي وحرق وتمثيل ببشاعة منقطعة النضير والمستضعفون من المؤمنين كانوا الأقوياء بإيمانهم وأهدافهم السامية فصمدوا صمود الأبطال وثبتوا ثبات الجبال الرواسي أولئك الشجعان الذين رفضوا أن يعطوا بأيديهم إعطاء الٍذليل فكانوا يثبتون في مواقعهم رغم نفاد ذخيرتهم الضئيلة التي يجابهون بها جحافل قوات الظلم والتكبر وتفتت تلك الأجساد الطاهرة تحت جنازير الدبابات ولم يتراجعوا خطوة واحدة بل ثبتوا وهم يرون الدبابات تتقدم نحوهم، إنه الإيمان والقرآن من يستطيع أن يصنع مثل هؤلاء الأبطال.

    ولأن الهدف هو بناء أمة القرآن فقد أضطر من تبقى من هؤلاء بعد أن احتلت نشور من همدان من قبل الجيش إلى النزوح إلى الجبال في (نقعة )و(مطرة)وغيرها من الأماكن المحصنة في آل سالم والعصايد وبني معاذ وغيرها ليبقى علم الهدى مرفوعاً عالياً شامخاً .

    ووضعت الحرب الثانية أوزارها بتاريخ 2005/3/27م عن القتل والخراب والدمار الذي خلفته طائرات ودبابات ومدافع السلطة الظالمة.

    ومرة ثانية تفشل في تحقيق الأهداف الأمريكية والإسرائيلية وتبقى هذه الأمة تعبد ربها وتسبحه وتقدسه كما يريد هو لا كما يريد أعداءها(بوش).


    --------------------------------------------------------------------------------

    الحرب الثالثة

    تكاثر الناس وتوسع العمل وانتشرت هذه الصحوة بسرعة كبيرة وكيف لا تكون كذلك وقد توسعت بدماء الشهداء الطاهرة والخيرة من هذه الأمة.

    واتضحت الصورة الحقيقية لهؤلاء المجاهدين وانقشع الزيف الذي تمارسه السلطة عبر أبواقها الإعلامية وسقطت الأقنعة المزيفة وتلاشت الأكاذيب التي نسجتها السلطة، وتأكد الناس أن هؤلاء المستضعفين لم يقدموا هذه التضحيات إلا لعظمة ما يحملونه من هدي جعل النفس والولد والمال وكل غال في هذه الحياة رخيصا أمامه 0

    واتسعت دائرة هذه الصحوة من صنعاء ومأرب والجوف وحجة وغيرها من المناطق اليمنية واقض مضاجع السلطة ومن ورائها أسيادها الأمريكان هذا التوسع الخطير على مشروعهم في المنطقة.

    ومرة ثالثة تجهيزات للحرب غير مبالين بما سيحدث من تداعيات خطيرة فالمهم هو رضا أسيادهم والحفاظ على سلطتهم التي ظنوا أنهم يحافظون عليها 0 وكعادتهم في التضليل تحركت أبواقهم الإعلامية لصنع الأكاذيب وتبرير الحرب وممارسة التكتيم الإعلامي الرهيب ومنع كل وسائل الإعلام من الوصول إلى مواقع الأحداث ولأن الأمريكيين في الموضوع فقد استطاعوا أن يصنعوا ستاراً يحول دون معرفة ما يجري ودون محاسبة من أحد في هذا العالم0 ولم يمر على نهاية الحرب الثانية سوى ما يقرب من ستة أشهر حتى أُعلنت الحرب الثالثة بنفس الطريقة والوحشية ولكن المفاجئة الكبرى كانت في الأساليب التي مارسها المجاهدون هذه المرة بما يسمى بحرب العصابات، و كذلك تعدد الجبهات حيث فتحت جبهات عده في آل سالم والعصايد وسفيان وفلة وبني معاذ والطلح وآل الصيفي وولد مسعود ... وغيرها 0

    هذه التطورات أخافت السلطة وخسروا العديد من قادتهم وتأكدوا أنهم لن يستطيعوا أن يحسموا المعركة عسكريا وأن رضا أسيادهم بالحسم العسكري غاية لا تدرك 0

    وهنا دفعوا بلجنة الوساطة للتدخل وإنهاء المواجهات العسكرية وفتح ملف التفاوض وإزالة دعاة الحرب وقادتها في صعدة .


    --------------------------------------------------------------------------------

    هذه خلاصة موجزة عن الحروب الثلاث التي دارت رحاها في محافظة صعده والحديث عنها بالتفصيل وعن تداعياتها يتطلب وقفة طويلة سنأتي عليها إن شأ الله فيما بعد .

    ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)...





    أخي العزيز اقرأ الندوة جيدا واذا لديك اي اسئلة واستفسارات فأسئل الحوثيين ووستلاقي جوابهم...أتمنى أني قد أعطيت بعضا من حججهم وهي كثير ولله الحمد...
    وقد أعلنت توبتي إلى الله بالبارحة وقد قبلني المجاهد الصابر وحليف القرآن عضوا جديدا مجاهدا بينهم...
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-04-11
  19. abu_ryaan1

    abu_ryaan1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    571
    الإعجاب :
    0
    واضف الى ذلك....قبل اسبوعين كانوا هم سبب حرب 94:confused: :confused: :confused:
     

مشاركة هذه الصفحة