جهاد المرأة

الكاتب : سبتمبري   المشاهدات : 672   الردود : 1    ‏2007-04-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-06
  1. سبتمبري

    سبتمبري عضو

    التسجيل :
    ‏2006-09-09
    المشاركات:
    159
    الإعجاب :
    0
    الرجل تنجبه امراة (أمه)........ وتسلمه بعد سنوات معدودات الى امراة ايضا(زوجته ), والاصل ان تكون المراءة الثانية (الزوجة)هي االزوجة الحانية او قل الام الثانية يتشابهان الى حد كبير او يتقاربان لا ن الزوج كماهو معروف لايزال طفل صغير وان كبر , يحتاج الى العطف والحب والحنان على مر السنيين والايام .


    حواء: كما هي مخلوق فطري الاصل ان تكون كتلة من المشاعر والعواطف هينة لينة تبعث الحياة(كما يبدو من اسمها) في نفس زوجها كلما ارهقه ظنك العيش وغربة الايام .

    علاقة الزوجة بزوجها : بسيطة في سمو , ومدهشة في اطمئنان , وواسعة المعالم ,بل هي عالم صغير ,ومملكة ارضية اقيمت على عقد سماوي, تستطيع المرأة بانوثتها وسحرها(ان ارادت) ان تزيل عن كاهل زوجها هموم الدنيا ولو كانت مثل جبال تهامه.

    والزوجة اذ تقوم بذلك ,ليس فوق طاقتها , بل هو جزء من تكوينها , واجب ديني وتكليف رباني
    بل هو دائرة استخلافها ومحط تكليفها وعليه ينبني ثوابها وعقابها .

    فقد روى:

    1- أحمد في مسنده عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( إذا صلت المرأة خمسها و صامت شهرها و حفظت فرجها و أطاعت زوجها قيل لها : ادخلي من أي أبواب الجنة شئت ) . و روى نحوه ابن حبان في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه

    -2التِّرْمِذِيُّ وَ حسنه ، و الحاكم و صححه .قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّم : ( أيما امرأة ماتت و زوجها عنها راضٍ دخلت الجنة ) .



    3-الطبراني في الأوسط وابن خزيمة وابن حبان في صحيحيهما عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: قال رسول الله : "ثلاثة لا ترتفع لهم صلاة ولا تصعد لهم إلى السماء حسنة،.. ومنهم: المرأة الساخط عليها زوجها حتى ترضى".

    4-ابن ماجه عن أبي أمامه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " ما استفاد المؤمن بعد تقوى الله عز وجل خيرا له من زوجة صالحة، إن أمرها أطاعته، وإن نظر إليها سرته، وإن أقسم عليها أبرته، وإن غاب عنها نصحته في نفسها وماله"


    5- الطبراني ورواته محتج بهم في الصحيح ,قال صلى الله عليه وسلم: "ألا أخبركم بنسائكم في الجنة؟ ولود ودود، إذا غضبت أو أسيء إليها أو غضب زوجها قالت: هذه يدي في يدك، لا أكتحل بغمض حتى ترضى"


    اذا دائرة استخلاف المراة هو مملكتها الصغيرة (بيتها ) وعالمها زوجها و بينما دائرة استخلاف الزوج هذا العالم باسره, بتعقيداته وتفرعاته , المطلوب منه كثير وكبير , ومواطن جهاده متعدده
    , جراح امته الغائرة مطلوب منه وحده ان يضمدها , والاناسى الاباعد الكثر يجب عليه ان يبلغهم دين الله , وهو فوق ذلك مطلوب منه ان يقضي ما لا يقل عن ثمان ساعات عمل لتوفير لقمة العيش, يستشعر التكليف فتنعكس الاوضاع عليه مستغرقة تفكيره, فيقتطع الشرود جزءا من حياته ويتالم ولا يكاد يبين.


    خلاصة ذلك ان جهاد الرجل هو ذلك الميدان الواسع , بينما جهاد المرأة كما جاء في الاثر :
    حسن التبعل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-06
  3. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    لكل من المرأة والرجل دورهم في الحياة حسب ماشرع به الله تعالى لعباده
    ودور المرأة في بيتها واهتمامها بالزوج والأبناء هو بالفعل جهاد يستحق وقفة احترام وتقدير لها ومساندة على اداءها هذا الدور بنجاح ..
    كل الشكر على الموضوع .. ومرحبا بك أخي في قسمنا الجميل
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة